التعليم: إعادة اختبار القبول بمدارس المتفوقين لطلاب المشكلات التقنية الثلاثاء المُقبل    خريف الإخوان واكتئاب الجماعة    وزيرا التجارة والتموين يفتتحان معرض "أهلاً مدارس"    لأعمال غسيل الشبكات .. قطع المياه عن مدينة شبين الكوم وضواحيها غدا    مباحثات بين شركتين سعوديتين للاندماج بحجم أصول 11 مليار دولار    رئيس سفاجا تتابع ربط شبكات الصرف الحى ومبادرة محاربة الغلاء    غدًا.. مصر للطيران تسيّر 21 رحلة جوية لنقل 3100    وزير التموين يفتتح معرض "أهلا مدارس" بمدينة نصر    محافظ سوهاج يعقد اجتماعًا مع وحدة التنفيذ المحلية لمشروعات برنامج تنمية صعيد مصر    الرئيس الجزائري: القضية الفلسطينية «مقدسة».. ولن نكون جزءًا من التطبيع مع إسرائيل    شرطة ذى قار بالعراق تؤكد التزامها بحماية ساحات التظاهر والناشطين    البحرين تدين إطلاق ميليشيا الحوثي مقذوفًا على إحدى القرى بمنطقة جازان    وزير القوي العاملة ينعى رائد الصناعة المصرية محمد فريد خميس    صور.. رئيس المجلس الانتقالى بالسودان يبحث مع الجبهة الثوربة بنود اتفاق السلام    «يلا شوت» مشاهدة مباراة ليفربول وتشيلسي بث مباشر StrEam PLUS كورة جول LIVEr في الجول رابط مباراة ليفربول وتشيلسي NOW    سحر وشعوذة.. "شيخ" رضا عبدالعال يثير الجدل بعد واقعة استاد طنطا    فرج عامر: تلقيت عرضا خرافيا لحسام حسن    الإسماعيلى يؤكد سلامة جميع لاعبى الفريق من كورونا بعد تحليل رابيد تيست    بعد غياب أكثر من 5 أشهر .. عودة منافسات القسم الثاني ب 4 مباريات اليوم    ضبط 15 صنف أدويه مهربة بالقليوبية (صور)    تنفيذ 226 حكم قضائي متنوع بالمنافذ خلال يوم واحد    ضبط المتهم الثاني بواقعة تنمر صبية على مسن بفيديو على تيك توك    مياه القليوبية: 158 معدة وطلمبة غاطسة للاستعداد لموسم الأمطار    القصة الكاملة لأزمة ترامب و"تيك توك" من الحظر إلى المباركة    تأجيل محاكمة المتهمين بالاستيلاء على 500 مليار جنيه من الدولة ل 17 أكتوبر    شاهد.. محمد رمضان يوجه الشكر إلى الإدارة العامة للمرور    وزير السياحة والآثار يتفقد متحف العاصمة الإدارية للوقف على سير الأعمال    على مسرح البالون .. عادل عبده يجري البروفة النهائية لحفل تأبين محمود رضا    ضمن مشروع أهل مصر .. قصور الثقافة تطلق الملتقى الرابع لشباب الحدود    مدير تصوير "أمر شخصي": شيري عادل ذكية وممثلة من العيار التقيل    وزير الأوقاف يعلن ضوابط صلاة الجنازة بالمساجد (التفاصيل كاملة)    انطلاق "100 مليون صحة" لفحص وعلاج الأمراض المزمنة بالجيزة    خلال 30 يوما.. 1000 استشارة طبية على تطبيق "البالطو" ببورسعيد    "بعد احتفال جوجل بماما لبنى".. حكاية "سمير" أعرق مجلات الأطفال العربية | صور    ب فستان أسود.. هند عبد الحليم تبرز جمالها بصورة سيلفي    اليوم الوطني ال90| سماء السعودية تشهد أكبر عرض جوي بمشاركة 60 طائرة    ارتفاع عدد المرشحين لمجلس النواب في بني سويف إلى 61 مرشحا    روسيا: الهدنة في ليبيا يجب تثبيتها من أجل بناء حوار بين أطراف النزاع    مصر إيطاليا العقارية.. أول مطور عقاري من القطاع الخاص يقوم بتسليمات بالعاصمة الإدارية الجديدة    بيطري البحر الأحمر: غلق عيادة الطبيب البيطري صاحب واقعة الفرخة بسفاجا.. والنقابة العامة: تفتح تحقيق (صور)    بإغلاق محطات المترو.. حكومة لوكاشينكو تستعد لمظاهرات الأحد    دعوي قضائية لوقف إلزام المحامين بضرائب القيمة المضافة    الشباب والرياضة: تنفيذ سلسلة من الدورات وتواصل الجلسات الحرفية    بالفيديو.. الصحة تكشف أهمية مشروع ميكنة قوائم الانتظار    سلبية مسحة لاعبي وإداريي سموحة قبل مواجهة المصرى بالدوري    تنسيق الجامعات 2020.. استمرار توافد الطلاب على المعامل بجامعة عين شمس    تطهير المخرات والمعديات والبرابخ استعدادا لموسم السيول والأمطار بمطروح | صور    تعيين أول سيدة في منصب مدير نيابة بمحافظة أسوان    محكمة بنها الابتدائية تستقبل 164 طلب ترشح للنواب بالقليوبية    أول ظهور لرمضان صبحى فى تدريبات بيراميدز.. فيديو وصور    دار الإفتاء: التنمر والسخرية سلوكيات مرفوضة تتنافى مع مكارم الأخلاق    إحالة عاطل وطالب للجنايات بسوهاج بتهمة خطف شخص بالإكراه    إغلاق باب التقديم لوظائف مدارس التكنولوجيا التطبيقية.. اليوم    وفاة والد المطربة مروة ناجي    مستوطنون يقتحمون الأقصى وشرطة الاحتلال تدنس الجامع القبلي    أشرف حاتم: عودة الدراسة ضرورية وسنتعايش مع كورونا لفترة طويلة    تعرف على ثمرات التوبة    ماهى مراتب قراءة القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشعب هو البطل
