رئيس جامعة سوهاج يدشن مبادرة طلابية لتنظيف الكليات    عبد المنعم سعيد: تخوفنا من سد النهضة طبيعي ..فيديو    المصريين الأحرار يفتتح مقر الدائرة 17 بحضور رئيس الحزب والقيادات    إنفوجرافيك.. التضامن تعلن استعدادها ل"السيول" في 5 خطوات    وزير الأوقاف يستعرض "وثيقة القاهرة للمواطنة"    السفير هشام بدر: 10شركات إيطالية تبحث التعاون مع مصر في مجال النقل الشهر المقبل    مصر للطيران:الأسواق الحرة حققت فائض تجاوز النصف مليار جنيه مقارنة ب2016    لمدة 24 ساعة.. قطع مياه الشرب عن 18 قرية في الإسكندرية والبحيرة    مونيكا.. معمارية مصرية تبدع فى استخدام المخلفات    "مستقبل وطن" بجنوب سيناء يوزع أدوات مدرسية بمناسبة العام الدراسي الجديد | صور    المؤشرات الأولية تظهر فوز بيني جانتس ونتنياهو بانتخابات الكنيست    الجامعة العربية تؤكد التزامها بدعم السودان في المرحلة الانتقالية    مؤسسة النفط الليبية: طاقة تخزين ميناء رأس لانوف عند أعلى مستوى منذ 2006    زينيت يخطف تعادلا مثيرا من ليون 1/1 بدوري أبطال أوروبا    ناشئات منتخب اليد يهزمن النيجر فى بطولة أفريقيا    شاهد| الاعتداء على جماهير ليفربول قبل مواجهة نابولي    مدرب الإسماعيلي يحفز اللاعبين قبل مواجهة الجونة    "الحركة القضائية الجديدة واعترافات ربة منزل قتلت زوجها في قنا".. نشرة الحوادث    حبس الناشط كمال خليل 15 يوما لاتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية محظورة    بدرجات الحرارة.. الأرصاد تعلن توقعات طقس الأربعاء    ضبط سلع تموينية مدعمة ومواد غذائية فاسدة بالغربية    رفع 575 حالة إشغال متنوعة في حملة مكبرة بشوارع بني سويف    بسبب الميراث.. شاب يهشم رأس شقيقه ب شومة فى العياط    درة: مهرجان الجونة شرف لكل من يشارك به (فيديو)    تدشين مهرجان «شريان النيل الدولي لفنون الطفل» لمواجهة الإرهاب    «فايا يونان» تُحيي حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي    وزير الثقافة تصل إنجولا للمشاركة في منتدى إفريقيا لثقافة السلام    لأول مرة.. عيادة لعلاج "الألم المزمن" بمستشفى التضامن ببورسعيد    صحة الشرقية: فحص 70 حالة بمركز الأورام بحميات الزقازيق    صور.. جامعة عين شمس تتزين بالبرتقالي احتفالًا باليوم العالمي الأول لسلامة المريض    لتنمية 3 قرى بالمراغة.. بنك مصر يوقع بروتوكول تعاون مع جمعية خيرية بسوهاج    البابا تواضروس يستقبل السفير المصري الجديد بكوت ديفوار    متحف الحضارة يستقبل 5 آلاف قطعة أثرية من الجامعة الأمريكية    ضبط طبيب بحيازته 1200 قرص مخدر وكمية من المورفين بأسوان    الدفاع الأمريكية: واشنطن ستدعو تركيا لشراء أسلحتها بدلا من الروسية    غرق قارب للمهاجرين قبالة تونس ومقتل اثنين    البنتاجون يكشف هوية الجندي الأمريكي المقتول أمس في أفغانستان    ضبط عصابة متخصصة في سرقة السياارات المستعملة والخردة بسوهاج    طرح البوستر الدعائي ل فيلم " الطيب والشرس واللعوب"    بعدما أفتت بجواز حب المرأة لرجل غير زوجها.. "الإفتاء" تصحح حكمها    محمود توفيق يستقبل وزير الداخلية بجمهورية زامبيا    وزير القوى العاملة: ملتزمون بتنفيذ الاتفاقيات الدولية بقوانين العمل    ليبرمان: دولة آسيوية حاولت اختراق أنظمتنا    جامعة طنطا توقع الكشف الطبي على 1700 حالة من أهالي قرية سجين الكوم    تعاون مصري إماراتي لنقل محطة الزهراء للخيول العربية للعاصمة الإدارية    بتروجت والنجوم والداخلية يتقدموا بدعوى "عاجلة" أمام مركز التسوية للمطالبة بإضافتهم للدوري الممتاز    صناع الخير تنظم مبادرة مصر جميلة .. تعالوا زوروها بالأقصر    خاميس رودريجيز.. من لاعبٍ على وشك البيع إلى "جالاجتيكو جديد"    نفى الإيمانَ عمن يُسيء لجاره.. الأزهر يوضح حكم الدين في مقاطعة الجيران    "امتحان أوبن بوك".. بدء تدريس "ريادة الأعمال" بجامعة القاهرة 2019-2020    حملة للتبرع بالدم بمشاركة ضباط وأفراد ومجندى إدارات قوات الأمن بالوادى الجديد والقليوبية وبنى سويف    حظك اليوم| توقعات الأبراج 17 سبتمبر 2019    عودة ليالي دوري أبطال أوروبا.. ريال مدريد الأكثر تتويجا ورونالدو الهداف التاريخي    «ميتشو للاعبي الزمالك: «ركزوا للفوز على الأهلى.. وأتمنى عودة ابتسامتكم    (لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا)!    وزير الطاقة الروسي: ارتفاع أسعار النفط يعكس المخاطر بعد هجمات على النفط السعودي    فضل غض البصر    تعرف على حكم سب الديك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحية واجبة لإنقاذ الجامعات من الأخونة
نشر في الوفد يوم 19 - 08 - 2019

احتفلت مصر بعيد العلم الذى شرفه بالحضور فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى الذى أكد فيه على أن السباق الحضارى هو إحدى سمات عالمنا المعاصر الذى يعتمد على ما تنتجه الشعوب من ثقافة وعلوم وتكنولوجيا، لذا كان عام 2019 عامًا للتعليم فى مصر.
