مدير المنتخب: معندناش أي مشكلة مع محمد صلاح    الغندور: لم أطلب تأجيل القمة.. والدوري السعودي يصعب مهمتنا    إحصائيات الصحة العالمية تبرئ مصر من انتشار الالتهاب السحائي بها    الصحة العالمية توضح طرق العلاج والوقاية من الالتهاب السحائي    شوبير يكشف حقيقة وفاة ميمي الشربيني    لحظة إشعال النيران في منزل سيدة الدقهلية المتهمة بقتل شاب    عطية: الخلع افتداء المرأة لنفسها ولا افتداء إلا إذا كانت روحها هتطلع    الأربعاء والخميس.. فصل الكهرباء عن مناطق بمدينتي الأقصر والبياضية    زعيم الديمقراطيين بمجلس الشيوخ يدعو الكونجرس للتصويت ضد سحب القوات الأمريكية من سوريا    تعرف على أسباب الإصابة بمرض الالتهاب السحائي    أردوغان يتحدى واشنطن: لن نعلن وقفًا لإطلاق النار والعقوبات لا تقلقنا    فيديو مفبرك لمسجل خطر يزعم تصويره من داخل قسم شرطة    حبس "نجار" بتهمة الإتجار في نبات "البانجو" بدمياط    فيديو.. محمد فراج: "الممر كرم ونفحة كبيرة من ربنا"    «زي النهارده» في 16 أكتوبر 1945.. تأسيس منظمة الأغذية والزراعة (فاو)    أندريه زكي في افتتاح الحوار العربي الأوروبي السابع: نسعى لإدراك الأمور المشتركة بيننا    مصرع 22 شخصًا في انهيار أرضي ب إثيوبيا    رئيس الزمالك يعترض على اللعب ضد المقاولون بدلا من القمة    مجاهدة النفس فى ترك الشهوات    نفاد 75% من تذاكر حفل أنغام في مركز المنارة    سالي عاطف: ملء خزان سد النهضة في سنة أو اثنين كارثة بكل المقاييس    اليوم.. ختام أعمال المؤتمر العالمي للإفتاء وإطلاق عدد من المشروعات المهمة    الكشف عن حقيقة تعرض الزعيم عادل إمام لوعكة صحية    تعليق ناري ل طارق حامد بشأن أزمته في الزمالك    القليوبية..تلوث مياه الشرب والشركة اعتماد ملايين الجنيهات لتطوير الشبكات    كيف تعامل صاحبك عند غضبه عليك    جهود الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة الداخلية لضبط الأسواق ومكافحة الغش خلال 24 ساعة    بالصورة .. الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الفيوم فى إتمام الصلح بين عائلتين بمركز إطسا    المركزي يصدر ضوابط إضافية لإقراض جهات التمويل متناهي الصغر    مرتضى منصور: أزمة طارق حامد مفتعلة واللاعب ملتزم في التدريبات    هاني رمزي: "سلجادو ماكانش ليه أي دور بالجهاز الفني للمنتخب"    شاهد.. أجراس الكنائس في لبنان تنقذ المواطنين من الحرائق    محمد فراج يكشف عن هوايته قبل دخول مجال التمثيل    فيديو| تفاصيل جديدة حول الساعات الأخيرة في حياة طلعت زكريا    تعليق ناري من الفنان راغب علامة حول حرائق لبنان.. فيديو    موعد عرض مسلسل "بلا دليل" على شاشة cbc    شاهد لحظة وصول عمران خان إلى المدينة المنورة    ممثل رجال أعمال مصر بالخارج: مناخ الاستثمار في مصر مناسب لضخ أموال جديدة    "التوعية بأنشطة خدمة المجتمع وتنمية البيئة".. في ندوة ب"تربية رياضية" طنطا    من الأخلاق النبوية.. مستشار المفتي: هكذا علمنا النبي أن اليأس من الكبائر    دعاء في جوف الليل: نسألك اللهم رحمتك التي وسعت كل شيء    كندا تعلّق تصدير الأسلحة إلى تركيا ردًّا على هجومها في سوريا    القائم بأعمال وزير خارجية إسبانيا يتهم زعماء الانفصال في كتالونيا بتبني موقف شمولي    الشيطان التركي يتسلل للقارة السمراء    محافظ أسوان يوجه بإخلاء مبنى الكلى الصناعي بمستشفى السباعية بإدفو    فيديو| منها عدم «تخزين الحبوب».. نصائح هامة للوقاية من أمراض الكبد    وزير الدفاع في المناورة «رعد 31»: قادرون على تأمين الحدود    رئيس الوزراء يلتقي رئيس مؤسسة التمويل الدولية بواشنطن    الأرصاد الجوية تعلن طقس اليوم: أمطار رعدية تصل إلى السيول    بالفيديو .. وزارة الداخلية تستخرج الأوراق الثبوتية لذوى الإعاقة البصرية بالمجان لمدة أسبوع    وزير الإسكان: مصر تمتلك مخططا استراتيجيا للتنمية العمرانية حتى 2052    اخبار البرلمان.. بشرى بشأن صرف ال5 علاوات لأصحاب المعاشات.. وتنسيقية الاحزاب:حق مصر في النيل أمن قومي    بيان رسمي من مانشستر يونايتد بشأن إصابة دي خيا    اسعار الذهب اليوم الأربعاء 16/10/2019.. وخسارة كبيرة تضرب المعدن الأصفر    حفل تكريم المتفوقين من أبناء الصحفيين السبت المقبل    جامعة الأزهر تعلن موعد بدء المرحلة الثانية لتنسيق المدن الجامعية    مسابقة التربية والتعليم أكتوبر 2019.. أخبار سارة لذوي الإعاقة بمسابقة التعليم    في قضية سد النهضة ..نادية هنري تطالب بالانسحاب من إعلان المبادئ..ومجدي ملك : نثق في السيسي .. ووزير الخارجية فشل في إدارة الملف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علامات فى مئوية 1919
نشر في الوفد يوم 02 - 12 - 2018


م.حسين منصور
فى احتفالنا المنتظر بمئوية ثورة الشعب فى 19 وقيام الوفد المصرى لا يمكن أن نغفل عن محطات رئيسية من شخصيات ومواقف وأحداث جسام سعت الآلة الإعلامية لنظام ما بعد 52 إلى إخفائها وإسقاطها وتوالت أجيال غائبة عن هذا التاريخ وتلك الشخصيات، فجدير بنا التذكير بها وتسليط الضوء على تلك المساحات التى أرادوا طيَّها وإهمالها من وجدان الشعب وذاكرة الوطن.
