تعزيزات أمنية أمام الوطنية للإنتخابات مع فتح باب الترشح للرئاسة    بالفيديو.. أسامة كمال: قرار السيسي لم يكن مفاجأة    مستشار ولي عهد أبوظبي يتوقع فوز السيسي برئاسة مصر بنسبة 99%    فيديو.. ننشر أسعار العملات الأجنبية والذهب اليوم    غدًا.. المالية تطرح أذون خزانة ب14 مليار جنيه    وزارة الدفاع الأمريكية: وقف أنشطة حكومية أمريكية يزيد تكلفة الأسلحة    مجلس الشيوخ يحمل ترامب مسئولية توقف مؤسسات الحكومة الفيدرالية عن العمل    «ترامب» يوقع قانونًا لمراقبة الإنترنت دون إذن قضائي    وقفة تضامنية مع القدس وفلسطين في الدنمارك    شاهد البث المباشر لجميع مباريات الدوري الألماني على يلا شوت اليوم 20-1-2018    أحمد فتحي يتمسك بالاحتراف في الشباب السعودي.. والأهلي يرفض    حكام مباريات السبت في الأسبوع التاسع عشر للدوري    "الشناوي" يحتفي ب"عاشور": 33 بطولة    طقس السبت.. انخفاض في درجات الحرارة ب7 مناطق    فتح بوغازي الإسكندرية والدخيلة بعد تحسن الأحوال الجوية    اليوم.. جنايات القاهرة تعيد محاكمة 15متهما في أحداث مركز كرداسة    مصرع طفل في حريق بسوهاج    شمس الكويتية: لهذا السبب اتهمت رامز جلال بالعنصرية (فيديو)    سعر صرف الدولار اليوم في السوق السوداء    استقرار أسعار الفراخ اليوم في بورصة الدواجن    استياء بورسعيدي من شائعة الاستغناء عن جمعة وموكورو    نشرة الثانية: عرضان ل «معلول» واكتساح الزمالك وتهديد الاتحاد الجزائري    ضابط إسرائيلي: بقاء الأسد يخدم تل أبيب    السيسي يلتقي اليوم نائب الرئيس الأمريكي بالاتحادية    زلزال بقوة 5 درجات يضرب محافظة كرمانشاه غرب إيران    من هو حازم حسني النائب الثاني ل"سامي عنان"؟    ضبط 553 حكما و2369 مخالفة مرورية في حملة بالمنيا    سعفان: المصري المصاب بالأردن صحته جيدة وغادر المستشفى    بعد شروع أهلها في قتله.. فتاة العياط: أمين الشرطة اغتصبني وقام بتصويري لتهديدي.. صور    مصرع 3 أشخاص وإصابة 4 آخرين في انقلاب سيارة بطريق صلاح سالم    بدء تلقي طلبات راغبي الترشح في الانتخابات الرئاسية    شمس: كل بيت هيبقى فيه واحد مثلي    رأيت أني مت وأنتظر الحساب    عزل راكب أفريقي مصاب بحمى الضنك بمطار القاهرة    نبات بان زيتوني له العديد من الفوائد الصحية    وفد وزراء إثيوبيا غادر بعد حضور اللجنة العليا المصرية المشتركة    علماء يتوصلون لمكونات مضادة للبكتيريا في معجون الأسنان تكافح الملاريا    أخبار متوقعة ليوم السبت 20 يناير 2018    "شحوط المراكب" يتصدر اهتمامات الأجانب في معرض "الفيتور" السياحي بإسبانيا    اليمن: الجيش الوطني يسيطر على مواقع جديدة في البيضاء    احتفالية كليب نجاح "عيون الناس" للمطرب يونس بحضور الفنانين    اليوم.. توقيع أول عقد إنتاج تجريبي للعدادات الذكية بحضور 3 وزراء    "حرحور": المواطن السيناوي يعي خطورة "الإرهاب"    الأسبوع في أرقام - برشلونة يوسع الفارق مع غريمه.. وبالوتيلي يواصل التوهج وبوجبا يستعيد بريقه    ولمدة 8 ساعات.. قطع المياه اليوم عن عدة مناطق بالقاهرة    شمس الكويتية: المثليات