وزير المالية: الدول الإفريقية تواجه تحديات كبرى ويتعين عليها الاستفادة من الرقمنة    بدء طلاء واجهات المنازل باللون البيج علي مستوي مدن المنوفية    الكرملين يرحب بنتيجة تحقيق أمريكي يؤكد عدم وجود تواطؤ بين روسيا وحملة ترامب الانتخابية    الاتحاد الأوروبي: 35 مليون يورو لدعم مشروعات مياه الشرب بالسودان    رئيس وزراء اليونان: مروحيات تركية اقتربت بصورة خطيرة من الطائرة التي كنت استقلها فوق بحر إيجة    "كاف" يوافق على تأجيل مباراتي الأهلي وصن داونز في دوري أبطال أفريقيا    والد نيمار يحسم الجدل حول انتقال نجله لريال مدريد    بالفيديو.. الزمالك يهنئ أسطورته بالتأهل لأمم إفريقيا    جلسة صلح عرفية بطنطا تنهى خلاف ثأري لأكثر من 6 سنوات وقتل 7 أفراد بين عائلتين    وزير التعليم العالي يفتتح الدورة ال85 لمؤتمر مجمع اللغة العربية    محافظ الغربية يكرم الامهات المثاليات    سوزان نجم الدين بين «تايسون» و«فاندام» في «حملة فرعون»    الرئيس عبد الفتاح السيسي يستقبل وزير الدفاع الصيني‎    استعدادا للهجوم على غزة.. إسرائيل توقف حركة القطارات    البقلى: زيارة شكري لواشنطن تهدف لتهدئة الأوضاع في فلسطين    البرلمان يوافق مبدئيًا على الحساب الختامي لموازنة 20172018    نائب الرئيس الأمريكي: ترامب سيعترف اليوم بسيادة إسرائيل على الجولان    «مدبولي» يفتتح فعاليات المنتدى الإقليمي للابتكار التكنولوجي في السياحة    الماكينات الألمانية تفك «عُقدة» الطواحين الهولندية    عبد العال: إصلاح وتحسين معاشات العاملين بالشرطة دين فى رقبتي    التعليم : أكثر من 80 ألف طالب أدوا امتحان أولى ثانوي اليوم    جامعة الأزهر تثمن قرار النائب العام بفتح باب التحقيق في شائعات أسيوط    كيف تمول المشروعات البحثية بجامعة سوهاج    اليوم.. افتتاح معرض الإسكندرية الدولي للكتاب بمشاركة 50 دار نشر    العناني يعلن افتتاح مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو    ازمة شيرين تشعل مواقع التواصل الاجتماعي    مصرع مسن أسفل عجلات قطار كفر الشيخ    «عبدالعال»: معاشات الشرطة في حاجة إلى إصلاح حقيقي    ارتفاع الذهب جنيهين والجرام 21 يسجل 633 جنيها    البابا تواضروس يستقبل رئيسة دير القيامة بألمانيا    ضبط أكثر من 4 آلاف مخالفة مرورية و44 سائقا تحت تأثير المخدرات خلال 24 ساعة    رئيس "المرج": طالبنا سكان العقارات المخالفة بتقارير سلامة حفاظا عليهم    الأهلي يجهز وليد سليمان لرحلة جنوب إفريقيا    وزير الشباب والرياضة يحضر نهائي بطولة إفريقيا للطائرة بالأهلي    الأوليمبي يواصل تدريباته استعدادا لمواجهة كفر الشيخ بدوري القسم الثاني    وزيرة الصحة الصومالية: لن ننسى وقوف الأزهر إلى جانبنا وقت الشدائد    الحريري يخضع لعملية قسطرة وتركيب دعامة في القلب بباريس    الله الله.. محمد صلاح يتفاعل مع فيديو ساخر لرد فعل "مكة" على لقاء جيسى عبده    بالفيديو.. مي حلمي عن أغنية إحساسي: رجعت لصاحب نصيبها    محافظ الغربية: فحص 2 مليون مواطن ضمن مبادرة 100 مليون صحة.. فيديو    ختام فاعليات التدريب المصرى البريطانى المشترك " أحمس-1"    "الإفتاء" عن أزمة "طالبة أسيوط": ترويج الشائعات إثم شرعي    بالصورة .. الأجهزة الأمنية بالإسماعيلية تكشف غموض مقتل مالك مزرعة دواجن بالإسماعيلية    فحص 6.7 مليون طالب بمبادرة الرئيس للكشف المبكر عن الأنيميا والتقزم    6 يونيو انطلاق معسكر منتخب مصر لخوض منافسات الأمم الإفريقية    جولة سياحية لضيوف المسابقة العالمية للقرآن الكريم بالأهرامات .. صور    حبس المتهم بتحطيم غرفة القسطرة بمعهد القلب    أمين الفتوى ردا على سؤال زكاة المرتبات: مبيكفيش.. فيديو    وزير الآثار :الانتهاء من أعمال مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو    حجز الطعن على أحكام السجن بهزلية “مسجد الفتح” للحكم    محافظ بني سويف ووزير الزراعة يفتتحان موسم زراعة القطن بمحطة سدس    جددي من وصفاتك واطبخي لعائلتك اللحم بالبرقوق الشهية واللذيذة    بالفيديو.. أبرزهم أدوات الحلاقة المختلطة والفيلر والبوتكس.. سبب عدوى "فيروس سي"    وكيل الأزهر يتفقد اختبارات مسابقة الأزهر العالمية للقرآن الكريم    القبض على 3 عاطلين لقيامهم بأعمال السمسرة وفرض الإتاوات بمرور شبرا الخيمة    وزيرة السياحة: القيادة السياسية تدعم قطاع السياحة المصرية    رئيسة وزراء نيوزيلندا تشكل لجنة تحقيق ملكية في هجوم كرايستشرش    “الإخوان” في ذكرى تأسيسها ال91: صامدون أمام الطغيان والنصر صبر ساعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سلامًا على عقولنا المهاجرة !!
