استقرار سعر الدولار أمام الجنيه    ننشر سعر الدولار في البنوك الخميس 20 يونيو    ننشر أسعار الأسمنت المحلية في أسواق الخميس 20 يونيو    إيران تسقط طائرة أمريكية مسيرة.. وأمريكا تنفي    السيطرة على حريق داخل شقة سكنية فى العجوزة دون إصابات    ضبط 1739 سيارات تسير بسرعات جنونية بالطرق الرابطة بين المحافظات    سفارة مصر بأمريكا: لجنة بطاقات الرقم القومي للمصريين بواشنطن ونيويورك في أغسطس    السجن 17 عاما لمسؤول صيني سابق بعد إدانته في قضايا فساد    كشف حقيقة حصول صلاح على أجر نظير إعلانات "مكافحة الإدمان"    نشرة الفن.. ليلى علوي تنشر صورة لطفلة تشبهها.. أول ظهور ل محمد الشرنوبي مع خطيبته.. لو حد أسرع مني يوريني.. علي ربيع داخل حمام السباحة    أول تعليق من هيفاء وهبي بعد الكشف عن مرضها الخطير    محمود فتح الله يوجه رسالة ل حسن شحاتة في عيد ميلاده    بعثة تونس تصل ل السويس استعدادا ل أمم إفريقيا ..صور    رغم تألقه أمام باراجواى.. حارس الأرجنتين يحقق رقمًا "سلبيًا"    خبراء: زيارة السيسي لرومانيا انطلاقة جديدة للعلاقات بين البلدين    أبو ريدة: تقابلت مع صلاح في تمرين المنتخب وأخبرني بهذا الأمر    كيف تستطلع دار الإفتاء هلال ذي الحجة؟ المفتي يجيب    الأرصاد: طقس اليوم شديد الحرارة.. ورياح مثيرة للأتربة ببعض المناطق    سفير مصر برومانيا: السيسي أول رئيس عربي يحصل على الدكتوراه الفخرية من جامعة بوخاريست    الكويت تؤكد أهمية احترام سيادة واستقلال السودان    مفتي الجمهورية: استقبلنا 4 آلاف سؤال يوميا في شهر رمضان    أحمد بدير عن شخصيته في مسلسل «حكايتي»: «من الأدوار اللي نورت جوايا»    صور| وصول نسور قرطاج مطار القاهرة استعداداً لبطولة كأس الأمم الأفريقية    بالفيديو - الموقف يتأزم.. ميسي يمنح الأرجنتين تعادلا مع باراجواي وينتظر هدية كولومبيا    برلماني: تفعيل قانونى وحدات وعربات الطعام يوفر العديد من فرص العمل للشباب    ضبط 5162 مخالفة مرورية خلال 24 ساعة    مباحث الشرق بسوهاج تلقى القبض على مرتكبى واقعة مقتل مزارع    شاهد: بورصة قطر تنهار بسبب سياسات تميم الفاشلة    سوزان نجم الدين:"حملة فرعون" فيلم عالمي وسعدت بدوري فيه    كولومبيا تفوز على قطر وتحجز بطاقة الدور الثاني بكوبا أمريكا    ياسر عبد الرؤوف: حكام أوروبيون يديرون تقنية الفار في أمم إفريقيا| فيديو    مروان محسن: لا ألتفت إلى الانتقادات.. وأعد الجماهير المصرية بلقب كأس الأمم    بالصور| السيسي بجامعة بوخارست بعد منحه الدكتوراه: تكريم للشعب المصري    خليفة حفتر: الإخوان المسلمين عطلوا الانتخابات طيلة العام الماضي    مفتي الجمهورية: منهجية الأزهر بعيدة عن التحزب والاتجاهات السياسية    دراسة تدعو للكسل..العمل ليوم واحد أسبوعياً يحمي صحة عقلك    الأنبا إرميا يستقبل 100 شاب أفريقي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي    عن الإمام أبو حنيفة النعمان.. وفد الأزهر يشارك في مؤتمر عالمي بأفغانستان    طريقة تحضير شاي بالحليب والقرنفل الهندي وفوائده    انتقل للأمجاد السماوية    أزمة إدارة الانتقال فى المنطقة العربية    فازت عنه بالجائزة الذهبية فى أعرق المسابقات الدولية..    وفاة الفيلسوف إمام عبدالفتاح    توفى إلى رحمة الله تعالى    طريق السعادة    شغلتك على المدفع بورورم؟.. حكاية أشهر شاويش بالسينما المصرية مع الفن فى "أول مشهد"    سقوط عصابة سرقة «حمولات» سيارات النقل    «الصحة»: بدء العد التنازلى لإطلاق منظومة التأمين الصحى الشامل    بالمصرى    بوضوح    ندوة عن فضائل الصحابة الكرام بمسجد صلاح الدين    كراكيب    حياة كريمة    دعم التعاون مع المنظمات الدولية المعنية بترويج الاستثمارات    تركيا أكبر سجن للحريات    150 مليون جنيه لتطوير القرى الأكثر فقرًا    دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة.. أكتوبر 2019    الإفتاء: لا مانع من إعطاء الزكاة ل زوج البنت الفقير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فقيد الفكر والقانون 1 / 2
