ارتفاع حصيلة قتلى تفجيرات سريلانكا إلى 310 أشخاص    الجيش الليبى يستعد للمرحلة الثانية من تحرير طرابلس    التشكيل المتوقع للزمالك أمام بيراميدز في الدوري    نشر الخدمات المرورية بمحيط أعمال إنشاء محطة مترو جامعة الدول منعا للزحام    السيطرة على حريق شب داخل شقة سكنية فى الوراق دون إصابات    الأرصاد: طقس الثلاثاء لطيف.. والقاهرة 26    الذكاء الاصطناعي يشخص اضطراب ما بعد الصدمة    وحدات الموظفين في العاصمة الإدارية.. الأبرز في صحف الثلاثاء    5 أضرار تحدث لجسمك عند تصفح الهاتف لمحمول ليلاً .. أبرزها العمى    رئيس مجلس الأمة الكويتي يعقد مباحثات مع رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي    رئيس وزراء موريتانيا يستقبل وفدًا من رجال الأعمال السعوديين    قريبا .. قمة ثانية بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الروسي فلاديمير بوتين فى روسيا    ضبط سائق بحوزته مخدرات في الغردقة    محمد رمضان يطلق إفيه عن مسلسل زلزال    جورج وسوف يطرح برومو كليبه الجديد «سكت الكلام» (فيديو)    لأول مرة.. أحمد السقا يستعين بالأغاني الشعبية من أجل «ولد الغلابة»    المصرى يكشف ازمة ملعب السويس قبل لقاء الاهلى    البلوز يرفض هدية توتنهام بالسقوط في ستامفورد بريدج    شوبير: أفتخر بأهلويتي وعلى "ترابيزة" اتحاد الكرة الكل سواء.. وعرين منتخب مصر مؤمن ب5 وحوش    الهلال والنجم اليوم بالسويس فى الكونفيدرالية    إيهاب جلال: متمسكون باللعب أمام «الأحمر» فى السويس بطاقم تحكيم أجنبى    الارتقاء بحقوق الإنسان أهم أولوياتنا..    إلغاء غرامات التأخير على فواتير الكهرباء    وزير النقل ينهي تعاقد الشركة المسؤولة عن حمامات محطة الجيزة    المجلس العسكرى السودانى يحذر من إغلاق الطرق.. واستمرار الاحتجاجات    دراجة بخارية.. لإنقاذ وليد من عذاب المواصلات    واشنطن توجه «ضربة قاضية» لطهران.. وتعرض 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن تمويل حزب الله..    حقيقة صفقة القرن    التراس: نتطلع للتعاون مع الإمارات وألمانيا فى تنفيذ المشروعات    جامعتا القاهرة والمنصورة تحصدان المراكز الأولى من جوائز الدولة    محافظ القاهرة يتابع من غرفة العمليات المركزية    الوطنية للانتخابات: أدينا عملنا.. ونتمنى أن يكلل بالنجاح.. فيديو    بأقلامهم: «شبح» طيف التوحد    المؤتمر الصيفى للجمعية المصرية للشعب الهوائية يوصى بحملة قومية للحث على الامتناع عن التدخين    أطباء الكبد والجهاز الهضمى:    السعودية: دعم السودان يمليه الواجب وروابط الدين والمصير المشترك    "ساسي" يزف بشرى سارة لجماهير الزمالك    "أديب" يؤكد خلو الإستفتاء من أي حالة تزوير    أمم أفريقيا 2019 .. 11 سيارة إسعاف باستاد القاهرة خلال البطولة    باعة الكتب الفرنسيون فى طريقهم إلى اليونسكو.. عقبال المصريين    المشهد الآن    ذكرى عودة أرض سيناء لحضن الوطن وشهادتى جاهين ومنتصر فى "وفقا للأهرام"    مشروع لتشغيل الشباب المصرى بالتعاون مع هيئات دولية    الغرف التجارية تكشف حقيقة زيادة أسعار السجائر أول يوليو    هوامش حرة    المحافظين يطالب رئيس مجلس مدينة زفتى بالتصدى للإهمال المتعمد للمخابز    كريم فهمي: كرة القدم ساعدتني في الالتحاق بكلية طب أسنان.. فيديو    ننشر تفاصيل مقدمتي وزير الأوقاف ومفتي الجمهورية لكتاب «حماية دور العبادة»    حملة "أولو الأرحام" تحذر من "التنمر"    فيديو.. خالد الجندى يكشف عن فلسفة تغيير القبلة    أنا المصري    الإفتاء توضح 3 حالات يجوز فيها صيام يوم 30 شعبان    فركش    لا تفهمونا غلط    أكشن    الجمهورية تقول    عزف علي حرف    عالم أزهري يوضح المقصود بآية «وَاضْرِبُوهُنَّ» ..فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الطوق والأسورة".. سلبت قلب الجمهور بلغة شاعرية خاصة
نشر في البوابة يوم 20 - 01 - 2019

كانت الصدفة التى جعلت مهرجان القاهرة للمسرح التجريبى والمعاصر فى دورة اليوبيل الفضى، والاحتفاء بمرور 25 عامًا على دورات المهرجان، والذى أقيم فى سبتمبر 2018، جعلت إدارة المهرجان تقرر الاحتفاء بالعروض المصرية التى حصلت على جائزة أفضل عرض مسرحى خلال دوراته السابقة، وكان من ضمن العروض المختارة العرض المسرحى «الطوق والإسورة» للمخرج ناصر عبدالمنعم، لإعادة إنتاجها مرة أخرى.
