بالصور.. هبة عبد الغني تدلي بصوتها في استفتاء التعديلات الدستورية    رئيس جامعة بنها يدلى بصوته بمقر لجنة الوافدين بمدرسة ابن خلدون الابتدائية    استقلال الوظيفة القضائية    استمرار توافد المواطنين على لجان الاستفتاء في مطروح    شاهد بالصور .. عميد ألسن عين شمس تستقبل لجنة وحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي    21% انخفاضا بصادرات الحلى والأحجار الكريمة خلال فبراير 2019    تصديرى مواد البناء: صادرات الأسمنت تسجل 19 مليون دولار خلال يناير وفبراير 2019    صور.. اللواء أحمد راشد يتفقد لجان الحوامدية بالجيزة    الحكومة تدرس إنشاء شركة وطنية للشحن والنقل البحري.. ومدبولي: هدفنا ربط مصر بدول إفريقيا    أبو الغيط: القضية الفلسطينية تتعرض لمخاطر حقيقية    تسلسل أحداث الأحد الدموي في سريلانكا    موعد مباراة أرسنال وكريستال بالاس اليوم في الدوري الإنجليزي    الناطقة باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط تشبه تفجيرات سريلانكا بحادثة نيوزيلندا    الزمالك يتابع مباراة النجم الساحلي والهلال السوداني بالكونفيدرالية    صور .. أحمد ناجى يصوت فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية    الزمالك يحفز اللاعبين بمكافآت خاصة حال الفوز على بيراميدز    ضبط عصابة الإتجار فى الأسلحة النارية ببنى سويف وبحوزتهم 7 فرد محلى وذخائر    إقبال كبير على مقر الاستفتاء علي التعديلات الدستورية بمدينة الإنتاج الإعلامى    وزير التعليم العالي: قصر العيني يعد منصة للتعليم والبحث العلمي    وزيرة الصحة : مصر مستعدة لنقل خبراتها فى "100 مليون صحة" لدول شرق المتوسط وأفريقيا    محافظ بورسعيد: نعمل في منظومة متكاملة لتذليل العقبات أمام الناخبين .. فيديو    فريق عمل مسلسل قيد عائلي في 6 أكتوبر    وفاة بشير السباعي عن عمر يناهز 75 عاماً.. صور    تراجع جماعي لمؤشرات البورصة في مستهل الHسبوع ورأسمالها يخسر 6 مليارات جنيه    نجوى فؤاد تدلي بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. فيديو    رئيس جامعة طنطا يستقبل العالم المصري مصطفي السيد    اليكِ طريقة عمل شوربة الكوسا للتخسيس    ضبط شخص يبيع الأدوية المهربة عبر الفيس بوك    إصابة 8 أفراد في حادثي سير ببني سويف    البنك الأهلي يمد ساعات العمل في 64 فرعًا لتحصيل الضرائب إلكترونيًا    نص عظة البابا تواضروس في قداس «أحد الشعانين» بوادي النطرون (صور)    أشهر البطاقة الحمراء ضد راموس وطالته اتهامات فساد.. من هو حكم مباراة الزمالك في الكونفيدرالية؟    بالفيديو.. محمد رمضان يستعرض سيارته اللامبورجيني على السوشيال ميديا    شاهد.. نانسي عجرم تحتفل بعيد ميلاد نجلتها إيلا    أول تعليق ل تركي ال الشيخ عقب هجوم الرياض الإرهابي    شاهد.. لحظة تفجير كنيسة سانت أنطوني في سريلانكا    وكيل الأزهر يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية | صور    إصابة 6 أشخاص في تصادم سيارتين بطريق أسوان-أبو سمبل البري    إصابة 6 أفراد بينهم 3 سياح في حادث بأسوان    مريم متولي تودع بطولة الجونة    دراسة طبية جديدة .. 15 طريقة للتخلص من الاكتئاب بدون أدوية    وزارة الآثار تكشف حقيقة وضع تمثال رمسيس الثانى فى واجهة معبد الأقصر    احباط هجوم على مركز مباحث في السعودية وقتل المهاجمين    تعرف على أسعار صرف الدولار في البنوك اليوم    تعرف على حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الاثنين    شاهد.. لوك جديد وشبابي ل سميرة سعيد في أغنيتها الجديدة    الإفتاء: صيام نهار ليلة النصف من شعبان ليس بدعة.. فيديو    القبض على عامل شرع فى قتل فكهانى فى بنها    "الإسكان" ترد على استفسارات حاجزي الإعلان الثامن ب"الإسكان الاجتماعي" بمدينة 15 مايو    مصادر سودانية تكشف الوزراء المرشحين للحكومة الجديدة    الأهلي يواصل تدريباته استعدادًا للقاء المصري    اتحاد الكرة يتلقى موافقة 3 منتخبات لمواجهة الفراعنة وديًا    منظمة خريجي الأزهر تدين التفجيرات الإرهابية بسريلانكا    مفتى الجمهورية يدين تفجيرات كنائس سريلانكا    بوتين يعرب عن تعازيه بضحايا تفجيرات سريلانكا    الإفتاء: الصبر على البلاء ثوابه جزيل عند الله    تعرف على صفات برج الثور    أمين الفتوى يوضح حقيقة رفع الأعمال في ليلة النصف من شعبان.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس تحرير العالم يكذب أحياناً
خارج السطر
نشر في الوفد يوم 20 - 01 - 2019

لا حقيقة مُطلقة. لا يقين فى عالم افتراضى، مصنوع، مُحدد التوجهات. التكنولوجيا مثلما هى نافعة للمليارات، فهى ضارة. تخدع. تُضلل أتباعها. مَن يضمن خبراً؟.. ومَن يمكن أن يقطع بصحة أمر؟.. فى الحروب والصراعات والسياسة لن تعرف الجانى من الضحية. سيغيب الحق وقد تقف إلى جوار القاتل دون أن تدرى، وتطالب بحقه باعتباره قتيلاً. سطوة المعرفة وتدفق المعلومات يُمكن أن يقودك فى الطريق الخطأ.
