عبد الحكيم عبد الناصر: ثورة يوليو تستعيد شبابها من جديد    ل طلاب الثانوية العامة .. رابط نتيجة المرحلة الأولى من التنسيق    حقوق الإنسان: قانون الجمعيات الأهلية يلبي مطالب المجتمع بنسبة 90%    عميد تجارة عين شمس: خريجو كليتنا فرصهم للعمل متوفرة بمختلف المجالات    الأربعاء.. فصل التيار الكهربائي عن مناطق سكنية في طنطا للصيانة    محافظ سوهاج يدعم مبادرة «يلا نبدأ».. ويوزع الهدايا العينية على الأطفال الأيتام    تسجيل صوتي للسفير القطري يكشف تورط الدوحة بتفجيرات إرهابية في مقديشو لتعزيز مصالحها    عقوبات أمريكية على شركة صينية بسبب انتهاكها عقوبات إيران    بولتون يشيد بجهود آمانو بشأن حظر الانتشار النووي    ميليشيات الحوثي تقصف مواقع القوات المشتركة في الدريهمي بالحديدة    السيطرة على حريق شب فى قطعة أرض فضاء فى المحلة الكبرى    محامي "فتاة العياط" يكشف تفاصيل جديدة عن الواقعة (فيديو)    ثورة يوليو «نجيب»: رفض مطالب القصر بالتراجع.. و«الإصلاح الزراعى» بداية الشقاق    "أيامنا الحلوة" يحيى أول حفلات المهرجان الصيفى بالمسرح الرومانى    عقد قران هبة السيسي بحضور نجوم الفن (صور)    نسبة شفاء الأطفال تتخطى 99%.. مكافحة الفيروسات توضح كيفية الوقاية من فيروس سي    روسيا: الانتخابات الأوكرانية الأخيرة بمثابة «تصويت أمل»    هل غضب كلوب بسبب تأخر عودة محمد صلاح ل«ليفربول»؟    بعد وصول عدد سكان مصر ل99 مليون.. تامر آمين: "ارحمونا عايزين نتنفس"    خالد ميري يكتب.. وطن مرفوع الرأس    تعرّف على درجات الحرارة وحالة طقس الثلاثاء    خاص| تعرف على موعد حجز قطارات عيد الأضحى    رئيس دينية البرلمان يزور شيخ الأزهر للاطمئنان على حالته الصحية    سعر الذهب والدولار اليوم الأثنين 22-07-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    وزارة الأوقاف تطلق خدمة توصيل صكوك الأضاحي للمنازل    حمادة هلال يعتذر عن استلام جائزة «الميما» بسبب مرض والدته    الدفاع التركية: اتفقنا مع واشنطن على بذل جهود لإقامة منطقة آمنة في سوريا    راكيتيتش يرد على شائعات رحيله    الانتهاء من صيانة وإنارة 50% من طريق الساحل الشمالى    بتوجيهات الرئيس.. مجلس الوزراء يكشف خطة تطوير منطقة العتبة.. فيديو    بن ناصر نجم الجزائر يجري الفحوصات الطبية بأزياء غريبة في ميلان (فيديو)    أرسنال يتقدم خطوة في مفاوضاته لضم نجم يوفنتوس    السنغال تؤكد قوة العلاقات المتميزة مع موريتانيا    لطفي زيتون يعلن رفضه الترشح عن قائمة الغنوشي بالإنتخابات التشريعية    تعرف على محظورات الإحرام    "الإنتاج الحربى": تعاون مصرى روسى لتصنيع عربات القطارات محلياً    جامعة السويس تنظم قافلة إصحاح بقرية الشلوفة    محافظ الوادي الجديد يوجه بتوفير أتوبيسات لنقل الحجاج مجانا    محافظ بني سويف يكرّم «سارة» ثاني الجمهورية علمي علوم في الثانوية العامة    تركي آل الشيخ يوجه رسالة دعم لهاني أبو ريدة (صورة)    إعادة تشكيل اللجنة العليا لزرع الأعضاء البشرية برئاسة وزيرة الصحة    الجريدة الرسمية تنشر قرار إنشاء منطقة استثمارية للصناعات الصغيرة ببنها    المقاصة يهزم "وكيلة سبورت" 0/2 وديا (صور)    بعد مروره بأزمة صحية.. تفاصيل خروج فاروق الفيشاوي من المستشفى    الشروط والأحكام.. ما هي أركان الحج؟    