محافظ جنوب سيناء يتفقد المدرسة الفندقية في دهب    رئيس جامعة حلوان عن تعيين المعيدين بعقود مؤقتة: نلتزم بما يصدره المجلس والوزارة    رئيس الحكومة المصرية يٌصدر بياناً بشان سد النهضة من واشنطن    ندوات تقيمها أوقاف الدقهلية بالتنسيق مع التربية والتعليم لنشر صحيح الدين بقرية كفر الأمير    رئيس مصر للتأمين: نسبة مساهمة القطاع من الإنتاج المحلي 0.8%.. فيديو    «ماجنت»: زيادة صفقات التكنولوجيا المالية فى مصر والإمارات خلال 2019    وزيرة البيئة: نغير مناهج التعليم لإنشاء كيانات شبابية تواجه تغير المناخ    رئيس المجلس السيادي السوداني يلتقي ببوتين في قمة سوتشي    مفتي لبنان يدعو إلى تفهم الدولة أسباب الانتفاضة الشعبية    "ميركل" تهنئ قيس سعيد لتنصيبه رئيسا للجمهورية التونسية    ميجان ماركل وعناق حار غير رسمي    فرنسا.. تحديد موعد بدء محاكمة المتهمين فى هجوم "شارلي إبدو"    الخطيب يشكر وزير الرياضة والقيادات الأمنية ويكشف تفاصيل «اجتماع المنزل»    محدّث مباشر ليلة الأبطال - أياكس (0)-(0) تشيلسي.. هدف ملغي في شباك البلوز    الخطيب يوجه رسائل لاتحاد الكرة.. تعرف عليها    لحظة اقتحام 6 ورش لتصنيع الأسلحة النارية بجبال أسيوط (فيديو)    بالY Series| فيفو تكشف عن أول هواتفها الذكية في مصر    وزيرة الثقافة تكرم لجنة تحكيم "المواهب الذهبية"    سكاى نيوز: المصارف فى لبنان تغلق أبوابها الخميس بسبب الاحتجاجات    تعرف على رسالة ريم البارودي ل تامر حمزة في عيد ميلاده    تحليل فيديو اعتداء شقيقة زينة على أحمد عز.. أول ظهور ل التوءم | والفنان لا يعرف أسرة زوجته    صور| «السيرك القومي» يفوز بجائزة العرض المفضل في مهرجان فيتنام    فيديو| إيمي ودنيا سمير غانم تغنيان "عايم في بحر الغدر"    39 ألف زائر لمعرضي ويتيكس و"دبي للطاقة الشمسية"    وكيل الأزهر: مضاعفة المنح الدراسية للأفارقة    معاقبة طالبين بالسجن 3 سنوات بتهمة خطف وهتك عرض زميلهما بالمنيا    مصرع وإصابة 3 في حادث تصادم ببني سويف    وزيرا “التعليم العالى” و “الاتصالات” يبحثان سبل تحويل الجامعات المصرية إلى جامعات ذكية    مغترب متزوج وقع في جريمة الزنا فماذا يفعل.. أمين الفتوى يجيب    قافلة طبية مجانية بوادي جعدة في رأس سدر الجمعة والسبت المقبلين    سقوط إصابات في حادث طعن بمدينة مانشيستر    لقاء الخميسي تشعل إنستجرام بضحكة من القلب    ميناء دمياط يستقبل 14 سفينة للحاويات والبضائع العامة    مطلقة ولديها 3 أطفال ومعها ذهب للزينة.. هل عليه زكاة    البرق والرعد.. كيف نتعامل مع آيات الله الكونية؟    يسيتش يُعلن تشكيل الإسماعيلي لمواجهة الجزيرة الإماراتي    جامعة طنطا تفتح أبوابها للتعاون مع دول القارة السمراء    أوراوا يضرب موعدًا مع الهلال في نهائي أبطال آسيا    الأوقاف : شطحات اللسان من أخطر الأمور على العبد    في بيان رسمي.. "لا ليجا" ترفض موعد الكلاسيكو.. وتتوجه للقضاء    ضبط مخزن أدوية وتشميع 9 صيدليات وتحرير 41 محضر في حملة بأسيوط    المستشار حمادة الصاوي يخلى سبيل عدد من النساء والشيوخ والأطفال من المتهمين في تظاهرات 20 سبتمبر    ميلنر: أي لاعب في ليفربول سيضحي بالجوائز الفردية لأجل الفريق    رئيس البرلمان الأوروبي يدعم تأجيل «بريكست»    هونج كونج تعتزم إلغاء قانون "تسليم المجرمين"    مثل الكليات العسكرية.. "التعليم" تكشف عن اختبار نفسي للمعلمين الجدد    حقوق امرأة توفي زوجها قبل الدخول بها.. تعرف عليها    الطيران المدني: إلغاء غرامات تأخير الرحلات الجوية مستمر حتى انتظام الحركة    غياب بوجبا ودي خيا عن مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي    أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم    الصين: سرعة قياسية جديدة لأول قطار سكة حديد ذاتي القيادة في العالم    شاهد.. أحمد السعدني لوالده في عيد ميلاده: كل سنة وانت طيب يا عمدة    السيطرة على حريق داخل شقة سكنية فى مدينة بدر دون إصابات    مبيعات عربية وأجنبية تهبط بمؤشر البورصة بالمستهل    السيجارة الإلكترونية وراء إقلاع 50 ألف بريطاني عن التدخين في عام واحد    مصر والأردن ينفذان التدريب العسكري المشترك "العقبة 5"    دراسة: «الخلايا الدبقية الصغيرة» تعيد تنظيم الروابط العصبية أثناء النوم    باحثون يطورون آلية جديدة للتنبؤ ب«تسمم الحمل» مبكرًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس "الائتلاف السوري" يؤكد على وحدة الشعب في مواجهة الإرهاب
نشر في الفجر يوم 05 - 10 - 2014


