قناة مدرستنا التعليمية.. جدول دروس الصف الثالث الإعدادى حتى 31 أكتوبر    الصين تسجل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا    إصابة 3 من مستشاري مايك بنس بكورونا    أمطار على القاهرة.. الأرصاد تعلن طقس اليوم الأحد    شباك التذاكر السبت | إيرادات ضعيفة ل«توأم روحي» و«الغسالة»    ماكرون: فيروس كورونا سيظل موجودا حتى «الصيف المقبل على الأقل»    فرنسا تستدعي سفيرها لدى أنقرة بعد تصريحات أردوغان بأن على ماكرون «فحص صحته العقلية»    إصابة المستشار السياسي لنائب ترمب بكورونا    7 معلومات عن سينتيا خليفة بعد إثارتها الجدل بمهرجان الجونة    هاني شاكر عن أغاني محمد رمضان: فيها إحساس ب"الأنا" ومش بحب أداءه    وزير التعليم العالي يضع حجر الأساس لجامعة المنصورة الأهلية اليوم    مصدر مطلع ينفي توقف سير العملية الانتخابية بلجنة بالجيزة    الليلة| بيراميدز في مهمة تاريخية لتحقيق «كأس الكونفيدرالية»    احتفالا بعيد ميلاده.. هاشتاج طارق حامد الأفضل في أفريقيا يتصدر تويتر    فيديو | حمادة هلال يكشف حقيقة خلافه مع محمد رمضان    "الداخلية" تكشف حقيقة وقف الانتخابات بلجنة في الجيزة    فيديو.. فتاة التوك توك تكشف مساعدات محافظة الإسماعيلية    موعد مباراة ميلان وروما فى قمة الدوري الإيطالي    فرج عامر يوضح حقيقة طلب سموحة استعارة صالح جمعة    محافظ الغربية يقود حملة لإعادة الانضباط طنطا    الأمن يوضح حقيقة تعدى سائق توك توك على سيدة فى الشارع لسرقتها    فيديو.. سفير مصر يكشف تفاصيل واقعة تشويه بعض الآثار الفرعونية    تعرف على حق الجار فى السنة    محافظ السويس يفتتح حديقة الفرنساوي العريقة بعد أعمال التطوير والتجميل    أبوظبي 33 وطوكيو 20 .. تعرف على درجات الحرارة في العواصم العربية والعالمية الأحد    حزمة مساعدات أمريكية للسودان ب81 مليون دولار    مفاجأة.. سامي قمصان يكشف سبب استبعاد علي معلول من إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا    نادال يشارك في بطولة للجولف بمايوركا    المركز الإعلامي اليمني: إسقاط طائرتين مسيرتين أطلقتهما ميليشيات الحوثي شرق صنعاء    ليفربول وإيفرتون في الصدارة.. تعرف جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز    انصروا نبيكم.. هاشتاج إلا رسول الله يا فرنسا يواصل تصدر تويتر    فرج عامر: الأهلي والزمالك طلبا ضم حسام حسن    العداد الذكي.. تجربة للقضاء على مشاكل فواتير الكهرباء    رئيس الاتحاد المغربي يحفز لاعبي نهضة بركان للفوز بالكونفدرالية    زيدان: ريال مدريد كان يستطيع الفوز على برشلونة بأكثر من ثلاثية    السعودية تطرح ورقة نقدية جديدة بمناسبة ترأسها قمة العشرين    لحظة إدلاء ليدي جاجا بصوتها في الانتخابات الرئاسية الأمريكية    رئيس جامعة طنطا خلال احتفالية بالذكرى ال47: "النسيج الوطني كان عنوانا للنصر في حرب أكتوبر"    اعترافات ضحية الاغتصاب الجماعي في القليوبية: "صوروني وعملوا عليا حفلة"    رئيس مكافحة كورونا: مفيش بروتوكولات عن طريق الإنترنت.. والأعداد تحت السيطرة    عمرو أديب: أحلم بكابوس لمدة شهر إني في حتة ومش لابس كمامة    صحة جنوب سيناء تشكل لجنة لمتابعة المنشآت الطبية الخاصة بشرم الشيخ    عمرو دياب يشوق جمهوره لأحدث أغنياته "الجو جميل" (فيديو)    زعيمة المعارضة فى بيلاروسيا تخضع للحجر الصحى بعد مخالطتها وزير