رئيس جامعة الأقصر يعلن موعد التقدم للمدن الجامعية    الملحق الثقافي الأردني يبحث سبل التعاون بين جامعات الأردن وجامعة المنصورة    الشوارع الداخلية.. مكسرة!    بشاي يعلن زيادة 400 جنيه ومصانع الدرفلة من 200-500 جنيه للطن    التنمية المستدامة    الحركة الوطنية: مصر ستظل السند الأول للقضية الفلسطينية    رئيس حزب الجيل : بيان مصر مجهود مكوكى هدفه وقف إراقة دماء الفلسطينين    انطلاق مباراة الأهلي والاتحاد السكندري    .. ولا عزاء لكرة بلدنا    رسميا| قرعة دوري الأبطال والكونفدرالية.. الثلاثاء المقبل    حريق يلتهم وحدة سكنية في قنا    فيلم «عمهم» يحقق 43 مليون جنيه إيردات بعد شهر من عرضه    «الأقزام السبعة» ضمن فعاليات مهرجان المسرح الروماني بالإسكندرية    أستاذ طب وقائي: الصحة العالمية حذرت من كورونا وجدري القرود منذ 2005    «كلميني شوية عني».. رامي جمال يطرح أغنية جديدة    معهد الاقتصاد الزراعي: «إنتاج 148 ألف طن تقاوي لضبط الأسعار وتحقيق الاكتفاء الذاتي»    محمد فريد: استراتيجية شاملة لتطوير أنشطة القطاع المالي غير المصرفي    انتظام حركة دخول السفن وخروجها إلى موانىء أوكرانيا    حزب الشعب الجمهوري يكرم أوائل الثانوية العامة من أبناء سوهاج    مصرع ربة منزل وإصابة زوجها وحفيدهما فى انقلاب سيارة بسوهاج    ضبط 12 مخالفة مخابز في سمالوط بالمنيا    ليست صُدفة !    الناتو يدعم جهود الدول الأعضاء في مكافحة حرائق الغابات    وزير السياحة يناقش استعدادات وتحضيرات بدء الموسم الجديد للعمرة    النجم محمد ثروت: التغيير مطلوب..وهذه هي طموحاتي الفنية    هانى حسن الأسمر يتذكر والده بكلمات مؤثرة    هل يجوز صوم «يوم عاشوراء» منفردا؟..الإفتاء تجيب    خالد الجندي: «إحنا في زمن الخبرات لا الشهادات»    قبول دفعة جديدة من الأطباء البشريين الحاصلين على درجة الماجستير والدكتوراه    طريقة عمل عصير الزنجبيل بالبرتقال    «القباج» تفتتح فعاليات البرنامج التدريبي الأول حول «دليل تصنيف الأطفال بالمؤسسات الاجتماعية»    «عواصف رعدية عنيفة وسيول جارفة ».. هل تتأثر مصر بحالة الطقس السيئة في السعودية ؟    عذبها 4 سنوات ودفنها بمنزله.. إحالة قاتل زوجته في الأقصر للمفتي    تنسيق الجامعات 2022.. التعليم العالي توضح 5 مزايا للتنسيق الإلكتروني    دوري WE المصري    المشدد 3 سنوات لمتهمين بالاتجار في المواد المخدرة بسوهاج    محافظ الدقهلية يقرر النزول بتنسيق القبول بالثانوي العام ب 244 بدلا من 246 درجة للناجحين بالإعدادية    وفاة والد المطربة بوسي بعد صراع طويل مع المرض    نوال الزغبي تهنئ رامي عياش على أغنيته الجديدة حلوين حلوين    الثلاثاء.. عائلة طرقان تعيدنا لذكريات الطفولة في حفل الإسكندرية    محافظ الغربية يتفقد مستشفيات السنطة ومستشفى الأورام الجديد    غدا.. صحة المنيا تنظم قافلة طبية لأهالي قرية برطباط بمركز مغاغة    الصحة: يمكن تلقى تطعيم الجرعة الثانية للقاح كورونا فى أى مركز دون حجز مسبق    السردين ب39 جنيها.. تعرف على أسعار السمك اليوم في الأسواق 7 أغسطس 2022    بورنموث الإنجليزي يتعاقد مع حارس برشلونة    الوفد ينظم احتفالات في ذكرى زعماء الأمة وقادة حركتها الوطنية    كورونا يضرب أستراليا بإصابات مُفزعة    الدكتور عبد العاطى : الوزارة لا تألو جهداً في لتوفير كافة الإحتياجات المائية للمنتفعين    الدوري الإسباني    ما حكم «التوسعة» على الأهل في يوم عاشوراء؟ الافتاء تجيب    الاقتصاد السعودي يتجاوز التريليون دولار للمرة الأولى    أمين الفتوى يحذر من العلاج بالقرآن بديلاً عن التداوي: أمر كارثي    سرايا القدس تعاهد الفلسطينيين: سنجعل غلاف غزة مكانا غير قابل للحياة    الأهلي يقرر عودة مغربي لتعويض رحيل بدر بانون    «الداخلية»: ضبط محكوم عليه هارب من تنفيذ حكم بالسجن المؤبد    تجدد الاشتباكات بين ميليشيات «الدبيبة وباشاغا»    الإفتاء توضح حكم المنتحر: من كبائر الذنوب ولا يجوز وصفه بالكفر    «محدش بيتحاسب».. ميدو يدعم الخطيب في أزمة النهائى الأفريقى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل يجب على المُضحي أن ينوي الأضحية؟ .. مجدي عاشور يجيب
نشر في صدى البلد يوم 03 - 07 - 2022

هل يجب على المضحي أن ينوى الأضحية، أو يكفي مجرد قيامه بالذبح في وقته؟ وهل يجب مقارنة النية للذبح؟.. سؤال أجاب عنه الدكتور مجدي عاشور المستشار السابق لمفتي الجمهورية، من خلال برنامج دقيقة فقهية.
هل يجب على المضحي أن ينوي الأضحية ؟
وقال عاشور في بيانه هل يجب على المضحي أن ينوي الأضحية : أولًا : اتفق الفقهاء من الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة على أنه يشترط النية في الأضحية؛ لأن الذبح قد يكون لقصد الحصول على اللحم فحسب، وقد يكون تقربًا إلى الله تعالى، وقد تقرّر أن الفعل لا يقع قربة إلا بحصول النية ؛ لحديث سيدنا عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رضى الله عنه قَالَ : قال رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم : «إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ، وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى، فَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ إِلَى دُنْيَا يُصِيبُهَا أَوْ إِلَى امْرَأَةٍ يَنْكِحُهَا فَهِجْرَتُهُ إِلَى مَا هَاجَرَ إِلَيْهِ» (متفق عليه).
وأضاف : من المقرر شرعًا أنَّ القربات من الذبائح أنواع كثيرة ؛ كهَدِي التمتع، والقِران، والإحصار، وجزاء الصيد، وغير ذلك مما يترتب على ارتكاب محظورات الحج أو العمرة ، ولذلك فلا تتعين الأُضْحِيَّة من بين هذه القربات إلا بنية الأضحية ، ومن ثَمَّ وجبت نية تحديد القربة .
وقال المستشار السابق لمفتي الجمهورية : نصَّ الشافعية على اشتراط أن تكون النية مقارنة للذبح أو مقارنة لتعيين الذبيحة أنها للأضحية، وهو ما يكون سابقًا على الذبح عادة ، سواء أكان ذلك بالشراء، أم بالإفراز والتجنيب عما يملكه المُضحي من شياهٍ أو بقرٍ أو أنعامٍ أخرى ، وسواء أكان ذلك للتطوع أم لنذرٍ في الذمة، ومثله في الحكم "الجَعْل" ؛ كأن يقول : جعلتُ هذه الشاة أُضْحِيَّة، فالنية في هذا كله تكفي عن النية عند الذبح .
بينما ذهب الحنفية والمالكية والحنابلة إلى أنَّ النية السابقة الحاصلة عند الشراء أو التعيين تكفي في الأضحية .
وشدد المستشار السابق لمفتي الجمهورية: أنه يشترط لصحة الأضحية أن ينوي المضحي الذبح للتضحية ؛ تميزًا لها عن غيرها من ذبائح القربات ، وتكفي النية بالقلب دون احتياج إلى التلفظ بها ؛ وذلك كما في الصلاة ؛ لأن النية عمل القلب، والذكر باللسان دليلٌ على ما فيه؛ لأنَّ اللسان مغرفة القلب، وفي الحديث: «إنَّما يُعَبِّرُ عَنِ الْقَلْب الِّلسَانُ» .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.