جنسيا صديقاتي بس مبحتكش بيهم جسديا (فيديو)    مارسيليا يقفز للمركز الثاني في ليج 1 عقب تخطيه "كان" بثنائية    «حكاية وطن».. قصة شعب كافح مع رئيسه.. فتحقق الإنجاز.. السيسي يقدم كشف حسابه.. يعلن ترشحه لفترة ولاية ثانية.. ويؤكد: لولا الشعب ما تحققت الإنجازات.. وعلى كل مصري أن يفتخر    محمد فؤاد يتحدث عن حبه للسيسى و رجاله    الجمهور يشارك عمرو دياب الغناء في أضخم حفلات شتاء 2018    بالفيديو.. "صناع الخير": "هدفنا القضاء على مسببات العمى"    سامي عنان يترشح رسميا للرئاسة: كونت نواة مدنية.. وهشام جنينة نائبًا (فيديو)    "إنقاذ حياة" يوفر الدم لأطفال أنيميا البحر المتوسط ب أبو الريش    «زي النهارده» في 20 يناير 2008 .. وفاة المطربة والممثلة سعاد مكاوي    «شاهين»: تعارف الشباب والفتيات على فيس بوك مقبول بشرط    أوس أوس يطالب جمهوره بالدعاء لوالده    العدل وأثره في استقرار المجتمع.. خطبة الجمعة بمساجد الإسكندرية    يجوز للرجل منع زوجته من العمل لأنه المسئول عن الإنفاق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمام المسجد النبوي: القدس إسلامية.. ولا جدوى من الشجب والمظاهرات
نشر في الفجر يوم 15 - 12 - 2017

أكد إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ، أن قضية المسجد الأقصى، وهي القضية الكبرى تعيش في أعماق كل مسلم التي هي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومسرى سيد الثقلين، كما أنها القضية الأهم حاضرة لا تغيب عن كل فرد أو مجتمع مسلم مهما عظمت التحديات ومهما بلغ بالمسلمين من الأوضاع المزرية.
وقال في خطبة الجمعة بالمسجد النبوي: القدس وما تحويه أرضه من وجود المسجد الأقصى هي قضية عقدية عند المسلمين ورباط تأريخي عميق لا ينسى ولا يمكن بأي حال محوه من الذاكرة الإسلامية، لأنه رمز من رموز هوية الأمة وأسّ من أسس ثوابتها ومقدس من مقدساتها.
وأضاف: المسجد الأقصى أحد المساجد التي لا تشد الرحال إلا إليها لنية التقرب إلى الله وطلب المزيد من فضله، كما وردت بذلك الأحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأرض بيت المقدس أرض المحشر والمنشر، فعن ميمونة مولاة النبي صلى الله عليه وسلم قالت،: (قلت يا رسول الله أفتنا في بيت المقدس، قال "أرض المحشر والمنشر")، كما أن بيت المقدس له مكانة كبيرة وعظمى في الإسلام ومزية كبرى، ومن فضائله في الإسلام أنه مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم ومنه عرج به إلى السماء، وله من الفضائل العظام والمزايا في الإسلام ما جعل علماء الإسلام منذ قرون يفردون المؤلفات المتتابعة والكتابات المتلاحقة عن فضله وعظيم حقه، فقد أفرده بالتأليف جمع من علماء الأمة، ومن هنا فإن المسلمين أجمع لا يقرّون بأي خطوة تمس قضية القدس والمسجد الأقصى فهو مقدس إسلامي لا يجوز بأي حال المساس به، بل إن مثل هذه التصرفات لن تزيد المسلمين إلا تأكيداً واصراراً على المطالبة بحقوقهم الثابتة وفق المبادئ المقررة لإحقاق الحق وردع الظلم وإنصاف المظلوم، كما تنص عليه الشرائع السماوية والدساتير الدولية.
