سعيد حساسين: "كلنا مع البطل السيسي ضد الظلاميين"    اجتماع اللجنة المنظمة للمؤتمر العلمي الثامن لجامعة عين شمس    الطائرة «فايزة» وراء الفكرة.. قصة الاحتفال بعيد الطيران المدني    شاكر : سوف نعيد هيكلة قطاع الكهرباء بدءا يوليو    وزير الأوقاف: رفعنا المخصصات الموجهة لأعمال البر من 30 إلى 400 مليون جنيه    ضغوط سعودية جديدة على قطر    إيطاليا: المهاجرون الذين جرى إجلاؤهم من مخيماتنا فروا إلى دول أوروبية أخرى    تقرير أوروبي يحذر من مخاطر منح المواطنة والإقامة للمستثمرين الأجانب    بدء المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية بالجزائر    الأهلي يوافق على إعارة كريم يحيى إلى نادي سموحة    رسميا.. مارسيليا يضم بالوتيلي من نيس    سولاري: لم نفقد الأمل في العثور على سالا.. و تقنية الفيديو تربكنا    تأجيل تظلم سعاد الخولي على قرار منعها من التصرف فى أموالها ل 19 مارس    المحكمة العسكرية تؤجل قضية «هجوم الواحات» ل6 فبراير    غدًا.. طلاب أولى ثانوي يودعون الامتحانات التجريبية بمادة الكيمياء    "التضامن" تنقذ 1115 مشردًا بلا مأوى    عبد الدايم: افتتاح الرئيس لمعرض الكتاب يوضح اهتمام القيادة السياسية بالثقافة المصرية    حمدي الميرغني: "حققت حلمي بالعمل مع كريم عبد العزيز في نادي الرجال السري"    بنك مصر يشارك في معرض ديارنا 2019    وزير الزراعة يهنئ وزير الداخلية بعيد الشرطة    إيمري يرفض التعليق على ضم لاعب برشلونة "نرغب في إبرام صفقة أو 2"    تعرّف على التشكيل الجديد لمجلس إدارة هيئة قناة السويس    محافظ الدقهلية يجهز 50 عروسة بمدينة أجا    قوى عاملة جنوب سيناء تُوفر 170 فرصة عمل بالفنادق والقرى السياحية    عامل يصيب شقيقه لتعديه بالضرب على والدتهما بقليوب    ضبط 46 قضية تموينية و39 مخالفة مرافق بسوهاج    تجديد حبس المتهمة بقتل طفلها بالأزبكية 15 يوما    روسيا تطالب إسرائيل بوقف ضرباتها العشوائية على سوريا    تركيا تفتح النار على أمريكا وتتهمها بدعم تنظيمات إرهابية في سوريا    "سيات" تستعد لإطلاق "تاراكو" ذات ال7 مقاعد    شاهد.. أغنية الشهيد محمد وهبة قبل وفاته    7 فبراير.. انطلاق أولى حلقات حكايات لطيفة    افتتاح سيرة حب على مسرح البالون بتوقيع عادل عبده آخر يناير    بدء تصوير مسلسل "طلقة حظ" استعدادا للمشاركة في الماراثون الرمضاني    علي جمعة: الصدق منجاة وبركة وقوة للمسلم    مستشفي الشيخ زويد تستعد لاستقبال قافلة مصر الخير    اليوم.. منتخب مصر يصطدم مع نظيره التونسي في المونديال.. تعرف على موعد اللقاء والقناة الناقة    رئيس جامعة جنوب الوادي يتفقد الامتحانات بفرع الأقصر    روسيا تطالب إسرائيل بوقف غاراتها على سوريا    فيديو| «متحدث النواب»: اللائحة التنفيذية تتحكم في القانون بعد صدوره    الثلاثاء.. إنطلاق مؤتمرالكلية الملكية البريطانية لطب الأطفال    تراجع ثقة المستهلكين الأتراك في يناير    مرصد الإفتاء: المجتمع الدولي بات مطالبا بإدراك أهمية الأوطان    أمين الفتوى يوضح كيفية صلاة قيام الليل وأقصى عدد لركعاتها .. فيديو    أمين تنظيم مستقبل وطن: الشعب يفخر بوجود أبطال من الشرطة المصرية    3 نجوم عرب في ترشيحات الأوسكار 2019    خبيران فى الأشعة التداخلية والمسالك البولية بالمركز الطبى العالمى    الفرنسي بويل يتأهل لقبل نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس    تنفيذ 1003 أحكام قضائية متنوعة بالمنيا    الكنيسة الكاثوليكية تهنئ الرئيس والشعب المصري بعيد الشرطة وذكرى 25 يناير    تنس - تأهل دجوكوفيتش يلحق بنادال لنصف نهائي أستراليا المفتوحة.. وخروج سيرينا ويليامز    اوعى تفقد الأمل في التغيير!    مراكز الأوقاف لإعداد محفظي القرآن خطوة لحماية النشء من أفكار التطرف    المحافظة على وزنك في الشباب يضمن لك عمرًا أطول    مقتل العقل المدبر لهجوم إقليم وارداك الأفغاني في قصف جوي    أحمد توفيق يكشف كواليس رحيله عن بيراميدز قبل مواجهة الزمالك    اختبار دم للكشف المبكرعن ألزهايمر    تفحم شقة سكنية فى المرج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالفيديو| إرهاصات "فنكوش نووى الضبعة" يُسيطر على الإعلام السيساوى

دخلت فضائيات الانقلاب العسكرى فى موجة مدح وثناء على قرب الحلم العسكرى فى بدء تنفيذ فنكوش "مفاعل الضبعة النووى" بمطروح.
