التحالف يدمر مسيرتين حوثيتين استهدفتا جنوبي السعودية    عصام عبد الفتاح ردا على طولان: تصريحاتك ليست في محلها    مدرب ايسترن كومباني: خطأ إداري حرمنا من اللاعبين الأجانب    الشوالي: تدخلات الرعاة تهدد حصول صلاح على الكرة الذهبية    مدحت شلبي يعتذر عن التعليق علي مباراة الأهلي والاسماعيلي    مصرع طفلين شقيقين في حريق داخل شقتهما بأوسيم    تيجراي تنفي استهداف الطيران الإثيوبي معسكرًا لتدريب قواتها الخاصة    فيديو.. أحمد موسى: الفاو كشفت عن قفزة في أسعار الأغذية بنسبة تقترب من 33%    الزمالك: حكم مباراة إنبي ألغى إنذار محمود علاء    "دمياط" تفوز ضمن 10 مدن عالمية بجائزة مدينة اليونسكو التعليمية لعام 2021    الأجهزة الأمنية بالقاهرة تساعد إحدى المواطنات وإيداعها بدور رعاية    ياسمين صبرى: معنديش أصحاب ولا شلة والواحد يبقى مخلص صلاة وبعدها يقعد ينم    النشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم قول "مدد يا حسين".. وأمين الفتوى ينصح سيدة تريد خلع النقاب وزوجها يرفض    بالفيديو| أمين الفتوى ينصح أسرة ترفض زواج ابنتها الشابة من رجل يكبرها ب20 عاماً    شريف عامر: وزيرة الصحة تعرضت ل ذبحة صدرية وجلطة في القلب وارتشاح بالمخ    مجلس الاهلي يعتمد قائمة المرشحين لإنتخابات النادي    الخطيب: مي عاطف كادر مميز ومكسب كبير للأهلي    واشنطن تنتقد بشدة استمرار بناء المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية    متحدث البترول: سعر خام برنت في ارتفاع مستمر    وزير العدل: عدم إحالة أي قضايا لمحكمة أمن الدولة بعد قرار إلغاء حالة الطوارئ    عمرو عبد الجليل ينتهى من تصوير "فيلم تجارى"    شيرين رضا: أنا وعمرو دياب قادرين نصرف على نور لكن لازم تحس بالمسئولية    أحمد موسى للمصريين: مستعدون لكل الاحتمالات بشأن سد إثيوبيا حتى في حال انهياره    مكتب رئيس الوزراء السوداني: حمدوك وقرينته متواجدان بمقر إقامتهما    مصادر: روسيا تريد انخفاض أسعار الغاز الطبيعي بنسبة 60% في أوروبا    طريقة علاج حساسية الأنف    لجنة الحكام: ركلة جزاء الزمالك أمام إنبي مشكوك في صحتها    توخيل: تشيلسي استحق التأهل لربع نهائي كأس الرابطة وتصديات كيبا أنقذتنا    فياريال ينجو من فخ قادش بتعادل مثير في الدوري الإسباني 3-3 "فيديو"    الداخلية تضبط 3 تشكيلات عصابية بحوزتهم مواد مخدرة ب 8 ملايين جنيه    الأهالى يضبطون عاطلا شرع فى خطف طفلة أمام مسكنها بالجيزة    إصابة 3 أشخاص فى مشاجرة بسبب خلافات الجيرة بالوراق    أمطار رعدية والحرارة تعاود للارتفاع .. حالة الطقس اليوم الأربعاء إلى الإثنين 1 نوفمبر    مديريات أوقاف القاهرة والسويس والمنيا وبنى سويف توزع لحوم الأضاحى على المستحقين    اليوم.. البابا تواضروس يلقي عظته الأسبوعية    الفقي: إلغاء العمل بقانون الطوارئ هو أقوى رسالة للعالم على استقرار مصر    حظك اليوم الأربعاء 27-10-2021.. توقعات الأبراج على الصعيد المهني تضحك للجدي وتزعج الثور    برج الميزان.. حظك اليوم الأربعاء 27 أكتوبر: اعترف بمشاعرك    نهال عنبر: كدت أتعرض للضرب بسبب دوري في مسلسل العائلة والناس    محمد عبده أبو ستيت: تدربت 8 أشهر لمواجهة بطل روسيا على لقب العالم بالكيك