وكالات
وجه رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، "هادي البحرة"، رسالة تهنئة إلى الشعب السوري، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، أكد فيها أن قدر السوريين دفع الظلم والظلام عن أنفسهم، وأن يكونوا معاً في خندق واحد يقاتلون من أجل الحرية ومستقبل أطفالهم.

نص البيان:
هادي البحرة رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية 04 تشرين الأول، 2014
أيها السوريون بنو وطني يا أطهر الناس .. وأشرف الناس

ها هو العيد يأتي على الدنيا بدون فرح السوريين، السوريين الذين ملؤوا الدنيا سعادة وحبا، ها هو ذا العيد حزين بعد أن خيّم الظلم والظلام على بلادنا، السوريين الذين عشقوا وطنهم حتى الارتواء، أعز مكان وأطهر أرض، تسلّط عليه نظام فرّط بكل شيء، فرّط بسيادة هذا الوطن عندما استدعى كلّ شذاذ الآفاق من كل أنحاء الأرض، هذا النظام الذي زرع ثقافة القتل والذبح في أرضنا فأنبتت نبتاً كريها أسودً كقطع الليل.

لقد فعل هذا النظام فعلته ووضع السوريين بين خيارين، إما الاستبداد وإما التطرف. لكن السوريين قالوا لا .....لا للاستبداد.....ولا للتطرف.

قاتل السوريون ببسالة لم يشهد مثلها التاريخ، قاتلوا عصابات النظام وعصابات داعش، لأن الخيارين غريبان عن ثقافة شعبنا. لقد أدرك السوريون بحسهم الرفيع خطر التطرف منذ اليوم الأول، فخاضوا معركتهم وحدهم .. تحدثوا كثيراً، ونبهوا العالم الغافل كثيراً، أنّ معركة النضال من أجل الحرية تعني زوال النظام ونهاية التطرف.

