مؤشرات تنسيق الشعبة الأدبية 2020.. نتيجة المرحلة الثالثة 2019 بالدرجات (الرابط)    عودة المياه ل 12 منطقة بالجيزة بعد انقطاعها 20 ساعة    تعرف على أسعار الدولار اليوم السبت 19 سبتمبر 2020    تعرف على أسعار الأسمنت المحلية بالأسواق السبت 19 سبتمبر    فرنسا: لا دليل على وجود مخازن متفجرات لجماعة حزب الله    وفاة قاضية المحكمة العليا الأمريكية "روث بادر جينسبيرج" عن عمر يناهز 87 عاما    كندا تمدد اتفاق إغلاق الحدود الأمريكية حتى 21 أكتوبر    بعد قرار اعتزالها الفن.. شاهد.. داليا إبراهيم ترتدي الحجاب    حسن الرداد: أتمنى تجسيد شخصية الممثل العالمي الراحل عمر الشريف    الزمالك يكشف عن 4 مرشحين لخلافة كارتيرون    نجم برشلونة على رادار ليفربول    الصين تتوعد أمريكا وتتهمها ب"التنمر" بسبب تطبيق "تيك توك"    طقس اليوم رطب نهارا ولطيف ليلا    «تسييس الفيروس».. كورونا يصوت فى الانتخابات الأمريكية    واشنطن ترسل مركبات قتالية وتعزز دورياتها الجوية لحماية قوات التحالف بسوريا    رئيس بيرو مارتن فيزكارا ينجو من تصويت على عزله في البرلمان    مفاجآة.. مجدي عبد الغني: حسام حسن رفض تسديد ضربة جزاء كأس العالم    عرض جبار.. اشتري آيفون 7 بلس ب 4400 جنيه فقط    الأحد المقبل.. "الثقافة" تنظم احتفالية فنية كبرى احتفاءاً باسم محمود رضا    عمر عزت يلتقي وزير الرياضة لبحث تطوير مراكز الشباب    السعودية تدعم الأمم المتحدة بمبلغ 100 مليون دولار لدعم خطة مكافحة كورونا    «معيط»: تغطية 2300 خدمة طبية بأحدث سبل العلاج والأدوية المعتمدة عالميًا    وزيرة الثقافة: مبادرة "المؤلف مصري" إحدى لبنات خلق أجيال جديدة من المسرحيين    حكم دخول المسجد بالحذاء    وفاة قاضية المحكمة العليا الأمريكية روث بادر جينسبيرج عن 87 عاما    استعدادا للعام الدراسي.. التعليم: جاري تحديث التابلت للصفين الثاني والثالث الثانوي    محمد ابراهيم يسري ل"الفجر الفني": الشخصيات في "حكايات بنات 5" بها تغييرات ومفاجآت كثيرة    يصلح من سن 3 سنوات.. «المصل واللقاح» يوضح أهمية تطعيم الإنفلوانزا لهذا العام    بدء تنفيذ مبادرة الرئيس لفحص وعلاج الأمراض المزمنة بالإسكندرية    ما هي مفسدات الصلاة    دعاء في جوف الليل: اللهم يا عفو يا غفار متعنا بالنظر إلى وجهك الكريم    رئيس السياحة بالبرلمان الألماني: مصر تمتلك إمكانيات ومقومات سياحية لا مثيل لها    مصرع وإصابة 3 أشخاص في حادث تصادم في بني سويف    الصحة تلزم المدارس بقياس درجة حرارة التلاميذ قبل الصعود للباص المدرسي    ترامب: لقاح كورونا سيكون متوفرا لكل أمريكي بحلول أبريل المقبل    شاهد.. فريق سيدات سلة الأهلي يدعم مؤمن زكريا أثناء الأحتفال بدرع الدوري    أقال 25 مدربا في عامين.. كارتيرون يفتح النار على مرتضى منصور    بعد تتويجه بالدوري.. يعقوب السعدي: الأهلي في مصر كما الأهرامات    بالفيديو.. البابا تواضروس يشكر الدكتورة"بشعلاني" على دورها خلال رئاسة مجلس كنائس الشرق الأوسط    " القباج" توجه بتقديم الدعم ل"شقاوة" بعد العثور عليه    عبدالواحد النبوي: حضارة مصر وتاريخها يمكنها من الغزو الفكري لأي دولة في العالم    وضع اللمسات النهائيه لمتحف أثار كفرالشيخ تمهيدا لافتتاحه بحضور الوزير والمحافظ    نجدة الطفل: أحمد وزينب تعهدوا بإبعاد الطفلة عن السوشيال ميديا تمامًا    صراعات وتربيطات لانتخابات النواب بدمياط.. وتأييد واتهامات تجتاح «فيس بوك»    مجدي عبد الغني: درع الدوري مكانه الطبيعي في الجزيرة.. والأهلي طموحه أفريقيا    تعرف على سبب نزول سورة الرحمن    من غريب القرآن.. "فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ" ماذا تعني كلمة "مسد"؟    