صور| عمال الشركات القابضة يشاركون بقوة في التصويت على التعديلات الدستورية    وزيرة الهجرة: رصدنا مشاهد وطنية مضيئة رسمها المصريين بالخارج    أسعار الفاكهة‌ في سوق العبور اليوم 22 أبريل    سريلانكا ستطلب مساعدة خارجية لتعقب الصلات الدولية لمنفذي التفجيرات    بدء حجز وحدات الإعلان ال11 بالإسكان الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة    سريلانكا: تفجيرات الأحد نفذتها جماعة محلية بمساعدة شبكة دولية    مرصد الإفتاء يحذر من تمدد تنظيم "داعش" بالكونغو الديمقراطية    مسمار الأهلي يسابق الزمن للحاق بمباراة المصري    بعد انصاف القضاء الاداري    خطوة جديدة وأخيرة من رئيس الأهلي    ضبط اثنين قتلا شخص بسبب الثأر في شبرا الخيمة    أمن السكة الحديد في طنطا يعيد طفلًا لأهله بعد أن ضل الطريق    شارع المعز يستقبل ٢٢ فرقة من مختلف دول العالم بأضخم كرنفال شعبي    العراق: أي إجراء لزيادة إنتاج النفط لن يكون أحاديا    مسيرة للعاملين بالإدارة التعليمية بالمنزلة لحث المواطنين على المشاركة في الاستفتاء    " بالصور"تشجيع الشباب على المشاركة السياسية وترسيخ مفهوم الديمقراطية بجامعة الإسكندرية    تعرف كيف تمت تفجيرات سيرلانكا وعدد المنفذين    رئيس وزراء روسيا: هناك فرص لتحسين العلاقات مع أوكرانيا بقيادة زيلينسكي    البشير..يضرب عن الطعام وحالته "النفسية"تتدهور    أمريكا تستعد لإنهاء إعفاءات من عقوبات إيران    الملكة إليزابيث تحتفل بعيد ميلادها الثالث والتسعين بحضور قداس عيد القيامة    بالفيديو.. طرد مهين لوزير جزائري سابق من مسيرة في باريس    التعديلات الدستورية 2019| القليوبية: إقبال تاريخي على لجان المحافظة    أكبر مسن في مطروح يدلي بصوته.. صور    حزب النور يخصص سيارات لنقل الناخبين بالإسكندرية..صور    تعرف على تقييم صلاح أمام كارديف من الصحف الإنجليزية    خاص في الجول يكشف معايير الفصل وقت تساوي فريقان على قمة الدوري.. وماذا لو كان الصراع ثلاثيا    أجيري: «كهربا وأوباما وجمعة» خارج قائمة بطولة الأمم أفريقية    تركى آل الشيخ يحسم الجدل حول انتقال نجم بيراميدز للزمالك    تعرف على مباريات اليوم الاثنين والقنوات الناقلة.. أهمها الهلال والنجم    وزيرا الإسكان والبيئة يُبحثان سُبل التخلص النهائى من المخلفات الصلبة    المركزي يناقش تفعيل التكامل الإقليمي لأنظمة الدفع مع البنوك الإفريقية    الشرطة النسائية تكثف تواجدها فى محيط لجان الاستفتاء لمساعدة السيدات وكبار السن    عاجل| الأرصاد تحذر من طقس الربيع وهذه نصائحها للمواطنين    الشرطة فى خدمة المصوتين.. سيارات لنقل المعاقين والمسنين للجان الاستفتاء..صور    محام يعتدي بالضرب على زوجته حتى الموت فى بولاق الدكرور    سائق يهشم رأس عامل للخلاف على ركوب جرار زراعي في بنها    تراجع جماعي لمؤشرات البورصة في مستهل تعاملات اليوم الاثنين    شاهد.. رسائل حورية فرغلي بعد مشاركتها في الاستفتاء الدستوري    الثقافة تنعى فارس الترجمة بشير السباعي    الأطفال الصغار يحكمون على الآخرين بناءً على ملامح الوجه مثلما يفعل الكبار    بالتفاصيل.. تعرف على الاحتفال بيوم الأرض العالمي    حسن الرداد عن البوستر الدعائي ل "الزوجة 18" : "العريس وصل"    اذا كنت لا تزر قبر أمك .. فهل أنت ابن عاق ؟ .. تعرف على حكم الدين    نصيحة أمين الفتوى لسيدة تركت الصلاة بسبب الوسواس القهري    حكم الصلاة على الكرسي بعذر أو بدون    4 ملايين بريطاني يحملون "جين النحافة"الذي يحد من شهيتهم    جراحة إنقاص الوزن بنفس القدر من النجاح للشباب الذين يعانون من متلازمة داون    صور| قافلة طبية مجانية بسيوف الإسكندرية    رئيس قسم الاطفال بطب عين شمس يكشف الاستخدام الآمن والفعال للمضادات الحيوية    القوى العاملة: إيقاف نشاط 7 شركات لإلحاق العمالة بالخارج لمخالفة القانون    محمد رمضان يلبي أمنية سيدة عجوز بهذه الطريقة.. صور    نصائح لإنشاء «كلمة سر» صعبة الاختراق    "الفن فين النهارده".. أجندة الفعاليات الثقافية اليوم الإثنين 22-4-2019    النور يواصل الحشد للاستفتاء فى جميع المحافظات    عبر الاثير    فيديو. . خالد الجندى للإرهابيين: أنتم مطاريد لا تعرفون قيمة الوطن    علي جمعة يوضح حكم صيام نهار ليلة النصف من شعبان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مارك شولمان يكتب: نتنياهو أضاع فرصته.. وغالبية الإسرائيليين يعارضون سياسته
نشر في المصري اليوم يوم 20 - 11 - 2018

صدم رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتنياهو، إسرائيل، يوم الثلاثاء الماضى، عندما قبل بشروط وقف إطلاق النار التى حددتها حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، فقد كان كل المراقبين، تقريباً، واثقين من أنه بعد إطلاق 460 صاروخاً على إسرائيل سيصر نتنياهو على اتخاذ إجراءات أكثر قوة قبل الموافقة على وقف إطلاق النار.