بوكسينج    صندوق النقد: قدمنا 117 مليار دولار للدول لمواجهة كورونا ومصر حصلت على 2.5 مليارا    6000 برميل.. البترول توضح تفاصيل اكتشاف 3 آبار جديدة بالصحراء الغربية    سنجر: برميل النفط سيصل ل 100 دولار | فيديو    الرئيس العراقي: هجوم ديالي محاولة خسيسة لزعزعة استقرار البلاد    «صحة القليوبية» يناقش خطة تطعيم المواطنين بلقاح كورونا    أخبار × 24 ساعة.. التعليم: اختبار 4 ابتدائى لنهاية الترم الأول فى موعده    مصطفى الفقى: إنهاء حالة الطوارئ رسالة للعالم وتؤكد أنه ليس لدينا ما نخشاه    "بلازما المرضى" ووجبات المدارس بيزنس جديد لجنرالات جيش السيسي    مايا مرسى : انخفاض معدل البطالة بين السيدات إلى 17.7%    هل يتأثر السد العالي بانهيار سد النهضة؟.. خبير مائي يُفجر مفاجأة    التحفظ على 2 طن جبن رومي فاسد في الإسكندرية    أحزان في أوسيم .. مصرع طفلين شقيقين في حريق شقة    الصحة العالمية: جائحة كوفيد لم تنته بعد    هل هناك علاقة بين التهاب المفاصل والعقم عند الرجال ؟ دراسة حديثة تجيب    قرار شجاع.. برلمانية: إلغاء الطوارئ تشجيع للسائحين بالعالم على زيارة مصر    رئيس جامعة الأزهر يشدد على ضرورة التمسك بتعاليم الرسول وأخلاقه    ريهام سعيد تفجر مفاجأة وتتنازل عن القضايا ضد سما المصري    تعرف على اسم الله الصمد وفضله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الإعلان عن توصيات المنتدى الإقليمي الأول للعلم المفتوح في المنطقة العربية .. اعرف التفاصيل
نشر في الموجز يوم 23 - 09 - 2021

أعلنت الدكتورة غادة عبدالبارى الأمين العام للجنة الوطنية المصرية لليونسكو توصيات المنتدى الإقليمي الأول للعلم المفتوح في المنطقة العربية والذي نظم من قبل اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو بالتعاون مع جامعة الجلالة ومكتب اليونسكو الإقليمي بالقاهرة، تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو على مدار يومي (21-22) سبتمبر 2021 بمقر جامعة الجلالة بالعين السخنة والذى يأتى ضمن المشروع الإقليمي "دعم عملية التشاور في مجال العلم المفتوح في المنطقة العربية".

وأشارت غادة عبد البارى إلى أن فعاليات المنتدى شهدت على مدار اليومين مجموعة من المشاركات الفعالة بين الحضور والمتحدثين بالجلسات، وانتهت إلى عدد من التوصيات، منها :
• زيادة التعاون العلمي المشترك إقليميًا و دوليًا ومشاركة المعلومات من أجل تعميم الفائدة على المجتمع.
• الاتصال بالكيانات الفاعلة في المجتمع وعدم الاقتصار فقط على المجتمع العلمي.
• أهمية تبادل البيانات والمعلومات لدعم أنظمة المعرفة وصنع القرار.
• الوعي بالمسارات المتنوعة للعلم المفتوح، بحيث يتم الاستعداد في الوقت المناسب للانتقال إلى التطبيق والإستفادة منه.
• إتاحة المعرفة العلمية للجميع وسهولة الوصول إليها ويمكن إعادة استخدامها من قبل الجميع وعلى رأسهم الاحتياجات الخاصة وذلك من أجل زيادة المعارف العلمية وتحسينها، ونشرها على نطاق أوسع.
• نشر الوعي بالعلم المفتوح سواء على المستوي الأكاديمي أو العامة.
• تبسيط العلم للعامة الذين لا يملكوا الوعي الكافي بالعلوم وأهميتها (ثقافة المعرفة العلمية للجمهور) من خلال مراكز العلوم والتكنولوجيا.
