القوات المسلحة تحتفل بالعيد الثاني والخمسين للقوات البحرية    مجلس النواب يفوض هيئة مكتبه لتحديد موعد 26 طلب مناقشة    الإمام الأكبر: الأزهر حريص على تعزيز التعاون مع دول القارة الأفريقية    رئيس "النواب": المحكمة الدستورية علامة بارزة في القضاء المصري    تفاصيل مناقشات "اقتصادية البرلمان" لتعديل قانون الإيداع والقيد المركزي للأوراق المالية    10900 جنيه أعلى سعر للطن.. استقرار أسعار الحديد اليوم 20 أكتوبر 2019    وزير التموين: البورصة السلعية هدفها حماية صغار المزارعين وضبط الأسعار    «الوزير» يكشف موعد تشغيل محطتي «النزهة» و«هشام بركات»    سانا: الجيش التركي يحتل مدينة رأس العين شمال شرق سوريا    الوزراء: 31 مليار جنيه تكلفة المشروعات بالمناطق غير الآمنة    محافظ دمياط تتابع أعمال الإنشاءات بسوق فارسكور |صور    رئيس البرلمان الكويتي: لا بوادر لحل مجلس الأمة    وزير ألماني يحث جونسون على حل أزمة البريكست    البرلمان يوافق على تشكيل لجنة لمكافحة الإرهاب والتطرف    أخبار الزمالك : مرتضي :لماذا السوبر بقطر ؟ أخشي من مؤامرة    وزير الرياضة: اعتماد 242 مليون جنيه لاستكمال أسوار وملاعب مراكز الشباب    مصر تتوج ب3 برونزيات في بطولة مصر الدولية للريشة الطائرة    تأجيل محاكمة 12 متهمًا ب«داعش سيناء» لجلسة 4 نوفمبر    ضبط 2880 زجاجة زيت مدعم و520 كيلو سكر تمويني في حملات بالشرقية    «تقلوا الهدوم».. الأرصاد تحذر من طقس ال5 أيام المقبلة    بعد احتجازها داخل المدرسة.. محافظ كفر الشيخ يعتذر للتلميذة «هيام»    أمين شرطة السر.. تفاصيل واقعة خطف رجل أعمال بالإسماعيلية    حشود للجالية اللبنانية فى سيدنى دعما لمظاهرات بيروت    في ذكرى رحيل محمد فوزي.. تأميم شركته قضى على حياته    الآثار : الإعلان عن خبيئة العساسيف يتصدروكالات الأنباء العالمية    ممثل الصحة للنواب: ما أثير بشأن الالتهاب السحائي "شائعة مغرضة"    20 لاعبا في قائمة المصري استعدادا لنادي مصر    الزراعة: تراخيص مشروعات الثروة الحيوانية والداجنة مجانًا لأبناء الشهداء وسيناء    البابا تواضروس يهدي أيقونة "العائلة المقدسة" لقنصل مصر بجنوب فرنسا    أحرقوا مترو الأنفاق .. شاهد موجة غضب تجتاح مظاهرات تشيلي    أحمد رشوان مدرباً لورشة التمثيل في مهرجان نواكشوط الدولي للفيلم القصير    تعرف على رسالة أحمد السقا لشهيد الشهامة "محمود البنا"    محافظة سوهاج تستقبل 9 أفواج سياحية خلال أسبوعين    الصبر مفتاح الفرج.. من ابتلاه الله عليه بهذه الأدعية    كلويفرت يقود تشكيل روما أمام سامبدوريا بالدوري الإيطالي    تجديد حبس مسجل خطر لتعديه جنسيا على والدته المسنة بمصر القديمة    تفاصيل العرض السعودي الثالث لشراء مانشستر يونايتد    صدق أو لا تصدق.. مسئول مصري سابق وراء استبعاد جهاد جريشة من مونديال الأندية    نقيب الصحفيين: عودة أرض أكتوبر كمشروع سكني للنقابة    11 رئيس جامعة مصرية يشهدون فاعليات أسبوع الجامعات الإفريقية الأول بأسوان | صور    مقتل 9 أشخاص في أحداث عنف جديدة على حدود كشمير    كوريا الجنوبية تعلن اكتشاف مرض الإنفلونزا فى فضلات الطيور البرية    الابراج حظك اليوم برج الحوت الإثنين 21-10-2019    رئيس إندونيسيا يؤدي اليمين لفترة ولاية ثانية| صور    تأجيل دعوى عدم الاعتداد بالطلاق الشفوي ل 1 نوفمبر    حبس مساعد صيدلي وزوجته 3 سنوات لنصبهم على المواطنين بالهرم    صحة المنيا تنظم قافلة طبية بقرية "دمشاو هاشم"    خاص مصدر بالمصري ل في الجول: الغندور أخبرنا بعدم صحة ركلة جزاء المقاصة.. ولم نحتج رسميا    بالفيديو.. الآثار: لدينا 4 آلاف مرمم من أصحاب الكفاءات    ضبط 3 ظهروا في فيديو متداول يتعاطون المخدرات أمام مدرسة بالزيتون    والي: مبادرة حياة جديدة لتشغيل الصم وضعاف السمع للعمل بالمطاعم    "صحة البرلمان" تشكل لجنة لزيارة المستشفيات الحكومية بجنوب سيناء    للمدخنين| ركوب الدراجات ورياضة المشي يحميان من سرطان الرئة    شاهد أول رد للمتظاهرين على تصريحات حسن نصر الله    والدي متوفى فكيف أعرف أنه بخير؟.. أمين الفتوى: عليك بهذه الأفعال    وفقا للحسابات الفلكية.. موعد إجازة المولد النبوي الشريف (2019 - 1441) في مصر    خبراء في جراحة العمود الفقري والحنجرة وزراعة الكبد بالمستشفيات العسكرية    الإسلام السياسى واختزال القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأزهري من مسجد الفتاح العليم:الله يحذرنا من الانخداع بهذا الصنف من الناس..الإنسان المصري معروف بقوته أمام المكائد..المصريون الأبرار أول من هزموا التتار..وهذا الرجل العظيم أنهى الفساد بالقوة.. فيديو
نشر في صدى البلد يوم 22 - 02 - 2019

أسامة الأزهري يخطب من مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الجديدة
-الإنسان المصري معروف بقوته أمام الأهوال والمكائد
-خطيب الفتاح العليم يكشف عن رجل عظيم أنهى الفساد بالقوة
-المصريون الأبرار أول من هزموا التتار
-الله تعالى حذر من الانخداع بهذا الصنف من الناس
أدى الدكتور أسامة الأزهري، خطيب مسجد الفتاح العليم، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية، خطبة الجمعة اليوم، من مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الجديدة.
