بحضور الوزير.. اقتصادية النواب تستكمل مناقشات تعديلات قانون قطاع الأعمال    بنك استثمار "نعيم" يتوقع تراجع سعر الدولار إلى 15.5 جنيه خلال 2020    مدبولي يتفقد مدينة أسوان الجديدة ويوجه بسرعة الانتهاء من المشروعات بالمدينة    بعد تسليمها لطلاب الثانوية العامة لحلها منزليا.. تداول صور أسئلة وإجابات التربية الوطنية عبر فيس بوك    تفعيل خدمة الخط الساخن لاستقبال شكاوى وبلاغات البناء المخالف بالمنوفية    السيسي يصدّق على تعديل بعض أحكام قانون النظام الأساسي للكلية الفنية العسكرية    برشلونة يُعلن عن قميصه للموسم الجديد    عبد الحفيظ لمصراوي: فايلر فضَل البقاء في القاهرة.. وحمدي فتحي جاهز للمشاركة    تراجع ميسي وأمل رونالدو.. الحذاء الذهبي يخرج من الليجا للمرة الثانية في 11 عام    مصدر يوضح ل"يلا كورة" سبب رفض الأوليمبية لانتخابات اتحاد الكرة.. ونظام النقاط للانضمام للعمومية    إبراهيم المصري: الأهلي لن يفرط في المنافسة على بطولات اليد    592 ألف و307 طالب يؤدون امتحان اللغة الاجنبية الثانية في سابع أيام الثانوية العامة    الأرصاد تكشف موعد انتهاء الموجات الحارة هذا العام    حصاد أحداث الأسبوع في هوليوود.. وفاة زوجة جون ترافولتا.. وغرق نايا ريفيرا.. واعتراف زوجة ويل سميث بخيانته    في رسالة بخط يده.. مدبولي يقدم الشكر للأطقم الطبية في مستشفى أسوان التخصصي    العراق يغلق النوادي الليلية بسبب كورونا    إيران تعدم موظفا سابقا بوزارة دفاعها لاتهامه بالتجسس لصالح الولايات المتحدة    محافظ الدقهلية يكلف وكيل التضامن بمتابعة حجز بطاقات الخدمات المتكاملة لذوى الإعاقة    ضبط سمكة الأرنب السامة ولحوم منتهية الصلاحية فى حملة موسعة برأس البر    ضبط طالب متهم بتسريب امتحانات الثانوية العامة بأسيوط    اتخاذ الإجراءات القانونية ضد سيدة لاستيلائها على قرابة 4.5 مليون جنيه من المواطنين    سقوط تاجر ب 1.9 طن دواجن مجمدة فاسدة بالجيزة    14% من إيجار الفدان .. 7 معلومات عن ضريبة الأطيان بعد وقفها عامين    الخارجية الصينية تفرض عقوبات على شركة أمريكية لبيع سلاح لتايوان    25 صورة ترصد خروج 40 متعافيا جديدا من فيروس كورونا بعزل إسنا    رئيس جامعة بنى سويف: استمرار انخفاض أعداد مصابي كورونا بالمستشفى الجامعي    ديانج: الأهلي لا يقل عن أندية أوروبا وأفخر بالانتماء إليه    الأهلي يجري المسحة الرابعة للجهاز الفني واللاعبين غدا    الخطيب يمنع مسئولي الأهلي من الحديث عن الأزمة    في اليوم الرابع.. محكمة الزقازيق تتلقى طلبي ترشح لمجلس الشيوخ    نائب رئيس جامعة الزقازيق: مبادرة "أخلاقنا ثروتنا" قاطرة إنقاذ    الدكتور معراج أحمد الندوى يكتب عن :الإنسان قيمة ودلالة    أردوغان يواصل القمع.. اعتقال 33 شخصا من حزب الشعوب الديمقراطى بتهم الإرهاب    الظروف الجوية تؤجل إطلاق المسبار الإماراتي إلى المريخ    تشديد القيود على حانات سيدني بعد تسجيل إصابات جديدة بكورونا    الأموال العامة تضبط قضيتين "استغلال نفوذ حقيقي وتزوير أوراق رسمية"    ضبط سيدة بالدقهلية لقيامها بالإتجار غير المشروع في النقد الأجنبي    «القابضة للصوامع» و«القابضة الغذائية» تسوقان 2.737 مليون طن قمح محلي خلال الموسم الحالي    رئيس الوزراء يتجول بمتحف النوبة بأسوان ويطمئن على الالتزام بالإجراءات الاحترازية    مجهولون يرجمون مسجدا بالحجارة وسط اليونان    غادة وحسناء نجمتا كلثوميات على "المكشوف".. الجمعة | صور    بكلمات مؤثرة.. سلفستر ستالوني يساند جون ترافولتا بعد رحيل زوجته    بالأسماء.. جامعة القاهرة تعلن نتائج مسابقة تلاوة القرآن الكريم للطلاب والخريجين لعام 2020    التراجع مستمر.. تعرف على إحصائيات كورونا بمصر خلال ال10 أيام الأخيرة.. فيديو    خصم خاص لحاملي بطاقات التموين ضمن مباردة تخفيز المنتج المحلي    صور الأقمار الصناعية تظهر زيادة مياه خزان سد النهضة.. ومحلل: هذا السبب    رئيس جامعة بنها يتفقد سير الامتحانات بعلوم بنها    الصحة: لا يمكن الإعلان عن التغلب على كورونا إلا بعد التوصل إلى دواء أو مصل    "ديلي ميل": هذا الحيوان قد يحمل سر علاج "كورونا"!    البنك العربي الأفريقي يستحوذ على 12.3% من شركة بالم هيلز    الشعب الجمهوري يستعد لخوض انتخابات الشيوخ بالإسماعيلية    شاهد..أحدث ظهور ل أحمد فلوكس على إنستجرام    هل يجوز الصلاة داخل الكعبة أو على سطحها    أمير مرتضى: جروس جاء الزمالك من أجل العودة للتدريب في الخليج    الأزهر للفتوى: أداء الصلاة المكتوبة في المسجد من الأعمال التي يعدل ثوابها ثواب الحج    بالفيديو.. أزهري: من يعتقد أن الرزق مال فقط مخطئ.. وذكر الله من أهم أسباب فتح أبوابه    ما الفرق بين الرياء والنفاق    تعرف على مجالات الإعجاز العلمى فى القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فقيد الفكر والقانون 2 / 2
