الشائعات.. حرب بدون جيش    رئيس حزب الوفد يدعو الرئيس إلى عقد حوار لوضع خريطة طريق    ضياء رشوان: «الاستعلامات» لا تتدخل في عمل المراسلين الأجانب    خالد صديق: تكلفة تطوير العشوائيات 320 مليار جنيه ..فيديو    خبيرة أسواق مال تكشف مفاجأة حول خسارة البورصة 35.7 مليار جنيه    المسماري: هنالك مرتزقة أجانب يقاتلون إلى جانب ميليشيات طرابلس    «مصر» يوقع بروتوكولات تعاون لتنمية قرى صعيد مصر    وزارة قطاع الأعمال: تفعيل مشروع "جسور" لتنشيط التجارة في القارة الأفريقية أكتوبر المقبل    مواجهة أزمات وتحديات المنطقة تصدرت القمة المصرية الأردنية العراقية بنيويورك    راغب علامة يهنئ الشعب السعودي بالعيد الوطني    السعودية تدين التفجير الذي استهدف حافلة ركاب بكربلاء العراقية    رئيس البرلمان العراقي يؤكد ضرورة إبعاد بلاده عن شبح الحرب    ترتيب الدوري الإنجليزي بعد نهاية الجولة السادسة    لاعب المصري البورسعيدي يسجل أول حالة طرد في الدوري الممتاز    لامبارد: كنا أفضل من ليفربول وأكثر هجومًا وأتمنى أن نستمر بهذا الأداء    ميدو يطير إلى إيطاليا للمشاركة في احتفالية أفضل لاعب بالعالم    شرطة التموين تحرر 1008 مخالفات تموينية خلال 24 ساعة    الأرصاد الجوية تعلن درجات الحرارة غدا    غدا.. محاكمة 12 متهما في "ولاية سيناء"    إنجي علي تنشر صورة من داخل مستشفى    "في حب مصر".. وليد توفيق يوجه كلمة للشعب المصري والرئيس السيسي    مرجان ل"الفجر الرياضي": حصلنا على الموافقة الأمنية بحضور 5 آلاف مشجع للقاء الأهلي وكانو سبورت    إعصار قوي يضرب اليابان يحول دون إقامة بعض مباريات كأس العالم للركبي 2019    "الاشتراكي النمساوي" يتجاهل الاستطلاعات.. ويؤكد سعيه للفوز بالانتخابات    مؤتمر دبى للتأمين البحرى الثانى ينطلق الثلاثاء بمشاركة خبراء القطاع    حبس عصابة تخصصت في خطف الحقائب بالطالبية    إطلالة جريئة لمذيعة «العربية».. ومتابعون: «جوهرة»    التعليم: التابلت بديلا للكتاب بدءًا من العام المقبل    بالفيديو.. شرطة هونغ كونغ تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين    يعتمد على رؤية خرطوش رمسيس الثاني.. التصميمات النهائية لأول ميدان مسلة معلق في العالم    فيديو يثير غضب جماعة الإخوان وتسعى لحذفه من مواقع التواصل .. تعرف عليه    خالد الجندى: الظن واجب فى هذه الحالة ليس حراما.. فيديو    وزارة الصحة: 499 ألفا سجلوا بياناتهم في التأمين الصحي الشامل ببورسعيد    دورات تدريبية للطلاب والخريجين بقسم الاستعاضة الصناعية المتحركة ب"أسنان الأزهر"    فتح باب التسجيل ببرنامج التأهيل التربوي لطلاب الأزهر في جنوب سيناء    «وحدة حقوق» و«حركة تكميلية».. أول قرارات رئيس مجلس الدولة    أحمد العوضي يفضح المقاول الهارب محمد علي: عندك مرض هوس الشهرة    منة فضالي على البحر في إطلالة جديدة (صور)    النادي الإعلامي يفتح التسجيل لحضور النسخة الثانية من "منتدى إعلام مصر"    نشأت الديهي: اعتذار الجزيرة عن فبركة فيديوهات تاريخي وغير مسبوق.. فيديو    "الأثقال" يكشف