بالصور.. زعيم الأغلبية بمجلس النواب يستمع لمشكلات المواطنين في طنطا    محافظ الغربية يشهد احتفالية مشيخة الطرق الصوفية بالمولد الأحمدي    أبرز أخبار التوك شو اليوم الأربعاء 16-10-2019    "أنربك" تشارك ب3 أبحاث عن البتروكيماويات بمعرض "موك" بالإسكندرية (صور)    أكاديمية الفنون توضح حقيقة اشتعال حريق بداخلها    واشنطن تحذر من فرض عقوبات جديدة على تركيا حال عدم وقف العدوان    "الأطباء العرب" يعلن تضامنه مع لبنان ويضع كل إمكانياته لدعم المناطق المنكوبة    السفير الكندي بالخرطوم: سنقف إلى جانب السودان لإزالة اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب    رئيس الزمالك لنجوم «اليد» على الهواء: «حققتوا معجزة وسطرتوا التاريخ»    شوبير يكشف موعد إقامة مباراة القمة بين الأهلي والزمالك    المقاولون: اجتماع طارئ لدراسة موقفنا من مواجهة الزمالك    ريال مدريد يسعي لضم موهبة فرنسا    جراحة عاجلة في ركبة جيلبرتو لاعب الإعلاميين    اتحاد الكرة: لن ننظر لاعتراض المقاصة على الحكم محمد معروف    أشرف زكي ينفي وجود حريق بأكاديمية الفنون    بتر ذراع مواطن إثر انفجار أسطوانة بوتاجاز في بورسعيد    من جنسيات مختلفة.. ارتفاع عدد ضحايا المعتمرين بالمدينة المنورة إلى 35 قتيلا و4 مصابين    حبس شخص يستخدم مواقع التواصل الاجتماعي للنصب على ضحاياه في البحيرة    أصاب ضابطًا ومخبرًا.. مقتل متهم في تبادل إطلاق النار مع الشرطة بالمنيا    عاجل..بيان من أشرف زكي بخصوص حريق أكاديمة الفنون    بفستان أزرق لافت.. زينة تستعرض رشاقتها بهذه الإطلالة ..صور    تعرف علي أماكن الكشف المحاني عن ضعف السمع لحديثي الولادة بأسوان    اسعار الدولار اليوم الخميس 17/10/2019.. وتوقعات لسعر العملة الأمريكية خلال الفترة المقبلة    «المشاط»: انتهينا من مسودة تطوير الاستراتيجية العربية للسياحة    صور- محافظ الغربية يشهد احتفالية الطرق الصوفية بمولد السيد البدوي    أشرف زكي يكشف حقيقية وقوع حريق بأكاديمية الفنون    «كوبو».. ورقة مايوركا الرابحة أمام ريال مدريد    ميتشو يرفض المجازفة ب"شيكابالا" أمام المقاولون    بالصور.. تسليم شهادات إتمام الدورة التريبية للتسويق الرقمى ل 25 سيدة    العراق: لن نقبل أن نكون مكبًا لحثالات ما تبقى من "داعش"    كوفاتش يعتزم مصالحة مولر بإشراكه أساسيا ضد أوجسبورج    الصحف المصرية: العالم ينتفض ضد المجرم أردوغان.. مدبولى يعرض فى واشنطن فرص الاستثمار بمصر.. 1.6 مليار جنيه قيمة سرقات التيار الكهربائى فى 7 أشهر.. "التخطيط": إنفاق 940 مليار جنيه على البنية الأساسية خلال 5 سنوات    رئيسة مجلس النواب الأمريكي: ترامب انفجر غضبًا خلال اجتماع حول سوريا    حتى لا تعود من المطار.. مناشدة عاجلة من الخارجية للمصريين المسافرين للخارج    أمطار على هذه المناطق.. حالة الطقس اليوم الخميس بالمحافظات    تجديد حبس سائق انتحل صفة شرطي لإنهاء تراخيص السيارات بعين الصيرة    ترامب لأردوغان: لا تكن متصلبا أو أحمقا    شمال سيناء تعلن وصول مياه ترعة السلام إلى محطة بئر العبد الرئيسية    بالصور.. انطلاق مهرجان الثقافي للاحتفال بظاهرة تعامد الشمس بأسوان    بلقيس فتحي في لوك جديد ومنة فضالي في "الجيم".. 