مصاب بكورونا    النيابة العامة تكشف حقيقة واقعة خطف أطفال بمدينة نصر    نعمة الإسلام من أعظم نعم الله    الأنبا باخوم في زيارة رعوية لكاتدرائية السيدة العذراء بقويسنا    الصحة: 167 إصابة جديدة بكورونا .. وحالات الشفاء تقترب من 100 ألف    صور.. مسيرة ب"عربات الزهور" في احتفال السويس بالعيد القومي    «تعليم القاهرة»: إلغاء طابور الصباح بجميع المدارس والالتزام بوجود أكثر من فسحة يوميا    الثبات فى الفتن والابتلاءات    جنبرت يكتب "في الله"    بعد التعادل مع تشيلسي.. مانشستر يونايتد يحقق رقمًا سلبيًا    حافظ أبو سعدة: لم نرصد أية مخالفات داخل المقار الانتخابية    تقاليد غريبة وعجيبة بمجتمعنا.. منها أسماء المواليد    الكلية الإكليريكية 2020.. تعليم أصيل بطرق معاصرة    تعرف على فوائد شرب عصير البنجر بعد التمرين    "تعليم القاهرة" تشدد على غلق أي سنتر تعليمي غير مرخص    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«بابا عور ماما جامد».. «المصري اليوم» مع أسرة «أميرة» ضحية تعذيب زوجها (صور)
نشر في المصري اليوم يوم 21 - 09 - 2020

قضت الطفلتان «فيروز» و«فريدة» توأم، عامان و9 أشهر، أول يوم بين أحضان جدهما لوالدتهما، بعد مقتل والدتهما، مُدرسة اللغة الإنجليزية، على يد زوجها، مهندس زراعى، في منطقة عين شمس، ضربها زوجها وعذبها، لدفاعها عن ابنتهما فريدة، عندما اعتدى على الصغيرة.
يقول الجد، وهو يُدارى دموعه: «لم يرحم ابنتى.. ولا عمل حساب لرعب الطفلتين»، بصعوبة تنطق الصغيرتان كلمات بسيطة، وهما تمرحان في شقة جدهما بمنطقة مصر الجديدة، وترددان: «معاذ ضرب أميرة.. ليه؟».. «بابا عور ماما جامد».. لم تبرح مشاهد الاعتداء ذاكرة الطفلتين، وفقًا لخالتهما أسماء فخرالدين، التي تحدثت ل«المصرى اليوم».
تدخل الأهالى بالمنطقة، محل الجريمة، لتعيش الطفلتان رفقة جدهما لأمهما.
img src='https://mediaaws.almasryalyoum.com/news/large/2020/09/21/1310650_0.jpg'/ alt='' title='الطفلتان فريدة وفيروز'/ width='250' height='170'/الطفلتان فريدة وفيروز
«المتهم مارس كل أنواع التعذيب بحق الطفلتين ووالدتهما»، ورغم أن التوأم فقدتا جدتهما للأم، إلا أن جدهما استأجر مربية أطفال لرعايتهما.. «مستعد أنفق دم قلبى عليهما، لأنهما قطعة من قلبى، آخر ما تبقى من ابنتى أميرة».
مثلما اندهش أصدقاء «أميرة»، لنهايتها المأساوية.. «لا تستحق ما حدث» أصابهم الرعب من رسائل استغاثة بعثتها لهم أميرة قبل موتها.. «إلحقونى بموت من الضرب.. جسمى كله كدمات وجروح».. اندهش والد المجنى عليها، لنهاية ابنته الصغرى «دلوعة البيت» بتلك الطريقة: «تعارفا في الجامعة، وحضر إلينا وطلب يديها».
«أميرة» 31 سنة، وزوجها، مُعاذ، كانا عضوان باتحاد الطلبة في جامعة عين شمس؛ الأولى طالبة بكلية آداب قسم اللغات الشرقية، والثانى بكلية الزراعة، هكذا كانت بداية تعارفهما، وبعد تخرجهما انقطعت علاقتهما حتى عادت في 2016 بتقدم المهندس الشاب لخطبتها، والزواج بعد سنة.
img src='https://mediaaws.almasryalyoum.com/news/large/2020/09/21/1310647_0.jpg'/ alt='' title='المجني عليها قبل الوفاة'/ width='250' height='170'/المجني عليها قبل الوفاة
تذكر «أسماء»، شقيقة المجنى عليها، تفاصيل الارتباط الذي انتهى بمقتل أختها بطريقة بشعة «سلمناها لزوجها عروس، مثل القمر، وأعادها إلينا جسد بلا روح».
