محافظ البحر الأحمر يعلن صرف الإعانة للعمالة غير المنتظمة بداية الأحد المقبل    "الأعلى للإعلام" يحجب الموقع الإلكتروني لصحيفة الشورى 6 شهور    بسبب كورونا.. غلق دير السيدة العذراء بجبل إخميم الشرقي    متحدث الحكومة يحذر: «كورونا» سينتشر بكثرة.. وعلينا البقاء في المنازل    من هم المستفيدون من قرار «المركزي» بإلغاء القوائم السلبية لعملاء البنوك؟    غدًا.. تسيير رحلة استثنائية إلى لندن لنقل 70 راكبا بريطانيا    محافظ الدقهلية :بتكلفة 16 مليون جنيه البدء غدا في إنشاء 2 مرسى للأتوبيس النهري بطلخا    “كورونا” يواصل الانتشار عربيًا.. ويصيب 150 أميرًا سعوديًا    انطلاق الاختبارات السريرية لدواء ياباني مضاد لفيروس COVID-19    بومبيو يدعو ألمانيا إلى التعاون المشترك لإنعاش الاقتصاد في مواجهة كورونا    رابطة العالم الإسلامي تتبرع لإيطاليا بمليون دولار لمكافحة كورونا    تقارير: الدوري الفرنسي المحطة المقبلة ل كوتينيو    وصلة إشادة من "قدامى إنجلترا" بمحمد صلاح بعد لمساته مع ليفربول    أحمد شوبير يثير الجدل بشأن حسام حسن    حبس 4 أشخاص لحيازتهم مواد مخدرة للإتجار بالقاهرة    "التعلم": طلاب أولى ثانوي يلتزمون ويتحدون الدعوات المغرضة ويؤدون امتحان الجغرافيا إلكترونيا    ضبط كمية من الكمامات مجهولة المصدر بصيدليتين في الخانكة    ضبط 25 ألف قطعة مستلزمات طبية مجهولة المصدر داخل مخزن في البحيرة    شاهد| بسمة وهبة توجه رسالة قوية للمواطنين حول فيروس «كورونا»    أحمد موسى عن المبانى المخالفة: «عاوزين ترجعوا فوضى يناير ليه».. فيديو    شاهد .. هنادي مهنى تكشف شخصيتها في الفتوة    50 عام على بحر البقر.. دماء على كراريس التلامذة    الأوقاف: فتح المساجد وصلاة التراويح مرهونة بقرارات وزارة الصحة    السوشيال ميديا تدعو لصلاة التسابيح والدعاء لرفع البلاء    «تحويل القبلة.. دروس وعبر».. 6 رسائل من الأزهر للفتوى    الصحة: نتوسع فى دائرة الاشتباه.. وسحب حوالي ألفى عينة يوميا    فيديو| محافظ دمياط تكشف تفاصيل واقعة خروج مشتبه في إصابته ب«كورونا» من المستشفى    حملات أبو العينين للتعقيم مستمرة بكل شوارع ومنازل ومنشآت الجيزة .. صور    برلماني يطالب بتأجيل سداد فواتير المنازل من المياه والكهرباء والغاز    الشرط الجزائي يعيق انتقال لاوتارو مارتينيز لبرشلونة    على جابر يشيد بدور الصحة اللبنانية في إجلاء ممثلين من تركيا إلي بيروت    كنزي عمرو دياب وشقيقتها تشعلان السوشيال ميديا بوصلة رقص.. شاهد    برشلونة يضم نجم ريال سوسيداد الصاعد    وزير التعليم العالي يكشف عن تفاصيل مبادرة "خليك مستعد" لأطباء الامتياز في مواجهة كورونا    إرشادات منظمة الصحة العالمية للتعامل مع جثث المتوفين بفيروس كورونا    باريس سان جيرمان ينشأ منصة تبرعات لمواجهة كورونا    وزير الرياضة: موقف الدوري مسؤولية اللجنة الخماسية    جمعية المدارس الخاصة بالجيزة تطلق مبادرة "صف واحد" لدعم تطبيق المشروعات البحثية    نعمة الفراغ.. الأزهر للفتوى: من أعظم النعم التي يغغل عنها كثيرون    "الدولي الصحفي" ينظم ملتقى تدريبيا حول تغطية