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 14 - 04 - 2019

فقدت مصر مؤخرا الدكتور أحمد كمال أبو المجد العالم الجليل وأستاذ القانون اللامع. عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، وعضو المجمع الملكى لبحوث الحضارة الإسلامية بالأردن، وعضو أكاديمية المملكة المغربية وعضو الجمعية المصرية للاقتصاد السياسى والتشريع، ومفوض شؤون حوار الحضارات بالجامعة العربية والمنظمة العربية لحقوق الانسان. ويعد من أبرز المفكرين السياسيين والقانونيين. شغل من قبل وزارة الاعلام ووزارة الشباب. إنه العالم الذى تعددت رؤاه فى أكثر من قضية واجهتها الأمة الإسلامية. كان- رحمه الله- وطنيا صادقا وسياسيا من طراز نادر يدلى بدلوه فى كل القضايا التى تمر بها المنطقة. تعددت رؤاه إزاء قضايا المنطقة، وكانت له تقييماته بالنسبة لما يدور فيها من أحداث.
كان الدكتور كمال أبو المجد من أكبر القامات القانونية فى مصر. التقيته أكثر من مرة عبر حوارت أجريتها معه. فى أواخر عام 98 هاله الدور الخسيس الذى تقوم به الولايات المتحدة ضد العراق بعد أن رفعت أمريكا راية العدوان وشنت هجوما عسكريا ضاريا على العراق الدولة التى كانت تتضور جوعا لأكثر من ثمانى سنوات من جراء الحصار الظالم الذى فرضته أمريكا عليها. يومها رأى الدكتور أبو المجد أن هذا يتخذ مثالا على الخلل الشديد فى النظام العالمى والذى سمح لدولة أن تهيمن على كل الهياكل التنظيمية للنظام العالمى القديم لتصبح الهياكل التنظيمية أشباحا أو كالأشباح. واستمر الدكتور أبو المجد فى موقفه ضد أمريكا فأدان غزوها لأرض الرافدين فى مارس 2003 وهو الغزو الذى تم بذرائع كاذبة. يومها حمل على أمريكا وما تمخض عنه غزوها من كوارث حلت بالبشر والحجر، وهو الغزو الذى كان السبب الرئيسى فى زرع نبتة الإرهاب ممثلة فى تنظيم داعش. حمل الدكتور أبو المجد أيضا على العالم العربى ووجه له اللوم لالتزامه الصمت حيال التحركات الأمريكية فى المنطقة، ووصف العرب بالعجز، فهم من جرد نفسه من كل سلاح بما فيه سلاح توحد الكلمة، ولهذا أصبح هذا العصر من أسوأ العصور للوصول إلى تسوية عادلة فى أى قضية كانت.
حدثنى الدكتور أبو المجد عن العولمة كأمر عارض، وكيف أن قضية حقوق الانسان سابقة على العولمة وسابقة على اكتشاف الولايات المتحدة نفسها. ولكن ورغم ذلك تظل قضية حقوق الانسان بمثابة أمر عارض. وحمل على أمريكا موقفها من القدس وتغيير جغرافيتها إلى الحد الذى انتهى باعتراف ترامب بكونها عاصمة دولة إسرائيل الأبدية وهو ما أقره فى الإعلان الذى أصدره فى السادس من ديسمبر 2017، وهو ما رآه الدكتور أبو المجد مخالفا لكل القوانين وكل القرارات الدولية. وفى الوقت نفسه حمل الدكتور كمال أبو المجد على إسرائيل كثيرا لسياستها وتشريعها لقانون الجنسية والذى أثبت للعالم أننا نواجه نظاما عنصريا استبداديا، وكيف أن ما يسمى بصفقة القرن التى تعكف الولايات المتحدة حاليا على صياغتها والتحضير لها توطئة لاصدارها وفرضها على المنطقة هى التى أعطت الدعم لرئيس وزراء إسرائيل نتنياهو وشجعته على أن يمضى قدما فى عدوانه على الأراضى العربية، ويكفى ما تم من خلالها فى الخامس والعشرين من مارس الماضى عندما أصدر ترامب أمرا تنفيذبا اعترف فيه بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية. وللحديث بقية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.