10 لقطات لنجوم الفن خلال 24 ساعة    بدون ماكياج وب سالوبيت جينز .. نيرمين الفقي فى إطلالة جديدة | شاهد    حظك اليوم.. توقعات الأبراج ليوم الخميس 17 أكتوبر 2019    اسعار الذهب اليوم الخميس 17/10/2019.. والمعدن الأصفر يعوض خسائره    مدير الطب الوقائي بالأقصر: لا وجود لحالات مصابة بالتهاب السحائي على مستوى المحافظة    مسح 944 خزانا أرضيا بمدن البحر الأحمر    أطباء ينجحون بإجراء أول عملية لتغطية حروق الجلد بأستخدام جلد الخنازير    تعليم الدقهلية: لا توجد حالات "سحائي" بالمدارس وتلميذ مدرسة "هشام بركات" مصاب بنزلة برد شديدة    حكم رفع اليدين مع تكبيرات الجنازة.. مجمع البحوث الإسلامية يوضح    رئيس جامعة الأزهر يشارك في اجتماع مجلس "طب البنين" بالقاهرة    فيديو| رئيس البرلمان الأوروبي: البابا تواضروس غيّر كثيرا من المفاهيم المغلوطة عن مصر    أنغام تُزيد مهرجان الموسيقى العربية قوة بحفل 6 نوفمبر    مبروك عطية: الزوج الذي يجبر زوجته على الخلع آثم شرعًا وله جهنم    ضد الشريعة    بلدي أمانة.. قومي المرأة يواصل طرق الأبواب لقرى كفر الشيخ ..صور    فيديو| «أوطان بلا إرهاب».. رسالة «خريجي الأزهر» للعالم    وفود "الإفتاء العالمي" تبعث ببرقية شكر للرئيس على رعايته المؤتمر    صور.. محافظ المنوفية يكرم أمًا لتحفيظ بناتها الأربعة القرآن كاملا    هل يجوز قراءة القرآن من المصحف والمتابعة مع قارئ يتلو في التلفاز ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رأي
ترامب.. والملاك النيوزيلندي.. وحزب "آه يا ليل"
نشر في الجمهورية يوم 24 - 03 - 2019

وغابت الولايات المتحدة الأمريكية في عهد الرئيس دونالد ترامب عن الشرق الأوسط ولم تعد تهتم إلا بإسرائيل وأمن إسرائيل والتوسع الإسرائيلي.
والكاتب الأمريكي الكبير توماس فريدمان كتب في صحيفة "النيويورك تايمز" يقول إن الولايات المتحدة الأمريكية لم تعد موجودة في المنطقة فليس لها سفراء في السعودية ولا في مصر أو العراق أو الإمارات أو تركيا أو الأردن. ويمضي قائلاً إن السفير الأمريكي في إسرائيل المحامي السابق لدونالد ترامب مفتون جداً بحركة المستوطنين اليهود المتطرفة لدرجة أصبح فيها بوقاً دعائياً لا دبلوماسياً.
وما كتبه فريدمان يلخص كل السياسة الأمريكية الراهنة. فالولايات المتحدة الأمريكية لم تعد مع حل الدولتين اليهودية والفلسطينية. ولكنها أصبحت تروج وتتحدث عن حل الدولة الواحدة وتلغي حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة.
وترامب لا يقف عند حد الإجهاز علي الدولة الفلسطينية ولكنه يدعم ايضا محاولات إسرائيل في ضم الجولان السورية إليها.
والسياسات الأمريكية. أخرجت واشنطن من الشرق الأوسط ولكنها تدفع في اتجاه شرق أوسط جديد ممزق خائف حائر ضائع بثورات الخريف والربيع والشتاء والصيف لن تتوقف إلا مع انهيار المنظومة العربية لصالح إسرائيل.. وإسرائيل قبل أمريكا.