وقال الأزهري، إن الإنسان المصري ما تمكن عبر تاريخه من رعاية العلم ومدارسه إلا عن طريق قوة غالبة ملك المصري مفاتيحها.
وأضاف، أن مفاتيح الإنسان المصري تلخص في كلمة واحدة بلاد تردد وهى أنه إنسان قوي، وبرز هذا في عشرات من الأمواج العاتية التى أرادت بهذا الوطن شرا فتجلى الله تعالى بالتوفيق على شعب مصر العظيم رغم كثرة الأهوال والمكائد، مشيرا إلى أن الأهوال تنحصر دون الإنسان المصري وهو كالصخرة الثابتة التى أنعم الله عليه بها.
وقال مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية، إن القوة مبدأ شرعي كريم رسخه الله في نفوس الناس ليواجهوا به الأزمات والشدائد وأمواج التشكيك إذ لا يتمكن الإنسان من مواجهة ذلك إلا بالقوة.
وأضاف الأزهري، أن الله أعلمنا في محكم كتابه أن القوة هى المفتاح الأول لمواجهة الفساد بكافة أشكاله في الأرض، وهذا رجل من عظام التاريخ سجل القرآن لنا خبرته في التعامل مع الأمم وكيف أنه اهتدى لمفتاح القوة وسجل القرآن رحلته إلى مطلع الشمس ومغربها، إنه الملك العظيم ذو القرنين.
وأشار إلى أن من الأمم التى احتك بها في رحلته الواسعة، أمة شكت إليه من فساد وصل إليها فورد عنهم في القرآن "قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَىٰ أَن تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا".
وأوضح، أن ذو القرنين لقنه المفتاح لحل هذه المشكلة في قوله تعالى "قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا (95) آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا سَاوَىٰ بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ قَالَ انفُخُوا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَعَلَهُ نَارًا قَالَ آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْرًا (96) فَمَا اسْطَاعُوا أَن يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا".
وقال الأزهري، إن التتار ما تركوا مملكة ولا أمة من قلب أوروبا إلى أبواب مصر إلا اجتاحوها ودمروها بمعابدها ومساجدها ومزقوا الجيوش، مضيفا أنه لم ينهزم التتار أمام أى جيش أو أمة إلا أمة مصر التي ربط الله على قلوبها فكانت أول من هزم التتار وردوا كيده، فخرج المصريون الأبرار وأنزلوا أول هزيمة به.
وتابع: ثم جاء الصليبيون وأمواج من الاستعمار ولم يزل الإنسان المصري يتحلى بقوته النابعة من نفسه وثقته بذاته وإيمانه بالله تعالى، منوها أن السنوات الأخيرة طرأت علينا أمواج من الفكر المنحرف الذين حولوا الشرع الحنيف من مساره الذي يحفظ الأنفس والأديان والأموال والأعراض وصناعة للحضارة إلى صورة مشوهة لم ينزل بها الإسلام وأضلوا على الناس بأمواج التكفير وخطاب ديني قبيح مظلم وأخيرا سلكوا مسلك التفجير وترويع الآمنين.
ونوه بأن هناك نمطا من البشر، حذر الله سبحانه وتعالى منه في كتابه العزيز، مضيفا أنه تعالى قال: «وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَىٰ مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ (204) وَإِذَا تَوَلَّىٰ سَعَىٰ فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْفَسَادَ (205) وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ ۚ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ ۚ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ (206)» من سورة البقرة.
وأضاف أنه يُستعان على مواجهة هذا النوع، بقوة نفسية وروحية وعقلية تجعلنا في أمان من الانخداع بقوله المعجب، وجلده في ترويج باطلة وإن اعتسف لأجله الآيات الشريفة والأحاديث المكرمة، يذهب في تأويلها مذهبًا باطلًا، ليروج على الناس زورًا وفسادًا، إن سبيل مواجهة التضليل، هو القوة.
وتابع: إنني أتشرف بتوجيه الخطاب إلى كل أم مصرية كريمة، وكل سيدة متوجة في بيتها، وإلى كل شاب وطفل مصري، وكل إنسان على أرض الكنانة، إن العهد بكم وإن سُنة الله تعالى فيكم أنه إذا جاءت على أرض الكنانة موجة تستهدفها وتريد لها الشر وتستهدف التلاعب بوعي الإنسان أو تُدخل عليه تشويشًا وتشكيكًا في ذاته ومؤسساته ووطنه، فإن الله تعالى يتجلى على الأنفس بمدد روحاني وفيض رباني يملأ القلوب يقينًا وثباتًا وإيمانًا واستمدادًا من الله عز وجل وصدًا للتزييف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.