مشروعات تنمية سيناء.. الأبرز في صحف الاثنين    مدمرة أمريكية تبحر في منطقة متنازع عليها ببحر الصين الجنوبي    الأرصاد السعودية تتوقع استمرار هطول الأمطار وانخفاض درجات الحرارة    جوجل تعلق بعض معاملاتها مع هواوي    ملتقى الفكر الإسلامي يؤكد أهمية غرس قيم التقوى والرحمة في نفوس الأطفال    مصدر بالخارجية السورية ينفي استخدام أسلحة كيميائية في كوباني    النقطة 80 تكفي للتتويج .. الجماهير تنتظر ال82    عبد الحفيظ يدافع ويؤكد:    كلام قليل    وزير النفط الكويتي: ملتزمون باتفاق خفض الإنتاج    مناورات فرد العضلات فى بحر العرب.. الجيش الأمريكى على خط المواجهة مع إيران    ورشة اقتصادية.. البحرين تدخل على خط صفقة القرن    رئيس الزمالك يصرف مكافآت للفريق كله ماعدا واحد .. فمن هو؟    توقعات بارتفاع أسعار العقارات 30% بنهاية العام    اتفاق جديد بين المجلس العسكري السوداني وقوى المعارضة    سلطات مطار القاهرة تحرر 54 مخالفة مرورية خلال حملة أمنية    أحمد فهمي يقرر خطف بيومي فؤاد في الحلقة الرابعة عشر من مسلسل «الواد سيد الشحات»    رئيس وزراء العراق: سقوط صاروخ على المنطقة الخضراء لن يؤثر على افتتاحها    مينا عطا: أعمل بالراديو من 5 سنوات.. وأتمنى خوض مجال التمثيل    «القاهرة السينمائى» يستضيف مبادرة سكرين إنترناشونال لاكتشاف المواهب العرب نوفمبر المقبل    لمس أكتاف الحلقة 14 .. فتحي عبد الوهاب يهدد شريف الدسوقي بقتل عائلته    مسؤول أيرلندي يكشف حقيقة إعادة التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي    وزارة الداخلية تجهض مخططات لجماعة الإخوان الإرهابية لتنفيذ عمليات عدائية لزعزعة الأمن والاستقرار    وفاة شخص أسفل عجلات مترو الشهداء    شاهد.. سهير البابلي في المستشفى.. وعمر زهران يكتفي بالدعاء    إسماعيل يوسف: الزمالك لا يستحق الخسارة والفوز بالكونفدرالية هدفنا    الزمالك يفقد النقاز أمام نهضة بركان في إياب نهائي الكونفدرالية    اكتمال الخط الملاحى المنتظم بين ميناء السخنة ودول شرق إفريقيا إبريل 2020    حريق يلتهم سيارة محملة بالتنر بجوار مستشفى البدرشين    اهتمام إعلامي أجنبي ب تميمة أمم أفريقيا "توت" .. صور    اليوم.. طلاب أولى ثانوي يؤدون امتحان الأحياء "تابلت" و"ورقي"    اليوم.. صحة النواب تصدر توصياتها للموازنة العامة    خبير تربوي يكشف سبب توقف السيستم في امتحانات أولى ثانوي ..فيديو    "الديهي": "جماعة الإخوان هم آكلي لحوم بشر"    وزيرة السياحة ومحافظ الجيزة يزوران السائحين المصابين في حادث الهرم (صور)    المصرى يؤدي تدريبه الأساسي استعدادا لمباراة الإنتاج الحربى    بحضور جماهيرى كبير.. فرقة "رضا" تحيى الليلة التاسعة لبرنامج "هل هلالك"    ندى بسيوني: نتمنى الفوز للأبيض    السفير البريطاني يتحدث عن استئناف الطيران المباشر بين بريطانيا وشرم الشيخ.. ماذا قال؟    الأزهر ووزارة الهجرة يبحثان مبادرة «مصر بداية الطريق»    القضاء الإدارى : لا يجوز للإدارة إعادة إصدار قرار بنقل الموظف    أمام «منتدى بوتسدام للحوار»..    حملات لمراجعة تراخيص المقاهى بالقاهرة    إنتاج 451 ألف طن بوتاجاز    اختلف أفراد عصابة السرقة بالإكراه مع زميلهم فأحرقوه حيا فى "اسمع الحادثة"    مجرد رأى    بضمير    الزائرة الصحية    خلال استقباله رئيس مجلس الشيوخ الكندي    قوص-نقادة.. معجزة هندسية علي نيل الصعيد    في ملتقي الفكر الاسلامي    فتاوي رمضانية    الأسماء الحسني    تاريخ الإخوان.. والعودة للصواب "1"    توك شو    لجان التفتيش.. كشفت "المستور" بمستشفي مطوبس    آخر موضة    الأطباء أجمعوا:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





5 أخوة يقتلون عمتهم بسبب "كلام الناس"
جريمة شرف..