ہہہ
ولم يكن غريباً أو مفاجئاً أن يخرج علينا وزير خارجية أمريكا مايك بومبيو بتصريح يقول فيه "إن الرب أرسل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أجل حماية إسرائيل من إيران".
والوزير الأمريكي يدرك خطورة هذا التصريح الذي يتضمن إقحاماً للدين في السياسة. وتحويل المواقف الدينية إلي سياسية ويدخلنا في مرحلة من المواجهات الدينية الخطيرة.
والوزير الأمريكي علي أي حال كان صريحاً وواضحاً في التزام أمريكا بأمن إسرائيل سواء ضد إيران أو أي تهديدات أخري.
ہہہ
ونترك دعاة الفتن والانقسام ونتحدث عن الملاك النيوزيلندي جارسيندا أرديرن رئيس وزراء نيوزيلندا التي تلقت رسائل تهديد بالقتل من المتطرفين اليمينيين في بلادها والذين قالوا لها "أنت التالية" بعد موقفها في التضامن مع المسلمين في أعقاب مجزرة المسجد الدامية.
وقد يهاجمنا اليمين المتطرف الأعمي ولكن العالم كله أصبح معجباً بهذه السيدة الرائعة وبموقفها الداعي إلي التسامح والسلام والإنسانية.
وصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قدمت لها التحية قائلة إنه يجب علي العالم أن يتعلم من الطريقة التي تعاملت بها مع الحدث.
وبرج خليفة أضئ في دبي بصورتها وهي ترتدي الحجاب وتعانق امرأة مسلمة كان يبعث برسالة إعجاب نيابة عن 1.5 مليار مسلم نالت الملاك النيوزيلندي احترامهم وتقديرهم.
والسيدة جارسيندا تستحق بهذا الموقف الذي احتوت به صراعاً دينياً وحاصرت من خلاله الإرهاب أن تنال جائزة نوبل للسلام تقديراً واحتراماً من العالم كله لداعية جديد للسلام والتعايش الإنساني.
وقد لا تنال جارسيندا هذه الجائزة الممزوجة باعتبارات سياسية عنصرية أخري.. ولكنها نالت ما هو أكبر منها.. احترام العالم كله.. وهذا هو الأهم.
ہہہ
ونعود إلي مصر وثورة الغضب ضد البي بي سي التي تنشر أخباراً مغلوطة ومغرضة عن مصر.
والبي بي سي البريطانية هي هيئة إعلامية تابعة إدارياً ومالياً وسياسياً لوزارة الخارجية البريطانية وجزء من أدوات السياسة الخارجية البريطانية.
والسياسة الخارجية البريطانية لم تعد متوازنة ودقيقة كسابق عهدها. والإنجليز فقدوا أصابعهم ولمستهم السحرية في المنطقة وضاعوا في عصر السياسات والهيمنة الأمريكية وأصبحوا إحدي أدواتها أيضا..!
ولا تهتموا كثيراً بما تقوله "البي بي سي". فكله "فشنك". وأضغاث أحلام.. ومصر في أمن واستقرار رغم كل تقاريرهم الإخبارية الكاذبة.
ہہہ
وحزب مطربة "آه يا ليل آه يا عين" بدأ حملة الدفاع عنها وأظهروها باكية نادمة علي ما قالته في حق بلادها "سامحوني كان المفروض أحترم نفسي"..!
والمطربة التي تندم الآن علي عدم احترامها لنفسها وعلي لسانها الطويل.. وعلي تجاوزاتها المستمرة ستجد الآن من يتعاطف ويدافع عنها.. ويحولها إلي شهيدة وضحية لحزب أعداء النجاح.. وكله مدفوع.. وكله بثمن.. ومصالح وتربيطات وشلل.. والحقيقة في النهاية تصبح غائبة.
ہہہ
أما وليد جنبلاط رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان والسياسي المخضرم فقد نعي كلبه "وداعاً يا أعز صديق".. وهي جملة لخصت كل شيء.. وأوضحت خبرات السنين وتجاربها.. فالوفاء والصداقة لم يعدا من سمات البشر..!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.