صورة | إستاد القاهرة يستعد لمباراة مصر والكونغو    عاجل| «هبوط حاد» في أسعار الذهب المحلية.. والعيار يفقد 13 جنيهًا    الجامعة العربية: الاهتمام بالتعليم ومواجهة التطرف وتعزيز ثقافة الحوار يحقق أهداف التنمية في المنطقة    أمم إفريقيا 2019| بث مباشر لمباراة أوغندا وزيمبابوي    القبض على عاطلين لسرقتهما مكتبة في النزهة    8 أفلام سينمائية تُعيد الحياة لبلاتوهات التصوير    لافروف يدعو إلى وقف التصعيد في الخليج وبدء الحوار لإنهاء الخلافات    كوشنر: طرح الشق السياسي من خطة السلام بالشرق الأوسط بالوقت المناسب    أوساط صناعية ألمانية تتهم الحكومة بتحديد أولويات خاطئة في موازنة عام 2020    المالية توقع اتفاق لإنهاء النزاع الضريبي مع «جلوبال تيليكوم»    علاء نبيل: منتخب مصر مطالب بالفوز على الكونغو لزيادة فرص التأهل    خبير قانوني يوضح سيناريوهات المتوقعة قانونيًا مع اللاعب «عمرو وردة»    «الغرف التجارية» تدعو لتدشين تعاون مصرى ألماني لإعادة الإعمار بليبيا والعراق وسوريا واليمن    العثور علي جثة مذبوحة داخل منزل ببني سويف    الأرصاد توجه نصائح لجماهير مباراة مصر والكونغو    ضبط 8 أطنان «عدس» منتهي الصلاحية في الإسكندرية    المشدد 3 سنوات ل3 متهمين لإتجارهم بالحشيش    جامعة عين شمس تدين الحادث الإرهابي بسيناء    «التعليم العالي»: بدوي شحاتة قائمًا بعمل رئيس جامعة الأقصر    الآثار: الانتهاء من مختلف الأعمال في متحفي كفر الشيخ وطنطا القومي قريبا تمهيدا لافتتاحهما    محافظ الشرقية يفتتح وحدة الغسيل الكلوي بقرية «شبرا النخلة»    «طب طنطا» تنطم مؤتمرا حول «جراحات قاع الجمجمة والوجه والفكين» يوليو المقبل    أبوتريكة يوجه رسالة لميدو بعد وفاة والده    رامي جمال يوجه رسالة إلى شهداء حادث سيناء الإرهابي    شاهد.. إحتفالية تجمع وزيرة الثقافة بنجوم الفن .. في احتفالية "فاطمة حسين رياض"    رئيس جامعة طنطا: تعيين محمد عبد الفتاح مديراً للعلاقات العامة    مصرع صياد غرقا خلال عمله بمركز رشيد بالبحيرة    وزير التجارة الأمريكي: أنجزنا 90% من اتفاق تجاري مع الصين    بالأسماء والتفاصيل ..الكوادر السرية للتنظيم الدولى للاخوان داخل المنظمات الحقوقية    محافظ الغربية: مساعدات ب435 ألف جنيه لأهالي شوني ضمن "حياة كريمة"    «محلية النواب» تزور مشروع الإنتاج الحيواني بالبحيرة على مساحة 650 فدان    رغبة نيمار ورقة برشلونة الأخيرة في حسم الصفقة    إيرادات "كازابلانكا" تصل ل58 مليونا.. و"الممر" في المرتبة الثانية    شاهد.. شريف إكرامي يعلق على استبعاد عمرو وردة من المنتخب    أرسنال يدعم محمد الننى فى مباراة مصر ضد الكونغو الديمقراطية    الكنيسة الكاثوليكية تدين حادث العريش الإرهابي    "محلية النواب" تتفقد مشروع الثروة الحيوانية بالبحيرة    محافظ الجيزة: مواجهة حازمة لمظاهر العنف مع الجمال بسوق برقاش    رئيس أفغانستان يزور باكستان في محاولة لتعزيز جهود السلام    "الثقافة" تعيد تشغيل قصر ثقافة السينما بجاردن سيتي بعد تطويره    وفد إندونيسي: الأزهر سيظل منارة مضيئة ينهل من علمه الطلاب في شتى بقاع الأرض    «صحة أسوان»: خطة لمواجهة أمراض الصيف    حلمي وهاني رمزي ومصطفى قمر.. فنانون صنع محمد النجار نجوميتهم    افتتاح اجتماعات اللجنة الدائمة لصحة الحيوان والأوبئة بدول حوض البحر المتوسط    صورة .. تريزيجية في التشكيل المثالي للجولة الأولى لأمم افريقيا    أرامكو السعودية توقع 14 اتفاقية مع شركات كورية جنوبية بقيمة 9مليارات دولار    الرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية تدرب موظفي مفاعل بيلايارسك    مجلة جامعة القاهرة للأبحاث المتقدمة تحصد المركز الخامس عالمياً    انتحار شاب فى مياه البحر بمنطقة "كامب شيزار" الإسكندرية    «المستشفيات الجامعية»: تنهى 47 ألف تدخل جرحى ب"دقوائم الانتظار"    وزيرا العدل والتخطيط يفتتحان أعمال تطوير محكمة شمال القاهرة (صور)    دعاء الحر الشديد.. الإفتاء تنصح المواطنين ب5 كلمات تعتقك من نار جهنم    كائن دقيق يعيش في جسم الإنسان..قتله يؤدي إلى ضرر كبير    مستشار المفتي يكشف عن أفعال يجب القيام بها قبل الذهاب للحج    بعد الاتحاد العربي.. تركي آل الشيخ يستقيل من الرئاسة الشرفية ل ناديين سعوديين    لو نسيت الركوع في الصلاة.. فتوى الأزهر توضح حكم الشرع بشأنه    حصاد الجولة بإفريقيا - 27 هدفا وظهور أول في أبرز الأرقام    اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل يترجم كتب الأوقاف للبرتغالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نموذج وطنى فريد..