بالفيديو .. قائمة العاب PS5 الحصرية والعاب PlayStation الجديدة 2020 - 2021    بالدرجات.. الأرصاد تكشف حالة طقس اليوم    الجيش الليبي: ضبط عناصر إجرامية تختطف المواطنين وتطلب فدية    رئيس المقاصة: نستأذن اللجنة الطبية بالجبلاية لعمل ممر شرفي للأهلي    الصحة: تسجيل 131 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 18 حالة وفاة    إقبال على الوحدات المحلية لاستقبال الراغبين فى التصالح    رئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعي بكفر الشيخ يطالب الدولة بسرعة التدخل لحماية مزارعي الأرز    ترامب يعد بلقاحات كورونا تكفي كل الأمريكيين بحلول أبريل    عشوائية شارع فيصل وجواره    8 حفلات فى حب محمود رضا على مسرح البالون الأحد    تعرف علي التحويلات المرورية في الهرم بعد قرار غلق الشارع لمدة يومين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"مدبولى" يتابع جهود لجنة الاستغاثات الطبية.. التكفل بتركيب 51 طرفا صناعياً وجهازاً تعويضياً..والتنسيق لتوفير نواقص الأدوية
نشر في الأهالي يوم 04 - 08 - 2020

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أهم الجهود والأعمال التي أنجزتها لجنة الاستغاثات الطبية برئاسة مجلس الوزراء في شهر يوليو 2020، في الإستجابة لإستغاثات المواطنين الصحية، وذلك من خلال تقرير تلقاه من الدكتور حسام المصري، المستشار الطبي لرئيس مجلس الوزراء، رئيس اللجنة. وأشاد رئيس الوزراء بجهود اللجنة في تخفيف المعاناة عن الحالات التي تحتاج إلى تقديم الرعاية الطبية، معتبراً أن ذلك من صميم عمل الحكومة، التي تحرص على أن تستمع إلى شكاوى المواطنين واستغاثاتهم والتحرك العاجل والاستجابة لها.
وأوضح الدكتور حسام المصري أنه تم الرصد و الاستجابة لأكثر من 350 استغاثة بالصحف والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي ومكتب خدمة المواطنين؛ وتنوعت حالات الاستغاثات ما بين العمليات الجراحية وزراعة النخاع وجراحات العظام والعمود الفقري و الجلدية والحروق والأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية؛ وجراحات العيون وزراعة القرنية ؛ والأمراض النادرة وتوفير فصائل الدم والصفائح الدموية، وكذلك تلبية احتياجات المواطنين من الأدوية غير المتوفرة والمساهمة في تكاليف الرعايات المركزة والحوادث، وجلسات الجاما نايف لعلاج الأورام بالإضافة الي استغاثات كورونا.
وأكد أن اللجنة قامت بالتواصل مع هذه الحالات جميعها، وتلقى التقارير الطبية الخاصة بها من المستشفيات الحكومية والجامعية والعسكرية، وعرضها على اللجنة الطبية العليا بمجلس الوزراء، لتحديد مدى احتياج تلك الحالات للتدخل السريع، حيث صدر بخصوصها 86 قرار علاج على نفقة الدولة من رئيس مجلس الوزراء وذلك بخلاف قرارات العلاج الصادرة من المجالس الطبية المتخصصة وهيئة التأمين الصحي. وعرض المستشار الطبي جانباً من استجابة لجنة الاستغاثات الطبية لما تم نشره علي صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية وكذلك ما ورد إليها عن طريق الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني ودور رعايات الأيتام ودور رعايات المسنين وبوابة خدمه المواطنين برئاسة بمجلس الوزراء، وما وصل إليها مباشرة، وذلك بغرض تقديم الخدمات الطبية اللازمة والمساهمة في تكلفة العلاج علي نفقة الدولة للحالات الأولي بالرعاية.
