التموين: سنطرح 7000 طبق بيض يوميًا ب 49 جنيها في المجمعات الاستهلاكية    «الصحة العالمية»: يجب تعليق حقوق الملكية الفكرية ل لقاحات كورونا    إعلام: رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك أصبح رهن الإقامة الجبرية    «زلازل وأمطار وفيضانات».. كوارث طبيعية تضرب عددا من الدول حول العالم    عدوان إسرائيلي على سوريا يستهدف القنيطرة ب صاروخين    حظوظ مواليد برج العقرب في شهر أعيادهم: إحباط مهني    شيرين رضا: أتمنى حفيدي ياخد صفات جده عمرو دياب.. فيديو    إسلام ابراهيم يتعاقد على مسلسل «قانون العمل»    الصحة: تسجيل 886 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و43 حالة وفاة    «الصحة»: سنلغي التسجيل المسبق لحجز اللقاحات بعد انتهاء قوائم الانتظار    إزالة ورم من أنف مريض يُشبته إصابته بالفطر الأسود ببني سويف    تشميع 35 محلا لمزاولة نشاط بدون ترخيص ومخالفة مواعيد الغلق بالجيزة    وفاة جيمس مايكل تايلر أحد أبطال مسلسل "فريندز" عن 59 عامًا    متى يستحب الدعاء باسم الله الرؤوف ؟    رسالة جديدة من أبو مازن إلى رئيس أمريكا    محافظ المنيا يتابع معدلات تنفيذ مشروعات «حياة كريمة» بالعدوة    تعرف على الفرق بين الرأفة والرحمة    حبس لص الشقق السكنية بحلوان    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليّ مبلغًا أكبر من عبدالله السعيد    ماعت: أغلب جرائم الإبادة الجماعية التاريخية بدأت بخطابات تحريضية    تريد أن يكون يقينك في الله 100% .. طرق بسيطة ينصح بها عمرو خالد    عمرو الورداني: الشوق إلى الله ليس هو الشوق للموت.. وهذه علاماته    عروض من السهام النارية.. «السويس» تحتفل بذكرى انتصارات المقاومة الشعبية    "بلومبرج" : لا خسائر بعد زلزال إثيوبيا .. وموقف سد النهضة منه    «داعش» يتبنى هجوماً بعبوة ناسفة في أوغندا    محاضرات وورش وأمسيات بثقافة الأقصر    «العنانى».. هل يخلف الفرنسية «أودرى أزولاى» فى قيادة اليونسكو    الأوقاف: افتتاح 12 مسجدًا في 6 محافظات الجمعة    عصام عبد الفتاح يكشف هوية حكام مباراة الزمالك والأهلي    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليا مبلغا أكبر من عبد الله السعيد ورفضت    الإسماعيلي يكشف موقفه النهائي من إذاعة مباراة الأهلي بالدوري    بوغطاس يفسخ تعاقده مع إنبي.. ويشكو النادي بسبب المستحقات المتأخرة    رئيس جامعة الأزهر يشارك في احتفال صيدلة القاهرة بالطلاب الجدد    ضبط عاطل عذب زوجته حتى الموت بالدقهلية    محافظ مطروح: إجراءات هامة لتخفيف كثافة الطلاب بالفصول المدرسية    تعرف على حقيقة مشاجرة كرموز .. وإستغاثة سيدة للإفراج عن زوجها بالإسكندرية    شوبير يكشف دوره في احتراف محمد صلاح في صفوف بازل السويسري    شوبير : لن أخوض انتخابات اتحاد الكرة المقبلة    محافظ بني سويف يحيل واقعة سوء رصف أحد طرق مركز أهناسيا للشئون القانونية    فيديو.. عبدالمنعم سعيد: مصر أحد المستفيدين من أزمة الطاقة العالمية    نيجيريا تدعو تحالف أوبك بلس إلى التزام الحذر بشأن زيادة الإنتاج    لنشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم زراعة عضو من الخنزير في جسم الإنسان.. ورأي الشرع في التوسل بالنبي    اليوم.. إطلاق خطة لتطوير صناعة العسل الأسود    ألعاب نارية ومسيرات.. الآلاف يحتفلون على كورنيش السويس بعيد المحافظة (صور)    أول تعليق للمخرج مجدي الهواري على شائعة ارتباطه بأنغام (فيديو)    كاسبرسكي تكشف عن منظومة Kaspersky Antidrone لمكافحة الدرونات    بالصور .. آداب عين شمس تواصل إحتفالاتها بإنتصارات أكتوبر    حبس سائق توك توك متهم بالشروع فى قتل آخر بسبب خلاف على أولوية المرور بالجيزة    تفاصيل سقوط عاطل فى كمين قبل ترويجه تذاكر الهيروين بالجيزة    طقس اليوم.. معتدل على أغلب الأنحاء ومائل للبرودة ليلا والعظمى بالقاهرة 27    طارق هاشم: المصري البورسعيدي سيكون "بعبع" الأندية في الفترة المقبلة    ملتقى القاهرة الدولى للمسرح الجامعى يكرم صلاح عبد الله بحفل الافتتاح    زيادة غير مسبوقة بأسعار السلع بعد رفع الدعم عن الوقود في لبنان    التحقيق في مصرع طفل وإصابة 7 أشخاص أثناء نقل جهاز عروس بسوهاج    على هامش أسبوع القاهرة.. وزير الري يلتقي نظيره اللبناني ونائب وزير البيئة السعودي    غدا.. محاكمة متهمى «خلية المفرقعات بالمطرية»    هبة قطب : بعض النساء تطلب الطلاق لاختبار زوجها وقياس مدى حبه لها    محافظ كفر الشيخ يفتتح مدرسة قلين الثانوية التجارية بتكلفة 7 ملايين جنيه (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفساد الأمريكى
نشر في الوفد يوم 17 - 09 - 2021

هى عبارة أقل ما يوصف به حجم الأموال المهدرة فى أفغانستان التى سقطت فى يد طلبان مرة ثانية مثل انهيار عمارة فيصل الشهيرة.
