القباج تلتقي بعض رجال الأعمال بأسيوط لدعم برنامج "فرصة"    ندوة تطالب بالاستعانة بالتجربة الصينية في التحول الرقمي    بالقُرعة.. انتهاء التقديم لحجز أراضي الإسكان الاجتماعي ب11 مدينة بعد أسبوعين    مجلس الأمن يدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار بين أرمينيا وأذربيجان    مجلس الأمن الدولي يدعو لوقف إطلاق النار في قره باغ فورًا    "سماعة ومنشطات".. الاتهامات تُشعل الساعات الأخيرة قبل مناظرة بايدن وترامب    ميار شريف: تأجيل طوكيو في صالحي.. وأتمنى الوصول ل«الأيقونة» محمد صلاح    صورة.. "علي" الحفيد الأصغر لمحمود الخطيب يدعم مؤمن زكريا    رسميا.. اعتماد تقنية ال«var» في كأس مصر بداية من لقاء الأهلي والترسانة    مرتضى: باتشيكو المسؤول الأول عن 3 ملفات.. وسأرد على الأولمبية في مؤتمر عالمي    شرطة النقل والمواصلات تواصل حملاتها لضبط الخارجين على القانون    "تيك توك" يصدر دليلًا للانتخابات الأمريكية للتصدي للمعلومات المغلوطة    لعشاق بوكيمون.. 4 مقاطع فيديو تكشف توسع Pokémon Sword and Shield الثاني    بسبب كورونا.. ديزني تعتزم تسريح 28 ألف عامل في المدن الترفيهية    الفنانة نادية العراقية تكشف تفاصيل تعرضها للتنمر بسبب صورها مع أبنائها    تعرف على معني العفة وفضلها    تعرف على ثمرات العفة    تسجيل 124 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا و13 وفاة    الإمارات تعلن ترشحها لشغل مقعد غير دائم في الأمم المتحدة    جماعة حزب الله ترد على نتنياهو: نعرف أين نضع صواريخنا    وزير بريطانى يعلن خضوع 500 ألف شخص فى ويلز لقيود السفر بعد تزايد إصابات كورونا    حفيد جمال عبد الناصر: أحبته شعوب العالم لإنسانيته ودعم حركات التحرر ضد الاستعمار (صور)    الكنيسة تستقبل رفات "ماثيو الإفريقي" أحد شهداء ليبيا - فيديو    مستشار أردوغان يهدي زوجة الإخواني محمد ناصر «فيلا» مكافأة الهجوم على مصر    مصلحة الناس أولا.. شعار مشروعات النهضة الشاملة فى عهد الرئيس السيسي.. والعالم يشهد على الإنجازات إكسترا نيوز تعرض تقريرا مصورا عن جهود تطوير العشوائيات و إقامة المشروعات العملاقة بجميع المجالات.. فيديو    مورينيو يعلق على واقعة مغادرة إريك داير الملعب للذهاب ل«دورة المياه»    محمد سالم: الفوز على نادي مصر أعاد الثقة للاعبي المقاولون    أولمبياكوس يتأهل لمرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا    والدتها: ميار شريف لها نظام خاص .. وحديثها مع محمد صلاح رفع روحها المعنوية    "أستاذ طفيليات" يحذر من عودة طفيل "الإيزوبودا" في بحيرة قارون بسبب الزريعة    مبروك عطية: المرأة تهتم بأنوثتها منذ صغرها والإسلام لم ينكر عليها ذلك.. فيديو    بالصور .. قبل افتتاحه رسميًا.. ميدان الشيخ حسانين بالمنصورة في أبهى صورة بعد التطوير    أخبار التوك شو| فتح باب تراخيص البناء.. والدة سوسن بدر ممثلة مغمورة.. أمريكا تجهز صفعة لأردوغان    الأرصاد: طقس اليوم حار والعظمى بالقاهرة 34 درجة    «قومي الطفولة» يوجه رسالة للمواطنين بشأن واقعة «طفل القاهرة الجديدة»    مصدر أمنى يكشف أكاذيب القنوات الموالية للجماعة الإرهابية    فيديو| نبيل شعيل يطرح "سهران"    في لقاء أسبوعي خاص... أسامة الأزهري يتناول القضايا الدينية والفكرية على DMC    أسامة عبد العزيز: أردوغان ينتهك القانون ولا يحترم السلطة القضائية.. فيديو    فندق الماسة بالعلمين الجديدة يفوز بجائزة KNX العالمية 2020 لأفضل بناء ذكى.. فيديو    الغدة الدرقية تُبعد محمد نشأت عن «ما وراء البرنامج»    شقيق علاء ولى الدين "الراحل كان يقلد أمى فى فيلم الناظر"    بطريرك الأقباط الكاثوليك ينعى أمير دولة الكويت    بومبيو: أمير الكويت الراحل له دورًا محوريًا في بناء السلام بالخليج    فساد موزة الدوحة وأمينة أردوغان يزكم الأنوف: شهادات مزورة.. رشاوى.. ودعم الشذوذ    أستاذ جراحة العيون بالقصر العينى: عمليات تغيير لون العين مجرمة دولياً وتسبب عمى كامل    رئيس قسم الحساسية بفاكسيرا يؤكد توافر لقاحات الأنفلونزا بعدة صيدليات    الرعاية الصحية تكشف تفاصيل إجراء فحوص مجانية على أصحاب الأمراض المزمنة    الصحة: تسجيل 124 إصابة جديدة بفيروس كورونا .. و 13 حالة وفاة    إحباط محاولة تهريب هواتف محمولة بمطار القاهرة    إصابة 8 في تصادم مروع بطريق «دمنهور - الرحمانية»    أسعار الذهب اليوم الأربعاء 30-9-2020.. زيادة 5 جنيهات بالمعدن الأصفر    تنسيق الأزهر: 28 ألف طالب سجلوا رغباتهم على بوابة الحكومة حتى الأن    ما حكم إجباري من والدي على الذهاب لفرح رغما عني؟ «البحوث الإسلامية» يُجيب    وفد من منظومة الشكاوى الحكومية يزور شبرا الخيمة (صور)    بالفيديو| خالد الجندي: أهل الكهف كانوا يمشون ويفتحون أعينهم أثناء نومهم    والدا "طفل ببجي" في ورسعيد أمام النيابة: "مات والموبايل على صدره"    هل الشيطان يدخل المسجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فؤاد سراج الدين أستاذ الوطنية المصرية
نشر في الوفد يوم 08 - 08 - 2019

تحل اليوم 9 أغسطس ذكرى رحيل الزعيم خالد الذكر فؤاد سراج الدين، الذى رحل عن دنيانا فى عام 2000. الباشا فؤاد سراج الدين هو مدرسة الوطنية المصرية والمناضل الكبير من أجل جلاء المستعمر البريطانى ومن أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان، وأحد الفرسان الأبطال الذين ندر وجودهم والمحارب الشديد ضد الظلم والقهر، وكشف الفساد ومدعى السياسة الذين اغتالوا الوطن لعدة عقود زمنية طويلة.