آمنة لأزمة كورونا    جامعة طنطا تعلن خطة إخلاء المدن الجامعية    "اقتصادية النواب": عبور أزمة "كورونا" يتطلب تكاتف الجميع    شاهد جمال 40 مقبرة محفورة بالجبل في جولة افتراضية داخل جبانة بني حسن الأثرية    صور .. رئيس الغردقة يتابع إصلاح خط المياه وتوافر السلع و لق الشواطئ    إسرائيل تعقد صفقة كبرى مع شركة صينية لشراء معدات مكافحة كورونا    تأجيل بطولة العالم لألعاب القوى    ننشر حالة الطقس ودرجات الحرارة غدا الخميس 9/4/2020    حبس 3 متهمين بنشر أخبار وبيانات كاذبة    بنجلاديش تغلق مدينة تضم لاجئي الروهينجا وسط تفشي كورونا    محافظ القاهرة: تطهير 19 ألف مبنى حكومى بالعاصمة    فيديو.. ماجد المصري يتحدى زيدان في لعب الكرة    سفير مصر لدى برازيليا يقدم أوراق اعتماده إلى رئيس البرازيل | صور    وزير التموين: إقامة ركن في السلاسل التجارية والمجمعات الاستهلاكية ل"أهلا رمضان".. الجمعة    الرئيس الإيراني: تخطينا المرحلة الأولى لمكافحة كورونا    تجديد حبس تشكيل عصابى انتحل صفة رجال الشرطة لسرقة المواطنين    ضبط أدوية ومستلزمات طبية بمخزن غير مرخص في بني سويف    الأوقاف: تعليق فعاليات الأنشطة الدينية خلال رمضان حفاظا على الأرواح    "الأوقاف: انطلاق دورة الفكر المستنير الإلكترونية العامة للأئمة والواعظات الأحد المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيران تملك مفاتيح دمار المنطقة العربية والعالم.. استغلت العقوبات الأمريكية ومقتل سليماني للتنصل من التزاماتها النووية.. تسعى للوصول لهدفها الأعظم في إنتاج أخطر قنبلة ذرية
نشر في صدى البلد يوم 27 - 02 - 2020

* نظام طهران يتقوى بالأزمات للوصول لمآربه
* تقديرات محللين: المفاوضات النووية وصلت مرحلة الجمود
* فشل لاجتماع الاتحاد الأوروبي أمس الأربعاء مع إيران
* لقاء فيينا: قلق جدّي بشأن تطبيق الالتزامات المنصوصة لعام 2015

اجتمعت الأطراف المعنية في الاتفاق النووي الإيراني في وقت متأخر من يوم أمس، الأربعاء، للمرة الأولى منذ حدوث العديد من التغييرات المهمة، مع الإشارة إلى أن مسار المواجهة بين الولايات المتحدة وإيران قد هدأ قليلًا إلا أنه وصل لطريق مسدود، وفق ما رأت صحف دولية.
وواصل الأوروبيون والصين وروسيا، في فيينا، مباحثات للتوصل إلى أرضية تفاهم مع إيران حول برنامجها النووي، في أول لقاء منذ إطلاق آلية فض الخلافات ضد طهران المتهمة بانتهاك الاتفاق الموقع في عام 2015.
وقالت رئاسة الاجتماع، في بيان، بعد انتهاء المباحثات: «تم التعبير عن قلق جدّي بشأن تطبيق إيران التزامات النووية». وترأست الاجتماع هيلجا شميد، المتخصصة في الملف لدى الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشئون الخارجية جوزيب بوريل. ويشارك فيها إلى جانب إيران، ممثلون عن الصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.
وأفاد البيان: «أقر المشاركون بأن إعادة فرض عقوبات أمريكية لم تسمح لإيران بالإفادة مليًا من رفع العقوبات. وأكد المشاركون أهمية الحفاظ على الاتفاق، مذكرين بأنه عنصر أساسي في الهندسة العالمية لعدم الانتشار النووي».