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 21 - 04 - 2019

ما زلنا فى رحاب فقيد الفكر والقانون الأستاذ الدكتور أحمد كمال أبو المجد أحد أساتذة القانون البارزين ورمز من الرموز الوطنية. كثيرا ما حدثنى عن إسرائيل حيث كانت له رؤيته الخاصة حول أن الصراع العربى- الإسرائيلى سيستمر ولن ينته. واعتبر كل الاتفاقات مع إسرائيل مؤقتة، وأن لا سلام الآن معها رغم كامب ديفيد. إذ إن السلام من وجهة نظره يقتضى إيمان كل الأطراف به. وما حدث أن مصر وبنية صادقة قالت: إن السلام خيار استراتيجى وفوجئت بأن الطرف الآخر يتبنى نهج المناورة. ولهذا كان- رحمه الله- يرى أن حرب المنطقة مع إسرائيل مؤجلة ولم تنته. وتنتهى يوم أن يعدل النظام الاسرائيلى من ميوله العدوانية التوسعية ويوقف سلبه لحقوق العرب والمسلمين، فالسلام الحقيقى هو الذى ينزع روح الحرب من النفوس، والعدل هو الذى يرسى ذلك.
كان رحمه الله يرى أن الصراع مع الفلسطينيين لم ينته بعد لأن الإحساس بالظلم يختزن ولا يموت، ويرى أن الوقت مع إسرائيل فى المدى المتوسط ولكن الويل لها على المدى البعيد حيث إن التاريخ ليس له صاحب وبالتالى فلا استقرار لأمريكا فى قيادة العالم، ولا استمرار للضعف العربى، فلو امتلك العرب السلاح النووى اليوم أو غدا فعندئذ يمكن للردع النووى المتبادل أن يفتح المجال لسريان العدل. وفى معرض حديثه عن العلاقة بين إسرائيل وأمريكا قال لى:( إسرائيل تتمتع بتأييد أمريكى غير مشروط وغير محدود وليس له سقف على الإطلاق. والله لو قتل اليهود رئيس الولايات المتحدة الأمريكية فلربما تنزعج الإدارة الأمريكية شهرا بيد أنها ما تلبث أن تعود بعد ذلك لتقبل أقدامهم).
وعندما أتطرق بالحديث مع الدكتور أحمد كمال أبو المجد عن قانون اضطهاد الأقليات الذى كانت أمريكا قد شرعته ضد مصر للنيل منها، حيث أرادت عبره تطبيق الحصار على كل من تريد رصده واصطياده يقول الدكتور أبو المجد:( إنه القانون الذى لم تعرف له حدود، فالاضطهاد هنا هو ما تقول أمريكا إنه اضطهاد، وبذلك يصبح ما تقوله وما تدعيه مبدأ قانونيا مع ما يترتب على ذلك من آثار أولها توجيه اللوم مرورا بقطع المعونات الاقتصادية وانتهاء بالتدخل العسكرى. ولذا فهذا القانون مرفوض مرفوض مرفوض وطنيا وإنسانيا). ثم يردف قائلا:( الأمر يختلف فيما إذا كان الضمان دوليا. ولكن إذا كان فى حقيقته ضمان قوة من القوى فلا يمكن القبول به ولابد من رفضه).
وفى معرض سؤالى له عن إسرائيل وكونها بممارساتها العدوانية قد ابتعدت عن اليهودية الحقيقية يعقب قائلا:(أين هى إسرائيل من اليهودية الحقيقية؟ إنها أبعد ما تكون عنها ولهذا أقول نحن أولى بموسى من الإسرائيليين. بل أقول أنا يهودى أكثر من حكام إسرائيل مائة مرة لأن تعلقى بموسى موضوعى ولأنى أذكره فى صلاتى وأذكر اسمه فى دعائى وأحس أنه قريب منى. إنه موسى الحق وليست إسرائيل الملحدة القائمة على الظلم. ولهذا لابد أن تشترك مع العالم كله فى أى ميثاق لحقوق الانسان لأن هذا مما يدرج تحت لائحة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر. وأسوق هنا عبارة أعجبتنى كثيرا للإمام «محمد عبده» عندما قال: «ولا معروف أعرف من العدل، ولا منكر أنكر من الظلم»).
إنه الأستاذ الدكتور أحمد كمال أبو المجد المفكر السياسى الاسلامى، أحد أكبر القامات القانونية فى مصر، صاحب الباع الطويل والرؤى الحكيمة والبصيرة النافذة والفكر المستنير. مؤلفاته كثيرة فى العلوم القانونية والاجتماعية. كان علامة فارقة فى الحياة بالنسبة للكثيرين. بفقده فقدت مصر عالما وأستاذا لامعا للقانون ومفكرا من طراز فريد . رحم الله الدكتور النابغة أحمد كمال أبو المجد فقيد الفكر والقانون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.