رئيس مؤسسة "قادرون للتنمية الشاملة": غرفة العمليات المركزية مستمرة في متابعة سير الاستفتاء    الاستفتاء والمراهنة على المستقبل.. ضمانات دفعت المصريين للمشاركة الكثيفة    صور.. ارتفاع عدد قتلى هجمات الكنائس والفنادق بسريلانكا إلى 290 و500 جريح    الملكة إليزابيث تحتفل بعيد ميلادها ال93    الوطنية للانتخابات: إعلان نتائج استفتاء الدستور في هذا التوقيت.. فيديو    رئيس أوكرانيا الجديد يحتفل وسط أنصاره عقب الفوز.. صور    المعارضة السودانية تعلق المفاوضات مع المجلس العسكري: «أظهر وجهه المظلم»    البى اس جى يكتسح موناكو في ليلة التتويج بالدورى وعودة نيمار وكافانى    "قالتي أنا بلدياتك".. محمد رمضان يحقق أمنية لسيدة من قنا قابلته أثناء إدلائه بصوته في الاستفتاء| صور    تدريبات خاصة لحراسة مرمى المصري استعدادا للقاء الاهلى    خلال أسبوع الآلام| ماذا يأكل الأقباط؟ وما هي لائحة الممنوعات؟    الترجي التونسي يوضح حقيقة التعاقد مع ميدو    ضبط 32 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال 24 ساعة .. اعرف السبب    سقوط عصابة سرقات السيارات ومساومة مالكيها على ردها مقابل مبالغ مالية فى الجيزة    كل ما تريده أن تعرفه عن مؤامرة أردوغان لاغتيال زعيم المعارضة فى تركيا    ضمن حملة 100 مليون صحة.. صرف علاج فيروس سي لأكثر من 26 ألف مريض بالمجان في الشرقية    ضبط عصابة السطو المسلح بعد ارتكابها جريمتين بالسعودية    هل تنوي إنستجرام إخفاء عدد الإعجابات؟    "التموين" تكشف عن معايير جديدة للحصول على الدعم    جماهير ليفربول تهاجم ميلنر بسبب محمد صلاح: «لا يريده في القمة»    انقلب السحر على الساحر .. الإخوان فشلوا فى الحشد لمقاطعة الاستفتاء فلجأوا إلى الكراتين أمام اللجان    جديد فيسبوك.. شخصيات حقيقية في ألعاب الفيديو    إقبال كبير من ذوي الاحتياجات الخاصة على الاستفتاء الدستوري    شاهد.. تفوق فريق "ولاد الناس" على "الدواهى" فى سباق برنامج "الأوضة" ب"ON E"    فنان قبطي يكشف سر عشقه للقرآن والشيخ مصطفي إسماعيل    جوجل يحتفل بيوم الأرض بمجموعة من الرسوم الكارتونية للكائنات الحية.. صور    "النسر الذهبى" ..5 فيديوهات من استعدادات الرباع محمد إيهاب لبطولة أفريقيا    مصر الجديدة للإسكان والتعمير: لا مخاوف من «فقاعة عقارية»    قطار الوزير وزلزال واستقالات شركات الحاويات وحوار حتاتة فى "سكة سفر"    رئيس الأهلى: رفع العقوبات عن اللاعبين مرهون بحسم الدورى وكأس مصر    بيراميدز يستعيد قوته الضاربة أمام الزمالك    خلف خلاف    سوهاج الجديدة.. تكلفت 2٫4 مليار جنيه.. وتسكنها 500 أسرة فقط    اجتهادات    إحباط هجوم إرهابى بالرياض ومقتل 4 مهاجمين    كل يوم    ماكرون.. واستراتيجية جديدة فى إفريقيا    بضمير    كلمات حرة    الأسئلة متدرجة من حيث الصعوبة وتراعى الفروق الفردية..    كلام جرئ    مصر ثاني أكبر دولة إفريقية مستوردة من «أمريكا».. والثالثة عربيًا    فى الشرقية..    حالة حوار    مجرد رأى    بطل «الشفرة النوبية» عاد من جنوب الوادى إلى شماله للإدلاء بصوته    توفيق عكاشة: الجزيرة إخوان الشيطان يصدرون الشائعات لإحباط الشعب    عمرو أديب: تغريم شاب إماراتى 250 ألف درهم بسبب سب ابنة عمه على "واتس آب"    استفتاء التعديلات الدستورية يخيم على احتفالات «أحد السعف» الإسكندرية    عبر الاثير    طبقا للقواعد    خالد الجندي يفضح أساليب مطاريد الإرهابيين في نشر الفوضى.. فيديو    تعرف على حالات يجوز فيها صيام النصف الثاني من شعبان    بالصور.. افتتاح المؤتمر الأول لشباب الأطباء وحديثي التخرج بكلية الطب جامعة المنصورة    علي جمعة يوضح حكم صيام نهار ليلة النصف من شعبان    الصحة: مصر مستعدة لنقل خبرات "100 مليون صحة" لدول شرق المتوسط وأفريقيا    منظمة خريجي الأزهر تدين التفجيرات الإرهابية بسريلانكا    مفتى الجمهورية يدين تفجيرات كنائس سريلانكا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اللجنة الوزارية الاقتصادية تستعرض ملامح الموازنة الجديدة
نشر في الأخبار يوم 20 - 03 - 2019

أكد د. مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أن الموازنة القادمة ستواصل تطبيق مبادئ الحوكمة، في عملية الانفاق العام، خاصة فيما يخص بنود الدعم، ودفع معدلات النمو، في مختلف القطاعات الاقتصادية، وزيادة نسب الانجاز في تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية والانتهاء منها وفق البرامج الزمنية المقررة، مع استكمال برامج العدالة الاجتماعية لحماية الفئات الأولي بالرعاية. وأشار مدبولي إلي الحرص علي متابعة مراحل اعداد موازنة العام المالي 2019/2020 والتنسيق بين الوزارات المختلفة.
جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الوزارية الاقتصادية برئاسة مدبولي امس وحضور محافظ البنك المركزي ووزراء التخطيط والسياحة والمالية والتجارة والصناعة وقطاع الأعمال العام.
وأوضح د. محمد معيط وزير المالية أن الموازنة الجديدة تستهدفُ زيادة المخصصات الداعمة للنشاط الاقتصادي الإنتاجي، من خلال زيادة الاستثمارات الحكومية، بما يُسهم في زيادة معدلات النمو، وخلق فرص عمل كافية من خلال مساندة قطاعات الصناعة والتصدير، وتحفيز الاستثمار الخاص، كما تسعي إلي الالتزام بتحقيق المستهدفات التي تضمن استقرار الأوضاع الاقتصادية والمالية.
وأضاف أن موازنة العام القادم ستكون موازنة التنمية البشرية، حيث تركز علي تمويل برامج إصلاح منظومة التعليم، وبرامج تحسين الخدمات الصحية، وزيادة مخصصات التدريب وتأهيل الشباب لسوق العمل، وأشار إلي أنها ستتضمن أيضاً توجيه الزيادات في المخصصات المالية لتمويل مبادرات ثنائية مُحددة وواضحة لها أثر اجتماعي وتنموي قابل للقياس وخاصة للصحة والتعليم، علي ان تكون تكلفتها محددة، وبما يضمن تحسين كفاءة الخدمات العامة المُقدمة للمواطنين.
وشدد علي زيادة مخصصات برامج الحماية الاجتماعية الداعمة للنمو، بالموازنة الجديدة، والتي تستهدف الفئات الأولي بالرعاية، وتتسم بالكفاءة، لزيادة العدالة وضمان استقرار الأوضاع الاقتصادية بما يساهم في استكمال برامج الإصلاح الاقتصادي، جنباً إلي جنب مع تحسين الإدارة الضريبية وتعظيم العائد علي أصول الدولة.
من جانبه، أشاد طارق عامر، محافظ البنك المركزي، بما تم عرضه قائلاً: أُهنئكم علي هذه المؤشرات، وهذا الجهد الذي بذلتموه، فهذه الأرقام لم تتحقق منذ سنوات.
وأكدت د. هالة السعيد وزيرة التخطيط أن المرتكزات الأساسية لوضع الخطة الاستثمارية تتضمن تحقيق رؤية مصر 2030، وتتفق مع الاستحقاقات الدستورية، وبرنامج عمل الحكومة، لتحقيق نمو اقتصادي مستدام، وأشارت إلي أن الموازنة الجديدة تستهدف معدل نمو اقتصادي 6% في العام المقبل، وهو ما ينعكس علي انخفاض معدلات البطالة، وأضافت أننا نستهدف خفض معدلات البطالة إلي 9.1%، مع استمرار ضبط معدلات النمو السكاني، والتي تحسنت هذا العام لتصل إلي 2.3% بدلاً من 2.5%.
وأضافت أن الاستثمارات الممولة من الخزانة العامة زادت 30%، وهذه رسالة جيدة جداً، هذا في الوقت الذي نحافظ فيه علي ضبط الانفاق الحكومي، لتقليص حجم الدين.
كما ناقشت اللجنة الخطة الوطنية لدعم الصادرات وتشجيع التصنيع المحلي، حيثُ أشار رئيس الوزراء إلي اللقاءات التي عقدها مؤخراً مع كافة ممثلي المجالس التصديرية، والتي انطلقت من حرص الدولة الأكيد علي التوصل إلي رؤية موحدة لدفع حركة الصادرات إلي الخارج في مختلف المجالات، وفتح أسواق جديدة لها وبخاصة في البلدان الأفريقية، في ضوء اتفاقيات التجارة الحرة التي تربط مصر بالعديد من دول العالم.
وتم عرض الرؤية الشاملة للنهوض بالصادرات المصرية، والتي تهدفُ إلي الارتقاء بترتيبها دولياً، من المركز 54 لتكون بين أكبر 40 دولة مُصدرة علي مستوي العالم، ومضاعفة الصادرات المصرية من 24.8 مليار دولار، إلي 55 مليار دولار، بحلول عام 2025، بما يسهم في تحسين الميزان التجاري، وزيادة الاستثمارات الصناعية المصدرة، والقيمة المضافة للصادرات المصرية، وخفض نسبة البطالة، كما تهدف الرؤية إلي زيادة عدد الشركات المُصنعة والتجارية المُصدرة الجديدة، والتوسع في أنشطة الشركات المُصدرة الحالية، مع تنوع المنتجات والخدمات المصدرة ورفع القدرة التنافسية لها، وزيادة وتنوع الأسواق المستوردة للمنتجات المصرية.
كما تناول العرض الإجراءات المقترحة للوصول إلي المستهدف من هذه الخطة، وجذب استثمارات صناعية بغرض التصدير، بحيث يتضمن البرنامج خطة لتعميق التصنيع المحلي بما في ذلك تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة، وتعزيز النفاذ للأسواق الجديدة، وكذا تقديم التيسيرات الملائمة فيما يخص أسعار الطاقة، والخدمات المصرفية، ودعم المشاركة في المعارض الدولية.
وأكد طارق عامر، علي الاستعداد للمساعدة بأي صورة من الصور، بما يدفع الصناعة، ويسهم في مضاعفة الصادرات المصرية، ويوفر النقد الأجنبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.