نشر في صدى البلد يوم 19 - 12 - 2018

إذا كان مُفارقة الروح للجسد مؤلمة، فلابد أن عودتها إليه ثانيةً أمرٌ باعثٌ على الإرتياح.. هكذا تمثلُ لي عودة علماء مصر بالخارج للمساهمة في تقديم الرؤية والأطروحة، وصياغة الروشتة، لرفعة بلادنا ونموها ونهضتها، وذلك في إطار مبادرة "مصر تستطيع"، التي احتضنت مدينة السلام "شرم الشيخ" النسخة الرابعة لها خلال يومي 17 و 18 ديسمبر الجاري، بمشاركة واسعة من نحو 30 عالمًا مصريًا مغتربًا ذوي تجربة رائدة وملهمة في مجال التعليم... محور المؤتمر لهذا العام.
نحو بدايات القرن الماضي، بدأت أفواجُ العلماء المصريين تغادرُ أرض بلادها نحو أوروبا والولايات المتحدة وأستراليا، بحثًا عن بيئة حاضنة للإبداع، تُؤمن بقيمة العلم، وتتيحُ للبحث العلمي موازنات ضخمة، تستوعبُ ما في عقولهم من مشاريع وبرامج علمية، حتى غدت مصر تتصدر التصنيف العالمي من حيثُ عدد العلماء في الخارج، بنحو 86 ألف عالم وأكاديمي وباحث مهاجر، في مختلف التخصصات العلمية، وذلك طبقًا لتقرير يرجعُ إلى 3 أعوام، صادرٌ عن اتحاد المصريين بالخارج بالتعاون مع مركز الإحصاء التابع لمنظمة الأمم المتحدة، وبقدر ما أتاحت الهجرةُ لعلماءنا المناخ الملائم لإحراز الكثير من الانجازات العلمية، والتميز على نحو ملحوظ في تخصصاتهم، فقد خسر الوطن الكثير من نزيف العقول، وفاته شوطٌ واسع في سباق الإختراع والإبتكار.
ولاريب أن مؤتمرات "مصر تستطيع" حققت أهدافها المنشودة بربط عقول مصر المهاجرة بقضايا التنمية في الوطن، وبخاصةٍ فيما يخص محور بناء الإنسان المصري، كما أتاحت تقديم خُلاصة الخبرات المتراكمة لدى علماءنا بكل رضا لتكون تحت تصرف المسئولين لدينا، وساهمت كذلك في نسف الفكرة الشائعة حو انفصام "العالم المهاجر" عن قضايا وطنه وسخطه على الظروف التي اضطرته إلى قرار الهجرة، ولعل إقبال علماء مصر على المشاركة في هذا المحفل العلمي القومي، يعدُ دليلًا على يقينهم بأن البيئة العلمية في مصر باتت حاضنة للإبداع، مستقطبة للعقول، مستوعبة للرؤى والأطروحات، فهم يلمسون ذلك من رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لتلك المؤتمرات، والحضور المكثف لوزراء الحكومة، وإصغاء المسئولين باهتمام لكل ما يتم تداوله ضمن جلسات ومناقشات المؤتمر من أفكار تناسب الواقع المصري وتهدفُ إلى النهوض بالوطن في مختلف المجالات.
أثمنُ اختيار "التعليم" ليكون محورًا للنسخة الرابعة من مؤتمر "مصر تستطيع"، فهو يعكسُ اهتمام الدولة البالغ بالنهوض بالمنظومة التعليمية والارتقاء بمخرجاتها لايجاد جيل واعٍ يتسلح بأدوات العلم في مواجهة تحديات المستقبل، كما أثمنُ ما أعلنته الوزيرة النبيلة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، من تدشين مؤسسة "مصر تستطيع" لتكونُ همزة وصل بين العلماء في الخارج ووطنهم الأم، فالعملُ ُعلى نحوٍ مؤسسي، يُضفي على مبادرة "مصر تستطيع" قدرًا كبيرًا من الزخم، حيثُ يُحقق استدامة التواصل الفاعل مع علماءنا بالخارج، لتعظيم الاستفادة من خبراتهم، والعمل على بلورة التوصيات التي تسفر عنها مناقشات العلماء والساسة، في صور برامج تنفيذية ومشروعات، بما يدفعُ مسيرة التقدم والابتكار قدمًا لتحقيق رفعة الوطن.
عودة علماء مصر بالخارج بمثابة عودة الروح، ومساهمتهم في بناء الوطن تجسيدٌ خالصٌ لمعاني الوطنية والعرفان.. سلامأً على عقولنا المهاجرة.. وأهلًا بكم دومًا في وطنكم مصر.. بداية الرحلة والمنتهى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.