أهداها درع صدى البلد.. أحمد موسى يكرم أسرة الشهيد عاطف الإسلامبولي.. فيديو    بوابه الحكومة المصريه الالكترونيه للتنسيق | إقبال كبير على كليات الطب في أول ساعات تسجيل الرغبات    إبراهيم الشهابي يكشف مكاسب اختيار العاصمة الإدارية لعقد مؤتمر الشباب    "الأوقاف" تحقق 21 مليون جنيه مبيعات من صكوك الأضاحي    عمرو طلبة: مضاعفة إنتاج محطة الرميلة يساهم في حل أزمة المياه بمطروح    الأوقاف: تنظيم النسل ضرورة وطنية خاصة فى المرحلة الراهنة    واشنطن تبدي قلقها من أنشطة بكين النفطية في بحر الصين الجنوبي    تزامنا مع موعد تلمودي.. اتحاد منظمات الهيكل يدعو المستوطنين لاقتحام الأقصى غدا    ترامب في ذكرى رحلة الصعود للقمر : قفزتنا التالية المريخ    اعتقال شقيق نائبة تركية في كردستان العراق لاغتياله دبلوماسيا    شباب اليد يهزمون كوريا 38 / 36 فى مونديال أسبانيا    أحمد حسن.. «الصقر» يعيد جمال بالماضي ل«الماضي»: «يا فرحه ما تمت»    دجلة يؤجل العودة إلى التدريبات للخميس المقبل    يا فرحة ما تمت.. مصرع الأول على الثانوية الأزهرية غرقا أثناء الاحتفال بتفوقه    فيديو.. الهضبة يطرح أغنية "بحبه" من ألبوم "أنا غير"    تعرف علي موعد حفل كاظم الساهر ضمن فعاليات موسم السودة    شاهد.. صورة عائلية تجمع إيمي ودنيا سمير غانم مع حسن الرداد ورامى رضوان    شاهد.. أحمد فهمي «على السقالة» لمتابعة تشطيب شقته    بالصور.. أحمد فتحي يكشف عن دوره في "الطيب والشرس واللعوب"    علي جمعة يكشف عن أفضل أنواع الحج    نقابة الأشراف ترفض التطاول على سيدنا الإمام الحسين.. وستواجه أي إساءة بالقانون    عبدالمجيد: تكريم المتفوقين من أبناء الصحفيين قريبًا    مقتل 6 أشخاص من طالبان بنيران القوات الأفغانية    صدمة الروخى بلانكوس.. إصابة جواو فيلكس فى أول مباراة له مع أتليتكو مدريد.. فيديو    إندرلخت البلجيكى يقترب من خطف الكونغولى موليكا قبل الأهلى    طرح أفيشات مبدئية لفيلم "ماكو" بمشاركة نجوم مصر والعالم    الموسيقى في العصر الرومانتيكي    مصرع طالب سقط من قطار في قنا    نائب مطروح يطالب بإعادة التسعير في تقنين الأراضي    خالد الجندى يوضح كيف تتصرف الحائض أثناء أدائها الحج | فيديو    مدير شركة "تذكرتي": إنجاز البطولة الإفريقية في وقت قياسي كان حلم للجميع    الجيش الليبي يحدد "ساعة الصفر"    «الآثار» تفتح تحقيق عاجل حول الفيديو المسيء لمومياء الملك سقنن رع بمتحف التحرير    البحوث الإسلامية": انتشار واسع لواعظات الإسكندرية للمشاركة في التوعية النسائية    تعرف على معنى "الحج أشهر معلومات"    محافظ بني سويف : حققنا المركز الأول في تنفيذ قرارات مجلس المحافظين الرابع    ريال مدريد بحسم مصير أسينسيو    وصول 515 ألفا و16 حاجا إلى السعودية لأداء مناسك الحج    شاهد.. مشادة كلامية بين مدرب حراس المنتخب و«إبراهيموفيتش»    محافظ الدقهلية :تحصين 207 الف رأس ماشية فى الدقهلية    محافظ قنا يتابع منظومة استرداد أراضي الدولة وطلاء واجهات المنازل والنظافة    اتحاد الكرة يخطر «فيفا» باستقالة مجلسه    تصريحات جديدة عن تجنيد الأطفال في السودان    بكلمات قاسية.."