ترامب وأردوغان يبحثان هاتفيا قضية خاشقجي    المصري: نخاطب 4 جهات للعب في بورسعيد    التحريات: السيطرة على حريق نخيل الصف منع كارثة بخط الغاز    السيطرة على حريق مصنع إسفنج في أبوالنمرس    شاهد بالصور .. مدير أمن القاهرة يقود حملة أمنية ليلية مكبرة إستهدفت القاهرة الجديدة    «تحيا مصر»: سددنا ديون 2896 غارما وغارمة حتى الآن    صور| محافظ أسوان و 4 وزراء يشهدوا فعاليات تعامد الشمس ب«أبو سمبل»    التلفزيون هذا المساء.. خالد أبو بكر يشيد بإجراءات السعودية فى قضية "خاشقجى".. صاحبة أطول غطسة تتحدث ل"كلام ستات".. "صبايا" يعرض تجربة طفلين مع "التنمر المدرسى".. و"كل يوم" يفتح ملف الحضانات الإسلامية    نجل الفنان محمد فوزي: والدي كان سابق زمنه في الغناء رغم تعاقب الأجيال    وزير قطاع الأعمال يشهد    المواد الممتدة ترهق "أولي ثانوي"    جارديان : أرودغان "وحشي" .. مع الأعلام    بالفيديو والصور- مزرعة برسيق السمكية.. حلم أهالي البحيرة في غليون جديدة    الحبس لأم ضربت ابنتها حتي الموت    صندوق تحيا مصر: 30 مليون جنيه للإفراج عن الغارمين والغارمات - فيديو    فييرا يوضح سبب تفضيل الإسماعيلي.. والفرق بين عودته لمصر عن المرات السابقة    المصري يشكو "فيتا" بعد المضايقات المتعمدة    اتصال هاتفي مسجل يكشف ألاعيب الزمالك    أمين الفتوى: "الإيشارب" وغطاء الرأس ليسا من الحجاب    كشف طبي شامل لأعضاء التدريس والعاملين بجامعة أسوان    فرصة لبكرة    وزير قطاع الأعمال: شركات الأدوية الحكومية تنتج 6% فقط من متطلبات السوق    «بصمة» صلاح لاتنسى فى كتاب التاريخ «الإنجليزى»    معهد التخطيط يدعو لإعادة هيكلة المدن القديمة    دواوين الوزارات × 24 ساعة.. مدبولى ينيب وزير الأوقاف لحضور ندوة الأزهر الدولية    انتخابات المحليات ..متى؟    شمال سيناء تستعد للسيول بسيناريو لإدارة الأزمة وقت حدوثها    دعوة السيسى لوضع حجر أساس سد «ستيجلر جورج» التنزانى    بعد تهديد «ترامب» بالانسحاب المنفرد..    كواليس اجتماعات وزراء النقل العرب والعد التنازلى لافتتاح مترو نادى الشمس فى "سكة سفر"    بعد تحويله إلى كافيتريات وجراجات..    خلال استقباله نائب وزير خارجية اليونان..    «النواب» يوافق على إعلان حالة الطوارئ ثلاثة أشهر..    «الأعلى للإعلام»: بدء تلقى طلبات ترخيص الوسائل الإعلامية    مصر تعرض استضافة المقر الدائم لوكالة الفضاء الإفريقية    المسجد الصينى تحفة تاريخية.. والآثار تؤكد: ليس أثرا    المركزية للتقاوى: نقف بالمرصاد لأى تلاعب بالأسعار    افتتاح 10 مراكز لإعداد محفظى القرآن قريبا    نصار: 133.5 مليون دولار حجم الاستثمارات السويدية    رئيس الزمالك: لن أعترف باللجنة الأوليمبية ولا بقراراتها ولن أخضع للتحقيق أمامها    ميسى يغيب عن برشلونة 6 مباريات حاسمة    وزيرة الصحة : نقل اقسام مستشفى أبوتيج الى احدى الوحدات الصحية لحين تشغيل المستشفى الجديد    بالفيديو.. خالد الجندى: السماء