لطلاب المرحلة الأولى.. بالخطوات تعرف على طريقة تسجيل الرغبات عبر موقع التنسيق    مصر والسودان يشددان على التوصل لاتفاق ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة    نائب محافظ الفيوم يشهد استلام لحوم أضاحي مقدمة من "الأوقاف" للأسر الأولى بالرعاية    أكاديمي: توليد الكهرباء من "الغاز الطبيعي" أفضل من تشغيل السيارات به    العربية للعلوم والتكنولوجيا تعلن دعمها للشعب اللبناني    وزير الخارجية الأمريكي يُوقع اتفاقاً لنقل قوات بلاده من ألمانيا إلى بولندا    رئيسا وزراء الهند ونيبال يبحثان هاتفيا الخلاف الحدودي بين البلدين    مصر والسودان تتفقان على ضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم بشأن سد النهضة    رغم كورونا.. كوريون يُنظمون مسيرة ضد رئيس البلاد    إشبيلية ضد مان يونايتد.. سولشاير يتحدث عن خطة التأهل لنهائى اليوروباليج    "أحكام كرة القدم".. هل يغير بوتشيتينو مبادئه من أجل برشلونة؟    "اليوم"الشباب والرياضة تبدأ تسليم دراجات المرحلة الثانية من مبادرة " دراجتك صحتك "    تجديد حبس عاطل بتهمة ترويج مواد مخدرة في المرج    الأرصاد: طقس الغد حار رطب.. والعظمى بالقاهرة 37 درجة    ننشر أسماء أوائل الشهادة الثانوية الأزهرية في دمياط    حوله إلى أشلاء.. مصرع شاب صدمه قطار في كفر الزيات    حبس شاعر غنائي وزوجته لاتهامها بخطف طفل في الإسكندرية    فيديو| بعد بحث الجمهور عن معناه.. ماذا قالت شويكار طوب صقال عن اسمها؟    فيديو .. الشاب خالد يطرح برومو أحدث كليباته إسمها بيروت    "الإسكندرية السينمائي" يختار اسم عزت العلايلي لدورته ال36    الأردن يعزل مدينة الرمثا الحدودية مع سوريا بسبب ارتفاع إصابات كورونا    تماثل 296 مصابًا بكورنا للشفاء بعزل حميات قنا    بالصور.. جولة تفقدية لمحافظ بورسعيد بمستشفى النصر التخصصى    وزيرة الصحة تعقد جلسة ثنائية مع نظيرتها السودانية لبحث تعزيز التعاون    بالصور.. تطوير ورفع كفاءة مجزر رأس غارب    زراعة دمياط تمنح المزارعين سلفة 5 آلاف جنيه لتطوير الري الحقلي    رونالدو يطالب يوفنتوس بضم نجم ريال مدريد    أوس أوس يشيد بأداء نجوم "مسرح مصر"    الفرعون يتعرض للظلم | بالأرقام.. المجاملات تبعد صلاح عن الجوائز الفردية    انطلاق الورش التدريبية لمودة | صور    آلاف المتظاهرين ينظمون مسيرات لليوم السادس على التوالي في الشرق الروسي    بالكمامات والتباعد .. بطريرك الإسكندرية للروم يرأس قداس عيد رقاد العذراء مريم (صور)    السيطرة على حريق داخل مخزن فى الأزبكية دون إصابات    رئيس جامعة الأزهر يتفقد امتحانات الدراسات العليا بنات بالإسكندرية    أنيس بوجلبان مدربا مساعدا في الصفاقسي التونسي    زيدان يوجه ريال مدريد نحو التعاقد مع أوباميكانو    بدء فعاليات دورة إعداد المعلم الجامعي بكلية تربية قنا    البحرين تنهي إجراءات نظم إدارة السلامة التابع لشؤون الطيران المدني    التضامن: مبيعات ديارنا بمارينا تتجاوز النصف مليون جنيه في الأسبوع الأول    "التعاون الدولي": توقيع اتفاقيات مع بنك الاستثمار الأوروبي بقيمة 122.7 مليون يورو    الأنبا توماس عدلي يلتقى الأسر الشابة بمنطقة ابني بيتك    شهامة الأهالي تنقذ سائق توك توك استدرجه عاطل لسرقته بأبو النمرس    حواس: الحضارة المصرية غذت العالم بالعلم    موعد استئناف نصف نهائي بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين    صلاح حليمة: العلاقات المصرية السودانية تقوم على احترام خيارات الشعب    كندا تمنح الإقامة الدائمة لكل طالب لجوء قدم الرعاية لمرضى كورونا    بالفيديو| علي جمعة: علاج القسوة بتشغيل العقل حتى يلين القلب    مجلس الوزراء يستجيب لاستغاثة أم تُطالب بعلاج ابنها على نفقة الدولة من "الهيموفيليا"    نائب رئيس جامعة طنطا: انتظام سير أعمال امتحانات الدراسات العليا    الأوقاف: انتهينا من دراسة العودة التدريجية لصلاة الجمعة    نزل في دار أبي أيوب الأنصاري.. علي جمعة: 10 أمور قام بها الرسول عندما هاجر للمدينة    استئناف برنامج "العمل الأفضل"بين القوي العاملة والعمل الدولية    10 سيدات في مناصب قيادية برئاسة الحرمين    انتقادات حادة لندى بسيوني بسبب نعي الفنان الراحل سناء شافع    عبد الحفيظ عن رحيل رمضان صبحي: البطولات لا تأتي بالأموال    الإدارية العليا: إعادة محاكمة 4 أساتذة قذفوا رئيس أكاديمية الفنون بالطماطم    ما هي سكرات الموت    المفتي يكشف سبب إطلاق لفظ «خوارج العصر» على الإخوان.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الوزراء اللبناني: جهات داخلية وخارجية تدفع بلادنا نحو الانهيار
نشر في الوطن يوم 02 - 07 - 2020

قال رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، إنّ الحكومة تبذل أقصى الجهود لمعالجة الأزمات المالية والاقتصادية والمعيشية المتراكمة على مدى عشرات السنين، مُتهما جهات محلية وخارجية (لم يسمها) بالدفع نحو انهيار لبنان بشكل كامل وبصورة مدوية تنطوي على خسائر ضخمة، وهناك مخططات واجتماعات سرية و"رسائل مشفرة" تم رصدها في هذا السياق.