دور "الرياضة" واللجنة الأولمبية في ملف أزمة إيقاف الاتحاد دوليا    المصري 0 - 0 حرس الحدود.. الدوري المصري    "الشباب والرياضة" تنظم ملتقى توظيف لشباب الخريجين بالفيوم    بعد وقف الزنتاك والراني تعرف علي البدائل    وزير الأوقاف يعتمد 15 محفظًا جديداً    حكم صلاة الرجل مع زوجته جماعة في البيت .. هل يحصل على الثواب كاملا    قلعة صلاح الدين تحتضن مهرجان "سماع" الدولي للإنشاد الديني    موعد حفل جوائز The Best فى ايطاليا (الصور)    انفجار ماسورة صرف وثعابين.. شكاوى أولياء الأمور في أول يوم دراسة بالغربية    انطلاق مؤتمر "الجهاز الهضمي والكبد والأمراض المعدية".. الأربعاء    «الزراعة» تبحث التعاون في تسويق منتجات الصوب الزراعية من محاصيل الخضر    بيان عاجل من القوات المسلحة    وزير النقل وسفير المجر في جولة تفقدية بمصنع «سيماف» (تفاصيل الزيارة)    هل قول صدق الله العظيم بدعة؟ .. الإفتاء ترد    محافظ المنوفية: إخلاء مبنى مدرسة كفر الشيخ إبراهيم للترميم    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    القبض على ثلاثة عاطلين هاربين.. ونيابة كفر شكر تصرح بدفن جثة خفير بالقليوبية    الابراج اليومية حظك اليوم برج الحوت الإثنين 23-9-2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدكتور عبد الفتاح مطاوع:مشوار الألف مليار دولار يبدأ بفكرة..والمشروعات التنموية المقترحة لتعظيم حجم الموازنة العامة للدولة.
نشر في الأهالي يوم 20 - 08 - 2019

بقلم الدكتور عبد الفتاح مطاوع/رئيس قطاع مياه النيل الأسبق
على مدي يومى 30، 31 يوليو الماضى، عقد المؤتمر الوطنى السابع للشباب بالعاصمة الادارية، والذى كان أحد فعالياته المؤتمر الأول لمبادرة ” حياه كريمة”، حيث خلال جلسة ” اسأل الرئيس ” ذكرت صحيفة الأهرام صباح الأول من أغسطس الجارى فى صفحتها الأولى ما قاله السيد الرئيس/ عبدالفتاح السيسى أن دولة بحجم مصر تحتاج إلى موازنة لا تقل عن تريليون دولار، أي 18تريليون جنيه حتى نتمكن من حل المشكلات التى نعانيها، وهو نفس الخبر الذى تصدر الصفحة الأولى لجريدة المصرى اليوم وتفاصيله فى الصفحة الخامسة ان هذا المبلغ لحل مشاكل الدولة وهو أقل من المطلوب لذلك تتراكم المشاكل.
فهمت مما دار فى الحوار أنه دعوة لكل المصريين أن يدلوا برأيهم فى كيفية تحقيق فكرة الحلم والمشروع المعجزة، وجال بخاطرى المثل الشهير ” مشوار الألف مليار يبدأ بخطوة”.
وكنت اتوقع ان تنتقض الحكومة المصرية وتعقد اجتماعاً عاجلاً لمناقشة ما جاء على لسان السيد الرئيس خلال كلماته الافتتاحية والختامية للمؤتمر، وكذا مداخلاته أثناء جلسات المؤتمر، وعلى الأخص ما ذكره سيادته أثناء حواره قى جلسة ” إسأل الرئيس” عن موازنة الألف مليار دولار المطلوبة فى حين ان الاحتياطى النقدى بالدولار فى حدود 50 مليار دولار، وأن الميزانية السنوية لمصر فى حدود ما يعادل أكثر من 50 مليار دولار أخرى، وبذلك فإن مجموع الميزانية والإحتياطى النقدى يعادل 10% أو 15% من المبلغ المطلوب على أكثر تقدير مما يتمناه أو يحلم به السيد الرئيس.