فالتقارير كل يوم تخرج تتحدث عن حجم الإنفاق الأمريكى على تدخلها هناك للقضاء على القاعدة وطالبان، تقرير حديث قدَّر ما صُرف بمبلغ 2.5 تريليون دولا وآخر قال إن التكلفة بلغت 2.3 تريليون دولار حتى الآن، وأن هذا الرقم لا يشمل ذلك الجسر الجوى الضخم الذى أجرته إدارة الرئيس الأمريكى جو بايدن لإجلاء 123 ألف شخص من أفغانستان قبل انتهاء عملية مغادرة القوات العسكرية النهائية للبلاد.
فى حين قال رأس السلطة الأمريكيه جو باين أن الولايات المتحدة انفقت أكثر من 2 تريليون دولار على الحرب فى أفغانستان خلال 20 عامًا، وأظهرت وثائق أمريكية أن الميزانية التى أُنفقت فى أفغانستان تجاوزت ال300 مليون دولار يوميا، لمدة عقدين، أى حوالى 50 ألف دولار لكل فرد من سكان أفغانستان البالغ عددهم 40 مليون نسمة. تشمل هذه الأرقام الرئيسية 800 مليار دولار من تكاليف القتال الحربى المباشرة و85 مليار دولار لتدريب الجيش الذى هرب قادته وجنوده واختفوا كالسراب.
هذه الأرقام تطرح سؤالا مهما: هل بالفعل صرفت هذه الاموال فى أفغانستان سواء فى تمويل الحروب أو تدريب الجيش أم أن كيانات أمريكية استولت عليها؟ تحت زعم دعم المنتج الأمريكى كما كان يحدث فى التمويلات التى كانت تقدمها هيئة المعونة الأمريكية إلى الدول وإلى المنظمات الأهلية فى مختلف دول العالم هى كانت تشترط أن يتم شراء الاجهزة والمعدات الأمريكية الصنع أم تم نهبها من قبل مسئولين نافذين فى الادارات الأمريكية المتعاقبة وشركاتهم.
وهل يحق للشعب الأمريكى أولا ولشعوب العالم أن تطلب من الادارة الأمريكية الكشف عن اسماء المستفيدين من هذا المبلغ الضخم الذى اهدر فى 20 عاما بلا رقيب أو حسيب؟
فلو خصصت الادارات الأمريكية المبلغ الذى صرف على الجيش الأفغانى الوهمى فى تنمية حقيقية فى أفغانستان لكان الشعب الأفغانى خرج يدافع عن بلده وتصدى لطلبان بمفرده.
فالتحقيق فى هذه القضية وفى تكلفة التدخل فى العراق وسوريا والصومال سوف يكشف لنا قضية فساد ستكون قضية القرن تتهم فيها جميع الادارات التى أتت إلى الولايات المتحدة من بعد 2001 حتى الآن.
فهذه القضية تذكرنى بالمعونة الأمريكية لمصر التى أقرت مع اتفاقية السلام مع الكيان الصهيونى ووفقا لمعاهدة كامب ديفيد هذه المنح تهدف فقط إلى حماية الحدود مع إسرائيل وبلغت منذ عام 1978 حتى 2010 نحو 36 مليار دولار، لكن بقى السؤال اين ذهبت هذه الاموال؟ وخاصة المعونات الاقتصادية فقد ضاعت سدى ولم يستفد منها أى مصرى إلا مجموعة قليلة من المتعاونين مع موظفى المعونة فى مصر ولا يوجد شاهد واحد عليها انها صرفت فى الغرض الذى خصصت له.
القضية أن المعونة الأمريكية هى باب واسع للفساد الأمريكى الذى يضرب فى كل مكان فى العالم مافيا مختلطة مع الادارات الأمريكية تنهب اموال الشعب الأمريكى واموال الدول التى تعتقد أن أمريكا قد تحميها والشعب الأمريكى مطالب الآن بالدفاع عن امواله من العصابات التى تحكم الولايات المتحدة منذ سنوات طويلة.
الولايات المتحده صرفت 2 مليون دولار للقضاء على القاعدة وطالبان فى أفغانستان فخرجت منها مهزومة وبقيت القاعدة وطالبان كما هما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.