بدء حجز اختبارات القدرات لطلاب الدبلومات الفنية.. غدًا    تدريبات «النجم الساطع» والشعوب المحبة للسلام    بعد بيان مجلس الأمن.. هل يعود العقل لحكام إثيوبيا؟    وزيرة التخطيط: مصر تولي أهمية كبرى للاقتصاد الأخضر    هيئة قناة السويس تكرم المرشدين فى عيدهم    حركة «طالبان» تعيد فتح المدارس أمام البنين في المرحلة الثانوية والفتيات حتى الابتدائية    جلسه بين كارتيرون ولاعبي الزمالك.. وإشادة من الفرنسي    أخبار الأهلي.. «ميكيسوني» مفاجأة «موسيماني» في السوبر    «كيروش» يدرس خطة العمل وترتيبات معسكر منتخب مصر مع الجهاز الفني    كلوب يكشف مصير صلاح ويتحدث عن «ماني»    ليفربول يتطلع لاستغلال صحوته أوروبيًا على حساب كريستال بالاس فى الدورى الإنجليزى.. وصلاح يسعى لمواصلة التهديف    نظرة إلى المعراج والمعادى    الأرصاد: طقس سبتمبر يشهد ارتفاعا وانخفاضا للحرارة وأمطارا خفيفة    قطع رأسها وطعنها 7 مرات.. جزار الفيوم يقتل زوجته في الشارع ويسلم نفسه    آيتن عامر تدعو ل كريم فهمي بعد إصابته بجلطة: ربنا يشفيك يا حبيبنا    عفاف راضي ل«الوطن»: جيل المطربين الشباب مظلوم.. ولا توجد شركات تدعمهم    «صحة الدقهلية»: باصات لنقل المواطنين من مقر التسجيل للحصول على التطعيم    كينجسلي كومان يخضع ل جراحة "بسيطة" في القلب    قرار عاجل بزيادة أسعار البنزين    بسبب كورونا .. إلغاء أي مظاهر أو احتفالات بمولد سيدى أحمد البدوى بطنطا    إزالة 7 حالات تعد على أملاك الدولة بمركز المراغة    «تموين البحيرة»: تحرير 8 محاضر للمخابز المخالفة في أبو حمص    كشف ملابسات منشور سيدة تتهم شرطيا بالتجاوز في حق ابنتها    رفع 50 طن مخلفات وتراكمات بمدينة ساقلتة    "وصف مصلين بالمتطرفين".. ننشر كواليس إقالة مدير أوقاف الإسماعيلية من منصبه    «حزب الله».. شوكة إيران فى ظهر لبنان تدفعه إلى الانهيار    الكشف على 1237 مواطنًا في قافلة طبية بقرية حاجر الدهسة بقنا    محافظ المنوفية: فتح 9 مراكز جديدة لتلقي لقاح كورونا غدا    1884 سفينة عبرت قناة السويس خلال أغسطس الماضي    إصابة 5 أشخاص في حادث تصادم بكفر الشيخ    ضبط عاطل متهم بقتل شاب في سمنود بالغربية    ضبط 2 طن سكر للإتجار بها في السوق السوداء بمحافظة الجيزة    الجماهير تنتقد بطولة دوري المؤتمر الأوروبي عبر تويتر    28 جنيها انخفاضًا في أسعار الذهب.. والغرفة التجارية تنصح بالشراء    لا تحب المكياج والتلقائية في التمثيل تُحيرها.. ردود عبلة كامل على منتقديها في التسعينات    الكهرباء: الانتهاء من الاستعدادات الخاصة باستقبال فصل الشتاء    اليونان تسجل 2255 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و39 وفاة في 24 ساعة    «تأييد حقوقي» لدعم البحرين لمصر في الحفاظ على أمنها المائي    ضبط 451 مخالفة عدم ارتداء كمامة في حملة أمنية بسوهاج    ثقافة المنيا تواصل فعاليات المسرح المتنقل ضمن مبادرة حياة كريمة بقرية جريس    صور| عمرو دياب يشعل حفله الغنائي بالقاهرة    وزير الأوقاف في خطبة الجمعة: الوطن ليس حفنة تراب كما تزعم الجماعات المتطرفة    الشيخ جابر طايع: الحلف بالله كذبا كبيرة من الكبائر | فيديو    «الأسطول» أول وديات الاتحاد السكندري استعداداً للموسم الجديد    بوتين: الغرب ترك ترسانة كاملة من الأسلحة الحديثة في أفغانستان    خبير روسي: جيش أمريكا سيبقى باستراليا 15 عاما    التعليم العالي: بناء مهارات الشباب لمواكبة الوظائف الجديدة في عصر التحول الرقمي    بايدن يوقع أمرا تنفيذيا يسمح بفرض عقوبات على إثيوبيا بسبب انتهاكات تيجراى    البابا تواضروس يكرم أوائل الثانوية العامة وحملة الماجستير والدكتوراة ب«كاتدرائية الإسكندرية» الأحد    تعرف على رد فعل هنادي مهنا مع معجبات زوجها أحمد خالد صالح    حملة للتبرع بالدم بمديرية أمن المنيا    القوى العاملة: استخراج 699 شهادة قياس مستوى مهارة وتعيين 437 شابًا بالفيوم    وزير الري ل البنك الدولي: مصر تبذل جهودا كبيرة للتحول إلى التنمية الخضراء    بث مباشر| شعائر صلاة الجمعة من الجامع الأزهر الشريف    سر رفض فيفى عبده الزواج من رجل متزوج.. وسبب هروبها من المنزل.. فيديو    تعرف على الواجب علينا تجاه اسم الله القدوس    الانسان لا بد أن يزول عن ملكه يومًا بموت أو سقم    توقعات الأبراح اليوم 17-9-2021: الأسد متسامح.. ونصيحة ل الجدي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رئيس حزب "المصريين": تجديد الخطاب الديني رسالة مصر إلى العالم
نشر في الفجر يوم 02 - 08 - 2021

قال المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، إن تأكيد الرئيس السيسي على تنقية الخطاب الديني مما علق به من أفكار مغلوطة، وأنها مهمة أساسية تحتم تكامل جهود جميع علماء الدين من رجال الإفتاء والأئمة والوعاظ، أمر في غاية الأهمية؛ موضحًا أن تجديد الخطاب الديني وعرض الإسلام بصورة تتفق مع مراد الله قضية حتمية ومستمرة لم ولن تنقطع.