إنّ التطورات التي يشهدها وطننا بالغة الدقة والخطورة، لقد قام هذا النظام بتدمير بنية الدولة السورية وبإلغاء مفهوم سيادتها على أرضها، حتى بات وطننا أرضاً مفتوحة دون حدود.

إنّ الفوضى والعنف المجنون والإرهاب الذي زرعه هذا النظام بأرضنا، كان آخر فصوله استشهاد كوكبة من أطفال بلدنا في حيّ عكرمة .. لحقوا بأقرانهم الشهداء الأطفال في درعا وحلب والغوطة وبانياس والبيضا والحولة.

إنّ الإرهاب الذي يحاصر الآن مدينة عين العرب (كوباني) ويهدد أهلها لا يختلف في شيء عن ذاك الإرهاب الذي يحاصر الغوطة وحلب وحي الوعر، فكلا الإرهابان من منبت واحد وإن تغير لونه.

أيّها السوريون .. يا أهلي يا أخواتي و إخوتي في كلّ سورية
إن قدرنا أن ندفع عن أنفسنا الظلم والظلام، قدرنا أن نكون معاً في خندق واحد نقاتل من أجل حريتنا ومستقبل أطفالنا.

ليكن هذا العيد فرصة للجميع، ليكن هذا العيد وقفة مع الذات، فبلدنا في خطر واستقلالنا الذي بذل الآباء دماءهم في سبيله في خطر.. وخطورة هذا الظرف تقتضي من الجميع مد اليد لإنقاذ سورية من هذا النظام المجرم، ومن هذا التطرف الأعمى.

نحن في الائتلاف نعدكم بأن نرقى بعملنا ونرص صفوفنا .. وأن لا يكون أيّ منا فوق القانون والمحاسبة.

إننا نمثلكم ونستمد شرعيتنا فقط منكم، وبمقدار ما نلتزم ونعمل على تحقيق تطلعاتكم. نعدكم بأن نكون حراساً على تحقيق أهدافنا جميعا .. أهداف الثورة .. لاسترداد حقوقنا الدستورية والإنسانية السليبة، نعدكم بأن لا نتحرك إلا وفق مصالح شعبنا الوطنية.

نحن نمر بأهمّ مرحلة تاريخية في سوريا، وهناك نافذة أمل مفتوحة أمام ثورتنا، علينا أن نستثمرها بمسؤولية وحنكة .. هناك فرصة لتحقيق تطلعات شعبنا واختزال الزمن والتضحيات اللازمة .. دعمكم ومساندتكم لما نقوم به هو أساس قوتنا .. دعوا صوتكم مسموعاً وعالياً .. لا تسمحوا لأحد بتجاوزكم.

إنّ السوريين قادرون بوحدتهم وبحبهم لوطنهم أن يحموا بلدهم وحريته واستقلاله، وقادرون أن يبنوا دولتهم الحرة الديمقراطية العادلة، دولة كلّ المواطنين دون تمييز أو تميز أو إقصاء.

هلموا بنا جميعاً لنضع أيدينا بأيدي بعض ولنكمل مسيرتنا ببناء حرية وطننا واستقلال أرضه .. لننثر بذور الخير والمحبة.

أيها السوريون يا أكرم الناس يا أعز الناس
مصابكم في كلّ جنبات الوطن كبير، لكنّ حلمنا وأملنا المتجدد بغد أجمل لأبنائنا يدفعنا للاستمرار في النضال دفاعا عن حريتنا وكرامتنا واستقلالنا الذي فرط به هذا النظام.

أيها السوريون ..
بكم فقط .. بإخلاصكم، بصدقكم، بثباتكم، بصلابتكم، سيكون غدنا ...غد سورية الحرة أجمل بعد أن نطّهر أرضنا من الاستبداد والتّطرف.

فالحرية والاستقلال على الأبواب إن شاء الله. عشتم وعاشت سوريا حرة أبية وكلّ عام وأنتم بخير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.