إيران تخترق هواتف زوجة وابن نتنياهو    الأرصاد: طقس اليوم دافئ نهارا شديد البرودة ليلا.. والعظمى 26 درجة    تعرف على جملة قالتها فتاة الهرم للضابط فتسببت في مقتلها    رئيسة وزراء نيوزيلندا: منفذ الهجوم الإرهابي سيحاكم «بأقصى درجات الحزم»    غضب من الجماهير السعودية بعد سب ميدو لمشجع وحدوي    الثلاثاء.. استكمال مرافعة الدفاع في «تفجير أبراج الضغط العالي»    أجندة إخبارية ليوم الثلاثاء الموافق 19 مارس 2019    الوليد بن طلال: الملك سلمان وولي العهد في قلبي وعيوني    كيف تعاني بريطانيا من نقص المياه رغم غزارة الأمطار؟    تراجع مؤشرات الأسهم اليابانية في جلسة التعاملات الصباحية    سيد درويش: صوت ثورة 1919 الذي أشعل حماس الجماهير في مصر    وزيرة الهجرة: 14 مليون مصري في الخارج    موجز التوك شو.. متابعة حادث نيوزيلندا.. واحتفاء بملتقى الشباب العربي الإفريقي    واقعة قارية تحدث للمرة الأولى بين الأهلي والزمالك    كندا تعيد النظر في موافقتها على شهادة اعتماد طائرات بوينج 737 ماكس    كندا تمدد مهمتي تدريب عسكري في أوكرانيا والعراق    صور| أكثر من 1000 قتيل بسبب إعصار إيداى بزيمبابوى    تدشن مرحلة جديدة في العلاقات الاقتصادية والاستثمار المشترك بين عُمان ومصر    تعرف على موعد عودة جثامين ضحايا مذبحة الساجدين فى نيوزيلندا    رئيس لجنة النقل بالبرلمان: تطوير الموانئ يحقق المنافسة العالمية    تفاصيل العقد المؤقت للمعلمين: يفسخ بتهمة الإرهاب أو العمل السياسي    استخدام الطاقة الشمسية للزراعة بولايتين في السودان    اليوم.. انطلاق المرحلة الثانية من حملة القضاء على الديدان المعوية ب11محافظة    المدرب العام للمنتخب لصلاح: لا تفكر في الأهداف.. ليست مسطرة لقياس مستواك    نائب الرئيس السودانى يؤكد حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع جنوب السودان    بالفيديو.. حسين الجسمي يطرح أغنية "من يقدر عليك"    كارثة بشرية بسبب حادث بطريق "بلبيس- العاشر"    جمارك مطار الأقصر تحبط تهريب هواتف محمولة    ضبط أحد الأشخاص بسوهاج لقيامه بالإستيلاء على أموال المواطنين بزعم توظيفها فى الإستثمار العقارى    اختتام منافسات بطولة دوري مراكز الشباب في الإسكندرية    مجاهد: القمة بين الزمالك والأهلي قد يتم نقلها من برج العرب    الإنتاج الحربي يكشف حقيقة إصابة عامر عامر بالرباط الصليبي مع المنتخب    شاهد.. أديب عن احتفال عمرو دياب بعيد ميلاد دينا الشربيني : اتبهدلنا بسببك    جمهور الأقصر يحتفل بأبطال فيلم «جريمة الإيموبيليا»    وفاة 5 وإصابة 8 في حادثين مروريين على طريق العلاقي بأسوان    مساعد «اتحاد الشباب السوداني» يستعرض ركائز تأمين منطقة الساحل في أفريقيا    تقنية جديدة لمعالجة الأورام السرطانية في إيران    تواصل قدماء المصريين وأخبار الكورسات والرفق بالحيوان ب"مجلة علاء الدين الإذاعية"    المحترفون على قائمة الفراعنة استعدادا لمباراتى النيجر ونيجيريا    «اتصالات النواب» توافق على مشروع قانون حماية البيانات الشخصية    مبادرة جديدة للإسراع بحل مشكلات المستثمرين    «نادية».. كافحت 19 عاما بعد وفاة زوجها لتربية أولادها    حكايات النساء.. تاريخ غير تقليدى للأمومة والعقم    أسماء المكرمات من الأمهات المثاليات    رفع 25 سيارة و6 آلاف مخالفة فى حملة مرورية بالجيزة    الكلية الفنية العسكرية تنظم المسابقة الأولى للهياكل المصنعة من المواد المركبة المتقدمة    تصنيع الخلايا الشمسية من المعادن الأرضية    تدريب الأطباء على الاستئصال الآمن لأورام قاع الجمجمة    معمل ثلاثى الأبعاد لدراسة تشوهات الأطفال    فيديو.. رمضان عبد المعز: من ماتت دون زواج فهي شهيدة    وكيل «الأطباء»: لدينا 4 آلاف فرصة للتدريب فقط سنويا مقابل 10 آلاف خريج    حلم الملكى    من تاريخ الأجداد نصنع المستقبل    المستشار عادل زكى أندراوس عضو مجلس القضاء الأعلى الأسبق ل«روزاليوسف»: مقترح إنشاء مجلس أعلى للهيئات القضائية «إجراء إدارى» لا يمس استقلال القضاء بأى صفة    علي جمعة: ليس في الشرع ما يمنع من تخصيص يوم للتعبيرعن البر بالأم    رئيس مجلس الوزراء ينيب وزير الأوقاف في افتتاح المسابقة العالمية للقرآن الكريم    لتحافظ على صلاتها ومكياجها..الإفتاء توضح كيفية وضوء العروسة يوم زفافها..فيديو    بفهم:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعدام شنقاً لقاتلي الطفلة "حبيبة" ضحية الكبت الجنسي بالدقهلية
القصاص العادل بعد 120 يوم من الجريمة
نشر في أخبار الحوادث يوم 30 - 01 - 2019

طفلة بريئة لا تفقه شيئاً في الحياة، ولا تفكر إلا في اللعب والحلوي.. وعلى الرغم من كل ذلك كانت هناك عين ترصدها وتراقبها من بعيد .. تراها فريسة سهلة لإشباع رغبة جنسية مكبوتة، دون النظر لصغر سنها.