نشر في أخبار الحوادث يوم 15 - 04 - 2019

سلوك الضحية وسمعتها السيئة وراء الجريمة.. والمتهمين: " كان لازم تموت عشان نرفع راسنا"
"الشك" مرض يأكل صاحبه كدود الأرض ما أن يتملكه، ليصبح فريسة وساوسه وكلام الناس، ودائما ما يكون هو السبب وراء ارتكاب جرائم "الشرف"، وهو ما حدث في واقعة العثور علي ربة منزل مشنوقة ومقيدة اليدين داخل منزلها، بسبب إدعاءات الأهالي والجيران أن الضيحة كانت سيئة السمعة ومطلقة مرتين، لم يقتلها أهل قريتها ولكن أبناء شقيقها للتخلص "كلام الناس".
في السطور التالية تفاصيل قتل 5 أخوة لعمتهم بسبب شكهم في سلوكها وسمعتها السيئة بين أهل قريتهم.
كانت عقارب الساعة تشير إلي الساعة الثانية عشر بعد منتصف الليل، والهدوء يعم الأرجاء في هذا الوقت المتأخر من الليل، فى الوقت ذاته شاهد أهالى قرية الشوبك رجل في أوائل العقد السادس من عمره يهرول في القرية بحثا عن وسيلة مواصلات للوصل إلى مركز شرطة البدرشين، وبمجرد وصوله استقبله رئيس المباحث وعلى وجهه علامات الخوف والهلع، قائلاً: "الحقنى يا بيه أختى عايدة لقتها مشنوقة فى البيت"، على الفور انتقل رئيس المباحث وبرفقته القوة المرافقة لموقع الحادث، وبمجرد دخوله، وجد جثة لربة منزل فى آواخر عقدها الثالث، وملفوف حول عنقها حبل ومعلقة فى سقف إحدى غرف المنزل.
كلام الناس
على الفور بدأ رئيس المباحث ومعاونيه بإجراء المعاينة وتبين سلامة منافذ ومداخل المنزل، وعدم وجود مسروقات سرقة أو بعثرة في محتويات المنزل، وبدأ رجال المباحث بإجراء مناقشة شقيقها الذى أوضح أنه ذهب لشقيقته للاطمئنان عليها ولكنه فوجئ بأنها مشنوقة، وأشار إلى أن الضحية مطلقة بعدما تزوجت مرتين، وكانت كثيرة الخروج والتغيب عن المنزل، وأن الجيران يتحدثون عنها أنها على علاقة غير شرعية بأحد الشباب، وهو ما أثار شكوك رئيس المباحث بأنه من الممكن أن تكون الضحية قتلت من قبل أحد أقاربها أو من كانت معه على علاقة غير شرعية.
كشف الجريمة
بدأت تحريات وإجراءات المباحث بوضع أقارب المجنى عليها تحت المراقبة، وتحديد مكان تواجدهم وقت وقوع الجريمة، وبمرور أيام وبعد سؤال شهود العيان، والجيران الذى أدلوا بمواصفات عدد خمس أشخاص كانوا متواجدين قبل اكتشاف الجريمة، توصلت التحريات إلى أن وراء ارتكاب الجريمة خمس أشخاص هم أبناء شقيقها، وبإعداد عدة كمائن ثابتة ومتحركة، تبين هروبهم إلى أحد المناطق الزراعية.
القصاص
على الفور تم استهداف المنطقة، وتمكنت القوات من ضبطهم وهم "صالح"، و"هاني"، "خالد" و"راشد" و"محمد"، وتم أقيتادهم إلى القسم، وبمواجهتهم إعترفوا قائلين: "أيوه إحنا اللى قتلناها، تستاهل تموت ألف مرة.. الشرف غالى وكان لازم تموت علشان نقدر نرفع راسنا تانى وسط القرية.. الكلام كتر أوى عليها بعد طلاقها مرتين والناس كلامها مش بيخلص.. حتى سمعنا أنها على علاقة غير شرعية بأحد الشباب وهو السبب فى عودتها متأخرة إلى المنزل، وقتها قررنا قتلها وإعدامها من أجل الثأر لشرفنا، فذهبنا إليها وتعدينا عليها بالضرب، ثم أخضرنا حبلين وقمنا بلفه واحد حول يديها والأخر حول عنقها وربطناها فى سقف غرفتها وهربنا.
وتم تحرير المحضر اللازم وإخطار مدير المباحث، ومدير أمن الجيزة، الذى أمر بإحالتهم إلى النيابة العامة، التى أمرت بإحالتهم إلى محكمة جنايات الجيزة التى قضت برئاسة المستشار السيد البدوى بمعاقبة المتهمين بالسجن المشدد 7 سنوات، لاتهامهما بقتل عمتهم بالبدرشين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.