وأعتقد أن معظم وزراء الحكومة قالوا فى مخيلتهم: لقد أعددنا خطط وزاراتنا وفقاً لاستراتيجية التنمية المستدامة لمصر 2030 والسلام عليكم.
وبعد هذه المقدمة يظل السؤال هو: هل نستطيع تحقيق فكرة الحلم والمشروع المعجزة؟ وكانت الاجابة نعم نستطيع تحقيق هذا الحلم، ولكن بشروط.
ولكى أكون واضحاً ومحدداً، لن يتم تحقيق حلم السيد الرئيس إلا من خلال أفكار إضافية وجديدة من خارج صندوق الحكومة.
وبكل تأكيد فإن تلك الأفكار الجديدة ستتضمن مشروعات ومبادرات وطنية، وكذا اقليمية ودولية، تكون مصر طرفاً رئيسياً فاعلاً فيها، وتشمل مشروعات للبنية الأساسية وأخرى تنموية وخدمية لوجستية وتكنولوجية وغيرها الكثير، لأن المجال مفتوح لكل المصريين وكذا لأصدقاء مصر من دول العالم للمساهمة فى تحقيق هذه المعجزة.
ونظراً لأن الماء يقع على صدر قائمة أولويات ومتطلبات التنمية فى مصر، فيجب ان تشمل حزمة المشروعات والمبادرات المختلفة تدبير مصادر مائية إضافية جديدة ومتجددة تقدر بالمليارات من الأمتار المكعبة، لكى تتناسب ومتطلبات مشروعات تحقيق الموازنة السنوية المقدرة بألف مليار دولار.
ومن جانبى ونظراً لتخصصى فى مجالات الادارة المتكاملة للموارد المائية، سأعرض هذه المرة قائمة جزئية بعناوين المشروعات الوطنية الممكن تنفيذها داخل مصر، والتى بكل تأكيد سيكون عائدها مجموعة من الخطوات “جمع خطوة” أو عدة مليارات من مشوار الألف مليار دولار، والتى سيتم عرض بعض منها بالتفصيل فى المرات القادمة، وبيانها كالتالى:-
1- إنشاء سد عالى جديد ببحيرة ناصر بمنطقة المضيق جنوب السد العالى بأسوان بحوالى 133 كيلومتر، لتوفير 2مليار متر مكعب من المياه المتبخرة من البحيرة والمقدرة ب 10 مليار متر مكعب فى المتوسط سنوياً.
2- إنشاء محطة طاقة كهرومائية جديدة بالسد الجديد لإضافة طاقة بقدرة 400 ميجاوات.
3- الاستفادة من السد الجديد والوضع الجديد ببحيرة ناصر لتنفيذ مشروعات عملاقة لتخزين الطاقة الفائضة بمصر ودول الجوار وأوروبا، من خلال مشروعات الربط الكهربى الحالية وتحت الإنشاء، لتصبح بحيرة ناصر أكبر مخزن للطاقة النظيفة بالعالم وإعادة تصديرها مرة اخرى.
4- مشروعات لحماية وتنمية الشواطئ الشمالية بساحل دلتا نهر النيل لمواجهة أثار التغيرات المناخية .
5- إنشاء مركز إقليمى لصناعة الأسمنت على احد فروع ترعة الشيخ زايد لمشروع تنمية جنوب الوادى بمنطقة توشكى، وتوصيل الغاز الطبيعى للمشروع.
هذه هي فكرتنا الأولى التي نطرحها على طريق الألف ميل، ورؤيتنا بقائمة أولى ببعض المشروعات التي نقترح التفكير في إقامتها، على طريق تعظيم الموازنة العامة.
وللحديث بقية حول عدد من المشروعات الوطنية الأخرى المقترحة من جانبنا، أو من جانب أهل الرأي والفكر، وكذا لبعض الشروط الواجب توافرها لتحقيق الفكرة الحلم والمشروع المعجزة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.