وكان نتنياهو قد أكد، قبل الهجمات الأخيرة، أنه لا يوجد ما يبرر فقدان أرواح الجنود، ومع ذلك، وفى ضوء القصف الصاروخى المكثف، بدا من الصعب تصديق موافقته على الوقف الفورى لإطلاق النار.
وقد اعتقد نتنياهو، دون شك، أنه اتخذ القرار الصحيح، وتخيَّل أن صورته، باعتباره «مسؤول الأمن»، ستسمح له بالتخلص من الانتقادات الأولية للقرار، وعلى الأرجح كان نتنياهو يأمل فى إمكانية التوصل إلى اتفاق مع حماس فى الأشهر المقبلة، ومن ثم ستكون الحدود هادئة، ويغفر له الجميع، فهو لم يتوقع العاصفة النارية التى سيطلقها قراره.
وفى وقت مبكر من صباح الأربعاء، أعلن ليبرمان أنه سيعقد مؤتمراً صحفياً فى الساعة الواحدة ظهراً، وبدأت التكهنات على الفور بأنه سيعلن استقالته، وبعد وقت قصير ظهرت على قناة آى 24 الإخبارية لمناقشة أحداث ال24 ساعة الماضية، وكان معى على الهواء عضو الكنيست السابق، مايكل كلاينر، الذى يشغل حاليًا منصب رئيس محكمة الليكود الداخلية (أى محكمة حزب نتنياهو الحاكم)، وخلال البث صدمت حين سمعت مسؤولاً فى الليكود يصرح علناً باحتمالية قبول نتنياهو السريع بوقف إطلاق النار، وهو القرار الذى أيده كلاينر بشكل كامل بالطبع، وقال الأخير إنه من المهم عدم إضعاف حماس أكثر من اللازم.
ولكن لماذا؟ لأنه إذا أصبحت حماس ضعيفة للغاية فقد تستعيد السلطة الفلسطينية السيطرة على قطاع غزة، وإذا نجحوا فى ذلك فقد يصبحون شركاء جدد فى المفاوضات، وأكد كلاينر أن الشىء الوحيد الذى لا تستطيع إسرائيل تحمله هو شريك جاد للسلام، لأن ذلك قد يؤدى إلى حل الدولتين، وهذا- حسب كلاينر- سيكون التهديد الحقيقى لإسرائيل.
هل يمثل تصريح كلاينر المعتقدات الفعلية لرئيس الوزراء نتنياهو؟، أنا بالتأكيد لا أعرف، ومع ذلك، فإن كلا من كلاينر ونتنياهو يشتركان فى الانجذاب للأيديولوجية الأساسية لحزب «حيروت»، الذى يعارض التخلى عن أى جزء من الضفة الغربية، وفى حال كان نتنياهو يتفق مع كلاينر فإن ذلك يفسر لماذا لم يفعل رئيس الوزراء، على الرغم من بريقه، أى شىء قد يهدد حكم حماس، وهى المنظمة الراغبة فى تدمير إسرائيل.
وجرت محادثتى على الهواء فى وقت مبكر من الصباح، وبحلول الساعة الواحدة ظهراً كان ليبرمان قد أعلن بالفعل استقالته من منصب وزير الدفاع، مدعياً أن قبول وقف إطلاق النار هو القشة الأخيرة فى خلافاته مع الحكومة، ثم دعا ليبرمان إلى إجراء انتخابات فورية، وقد بدت احتمالية أن يدعو نتنياهو إلى إجراء انتخابات مبكرة أمرا قابلا للتحقيق بعد ظهر يوم الأربعاء.
وطوال يوم الأربعاء، التقى نتنياهو برؤساء معظم الأحزاب الرئيسية فى ائتلافه، وطلب معظمهم منه الدعوة إلى إجراء انتخابات فورية.
وقبل بضعة أسابيع، كانت أسهم نتنياهو مرتفعة، ولكن بعد أحداث الأسبوع الماضى باتت أوراق اعتماده باعتباره مسؤول الدفاع عن إسرائيل مشوهة للغاية، وفى حين يعتقد عدد قليل أن الحكومة الحالية ستستمر حتى نوفمبر 2019، وهو الموعد الدورى لإجراء الانتخابات، فإن الدعوة المفاجئة لإجراء انتخابات مبكرة قد فاجأت جميع الأحزاب السياسية.
نقلاً عن مجلة «نيوزويك» الأمريكية
ترجمة- فاطمة زيدان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.