نشر في الوفد يوم 22 - 07 - 2019

هكذا أعلنها الرئيس عبدالفتاح السيسى فى حفل تخريج دفعة جديدة من الكليات العسكرية، أن مصر لن تنحنى أبداً للإرهاب، ومهما فعل الخونة والمتآمرون من أفعال، فسيظل الشعب المصرى، ملتفاً حول قيادته السياسية ويقف من وراء ومن أمام قواته المسلحة الباسلة ليحمى الوطن والمواطن من كل الشرور التى تحيط بالبلاد من كل صوب وحدب، وكما قال الرئيس السيسى، إن المصريين لا يهابون الموت، بل سيقفون فى وجه كل من يريد الشر لهذا الوطن الغالى على النفوس، والحقيقة التى لا جدال فيها أن مصر بمفردها تحملت عبء الحرب على الإرهاب نيابة عن العالم أجمع، وتمكنت خلال فترة وجيزة من القضاء على جماعات الإرهاب والتطرف وحققت نجاحات على الأرض فى هذا المضمار، بشكل يفوق الخيال، ودحرت بؤر التطرف التى تنطلق منها العناصر الإرهابية لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية.
وكم نادت مصر المجتمع الدولى للتكاتف والتلاحم لحماية الإنسانية كلها من شرور الإرهاب والقضاء على مسبباته، والرئيس السيسى، فى كل محفل دولى يجهر بالتحذير من مغبة الإرهاب وتأثيراته البشعة على التنمية فى كل الدول، لأن الإرهاب عدو لدود لكل تنمية يقوم بها أى شعب.
ومصر تعد الدولة الوحيدة- كما قلت مراراً وتكراراً- التى خاضت حربين فى وقت واحد، وهما الحرب على الإرهاب، وحرب التنمية، والممحص فى تاريخ الشعوب لا يجد دولة فى العالم قامت بهذا الإنجاز الرائع فى توقيت واحد، وحتى الدول العظمى التى تتغنى بأمجادها الآن، لم تقو أو تفلح فى ذلك، إلا مصر الدولة الوحيدة التى نجحت فى هذا الشأن، والسبب هو أنه أثناء وبعد ثورة 30 يونيه، كانت إرادة المصريين على قلب رجل واحد مع جيشهم وشرطتهم المدنية، وبإرادة قوية وصلبة ومتينة نجحت الأمة المصرية فى دحر الإرهاب وأهله ومؤيديه ومناصريه الذين يسعون بكل السبل والحيل إلى إفساد الحياة على المصريين، ولأن المصريين يؤمنون بقيادتهم السياسية وعلى قلب رجل واحد، كانت النتيجة الرائعة وهى تطهير مصر من كل جماعات التطرف والإرهاب، والنجاح القوى فى الحرب من أجل التنمية.
لقد حقق المصريون فى فترة زمنية وجيزة نجاحاً باهراً من الإنجازات الضخمة على الأرض ومن مشاريع واسعة النطاق، كان تحقيقها يحتاج إلى عدة عقود زمنية.. وهذه هى الإرادة الصلبة والمتينة لشعب قادر على قهر المتاعب والصعاب، وهو بحق «بطل كل هذه المنظومة» كما وصفه بذلك الرئيس السيسى أمس فى حفل الكلية الحربية.. ولا أحد ينكر أبداً أن برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى تنفذه مصر حالياً، كان من ثمرات ثورة 30 يونيه، هذا البرنامج الذى خشى حكام مصر السابقون من الخوض فيه، وكانت إرادة المصريين وصلابة رئيسهم السيسى وراء هذا الإنجاز الكبير الذى سيحقق لمصر وللمصريين كل الخير الوفير. وهذا البرنامج الاقتصادى يقوم على عدة ركائز أساسية من أجل الإنتاج وتوفير فرص العمل وجذب الاستثمارات، وباتت مصر دولة بكل ما تحمل هذه الكلمة من معانٍ. إذن مسيرة البناء والإصلاح وتحقيق التنمية، والحرب على الإرهاب، هى المقومات الرئيسية لإعادة بناء مصر الجديدة العصرية التى يتحقق فيها حلم المواطن المصرى فى الحياة الكريمة التى افتقدها على مدار عقود طويلة من الزمن.
نجاح مصر فى أكبر تحديين، القضاء على الإرهاب، وتصحيح وضع اقتصاد البلاد، يعد أكبر إنجاز حققته البلاد فى العصر الحديث، ولا أكون مبالغاً فى القول إن مصر الجديدة ستكون قريباً بهذا الشكل من أكثر الدول نهضة وتقدماً، بفضل إرادة المصريين الحديدية التى تواجه التحديات بصلابة وإيماناً بقيادتها السياسية التى تسعى إلى تحقيق حلم الدولة المصرية الحديثة القوية التى يعمل لها العالم ألف حساب وحسابًا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.