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 07 - 04 - 2019

أثبتت اختبارات النفس القياسية أن لكل مهنة صفات معينة يتميز بها أصحابها وتنعكس على سمات الشخصية وطريقة التفكير، فمن الطبيعى أن يتأثر كل انسان بعمله ويكتسب منه بعض الصفات. والمهندس محمد فريد خميس رئيس اتحاد المستثمرين ورئيس مجلس أمناء الجامعة البريطانية رجل أعمال من طراز نادر. يتمتع بصفات كثيرة، فلقد جمع فأوعى فهو وطنى غيور عاشق لمصر حتى الثمالة. يعمل من أجلها بجد واجتهاد، يعطيها الكثير من وقته وجهده.. إنه محمد فريد خميس يتصف بالايجابية والتفاؤل، خلوق إلى أقصى حد يتمتع بأخلاق عالية وأهمها الصدق، والإخلاص فى العمل والتفانى فيه والوصول به إلى أقصى درجات الكمال. وطنيته الصادقة استدعت له ثورة 1919 ثورة شعب مصر الخالدة فقام مؤخرا باحياء الذكرى المئوية على قيامها تخليدا لها من خلال حفل أقيم بالجامعة البريطانية بالشروق ضم رموز المجتمع المصرى.
وطنى حتى النخاع ولهذا رأيناه يحمد الله على أن الرئيس السيسى قد أنقذ مصر من براثن الاخوان الظلاميين. وطنيته دفعته إلى دعم صندوق تحيا مصر، فكان أن تبرع بستة وخمسين مليون جنيه. ويستمر فى تقديم الدعم للدولة ويؤمن بأن الاستثمار والإنتاج يمثل أهم دعم لكونه يؤدى إلى زيادة الصادرات وعلاج ميزان المدفوعات مما سيجعل سعر الدولار طبيعيا، بالإضافة إلى كون هذا سيعنى المشاركة فى المسؤولية المجتمعية. كان منصفا فى رؤيته للأمور وتجلى هذا عندما طالب بعودة نظام الضرائب التصاعدية وزيادة الضريبة على الموسورين دون المساس أو فرض زيادات على ذوى الدخل المتوسط والمحدود.
جاء قرار الرئيس السيسى برفع الحد الأدنى للأجور من 1200 إلى ألفى جنيه ليتماهى مع ما طالب به المهندس فريد خميس فى يونيو من العام الماضى عندما دعا إلى رفع الحد الأدنى للأجور ليصبح ألفى جنيه. يومها برر مطلبه لمجابهة التضخم بسبب رفع أسعار المحروقات، فأكد بذلك تأييده الكامل للرئيس السيسى فى تطبيق الزيادات فى المرتبات والمعاشات للعاملين بالدولة. ولهذا دعا مصانع وشركات ومتاجر القطاع الخاص بالإسراع فى تنفيذها توافقا مع قرارات الرئيس فى التخفيف من الأعباء الملقاة على المواطنين. كما طالب بالحفاظ على أسعار السلع والخدمات دون زيادة حتى لا يتم ارهاق المواطنين، وطالب بتشديد الرقابة على الأسواق من خلال وزارة التموين والتجارة الداخلية وأجهزتها المختلفة لحماية المستهلك من أى زيادة غير مبررة.
يحمد له أن اتحاد المستثمرين الذى يترأسه قد أعد دراسة لحل المشكلات الاقتصادية التى تواجه مصر. وأبرزها تزايد العجز فى الموازنة العامة فى المدى القصير على أن تكون بدايته فى إقرار هيكل جديد لضريبة المبيعات والقضاء على التهريب وتحصيل المتأخرات الضريبية وترشيد الدعم بأنواعه. ومن خلال نظرته الثاقية تطلع إلى إفريقيا التى يؤمن بأنها أرض الفرص الواعدة. ولهذا رأى بأنه يتعين على مصر العودة إلى قلب افريقيا بعد أن ابتعدت عنها لا سيما مع وحدة التاريخ التى تربط مصر بها.
إنه محمد فريد خميس الرجل الخلوق الذى يسعى إلى تحقيق أهداف مصر اعتمادا على وسيلتين.. العمل على المزيد من الاستثمارات، والحفاظ على الأمن الاجتماعى بضمان حياة كريمة لعمال مصر ليوجه كل هذا نحو تحقيق العدالة الاجتماعية. ولهذا كان فريد خميس نموذجا للوطنية الخلاقة. ليت رجال الأعمال يحذون حذوه ويتبنون نهجه فى التعامل مع الجميع بأسلوب تغلب عليه المودة والرحمة واللين والتواضع الجم.....


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.