علاء مبارك" يحسم الجدل حول وفاة "والده"    مصر للتأمين تقتنص وثيقة تغطية السفينة «عايدة 4» بإجمالي 50 مليون جنيه    جامعة أكتوبر تعقد المؤتمر الدولي الأول لنموذج محاكاة منظمة الصحة العالمية    تضامن الإسكندرية: مساعدات عاجلة ل13 أسرة متضررة في انهيار عقارين    18 أغسطس.. الحكم على المتهمين ب"ألتراس أهلاوى"    هل يجوز للزوجة صيام يوم عرفة دون إذن زوجها.. عالم أزهري يجيب    الأرصاد: طقس معتدل حتى الغد.. ولا توجد ظواهر جوية عنيفة    اليوم.. تخريج دفعة جديدة من طلبة كلية الشرطة    برقم مفاجأة.. ليفربول يمنح صلاح أعلى راتب في الدوري الإنجليزي    القافلة الطبية بسوهاج تقدم العلاج بالمجان لنحو ثمانمائة من مواطني المحافظة    وزارة المالية تنظم معرضا للسلع المعمرة تشجيعًا للصناعة الوطنية    ب اللحم أو الدجاج.. طريقة عمل الفاهيتا    تركيب أول وحدتين للتشخيص عن بُعد بمحافظة قنا    الكشف على 521 مريضًا بمبادرة "عينك في عنيا" بالأقصر "صور"    فحص 141 ألف و706 سيدة ضمن مبادرة الرئيس " دعم صحة المرأة" في البحيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النيابة العامة: السائقون سبب رئيسي في حادث قطار محطة مصر
نشر في الأخبار يوم 17 - 06 - 2019

أوصت النيابة العامة بتطوير منظومة تأمين حركة القطارات وآليات التحكم وتشغيلها إلكترونيا بما يتفق والمعايير العالمية.
طالبت بوضع منظومة للجزاءات تغلظ العقوبات علي الإهمال وعدم اتباع التعليمات، وإنشاء هيئة تفتيش علي سلامة وسائل النقل تتمتع باستقلال عن هيئة سكك حديد مصر ماليا وإداريا.
جاء ذلك خلال التقرير الذي أصدرته بشأن حادث القاطرة بمحطة مصر للسكة الحديدية.
وكشفت النيابة تفاصيل الحادث، وأشارت إلي تعمد السائقين بتعطيل جهاز »AT»‬»‬ المتحكم في فرامل القطار والعبث في اللوحة الإلكترونية التي تتحكم إلكترونيا في حركة تحويل مسار القطارات والعبث بالذراع العاكس »‬الجزرة» ونزعها من موضعها وهو ما ترتب عليه تحرك القطار دون سائقه وتعطيل بدال »‬رجل السائق الميت».
وانتهت النيابة من التحقيقات في واقعة دخول القاطرة رقم 2302 إلي رصيف رقم 6 وبسرعة عالية بدون قائدها ما تسبب في اصطدامها بالمصد الخرساني بنهاية الرصيف محدثا اثارا تصادمية نتج عنها تسييل وتناثر السولار من خزان الوقود أسفل الجرار والذي يسع »‬ستة آلاف» لتر من السولار واختلاط ابخرته بالهواء مكونا مخلوطا قابل للاشتعال ما أدي إلي اندلاع النيران نتيجة وجود الشرر المعدني الناتج عن احتكاك الأجزاء المعدنية ببعضها عند الاصطدام بالمصد الخرساني بالسرعة القصوي التي كان يسير بها الجرار.