«لا تذهبى لأهلك، قاطعى أختك وأبوكٍ، لا تتحدثين مع صديقاتك، فيما تتحدثين في التليفون؟».. سلسلة طويلة من الأوامر التي لا تنتهى، يوجهها «معاذ» إلى زوجته وتتقبلها حفاظًا على عش الزوجية، تبعًا لحديث شقيقة المجنى عليها.. «أبونا لم ير ابنته منذ زواجها سوى مرتين، أحدهما: كان مُسافرًا وسلم على أميرة، وكانت حاملا في التوأم، والثانية في المستشفى، قبل وفاتها».
يغطى الأب، وجهه بكفيه، كأنه يستعيد الذاكرة، يعاود الأب حديثه.. «لم أحزن لقطيعة ابنتى لىّ، تنفيذًا لأوامر زوجها، لأننى لم أرد خراب بيتها».. تحامل الرجل الستينى، لأجل ذلك حتى ذهب قبل أيام، إلى المستشفى وتحدث إلى ابنته.. «يا حبيبتى مالك؟ مين عمل فيك كده» لم تجب على سؤاله.. قالت له «بحبك قوى يا بابا» وظلت ترددها حتى قال له الطبيب المُعالج «هىّ قالت لنا زوجها معذبها، لذا رفضنا دخوله غرفة العناية المُركزة».
لم تمر ساعات، حتى توفيت «أميرة»، واتصل والدها بالنجدة ومباحث قسم شرطة عين شمس «بنتى ماتت وزوجها عذبها».. بعد قرار النيابة العامة بتشريح الجثمان، ضُبط المتهم داخل المستشفى.
img src='https://mediaaws.almasryalyoum.com/news/large/2020/09/21/1310646_0.jpg'/ alt='' title='المجني عليها في المستشفى قبل الوفاة'/ width='250' height='170'/المجني عليها في المستشفى قبل الوفاة
وحاولت شقيقة المجنى عليها استيعاب ما حدث «جثة أختى راحت المشرحة وزوجها في (الكلابشات)»، سألت ضابطًا بعفوية: «إنتوا قبضتم ليه على مُعاذ، ممكن إحنا كمان يتقبض علينا».. طلب منها الضابط الحضور إلى ديوان القسم لسماع أقوالها.. وتشرح زوج أختى كان بيقول لىّ إنها مُصابة بكورونا، نظرا لارتفاع درجة حرارتها، رغم ملاحظتى تورم ذراعها اليمنى، وتكمل حين سألتها عن السبب، غمزت لىّ «بعدين نتكلم» خوفًا من سماع زوجها حديثنا، وبعد إلحاح قالت.. «زوجى كان بيضرب فريدة، وأنا تحملت الضرب بدلاً منها» وأختى خافت، وقالت إحنا اتصالحنا.
وتحكى أن أختها كانت تتصل عليها فجرًا، وتقول «أريد شربة مياه، ولما تسألها فين زوجك؟ تخبرها بنومه وخوفها من إيقاظه «ممكن يضربنى» ثم تبكى وتؤكد لها ضعفها وسقوطها أرضًا.. بيقول لى أنى عندى كورونا، وأخذ البنتين بعيد عنى».
وقال شهود عيان، عن يوم الجريمة.. «طرقنا باب شقة المتهم لإنقاذ زوجته؛ ففتح الباب وشتمنا».
التقرير الطبى لأحد المستشفيات، الذي شهد وفاة أميرة أفاد بأنها: «تعانى من انخفاض ضغط الدم، وتسارع بضربات القلب وتورم، وتغيرات في لون الذراعين والقدمين وكدمات، نتيجة إدعاء إصابة».
* الوضع في مصر
* اصابات
102,015
* تعافي
89,532
* وفيات
5,770
* الوضع حول العالم
* اصابات
30,974,684
* تعافي
22,570,451
* وفيات
960,838
فيروس كورونا.. إعرف عدوك
كيف تحمى نفسك ؟
الشائعة تقتل.. صحح معلوماتك
خلال المواجهة.. المصري اليوم معك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.