• إجراء ورش عمل للمجتمع المدني مع المراكز البحثية والعلمية حتى تكون العلوم المفتوحة في خدمة المجتمعات ونابعة من المجتمع المدني لحل مشاكله.
• تطوير بيئة سياسية تمكينية للعلم المفتوح على أن تشمل الحوافز للعلم المفتوح؛ بهدف تشجيع الباحثين على النشر العلمي خاصة في المجلات ذات الوصول المفتوح، وكذلك تقليل الفجوة بين صناع السياسات والباحثين والمراكز البحثية من أجل إصدار تشريعات تخدم البحث العلمي وتعزيز تطبيق العلم المفتوح.
• الاستثمار في البنية التحتية والخدمات في مجال العلوم المفتوحة.
• الاستثمار في الموارد البشرية والتعليم ومحو الأمية الرقمية وبناء القدرات في مجال العلوم المفتوحة.
• تعزيز التعاون الدولي مع أصحاب المصلحة المتعددين بهدف تقليص الفجوات الرقمية والمعرفية.
• رفع الوعي للمستفيد النهائي وأصحاب المصلحة في القطاعات الرسمية وصناع السياسة بأهمية العلم المفتوح.
• تحويل المجتمعات العلمية والبحثية إلى مجتمعات إبداعية ومنتجة تعزز العلاقة بين العلم والمجتمع وتنهض بالإنسانية وتحقق أهداف التنمية المستدامة.
• إنشاء شبكة عربية للعلم المفتوح على غرار تلك الموجودة في الاتحاد الأوروبي.
• التعريف بواحات العلوم والتكنولوجيا والحاضنات التكنولوجية بهدف الوصول إلى نماذج أولية ثم منتجات صناعية.
• وضع الأسس لإعداد الاستراتيجية العربية للعلم المفتوح على أن تكون جزء مكمل لاستراتيجية البحث العلمي والتكنولوجي والابتكار لجامعة الدول العربية و ملحقًا لها، مع التأكيد على ضمان حقوق الملكية الفكرية وأخلاقيات البحث العلمي، ووضع التشريعات التي تنظم ذلك.
• دعوة الدول العربية إلى تبني إنشاء صندوق لدعم مبادرات العلم المفتوح.
• إجراء العديد من ورش عمل للتعريف بالخدمات التي تقدمها "منصة اليونسكو الإقليمية للعلوم في المنطقة العربية" من أجل تعظيم الإستفادة منها.
• العمل على إتاحة أدوات العلم المفتوح المختلفة وربط منصات المصادر المفتوحة بين الدول العربية لمشاركة المعلومات وتعظيم الإستفادة منها.
• وضع إطار قانوني خاص لضمان حقوق النشر والملكية الفكرية العلمي مع الحفاظ على التحكيم والتقييم لضمان جودة البحث العلمي والمنشورات.
• تشجيع مشروع " الكشاف العربي للاستشهادات المرجعية Arabic Citation Index (ARCI)" والذي يعد ثمرة التعاون المشترك بين بنك المعرفة المصري وشركة كلاريفيت أناليتكس (شبكة العلوم Web of Science) بوصفه رافدًا رئيسًا من روافد الدوريات العلمية العربية، ودعمه على جميع المستويات الحكومية والأكاديمية والخاصة، وإتخاذ كافة الأساليب الكفيلة بوصول رسالته السامية إلى جميع المحافل العلمية العربية.
• الاهتمام بإكساب الباحثين ورؤساء الجامعات والمراكز البحثية و مديري المكتبات المهارات اللازمة من أجل تطبيق العلم المفتوح.
• أهمية العلم المفتوح في إنقاذ الأرواح ؛ ويعتبر ما حدث خلال مواجهة جائحة كوفيد 19 مثالًا رائعًا على ذلك.
جدير بالذكر أن جلسات المنتدى شهدت على مدار اليومين تحليلًا للوضع الراهن للعلم المفتوح، وركائزه الأساسية، وتفعيله في المنطقة العربية، إضافة إلى وضع توصيات لتعزيز دوره بإستخدام المعامل الإلكترونية والتكنولوجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.