وتضمنت هذه الحالات استغاثة عرضها أحد برامج التليفزيون لحالة عم عاطف، "أقدم شيال في مصر"، حيث كان يشتكي من انعدام الرؤية في أحد عينيه، وضعف الرؤية في الاخرى، وعليه تم على الفور التواصل مع الحالة ودعوته للحضور لمقر المجلس، وإخضاعه لكافة الفحوصات الطبية اللازمة، والتى تضمنت كشفاً على العين قام بإجرائه ا.د. حاتم سعيد أستاذ الرمد بمستشفى قصر العيني، واتضح بصفة مبدئية أن لديه مياها بيضاء كثيفة على العين اليمنى، كما تم إجراء تحاليل شاملة منها وظائف كبد وسكر وضغط وباطنة وقلب، وبالتنسيق مع أ.د هالة صلاح، عميد كلية طب قصر العينى وا.د احمد طه مدير عام مستشفيات جامعة القاهرة، وتم استقبال المريض وعمل مسحة لكورونا وظهرت النتيجة إيجابية وعليه تم حجزه بمستشفى قصر العيني التعليمي، وبعد التأكد من شفائه وظهور العينة سلبية تم بالفعل إجراء عملية مياه بيضاء وزرع عدسة في العين اليمنى وذلك بمستشفي قصر العينى تحت إشراف أكبر أساتذة الرمد حيث قام بمتابعته ا.د احمد خليل، نائب مدير عام المستشفيات منذ لحظة دخوله حتي خروجه من المستشفى بعد تحسن حالته.
وكذلك استجابة لإحدى الحالات الإنسانية التي عرضها أحد برامج التليفزيون، وهى حالة المواطن محمد صبري، المعروف اعلامياً بسائق "التوك توك" الأمين، والذي أبرز سلوك السائق الذي اتسم بالأمانة والنزاهة، لكونه عثر على حقيبة مجوهرات، وبذل مساعيه حتى أعادها إلى صاحبها، وعليه تم نقل المريض برفقة طبيب أ.د احمد حنفى من مجلس الوزراء، إلى مستشفى الحلمية العسكري، وذلك بالتنسيق مع اللواء طبيب "طارق لطفي" مدير المستشفى، الذي أمر بتحويله إلى قسم جراحات الحروق والتجميل برئاسة اللواء طبيب طارق المنوفي لوضع بروتوكول العلاج المناسب، كما تم أخذ عينة خلايا من القرحة الموجودة بساق المريض لعمل مزرعة وتحليل أنسجة، كما تم عمل غيار جراحي للساق المصابة، وعمل الأشعات اللازمة على الأوعية الدموية بذات الساق، و استكمالاً لبروتوكول العلاج تم سحب عينات دم كاملة من المريض لعمل الفحوصات اللازمة، وتتابع لجنة الإستغاثات الطبية حالة المواطن "محمد صبري" عن كثب وتوفر كافة الدعم الطبي والمعنوي اللازم له.
كما تم رصد استغاثة علي إحدى صفحات التواصل الاجتماعي من والد الطفلة "فرحة ط "– 6 سنوات – محافظة المنوفية، حيث تعرضت لحادث نتج عنه فقدها لإحدى عينيها، كما أجرى لها العديد من العمليات فى الرأس والمخ، وتحتاج لطبيب تجميل، حتى تستطيع ان تمارس حياتها بشكل طبيعي، وعلى الفور تم التواصل مع كل من أ.د/ محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، و أ.د/ أيمن صالح، مدير عام مستشفيات جامعة عين شمس، وشرح تفاصيل الحالة وارسال صور لها، وذلك عقب قيام مسئولي التدخل السريع باللجنة بالتواصل مع أهل الطفلة للوقوف على كافة الاحتياجات الطبية اللازمة للحالة، وكانت اللجنة حينها قد استقبلت اتصالا من مسئولي جامعة عين شمس، تم بناء عليه احضار الطفلة فرحة على الفور من محافظة المنوفية الى القاهرة عبر سيارة اسعاف، وكان في استقبالها أ.د/ عمرو مبروك، رئيس قسم التجميل بمستشفيات جامعة عين شمس، والذى أفاد بأنه تم استقبال الحالة وحجزها بقسم التجميل وتم عمل الفحوصات اللازمة تمهيدا لإجراء الجراحة المطلوبة بعد العرض علي أطباء التخدير، كما تم توفير جميع وحدات الدم اللازمة لإجراء الجراحة بالتنسيق مع فريق متطوعي "انقذ حياة".