وأضاف "أبو العطا"، في بيان اليوم الاثنين، أن معظم أزماتنا تتمثل في عدم فهم الدين وفهم أحكام الله ولو فهمناها لانتهت جميع مشكلاتنا سواء على المستوى الفردي أو الجماعي، فلو تمعنا في أحكام الدين لوجدنا أنها مُحلة لجميع مشكلات الحياة، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد؛ بل مُحلة لمشكلات المجتمع وأيضًا المشكلات الدولية، وكل ما يتعلق بحقوق الإنسان وحرياته حسمها الله سبحانه وتعالى، وكل ما في الأمر أن الله وضع حدودًا للحريات وليس قيودًا، حتى يستقيم حال الإنسان والمجتمع.
وأوضح رئيس حزب "المصريين"، أنه لا يجوز الخلط بين العمل السياسي والعمل الديني؛ وهنا يصبح الاختيار واضحًا؛ فرجل الدين إما أن يعتلي المنبر الديني أو يشتغل في السياسة، مشيرًا إلى أن تنظيم العلاقة بين الدين والسياسة يأتي في صالح استقرار المجتمع وصالح المواطنة؛ لأن تسييس الدين يقود إلى تقسيم المجتمع على أسس طائفية ومذهبية.
وأشار إلى أنه حتى يصبح الفصل لصالح الدين والسياسة والحداثة والتحديث فلا بد من آلية واضحة لا لبس فيها، ولا استثناء لجهة، ولا تحايل على القانون وذلك لضبط هذا الفصل، موضحًا أن الحرص على فصل الدين عن السياسة يأتي من منطلق الخوف من أن يوظف الدين في خدمة السياسة وللحفاظ على قدسيته؛ لافتًا إلى أن الفصل بين الدين والسياسة ليس فصل الدين عن المجتمع؛ لأن الدين نسق أساسي في حياتنا.
وأكد أن الحلول لمعضلة العلاقة الملتبسة بين الدين والسياسة في المجتمعات العربية والإسلامية عديدة؛ منها منع قيام أحزاب سياسية على أساس ديني، لأنه غير مقبول ومضاد للديمقراطية، لأنك عندما تدخل في صراع سياسي ستحارب بسلاح الدين، وقد تلجأ إلى تهمة التكفير كما فعلت جماعة الإخوان الإرهابية والجماعات الاسلامية وجماعات الجهاد، وهذا مضاد للديمقراطية التي تعتمد المواطنة أساسا وليس الدين، فجميع المواطنين متساوون في الحقوق والواجبات بغض النظر عن انتمائهم الديني، ومن هنا فأن تكوين أحزاب سياسية دينية أمر مضاد للديمقراطية.
ولفت إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية استغلت الدين لأغراض سياسية في دعم "المعزول مرسي" في الانتخابات الرئاسية، وكذلك الحال في الانتخابات البرلمانية عندما استخدموا شعار "الإسلام هو الحل" لدعم المرشحين ذوي الاتجاهات الدينية؛ موضحا أن الخلط المؤسسي والحقيقي بين الدين والسياسة يسيس الدين ويدخل عليه آفاقا معروفة في العمل السياسي، مثل الصفقات السياسية والتحالفات الآنية وتلاقي المصالح المادية؛ وهكذا يتسبب الخلط بين الدين والسياسة في أن يجعل الدين أقل قدسية.
وطالب رئيس حزب "المصريين"، بتنقية المكتبات الدينية من الكتب والأفكار التي لا تتناسب مع صحيح الدين وتهدف إلى العنف وإزالة كافة المعلومات والأفكار المغلوطة سواء في الكتب والمراجع أو المناهج الدراسية الدينية واستمرار تأهيل وانتقاء رجال الدعوة بما يتناسب مع هذه الرسالة العظيمة.
وكان أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، على الأهمية البالغة لتنقية الخطاب الدينى مما علق به من أفكار مغلوطة، وهى مهمة أساسية تحتم تكامل جهود جميع علماء الدين من رجال الإفتاء والأئمة والوعاظ، وذلك من أجل التصدى للرؤى المشوشة التى تمس ثوابت العقيدة، وتدعو إلى استغلال الدين لأهداف سياسية من خلال أعمال التطرف والإرهاب.
جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي وفد المشاركين في المؤتمر العالمى لدور وهيئات الإفتاء فى العالم، والذى تنظمه حاليًا دار الإفتاء المصرية تحت عنوان "مؤسسات الفتوى فى العصر الرقمي"، وذلك بحضور الدكتور شوقى علام مفتى الديار المصرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.