وأضاف دياب، في كلمة له بمستهل اجتماع مجلس الوزراء ظهر اليوم: "هناك جهات في الداخل لا تهتم لمستقبل البلد، ولا يهمها إلا دفتر حسابات المصالح الشخصية المغلّفة بحسابات سياسية وطائفية، هذه الجهات إما أدوات خارجية لإدخال لبنان في صراعات المنطقة وتحويله إلى ورقة تفاوض، أو هي تستدرج الخارج وتشجعه على الإمساك بالبلد للتفاوض عليه على طاولة المصالح الدولية والإقليمية".
وفيما بدا وكأنّه رد غير مباشر على التكهنات والحديث المتداول، بشأن احتمال استقالة الحكومة على وقع الأزمات المتفاقمة التي يشهدها لبنان، وقال دياب: "دخول الحكومة ليس من قبيل البرستيج، والجميع كان يتوقع مواجهة تحديات صعبة وماذا ينتظرنا، لقد اخترنا مواجهة التحديات وسنكمل بمواجهتها".
واعتبر رئيس الوزراء اللبناني، أنّ هناك قرارًا كبيرًا بحصار لبنان، وأنّ جهات تمنع وصول أي مساعدات عن البلاد، مضيفًا: "هناك حصار سياسي مالي لتجويع اللبنانيين، وفي الوقت ذاته، يدّعون أنّهم يريدون مساعدة الشعب اللبناني".
وأشار دياب، إلى أنّ ارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة اللبنانية، يأتي في سياق مؤامرة ضد لبنان والحكومة، موضحا أنّ هناك أطرافًا -لم يسمها- تحاول تعطيل الإجراءات الحكومية لمعالجة ارتفاع سعر الدولار، وأنّ الأمر "أصبح لعبة مكشوفة ومفضوحة"، على حد قوله.
وأضاف دياب: "يطالبوننا بإجراءات مالية، ويهربون الأموال إلى الخارج ويمنعون التحويلات إلى البلد، ويعطلون فتح الاعتمادات للوقود والمازوت والدواء والقمح، ليقطعوا الكهرباء عن اللبنانيين ويُجوّعونهم ويتركونهم يموتون من دون أدوية، وفوق ذلك، يتحدثون عن حرصهم على لبنان ومساعدة الشعب اللبناني".
وقال دياب: "سكتنا كثيرًا عن ممارسات دبلوماسية فيها خروقات كبيرة للأعراف الدولية والدبلوماسية، حرصًا على علاقات الإخوة والانتماء والهوية والصداقات، لكن هذا السلوك تجاوز كل مألوف بالعلاقات الأخوية أو الدبلوماسية.. والأخطر من ذلك، بعض الممارسات أصبحت فاقعة في التدخل بشؤون لبنان، وحصلت اجتماعات سرية وعلنية، ورسائل بالحبر السري ورسائل بالشفرة ورسائل بالواتس آب ومخططات، وأمر عمليات بقطع الطرقات وافتعال المشاكل".
وأكد دياب، أنّ الحكومة لديها خيارات عديدة وسيكون لها رد واضح وصريح إزاء "تلك المخططات" وتحديد للمسؤوليات، وأنّها لن تلجأ إلى أي رد فعل انفعالي، مشددا على أنّه لن يقبل أن يكون لبنان وشعبه "صندوق بريد داخلي لمصالح ومفاوضات وتصفية حسابات خارجية، أو محاصرة اللبنانيين وتجويعهم". على حد تعبيره.
واعتبر رئيس الوزراء اللبناني، أنّ وقائع قطع الطرق التي يشهدها لبنان يوميا على وقع الأزمة الاقتصادية، تأتي في إطار "قرار سياسي صادر عن غرفة عمليات مفضوحة الهوية والإدارة"، على حد قوله.
وقال دياب، إنّ هذه الأمور تزيد الضغوط على اللبنانيين وليس الحكومة، مشيرا إلى أنّ الحكومة في المرحلة الأخيرة من إنجاز مهمة "فك الارتباط" بين سعر الدولار وكلفة المعيشة، في ظل الواقع شديد الصعوبة والأزمة الاجتماعية والمعيشية والاقتصادية المتفاقمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.