والأرض تبكيان على الصالحين    قومى المرأة يرفع شعار «الطفل قبل الأب والأم»    رئيس الوزراء يتعهد أمام البرلمان: الطوارئ لن تنال من الحريات    «CADCAMCIM» تحتفل بإطلاق الإصدار الجديد من برنامج SOLIDWORKS    إليسا تستعد لجولة حفلات بمحافظات مصر    محمد ممدوح: عملت بمحاجر حقيقية فى «عيار نارى»    42.11مليون مستخدم للإنترنت فى مصر حتى يونيو الماضى    «المالية» تتحوط من تهرب الشركات الأجنبية من الضرائب    إسرائيل تتراجع عن هدم «خان الأحمر» تحت الضغط الدولى والفلسطينى    خالد النبوى: «الناس لبعضيها» للتشجيع على التبرع بالدم    صدام بين اتحاد الكرة و«شوبير» بسبب بند ال8 سنوات    حزب «بارزانى» يفوز بالأغلبية فى انتخابات كردستان ما يؤهله لرئاسة الإقليم    «المصريين الأحرار» يطلق مبادرة «يلا سياسة» للتوعية السياسية    «النور من حقك» لمكافحة العمى لغير القادرين برعاية الأورمان    وكيل وزارة الأوقاف السابق: الرجم عقوبة "تبادل الزوجات"    أقلعتُ عن كبيرة كنتُ أقع فيها فهل يتقبَّل الله توبتي؟.. "البحوث الإسلامية" يجيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخاوف من «فقاعة عقارية» بعد تحول الدولة إلى مقاول
نشر في الأهالي يوم 25 - 09 - 2018

يشهد السوق العقاري، حالة من عدم الاتزان نتيجة زيادة المعروض من الوحدات السكنية فى مقابل تراجع الطلب بشكل ملحوظ لضعف القدرة الشرائية للمواطنين، الامر الذى يرجع الى ارتفاع اسعار الشقق والاراضي بشكل مبالغ فيه بنسبة تصل ل 40% تقريبا ويرجع ذلك الى ارتفاع اسعار مواد البناء لاكثر من 100% خلال عامين عقب قرارات تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف، كذلك ساهم اتجاه الدولة فى طرح وحدات سكنية فاخرة يصل سعر المتر بها الى 9 و 11 الف جنيه وفى مدينة العلمين يصل سعر المتر ل 30 الف جنيه، الى زيادة الاسعار، الامر الذى دفع القطاع الخاص الى رفع اسعار الوحدات التى يطرحها بشكل مضاعف لتحقيق مزيد من المكاسب.
وقال محمد عبد العال" مستشار قانونى لمركز حقوق السكن سابقا: "إن هناك خللا فى السياسات التنفيذية الاسكانية والتشريعية والدولة اصبحت تتعامل كمقاول، الامر الذى ينعكس على السوق العقاري، بجانب تدنى الوضع الاقتصادى للمواطنين بعد تعويم الجنيه وارتفاع نسب التضخم بما ساهم فى تراجع القدرة الشرائية، محذرا من حدوث ركود تام فى حركة البيع والشراء خاصة مع عجز كثير من المواطنين عن سداد باقى الاقساط.
واضاف ان تراجع الطلب نظرا لارتفاع الاسعار بشكل غير مبرر فى مقابل زيادة المعروض من الوحدات، دفع المطورين العقاريين الى التفكير فيما يسمي ب" تصدير العقار " او بيع العقار للخارج خوفا من حدوث "فقاعة عقارية".
ولفت الى اننا نحتاج على المستوى التشريعى الى اعاده ضبط ما يسمى بالسوق العقاري، من خلال تخفيض الفائدة للمواطنين عن طريق التمويل العقارى، بالاضافة الى دعم محدودى الدخل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.