وأردف: العالم اليوم يعد أي خطوة من هذا النوع انتهاكاً لقرارات الإجماع الدولي بأن القدس عاصمة إسلامية ومقدساً من مقدسات المسلمين وإن قرارات الأمة لا تنصر بالخطب المدبجة ولا الكلمات الرنانة ولا جدوى يا أهل الإسلام من شجب وامتعاض ولا برفع التنديدات وكثرة المظاهرات وإنما تنصر الأمة بنصرة دين الله قلباً وقالباً استجابة وواقعاً ويوم تكون الأمة متمسكة بدين الله معظمة لأمره وشرعه مندفعة في تحركاتها من الدين الحقيقي الذي قامت عليه قضية الأقصى حينئذ يتحقق العلاج الناجح والمخرج الناجح، قال تعالى (إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم).
وتابع: على المسلمين خاصة الإخوة في فلسطين وهم يواجهون تحديات خطرة تمس أمن أمتهم كافة أن يتآخوا على البر والتقوى وأن يتصالحوا على مصالح الدين والآخرة وإن توافقوا على نزع فتيل الاختلاف والفرقة وأن يخرجوا من إطار العداء إلى ميدان الإخاء ومن نار الشحناء إلى بريق الصفاء ومن التدابر والافتراق إلى التسامح والوفاق وأن ينبذوا الحزبيات والعصبيات ويفروا إلى روح الأخوة الإسلامية والمحبة الإيمانية.
وقال "آل الشيخ": معاشر المسلمين لا بد أن تستيقن الأمة بمراتب اليقين كلها أنه لا مخلص لها من أزمتها الخانقة ولا منقذ لها من أوضاعها المزرية إلا الإسلام الحق على عقيدة التوحيد الصافية والمتابعة الصحيحة للمنهج السديد كتاباً وسنة بفهم سلف الأمة، فذلك هو الأصل الأصيل والأساس المتين للعزة والسيادة والنصرة والريادة، كما أنه من الواجب على جميع المسلمين بمختلف مسؤولياتهم الوقوف مع هذه القضية الأساسية قضية الأقصى وبيت المقدس وأرض فلسطين من منطلق إسلامي لا غير بوحدة فاعلة وتحرك متقن يقود للثمار الإيجابية والأهداف المنشودة ولا بد من البصيرة النافذة والحكمة التامة التي تستطيع بها أمة الإسلام مواجهة التحديات بمختلف أشكالها وفق إطار التآزر والتعاون والتناصر لا التشاجر والتشاؤم وتصيد المصائد، وبهذا يصد ظلم الباغين وتصل الأمة إلى النصر المكين.
وأضاف: بلاد الحرمين حكاماً ومحكومين لهم في كل وقت وحين الوقفات المشرفة والجهود النيرة مع كل قضية إسلامية وعربية لا سيما قضية فلسطين، فمواقف هذه البلاد وحكامها مع قضية فلسطين ثابتاً لا يتزعزع، وهي موضوعة في أسس وأولويات جهودها بشتى الوقفات المرتقبة لا سيما الاقتصادية والسياسية.
ونوّه برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي يشهده العالم من اهتمام بمواصلة هذه المسيرة بصفتها قضية إسلامية قبل أن تكون عربية، وترى هذه البلاد مسؤولية وتدين بها لربها وتشرف بها بحكم رسالتها الإسلامية ومكانتها العالمية.
وأردف: لا مكان لمزايدة مكابر على جهود هذه البلاد وعلى كل جاحد ومتخبط ومشكك من بني جلدتنا نحو ما تقوم به هذه البلاد وعليهم أن يتقوا الله وأن يعلموا أن هذه الحملات المسعورة التي تمس بلاد الحرمين إنما تمس حاضرة الإسلام وحاملة لواء الدفاع عنه، وليعلموا أنهم بهذه الحملات إنما يخدعون أنفسهم ويمكرون بأمتهم، قال تعالى (يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون)، وليعلموا أن المسيرة الخيرة لهذه البلاد محورها إسلامي لا يزيد بمدح مادح ولا جفاء وإجحاف حاقد متربص والله من وراء القصد.
ودعا إمام وخطيب المسجد النبوي الله سبحانه وتعالى أن يصلح أحوال المسلمين ويقوي عزائم المستضعفين في كل مكان وأن ينصر إخواننا في فلسطين وأن يتقبّل شهداءهم ويشفي مرضاهم ويجبر كسيرهم ويحفظهم في أهليهم وأموالهم وذرياتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.