رغم مرور 22 عامًا على عرضه أول مرة، كان هناك إصرار عجيب من قبل أبطال العرض المسرحي، الذين قدموا النسخة الأولى على العودة مرة أخرى لتقديم العرض، وكان لعرضه فى سبتمبر الماضى بالمهرجان التجريبى، احتفاء لا يمكن وصفه والتعبير عنه بالكلمات، فكان الزحام من كل رواد التجريبى حول مسرح السلام، يمتد لأمتار ليتم فتح موسم مسرحى جديد له، وكأن الزمان يعود بنا وكأنه يتحدى الزمن ليعود بثوب جديد منذ تقديمه بالدورة الثامنة من مهرجان القاهرة الدولى للمسرح المعاصر والتجريبى عام 1996، ليحصد لنا أكبر جائزة على مستوى الوطن العربى وهى جائزة «الشيخ سلطان بن محمد القاسمي» حاكم الشارقة كأفضل عرض مسرحى عربي، بالمهرجان العربى للمسرح فى دورته الحادية عشرة.
فعرض «الطوق والإسورة» يشتبك مع الموروث الثقافى والمتعلق ببعض العادات والتقاليد، وانتشار بعض الخرافات والخيالات المرتبطة بذلك الموروث، وتقع الأسر الفقيرة والتى تكابد الحرمان فريسة لها، كما أنه يعبر عن مدى القهر الذى تتعرض له المرأة، لا سيما فى الصعيد والقرى، ورغم مرور الزمن، فإن هذا الصراع الدائر بين الماضى والحاضر، وبين الموروث والوافد، فالنص الذى أعاد كتابته الدكتور سامح مهران، أو كما يسميه هو «كتابة على كتابة»، لم يتناول فقط اللغة الصعيدية أو اللهجة الصعيدية بل نحت بداخلها، ويمكن أن يرجع ذلك إلى أصوله الصعيدية التى جعلته متعمقا بشكل متقن فى إجادتها والتعبير عنها، من خلال شخصياته.
ويقول الدكتور أسامة أبو طالب، إن إعداد عرض «الطوق والإسورة» والذى كتبه الدكتور سامح مهران متميز، وإعداد شديد التركيز والتكثيف، وليس به أى قدر من الترهل؛ حيث استطاع مهران سرد العرض بلغة شاعرية إلى أقصى درجة، وأنه استخدم لغة راقية تمامًا، واستخرج من اللهجة الصعيدية جمالها الحقيقي، والتى صيغت وكتبت بشكل جيد».
وتابع أبو طالب، كما أن العرض وراؤه مخرج متميز ولديه وعى كبير وقادر على أن يحافظ على تماسك العرض والانتقالات الدرامية بداخله، ليخرج لنا تحفة فنية منضبطة الإيقاع، وكل هذا أسهم فى فوز العرض بتلك الجائزة، وأن الممثلين شديدى الإتقان أوجدوا حالة من التماس الشديد بينهم وبين الجمهور.
فيما قال الكاتب السعودى إبراهيم الحارثى، والحاصل على جائزة النص المسرحى بمهرجان الهيئة العربية للمسرح، إن عرض «الطوق والإسورة» عرض ناضج من ناحية التشخيص، وأداء الممثلين، والذين كانوا مقنعين جدًا لأبعد الحدود. منوهًا إلى أن الممثلين استطاعوا بكل الطرق أن يصنعوا عناصر للاتصال المسرحى بينهم وبين الجمهور، بل أقحموا الجمهور بشكل كبير إلى داخل نفوسهم وبشخوصهم الحقيقية التى كانت على خشبة المسرح، مشيدًا بالفنانة فاطمة محمد على، والتى استطاعت أن تخلق حالة وجدانية مع المتفرجين، ما جعلهم يبكون فى بعض الأحيان وينفعلون معها لأقصى درجة.
وفى سياق متصل، قال المخرج المسرحى الدكتور فهمى الخولى، إن عرض «الطوق والإسورة» هو عرض مشرف جدًا، وكنت أتوقع أن يحصد جائزة المهرجان العربى للمسرح، فهو عرض مشرف ويليق بمصر وبالمسرح المصرى والعربي.
وعبر الخولى عن سعادته بكل عناصر العرض المسرحي، بدءًا من الدراما تورج الذى كتبه الدكتور سامح مهران، والتأليف للكاتب الكبير يحيى الطاهر عبدالله، والإخراج المتمكن للمخرج الكبير ناصر عبدالمنعم، وكل أبطال العرض من ممثلين وموسيقيين، فنحن أمام عرض عميق ومُهم، ويحمل العديد من الدلالات والإيماءات والإشارات والسيسيولوجيا التى خلفه، وإن العرض استطاع أن يتحدى الزمن ليعود برؤية جديدة لمواكبة الأحداث الحالية، فهو عرض مكتمل لكل عناصر اللعبة المسرحية.
«الطوق والإسورة» عن رواية يحيى الطاهر عبدالله، كتابة درامية سامح مهران، بطولة فاطمة محمد على، محمود الزيات، مارتينا عادل، أحمد طارق، أشرف شكري، شريف القزاز، شبراوى محمد، محمد حسيب، سارة عادل، إيمان حسين، فرح حاتم، نائل على، غناء كرم مراد، ديكور محيى فهمي، أزياء نعيمة عجمي، رؤية موسيقية جمال رشاد، نحت أسامة عبدالمنعم، ومن إخراج ناصر عبدالمنعم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.