وتبين من التحقيقات التي اجرتها النيابة العامة في هذه الواقعة والوقائع الأخري لحوادث القطارات في الفترات السابقة أن سلوك العاملين في الهيئة ممن اتصل بهذه الوقائع قد انطوي علي مخالفة للتعليمات وهي المخالفات التي اعتبرها المشرع جرائم جنائية يعاقب عليها القانون وجاءت مدعومة بالادلة التي استقتها النيابة العامة من عدة مصادر شملت معاينة موقع الحادث وسؤال الشهود والتقارير الفنية للمتخصصين الذين نادبتهم، وآراء الخبراء وجهات البحث وانتهاء باعتراف بعض المتهمين خلال استجوابهم بما ارتكبوه من أفعال أدت إلي وقوع الحادث وقد ظهر من التحقيقات وبما لا يدع مجالا للشك أن أسباب هذا الحادث والحوادث الأخري ترتكز في الأساس إلي سلوك بعض العاملين بهيئة سكك حديد مصر والذي اتسم بالاهمال الشديد وعدم الالتزام بالتعليمات وعدم الاكتراث لخطورة التعامل مع القاطرات التي يقودونها بالمخالفة لتعليمات التشغيل المقررة لهذه المعدات الثقيلة مع عدم التزام عمال المناورة والمساعدين للسائق بالتواجد في أماكنهم المحددة بالقطار مما يرتفع معه معدل خطورة وقوع الحوادث وقيام قائدي القطارات بالتحرك بالقطار رغم وجود عيوب ميكانيكية في بعض أجهزته تمنع وفقا للتعليمات التحرك بالقطار وعدم اداء صيانة القطارات وفقا للأصول الفنية كما أفاد بعض العاملين وأنه أحيانا لا يتم صيانتها رغم صدور تقرير فني بتمام الصيانة فضلا عن استخدام قطع غيار ليست بكفاءة القطع الأصلية وتغيب العاملين وعدم تواجدهم في الأماكن المعنيين بها واعتمادهم علي زملائهم والمشرفين عليهم بالتوقيع عنهم وتغطية غيابهم عن العمل.
وأضافت أن سلوك العاملين سالفي البيان والذي يظهر منه تفشي الاهمال في أداء العمل يستند في الأصل إلي تهاون المسئولين في معاقبة المقصرين والمخالفين وغض البصر عنهم وعن مخالفاتهم لمنظومة أمن تشغيل القطارات، مع اهمال العاملين ببرج اشارات المراقبة بالمحطة في متابعة استخدام »‬إبرة السقوط» التي تعد من أهم وسائل الأمان إذ تمنع دخول القطار إلي المحطة دون الحصول علي تصريح وذلك عن طريق اسقاط القطار من علي القضبان إلي الأرض مباشرة بما يؤدي إلي توقفه أو حتي انقلابه ومنع دخوله إلي الأرصفة وهو ما لم يكن مفعلا أثناء الحادث محل التحقيق لاهمال القائم علي ذلك ببرج المراقبة.
وألقت النيابة الضوء علي بعض المسالب في منظومة العمل في هيئة السكك الحديدية في الفترة السابقة التي من نتائجها وقوع مثل تلك الحوادث من الحين إلي الحين حرصا منها علي الأرواح والممتلكات العامة بغية الارتقاء بمستوي الأداء بالهيئة والأخذ به إلي مستويات من الكفاءة والدقة تحول بينه وبين وقوع مثل تلك الحوادث مستقبلا وأوصت بانه ظهر من خلال تحقيقات النيابة العامة أن الأخطاء البشرية المتسمة بالاهمال الشديد تقبع خلف الغالبية العظمي من أسباب الحوادث وعلي ذلك فان الأمر يستوجب الارتقاء بمستوي فكر ووعي العاملين بالهيئة ولا يتأتي ذلك إلا من خلال منظومة للتدريب يكون من شأنها رفع كفاءة العاملين بالهيئة وإعادة تأهيلهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.