تمكن الذئب البشرى من هتك براءة "حبيبة" دون رحمة، ولم يكتف بجريمته الخسيسة بل قتلها حتى لا تفضح أمره.
4 شهور استغرقها قطار القضية حتى وصل الى محطة القصاص وصدر الحكم باعدام الجاني وشريكه شنقا
"حبيبة" طفلة صغيرة في الخامسة من عمرها، تعيش مع أسرتها في إحدى قرى مركز أجا بالدقهلية.
طفلة بريئة بكل ما تحمله الكلمة من معان ، مرحة يحبها الجميع فهى الضياء الذي ينير منزل هذه الأسرة البسيطة .
كان لديها شقيقة متزوجة منذ فترة بسيطة كانت دائمة التردد عليها في منزلها وتقيم معها في بعض الأوقات.
كل هذا طبيعي ويحدث في أغلب الأسر سواء في الريف أو الحضر لكن غير الطبيعي هو ما فعله زوج الأخت الذي كان يفكر في الطفلة الصغيرة البريئة بطريقة شاذة فنظراته لها نظرات ذئب جائع يتتبع فريسته يريد أن يلتهمها وليس نظرات حنان لطفلة صغيرة وزادت نظراته وأطماعه في أن يحصل عليها لنفسه وكأنه تحول إلى شيطان رجيم لا يعرف الرحمة أو الشفقة على هذه الطفلة.
ففي أحد الأيام كان في المنزل بمفرده ولم تكن زوجته متواجده وجاءت "حبيبة" تسأل عن شقيقتها وعندما علمت إنها غير موجودة طلبت الرحيل لتعود لمنزلها لكن زوج شقيقتها الذي وجد الفرصة مواتية لكي يحصل على مبتغاه من الطفلة الصغيرة لم يتركها ترحل بل قام بكل خسة ووضاعة بمنعها بالقوة قبل أن يعتدي عليها جنسياً، بطريقة فظيعة لم يرحم دموعها وهى تستعطفه ولا تعرف ما الذي يفعله زوج شقيقتها الذي وضعته في منزلة الشقيق الأكبر لها، وبعد أن انتهى من فعلته المحرمة خاف أن تفضحه البنت الصغيرة، فانقض عليها مرة أخرى وذبحها بطريقة بشعة ثم وقف وهو يشاهد دماءها التي أغرقت الأرض حولها، لم يعرف وقتها ما الذي سيفعله ليهرب من فعلته فاتصل بشقيقه الذي حضر على الفور وشاهد الطفلة الصغيرة ولإنهم من دم واحد فاسد قرر أن يشاركه باقي الجريمة في إخفاء آثار جريمته فوضعوا جثة الطفلة داخل جوال بلاستيكي ثم أخذها شقيقه لإحدى الترع البعيدة عن القرية فألقاها وعاد لمنزله وكأنه لم يفعل شيء.
بعد عدة ساعات عندما لم تعد الطفلة "حبيبة" لمنزلها قلق عليها أهلها وهرولوا مسرعين ليبحثوا عنها في كل مكان وكان معهم زوج الشقيقة الذي كان يبكي معهم أثناء البحث طوال أيام خوفاً على مصير الطفلة الصغيرة، قبل ان يتم إبلاغ مباحث شرطة أجا بإختفاء الطفلة، وبمجرد إبلاغ مباحث القسم سارعوا بإخطار اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية الذي أمر بسرعة بتشكيل فريق بحث تحت إشراف اللواء محمد شرباش مدير مباحث الدقهلية، وبإجراء التحريات تمكن العميد أحمد شوقى رئيس مباحث المديرية والرائد محمد فوزي رئيس مباحث مركز شرطة أجا من كشف ملابسات الجريمة وتم ضبط المتهم وشقيقه وبمواجهتهما أعترفا بجريمتهما وتم إحالتهما إلى محكمة جنايات الدقهلية التي قضت بحكمها العادل بعد حوالي 4 شهور بإحالة أوارق المتهمين الى فضيلة المفتي.
وبتواصل "أخبار الحوادث" مع أهل "حبيبة" تحدثوا قائلين: الضنا دا أغلى حاجة في الدنيا ولا يمكن تعويضه، وحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم وفي اللي عملوه .
دي طفلة .. إزاي يفكر فيها بشكل البشع دا .. وربنا حكم بعدله والمحكمة شفت غليلي لكن راحت الجميلة البريئة الغالية على قلوبنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.