فى سيرة الفارس الوطنى الكبير نستلهم العبر والعظات من قامة وقيمة كبيرة من رجالات حزب الوفد العظام الذين ناضلوا من أجل الوطن ضد المستعمر البريطانى، وأفنوا حياتهم من أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان، هو واحد أيضًا ممن أفنوا حياته جهادًا ضد أنظمة فاشية مارست القهر والاستبداد وإهدار كرامة المواطن، وفؤاد سراج الدين الذى شرفت بمعرفته على مدار خمسة عشر عامًا أو يزيد منذ نعومة أظافرى فى حزب الوفد، تعلمت على يديه معنى الحرية واحترام حقوق الإنسان فى ظل فترة استبدادية من الزمن، لأن الراحل الكريم كان مدرسة فريدة فى تاريخ الوطنية المصرية التى غابت عن البلاد لعقود وفى ظل نظام فاسد، غار إلى غير رجعة.
ليس مبالغة أن يكون فؤاد سراج الدين بطلًا بكل ما تحمله هذه الكلمة من معان أمام نظام استبدادى تسبب فى انهيار كل المناحى السياسية والاقتصادية والاجتماعية بسبب انتشار الفساد والبلطجة والمحسوبية، وغياب نظام سياسى يحاسب مرتكبى كل هذه الأوضاع المزرية والمتردية.
وكان «سراج الدين»، الرجل الوطنى فى ظل هذا الانهيار السياسى، قد كافح وجاهد بشكل نادر لم يسبق له مثيل فى هذه الأوقات، ونذكر فى هذا الصدد أنه قدم كل مبادرات الإصلاح السياسى إلى نظام الرئيس السابق حسنى مبارك، ولكن لا حياة لمن تنادى.. لقد لعب فؤاد سراج الدين عدة أدوار وطنية ليس فقط قبل ثورة 23 يوليو وإطلاقه مع الزعيم خالد الذكر مصطفى النحاس، إشارة البدء فى الحرب على الإنجليز لطردهم من البلاد، وإنما من خلال الحرب الضروس التى أعلنها ضد الفساد فى زمن الحزب الوطنى المنحل والفاشية التى كان يمارسها ضد الناس فى زمن مبارك.. لم يتوان سراج الدين عن توجيه القذائف إلى الدولة الفاسدة حتى تعود إلى رشدها وتترك جبروتها ضد الشعب الذى تحمّل الكثير من الأوجاع والآلام والقهر والظلم. وناضل «سراج الدين» نضالًا منقطع النظير من خلال حزب الوفد، وجريدته، وتمكن من أن يجمع شركاء الأمة بهدف إصلاح أحوال البلاد والعباد وتحريرها من القهر والظلم، وهذا هو منهج حزب الوفد إلى أن تقوم الساعة لأنه بيت الوطنية المصرية، ومدرسة الحرية والديمقراطية، وهذا هو النهج الذى يسير على دربه الآن المستشار بهاء الدين أبوشقة، رئيس الحزب الحالى.
فى ذ كرى رحيل فؤاد سراج الدين، الذى نهديه الآن فى مرقده الأخير، قيام المصريين بثورة «30 يونيو»، التى تتقارب وتتشابه مع ثورة 1919 من خلال مشروع وطنى جديد قائم على استنهاض عزيمة المصريين وإرادتهم الحديدية من أجل الحياة الكريمة لكل المواطنين.. وفى ذكراه أيضًا نهديه استمرار حزب الوفد على دربه ونهجه من أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان، وفى ذكراه أيضًا نهديه الاستمرار على تأييد الدولة الوطنية ومشروعها الجديد القائم على إعادة البناء والإصلاح وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين.. وفى ذكراه نهديه الاستمرار على دربه فى الوطنية الحقيقية غير الملوثة أو الممزوجة بأطماع شخصية خاصة.
رحم الله فؤاد سراج الدين، الذى كان لى الشرف أن تتلمذت على يديه لمدة خمس عشر عامًا من خلال عملى فى صحيفة الوفد.. رحم الله الزعيم خالد الذكر، هذا الإنسان النادر وجوده، والذى كانت لى معه مواقف كثيرة تظل محفورة فى العقل والقلب، أجعلها نبراسًا وهدفاً أسير عليها.. رحم الله فؤاد سراج الدين الذى ناضل وجاهد جهاد الأبطال وسلم الراية من بعده لتلاميذه الذين يواصلون السير على دربه وطريقه.
com


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.