وننقل لكم جانبًا من أحدايث التوك شو الإثنين، فعلى فضائية "أون لايف" قال الدكتور محمد فراج أبوالنور، الخبير في الشئون الروسية، إن روسيا لعبت دورا مهما للغاية في تعزيز القوى العسكرية المصرية، خاصة تعزيز القوات المسلحة في مواجهة الإرهاب.
وزعم "فراج"، خلال حواره ببرنامج "حلقة الوصل"، أن "هناك ضغوطا شديدة على مصر، أمريكية وخليجية، لعدم تنفيذ محطة الضبعة النووية، وعدم شراء السلاح الروسي".
أكد أن نهضة روسيا حولتها من ضيف شرف إلى عضو فاعل وقوى لها وزنها في المنطقة، موضحًا أن "بوتين يرفض قرار نظيره الأمريكي دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمةً لإسرائيل"!
كما زعم أن "أهمية المحطة النووية في مصر لا تكمن فقط في توليد الكهرباء، ولا لفائد القرض، الأهم هو إنشاء بنية تحتية نووية في مصر، وسيتم إعادة بناء الهندسة النووية في مصر".
وواصل الإعلام العسكرى أحاديث التغييب، حيث خرج أحمد موسى عبر برنامجه "على مسئوليتى" ليزف خبرًا إن المفاعل النووى سيعمل بعد 10 سنوات!
وقال موسى، إن أول مفاعل نووي سيبدأ في العمل في مصر بعد 10 سنوات من الآن، خلال عام 2026 تقريبًا، مادحًا المنقلب السيسى بقوله: إن مصر دخلت اليوم عصرًا جديدًا مع الطاقة النووية، بمجرد توقيع اتفاقية إنشاء مشروع الضبعة النووي مع روسيا، وإن تلك الخطوة تأخرت أكثر من 60 عامًا!
ونتجه إلى أحد أبواق الإعلام العسكرى، حيث سخر عمرو أديب من تداول مقولة دخول مصر فى عصر النووى بقوله "بلاش فتحة صدر".
وقال الإعلامي عمرو أديب، إن مفاعل الضبعة النووي سيتكلف 29 مليار دولار ، ستدفع منها روسيا 25 مليار دولار على هيئة قروض بنسبة 3%.
وأضاف "أديب" خلال برنامجه "كل يوم" على فضائية "أون إي" مساء الإثنين، أن المفاعل سيبدأ العمل به بعد 7 سنوات، وأشار إلى أن القرض الروسي سيدفع على مدار 13 سنة بدأت في عام 2016، ويسدد على 22 سنة، القسط الأول منهم عام 2029، مشددًا على أن المفاعل سيكون معه ضمان 60 عامًا.
وتابع: "هذا المفاعل لا علاقة له بدخول مصر المجال النووي، ولا علاقة له بامتلاك سلاح نووي كما يردد البعض، ولا يشبه نهائيًا بدايات إيران مع السلاح النووي.. وبقول للناس إلي فاتحة صدرها: هذا ليس بداية لأن تكون مصر دولة نووية"!
والشيء بالشيء يذكر، واستمرارا لحالة الشيزوفرينيا الانقلابية، زعمت سحر طلعت مصطفى، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب: إن وزير النقل الروسي أكد أن أول رحلة جوية مباشرة بين موسكو والقاهرة ستنطلق بداية فبراير المقبل، موضحة أنه لا داعي للحديث في هذا الشأن إلا بعد توقيعه رسميًا من قبل الجانب الروسي والمصري!
وأضافت "مصطفى"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "مساء DMC"، سمعنا كتيرا عن عودة حركة الطيران، بس المرة دي تم اتخاذها بشكل أكثر جدية من وزير النقل الروسي"، حيث سيتم التوقيع على عودة الطيران من موسكو للقاهرة خلال أسبوع على أن تعود الحركة في بداية شهر فبراير.
وأشارت إلى أن التصريحات عن عودة الطيران بين موسكو والقاهرة خطوة إيجابية، مضيفة: "مستنين الخطوة دي من فترة كبيرة، وحصل فيها شغل كتير من الجانب المصري، سواء من وزارة الطيران أو الداخلية، وروسيا أكدت أنها ليس هناك أي مشاكل من ناحية تأمين المطارات المصرية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.