كما تم تلقى استغاثة من والد الطفلة شهد – عام ونصف – محافظة البحيرة، تعانى من مشاكل فى القلب وكيس فى المخ وتحتاج لإجراء عملية قلب مفتوح، وعملية اخرى لإزالة الكيس الموجود بالمخ، وعليه تم التواصل مع ا.د ياسر فوزي مدير مستشفى اطفال مصر لاتخاذ الاجراءات الطبية اللازمة، وبالفعل تم حجز الطفلة واجراء العمليتين فضلا عن التنسيق مع فريق انقذ حياة لتوفير وحدات الدم اللازمة لها.
فضلاً عن استغاثة من والد الطفل "عبد الله" – 13 عاما – حيث تعرض نجله لحادث سير، نتج عنه إصابات بالغة بالعمود الفقري، ويحتاج إلى إجراء عملية لا يقوى على تحمل تكاليفها، وعلى الفور تواصلت اللجنة مع والد المريض، والذي أفاد بأنه تم حجز ابنه بمستشفى بني سويف العام، وتم عمل الإسعافات الأولية والفحوصات اللازمة له، وتبين أنه يعاني من كسر بأحد فقرات العمود الفقري، ولكن لا يمكن إجراء الجراحة حاليًا نظرًا للجروح السطحية العديدة، وقد قرر الطبيب الاستشاري خروج الحالة مؤقتاً، وإعطاءه العلاج الدوائي اللازم مع ضرورة المتابعة بعد شهر من تاريخه لإجراء الجراحة المطلوبة بعد تحسن الحالة، وعليه وجه الدكتور رئيس الوزراء بإجراء العملية الجراحية على نفقة الدولة، بعد مرور شهر بناءً على توصيات خطة العلاج، مع استمرار متابعة الحالة حتى التماثل التام للشفاء. بالإضافة إلى إستغاثة من والد الطفل "معاذ ع" – 3 سنوات – القاهرة تعرض لحادث نتج عنه قطع بأوتار القدم، وتم على الفور التنسيق مع ا.د. ايمن خلاف مدير مستشفيي الهلال واستقبال الطفل وحجزه واجراء العملية الجراحية اللازمة له وخروجه بعد تحسن الحالة.
واستغاثة من زوج السيدة "عبير ا"- 39 سنة – وقد كانت في حالة صحية حرجة بعد توفي الجنين في بطنها مع وجود تجمع دموي كبير وخراج بالرحم، وعلي الفور تم التنسيق مع ا.د ضياء عبدالحليم مدير مستشفى الجلاء التعليمي للولادة، حيث تم استقبال الحالة واجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة واجراء العملية الجراحية اللازمة واعفائهم من التكاليف نظرا لظروفهم المادية الصعبة وتقاعد زوجها عن العمل اثناء جائحة الكورونا. كما أوضح رئيس لجنة الاستغاثات الطبية، أن اللجنة تقوم بمتابعة ما ينشر من استغاثات رواد مواقع التواصل الإجتماعي لطلب الحضانات والرعايات المركزة وأكياس الدم ومشتقاته، حيث تقوم اللجنة بالتواصل والتنسيق مع خدمة طوارئ وزارة الصحة "137" وبنوك الدم الإقليمية لتوفير اللازم في مثل هذه الحالات؛ لافتاً إلى أنه في ظل الظروف الحالية للبلاد ونقص وحدات الدم في معظم المستشفيات، فقد تم التنسيق مع فريق" انقذ حياة" لتوفير متبرعين بالدم لعدد 20 استغاثة تم رصدها بمختلف أنحاء الجمهورية.
وقد تضمنت تلك الحالات استغاثة علي صفحات التواصل الاجتماعي من والدة الطفلة "كارما ع" – سنتين – محافظة القاهرة تعاني من صدمة تسممية وعلي جهاز تنفس صناعي بطواريء مستشفي الدمرداش، وتحتاج للحجز بالرعاية المركزة، وعلي الفور تم التواصل مع ا.د. ياسمين جمال مدير المستشفي الدمرداش، وارسال كافة التقارير والاشعات الخاصة بالطفلة الي ا.د مني الغمراوي مدير مستشفي اطفال ابوالريش المنيرة، والتي افادت بتوفير مكان فى الرعاية، وعليه تم التنسيق مع الاسعاف ونقل الطفلة بمرافقة طبيب الطواريء وحجزها بالرعاية وتلقيها العلاج اللازم. فضلاً عن استغاثة من اخت المريض "سلامه م" – 53 سنة – الفيوم يعاني من أورام متقدمة بالكبد وارتفاع بنسبة الصفراء بالدم وفشل بوظائف الكبد وغيبوبة كبديه من الدرجة الثالثة ويحتاج للحجز بالرعاية، وعليه تم التواصل مع د، هشام عبدالعزيز مدير معهد تيودور بلهارس وارسال التقارير الطبية الخاصة بالمريض واستقبال الحالة وحجزها بالرعاية وتلقيه العلاج اللازم.