كما أن الاهتمام بالتعليم والبحث العلمى كان ولايزال من أهم أولويات الدولة، ومن هنا نتحدث عن الدولة التى كانت الجماعة الإرهابية تريد اختطافها فى غفلة من الزمن، فقد حاولت تلك الجماعة الإرهابية أن تسيطر على دفة الأمور، وحاولت جر المؤسسات العلمية التى تمثل رصيد مصر وحصيلتها من العلم والفكر لكى يكونوا أتباعهم، حاولوا أن تتحول الجامعات إلى جزء من اَليتهم، حاولوا اعتبار بيوت العلم والفلسفة جزءًا من توجهات مكتب الإرشاد الذى نصب نفسه فوق الأساتذة والعلماء والجامعات.
وبالفعل أصدر وزير التعليم العالى الإخوانى فى عهدهم الأسود، قرارًا بفرض ما أسماه بتقارير الأداء الذاتية كشرط لصرف بدل الجامعة لجميع أعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية ليتحكم فى أرزاقهم، ثم أصدر قرارًا بإلزام الأساتذة برفع نسخة من تقارير الأداء إلى الموقع الإلكترونى للوزارة للتعرف على هويتهم وانتماءاتهم للوصول لأخونتهم، ثم قامت مؤسسة علماء مصر يمثلها الدكتور عبدالله سرور عبدالله الأستاذ بجامعة الإسكندرية ومعه لفيف من الأساتذة بكليات الطب والزراعة والتربية والحقوق والاَداب برفع دعوى قضائية ضد الوزير الإخوانى أمام القضاء الإدارى بالإسكندرية، فأصدر القاضى الجليل المستشار الدكتور محمد عبدالوهاب خفاجى نائب رئيس مجلس الدولة حكمًا يمثل وثيقة قضائية تاريخية بإلغاء قرارات وزير التعليم الإخوانى، يجب أن تدرس بالجامعات، بموجب هذا الحكم أنقذ الجامعات المصرية من الأخونة، وقال القاضى فى حكمه: إن تقارير الأداء الذاتية التى فرضها الوزير الإخوانى كشرط لصرف بدل الجامعة المقرر قانونًا تحمل مهانة لكبرياء أستاذ الجامعة المنارة المضيئة، وإهانة لمكانة الأستاذية عند الشعب، تكون أقرب للتسلط على أدق بياناتهم الشخصية ليتحسس معرفة هويتهم مغتصبًا سلطة المشرع، ومتغولًا على مبدأ استقلال الجامعات، باعتبار أن الأستاذ هو وحدة الجامعة لا سلطان عليه إلا لضميره العلمى».
لقد جاء هذا الحكم الوثائقى فى وقت عصيب كانت تمر به مصر, أكد أن مصر فوق أى تجمعات أو جماعات أو مؤامرات، وأن الجماعة لن تستطيع أن تختطف مصر، وجاء حكم القاضى بكل شجاعة وجسارة يقول لهم يا دولة الإرشاد قفى مكانك، فهناك تحت المظلة المصرية شيء منذ عصر الفراعنة اسمه سيادة القانون من خلال أنشودة العدل التى يسطرها القاضى العادل الشجاع، وفى وقت الزحام فإن مصر لن تنسى جهد الرجال، ويجب على الجهة المختصة بأرشفة الوثائق أن تضيف هذا الحكم وحيثياته إلى الوثائق الدالة على عدم اعتراف الجماعة الإرهابية بسيادة القانون بل والعبث به، وهذا الحكم أثبت أنه فى وسط الظلام الذى مر على مصر ظهرت أضواء واشعاعات، وفى وسط الجهالة عزف القاضى المصرى النزيه الشريف نشيد الصحوة، نشيد الحياة، الحياة لهذا الوطن الذى إذا مرض أحيانًا فإنه لن يموت.
وفى الاحتفال بعيد العلم، كانت رسالة الرئيس السيسى واضحة بشكل لافت للأنظار وهى أن نهضة الأمة المصرية لن تتحقق إلا بالعلم وتطبيق التكنولوجيا، والاهتمام القوى بالتعليم وهذا ما جعل الرئيس يطلق على عام 2019 عام التعليم. وبالتعليم والاهتمام به ينهض المجتمع ويتحقق حلم المصريين فى بناء الدولة العصرية الحديثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.