وعقد الاجتماع في إطار اللجنة المختلطة هيئة المباحثات التي نص عليها الاتفاق حول النووي الإيراني. وحاولت الأطراف التوصل إلى بداية حل قبل اتخاذ قرار حول جدوى رفعه إلى وزراء الخارجية.
وأعلن نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، لدى انتهاء الاجتماع في أحد الفنادق: «نبقى منفتحين على أي مبادرة قد تضمن لإيران منافع الاتفاق». وأضاف: «إننا على استعداد تام للعودة عن القرارات التي اتخذناها حتى الآن، مقابل احترام الأطراف الأخرى التزاماتها بشكل كامل».
وفي حال لم يتحقق التفاهم، يمكن أن يعيد مجلس الأمن فرض العقوبات التي رفعت في إطار اتفاق فيينا، لكن الأوروبيين يؤكدون أن هذا ليس هدفهم.
وقال السفير الصيني لدى المنظمات الدولية في فيينا وانج كون: «نحاول وضع آلية تدريجية تستند إلى التعامل بالمثل، لكي تستفيد إيران من المنافع المشروعة للاتفاق، وتعود الأطراف الأخرى إلى احترام الاتفاق كليًا».
وأضاف: «جميع المشاركين هنا يخوضون سباقًا مع الوقت لإيجاد حل محدد لإنقاذ الاتفاق».
وصرح دبلوماسي بأن المفاوضات بين إيران والأوروبيين وروسيا والصين «لم يحدد لها مهلة نهائية»، و«ما زلنا بعيدين عن تحقيق نتيجة»، إذ إنه لم يحدَّد برنامج زمني للمحادثات.
وأمام هذا يظهر أن مسار المفاوضات مع أمريكا يسير إلى طريق مسدود وسط تبانين بين المواقف الأمريكية والروسية والصينية والأوروبية، لكن الجيد بحسب المراقبين أن جهود التهدئة صارت أفضل بعد التدهور الذي حدث خلال الشهرين الماضيين، بعد الهجوم على أماكن تجمع قوات أمريكية أدى إلى إصابات ومقتل فرد، وهو ما أدى بالولايات المتحدة لأن ترد باغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني في 3 يناير، وردًا على ذلك، ردت إيران بصواريخ على قاعدتين بها قوات أمريكية، وأعلنت أنها لن تلتزم بأيٍّ من حدود الصفقة النووية.
هناك جدل حول الأرقام الدقيقة، لكن من المرجح الآن أن إيران انتقلت من أقل من 300 كيلوجرام من اليورانيوم منخفض التخصيب إلى حوالي أو أكثر من 1000 كيلوجرام من اليورانيوم منخفض التخصيب اللازم لصنع قنبلة نووية.
استجاب الاتحاد الأوروبي من خلال إعلانه رسميًا أن إيران قد تكون في انتهاك أساسي للاتفاقية يمكن أن يؤدي إلى فرض عقوبات عالمية أشد خطورة من العقوبات الأمريكية.
يوم الجمعة الماضي، أدرجت منظمة FATF ، وهي منظمة مصرفية دولية قوية وذات أهمية، إيران لأول مرة منذ توقيع الاتفاق النووي على لائحتها، لأن إيران فشلت في تمرير تشريعات تمويل مكافحة الإرهاب وغسل الأموال على الرغم من سنوات من التحذيرات لحثها على القيام بذلك.
كذلك، يوم الجمعة الماضي قام المتشددون الإيرانيون بإخراج الإصلاحيين من البرلمان في الانتخابات، واستولوا على جميع قوى السلطة، بخلاف الرئيس الإيراني حسن روحاني.
أضف إلى ذلك حقيقة أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية أدلت بتصريحات متكررة مؤداها أن إيران انتهكت الصفقة النووية بإخفاء المواد النووية عن المفتشين في موقع توركوز أباد النووي.
خلاصة القول هي أن إيران قد اقتربت شهورًا من قدرتها على تصنيع سلاح نووي، وإذا لم يتم تدارك ذلك فقد نفاجأ بإعلانها عن قنبلة نووية، وهذا يعني تهديدا بحرب قد تكون دمارا للمنطقة والعالم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.