تبقى منيرة ثابت رمزا نضاليّا بارزا للمرأة وقد كانت أولى المصريات الحاصلات على ليسانس مدرسة الحقوق الفرنسية وكانت أول رئيس تحرير لجريدة سياسية الأمل وكانت تصدر معبرة عن سياسة الوفد المصرى .
كانت منيرة ثابت هى الصوت السياسى الواضح والمرتفع للحركة النسائية فى مواجهة التمثيل الأرستقراطى الهادىء للحركة النسائية الذى مثلته هدى شعراوى وخاضت معارك احتكار الحركة النسائية فى حيازة التمثيل بالمؤتمرات وغيرها من المسائل الذاتية الشكلية ولذا اعتنت حركة 52 بإبراز دور هدى شعراوى وعلت لهجة الإعلام الرسمى فى هذا الشأن واختفت سيرة منيرة ثابت ابنة الشعب والطبقة المتوسطة الصغيرة صاحبة المواقف السياسية والنسوية الحقوقية الجريئة فى مطالبات حق المرأة فى الانتخاب والترشح والتمثيل بمجلس النواب والمساواة بين الرجل والمرأة، ولعلها أول من أثارت قضية الخلع... خاضت منيرة ثابت أول انتخابات لمجلس الامة فى 57 ومنعت من المعركة لإخلاء دائرتها فى القاهرة للوزير فتحى رضوان الذى تباكى على الديموقراطية بعد أن شارك فى وأدها... قصة منيرة ثابت ملحمة للنضال والمواقف والجسارة ودفع الأثمان بنفس راضية بما آمنت وقدمت.
لا شك أن العديد من أعضاء الوفد المصرى خلال أحداث الثورة والنفى قد لعبوا أدوارًا بالغة الخطورة والمسئولية، وجدير بالذكر فى المئوية أن يتم إلقاء الضوء على تلك الشخصيات بالبحث والمقالات مثل عاطف بركات رجل التنوير والهمة العالية أول عميد لمدرسة القضاء الشرعى التى أسسها سعد زغلول... ويصا واصف العصامى القادم من أسيوط وعضو مجلس النواب عن المطرية – دقهلية ذات الأغلبية المسلمة ورئيس مجلس النواب ومحطم السلاسل عندما أغلق صدقى المجلس... سينوت حنا الوطنى الذى لا ينازع رمز الوحدة والفداء الوطنى الذى افتدى بنفسه مصطفى النحاس عندما تعرض للاغتيال بالمنصورة واستشهد متأثرًا بجراحه... حسن حسيب ضابط البوليس الذى وضع نفسه فى أتون المعركة وقدم للمحاكمة إبان الثورة وكذا راغب إسكندر وسلامة ميخائيل ومصطفى القياتى... وغيرهم من الأبطال أعضاء الوفد المصرى.
ظل حسن نافع وعزيز ميرهم وزهير صبرى المحامون وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ فيما بعد من أبرز أعمدة بناء الهيكل التنظيمى للحركة العمالية والنقابية وحركة الشباب الوفدى حتى أن مكرم عبيد سكرتير عام الوفد حينما تحدث فى المؤتمر العام الاول للوفد فى يناير 1935 تحدث عن حركة الشباب والعمال وتنظيمهم .
ظل أقطاب الوفد المذكورون من المحامين هم المظلة والذراع الحقيقية لاستمرار وقيادة الحركة العمالية ومعاركها النقابية والتى تكللت بصدور حزمة قوانين العمال والنقابات
يبقى بالتأكيد المؤتمر الوفدى الأول المقام بمدينة رمسيس بميدان باب الحديد فى 9 و10 يناير 1935 وحضره زهاء ما يزيد على 50 ألفًا !! حضروا المؤتمر بتذاكر حضور !!... ببساطة تعبيرا عن معنى التضامن والتكافل الشعبى لدعم حزب الجماهير وضميرها لا بالاستيلاء على أموال الدولة لتمويل التنظيم الواحد البائس... ناقش المؤتمر مستقبل مصر على صعيد الاستقلال الخارجى والداخلى والدستورى ومستقبل الصناعة والزراعة والفلاح والتعليم والتوظيف والنقابات والعمال وقدمت أوراق بحثية ودراسات معمقة تحمل رسالة الوفد للمستقبل... العثور على الفيلم التسجيلى الخاص بالمؤتمر هدف ثمين سوف نسعى جاهدين للوصول له ومتابعة الحدث بالجرائد الصادرة فى ذلك التوقيت... الطريق لاحتفال المئوية طويل وشاق و استعادة أعمال مضيئة فى سجل وتاريخ الآباء والأجداد هوالواجب والدور المنوط بنا جميعاً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.