بالفيديو.. خالد الجندي: العرب لم يكونوا ملحدين قبل الإسلام    اللواء عبد الجليل إمام يمثل الاتحاد السكندري فى قرعة البطولة العربية لكرة القدم    بالفيديو.. رد الشيخ خالد الجندي على مزاعم بناء الفراعنة للكعبة    الإفتاء توضح السن المحددة شرعا للأضحية .. فيديو    الأندية تعترض على مواعيد انطلاق دوري الجمهورية للناشئين    شاهد.. مصطفى حجاج يحيي حفلا بالنادي الأهلي قريبا    تطعيم 2 مليون و598 ألف طفل في الحملة القومية بالشرقية    محمد سعد نجم ستار أكاديمي يطرح "عايش وخلاص" (فيديو)    مفتي الجمهورية يهنئ الرئيس والشعب المصري بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو    انطلاق فعاليات التدريب البحري المصري الأمريكي المشترك    دراسة جديدة: العملية القيصرية تؤثر سلبا على تطور التوائم النفسي    دراسة طبية: فقدان السمع مرتبط بأمراض أخرى لدى كبار السن    «الإسكان» توفر أراضٍ بمساحة 4400 فدان بقيمة 42 مليار جنيه بنظام التخصيص المباشر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"ابني مات في حضني".. قصة نجوى التي حررها الجيش السوري من تنظيم داعش
نشر في مصراوي يوم 10 - 11 - 2018

في إحدى ليالي شهر يوليو الماضي، اُختطفت نجوى أبو عمار، البالغة من العمر 35 عامًا، مع نجليها وابنتها وأكثر من عشرين شخصًا آخرين على أيدي تنظيم داعش، من إحدى قرى محافظة السويداء الواقعة جنوب سوريا في هجوم عنيف شنه التنظيم وقُتل خلاله أكثر من 200 شخص آخرين.
بعد وقوعها في الأسر بأكثر من 100 يوم، تم تحرير نجوى والآخرين، ولكن كان لهذا ثمنًا باهظًا، إذ لفظ ابنها رفعت البالغ من العمر 8 سنوات أنفاسه الأخيرة بين ذراعيها.
وتحكي نجوى -في مقابلة تليفونية مع وكالة "أسوشيتدبرس" الأمريكية- تفاصيل عملية تحريرها وذكرياتها الأليمة أثناء أسرها، فتقول: "يوم الخميس الماضي، عندما بدأ الجيش السوري عملية التحرير، ارتعب الأطفال كثيرًا خلال القتال وركض ابني رفعت وابن عمه قُصيّ إلى الخارج، فأطلق تنظيم داعش النار عليه لينزف حتى الموت بين ذراعيّ، ويلحقه قصيّ الذي ظل ينزف لمدة خمس ساعات"، مضيفة بالقول: "أنا حزينة للغاية ومتعبة".
ويقول أحد مواطني السويداء منذر الشوفي، الذي شارك في إعدادات جنازة الولدين التي تنطلق من المستشفى الوطني في السويداء: "ما الذنب الذي اقترفه هذان الطفلان البريئان حتى يقتلا بهذه الطريقة بدلًا من أن يكونا في صفوفهما الدراسية؟".
لم يكن رفعت وقصيّ هما الوحيدان اللذان قُتلا خلال عملية الاختطاف، حيث قُتلت جدة رفعت أثناء عمليات الخطف، ويقول نشأت أبو عمار، والد رفعت: إن "كانت والدتي ضمن الذين تم اختطافهم، وتم إجبار الجميع على السير لمسافة 4 كيلومترات، ولأن سنها كبير ومريضة لم تستطع، لذلك أطلقوا النار عليها".
وتقول نجوى، إن خاطفيهم احتفظوا بهم في عدة أماكن، من ضمنها مخيم وكهف وسيارة متنقلة ظلت تطوف بهم لمدة 12 ساعة دون أن يعرفوا إلى أين هم ذاهبين.
وتضيف نجوى، أنه قُتل 3 أشخاص أثناء وجودهم في الأسر، امرأتان ورجل، وأن إحدى السيدات قُتلت بهدف الضغط على السلطات التي كانت تتفاوض لإطلاق سراحهم.
وعن الطعام الذي كانوا يأكلونه، قالت نجوى: "في بعض الأحيان يطعموننا مرة كل يومين، وأحيانًا مرتين كل يوم، وكان الطعام عبارة عن زيت الزيتون والزعتر والمربى".
وشملت الهجمات النادرة في المحافظة التي تسكنها بشكل رئيسي الأقلية الدرزية، عدة تفجيرات انتحارية، ودمر العنف الذي وقع يوم 25 يوليو المجتمع المدني وحطم الهدوء الذي يسود المنطقة، وقتل 216 شخصًا على الأقل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.