وكذلك استغاثة عاجلة علي صفحات التواصل الاجتماعي من اب لتؤام بنتين عمر يوم بمحافظة القاهرة احداهما علي جهاز تنفس وفي حالة صحية سيئة، وعلي الفور تم التواصل مع الوالد واستلام التقرير الطبي الخاص وتم التنسيق مع ا.د زهراء عزالدين رئيس قسم الحضانات بمستشفي ابوالريش المنيرة وتم توفير حضانات للطفلتين. وأيضاً استغاثة علي صفحات التواصل الإجتماعي من والدة الطفلة جورى – 7 سنوات – حيث تعانى من عيوب خلقية فى القلب وتحتاج الى اجراء عملية قلب مفتوح فى مستشفى جامعة مصر ب 6 أكتوبر وتحتاج متبرعين بالدم فصيلة +B. ، وعليه تم التنسيق مع فريق " انقذ حياة" لتوفير عدد 6 متبرعين بالدم. وأضاف الدكتور حسام المصري، أنه تم أيضا الاستجابة لذوي الاحتياجات الخاصة والتكفل بتركيب الاطراف الصناعية والأجهزة التعويضية والتى بلغ عددها لشهر يوليو 51 طرفا صناعيا وجهازا تعويضيا ومنها علي سبيل المثال، استغاثة من " صبحى س." يعاني من بتر تحت الركبة اليسرى نتيجة التعرض لحادث ويحتاج لتركيب طرف صناعي حيث تم استلام التقارير الطبية اللازمة وعرضها علي اللجنة الطبية العليا وصدور قرارالعلاج علي نفقة الدولة من رئاسة مجلس الوزراء بتحمل تكاليف الطرف الصناعى. وكذلك استغاثة من " محمد ح." يعاني من بتر تحت الكوع الأيسر نتيجة التعرض لحادث ويحتاج لتركيب طرف صناعي حيث تم استلام التقارير الطبية اللازمة وعرضها علي اللجنة الطبية العليا وصدور قرار العلاج علي نفقة الدولة من رئيس مجلس الوزراء بتحمل تكاليف الطرف الصناعى.
وفي إطار التعاون مع "هيئة الدواء المصرية"، أكد المستشار الطبي لرئيس الوزراء، أنه تم التنسيق مع د.حسام محمد عبدالله – مدير إدارة نواقص الأدوية الطبية بهيئة الدواء المصري لتوفير الأدوية اللازمة للمواطنين التي يتم رصدها عبر مواقع التواصل والمواقع الاخبارية المختلفة، مستعرضاً عدداً من الحالات التي تمت الإستجابة لها، حيث تم رصد استغاثة علي صفحات التواصل الاجتماعي للمريضة "سعاد ح" – 60سنة – القليوبية تعاني من التهاب القولون المتقيح وتحتاج علاجي Albumin &Humera"" وتم التواصل مع ابن الحالة وتوجيهه لصيدلية الاسعاف أو شركة فاكسيرا للحصول على الالبومين. كما تم رصد استغاثة من السيدة "نورة ص" – 38 عاما- من محافظة القاهرة تعاني من ذئبة حمراء وفقر الدم وتحتاج لعلاج الاندوكسان Endoxan"" ، وبالفعل تم التواصل مع الحالة واخطارها باماكن توفير الدواء في مستشفيات ومراكز علاج الاورام وكذلك الصيدليات وكذلك توفير البدائل المماثلة للاندوكسان مثل السيكرام . وكذلك استغاثة من ابن الحالة "عنتر م" -67عاما- محافظة القاهرة حيث انه في غيبوبة سكر ويحتاج لحقن"Hepa Merz" ، وبعد اجراء بعض الاتصالات تم التأكد من أن هذه الحقنة قد تم الغاؤها وانها غير متوفرة، وعليه تم توجيه المريض لبديل مماثل "لولاويست" وتم توجيهه لصيدلية المتحدة او الشركة المصرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.