تلك ملاحظات وتعليقات مَن يتابعون التكنولوجيا المتطورة حول العالم. روجر ماكنمى أحد مستشارى «فيس بوك» نشر مقالاً فى مجلة «تايم» فضح فيه مارك زوكربرغ مؤسس ال«فيس بوك» وعالمه الافتراضى، حيث اتهمه باستغلال مشاعر الخوف لدى الناس فى تحقيق أرباح.
«أنا أحب فيس بوك. وكنت مرشداً لهم، لكننى لا أستطيع السكوت على ما يحدث من استغلال» هكذا كتب ماكنمى، مؤكداً أن التطبيق المُجتمعى الذى يجمع الناس فى العالم أجمع يفتح الباب لنشر الكراهية والتمييز فى كثير من البلدان. فضلاً عن الأخبار المزيفة الساعية نحو إثارة الغضب أو الخوف.
ما يقوله مستشار «فيس بوك» المنقلب عليه يُعيد ترتيب خرائط الذهن ليفتح تساؤلات عميقة من عينة: إلى أى مدى يمكن استغلال الفيس بوك وتوظيفه سياسيا؟.. أو أيديولوجياً؟.. أو دينياً؟.. إن مؤسس الشركة -كما يقول ماكنمى- لا يكترث إلا لتحقيق الأرباح وقد يسمح بأمور غير أخلاقية مثل إثارة الخوف والغضب أو نشر الأخبار الكاذبة فى سبيل المكسب. إذن ما يدرينا إن كان موقع التواصل العظيم يقودنا رويداً رويداً نحو ما لا نريد ولا نتمنى أم لا؟
إن زوكربرغ هو رئيس تحرير العالم. ينشر ما يريد، ويمنع ما يريد. يُحدد قيم الحق والخير، ويضع الأطر الخاصة بقيم الشر. له الحق فى نشر صورة وتسويقها وتأكيد صحتها واستخدامها وفق آلية يراها هو ومجلس إدارة مؤسسته العملاقة، وله الحق فى حجبها. ومن خلال تصوره هو ورجاله، فإنه يُحدد مدى أخلاقية أمر ما من عدمه.
مَن الذى يضمن صحة الطرح المتاح على هذا العالم الافتراضى، مع كامل تقديرنا للرجل ولابتكاره العظيم؟
لقد صارت المعرفة نسبية مثلما تحولت كثير من القيم فى بلادنا. ويمكن أن نأخذ مثالاً من واقعة طالبة الأزهر الأخيرة، التى رآها البعض فتاة منحلة خارجة عن الأدب، ورآها آخرون ضحية مُجتمع معقد مصاب بخلل عام.
ما فعله الفيس بوك فينا قد يكون خيراً فى الظاهر، فقد أتاح لنا التواصل مع أصدقاء وأحباء بعيدين بحكم المسافات، وبحكم الانشغال اليومى، وساهم فى تقوية كثير من الروابط الاجتماعية بشكل كبير. لكنه أيضاً كان ساحة استغلال من البعض، ومصدر شائعات قوى، ووسيلة تحريض وتأجيج للغضب، ما يدفعنا إلى ضرورة الانتباه والوعى حتى لا نبقى أمماً تابعة خاضعة راضية تلهث وراء الأمم المتقدمة دون أن تفكر فى منافستها.
الصين نموذج مختلف للعالم النامى الساعى نحو القمة. هناك وضعت الدولة تطبيقاً آخر للتواصل الاجتماعى، وحظرت الفيس بوك. وسعد الناس لأن الحكومة كانت قادرة على طرح البديل.
والله أعلم.
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.