مصر تعرب عن صدمتها وقلقها من تصريحات رئيس الوزارء الأثيوبي بشأن سد النهضة    بسبب التقلبات الجوية.. الصحة: رفع درجة الاستعداد للقصوى بالمستشفيات    برلمانية: العمالة غير المنتظمة من أهم أولوياتنا بالمجلس    السيسي: مصر من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا    أمين عام أوبك: الحوار مع الصين ضرورة للنهوض بصناعة النفط العالمية    نموذج مُحاكاة لتسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية بسوهاج    تراجع سعر الدولار في عدد من البنوك اليوم الثلاثاء    وزير الدفاع الأمريكي يتعهد بالدفاع عن أمن السعودية    دورى ابطال اوروبا.. ملخص مباراة أتلتيكو مدريد ضد ليفركوزن    رغم الفوز.. ترودو لن يتمكن من تشكيل الحكومة بصورة مستقلة    الحكومة اليمنية: تعطيل الحوثيين لاتفاق ستوكهولم يؤكد عدم جديتهم في الجنوح للسلام    «المقاصة» راحة 4 أيام.. وميدو يكشف سر التحول أمام دجلة    سيرجيو راموس يتخطى رقم روبرتو كارلوس    الطرابيلي ينهي اجراءات استقبال بعثة المصري بسيشل    جمارك مطار القاهرة تضبط محاولة تهريب كمية من المنشطات والمكملات الغذائية    كثافات مرورية أعلى دائري البراجيل إثر حادث تصادم    مصرع طفلة غرقا بمركز زفتى والتحفظ على الجثة لدفنها    19 نوفمبر.. الحكم على 6 متهمين في قضية "الاتجار بالبشر"    بعد دفاعه عن حمو بيكا .. تأجيل حفلة تامر عاشور    كليب " باشا اعتمد " ل" أبو الأنوار" يحقق نصف مليون مشاهدة على يوتيوب    زكاة الزروع والثمار .. أحكامها ونصابها ومقدارها    ختام أعمال القافلة الطبية بقرية أبودنقاش بالفيوم    لليوم الثالث على التوالى..استمرار ورشة "تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية"    "اللهم استغفرك من ذنب يحبس الرزق..اللهم صبيًا نافعًا" تعرف على دعاء المطر    الأوقاف تطلق اسم الشيخ الراحل عبد الباسط عبد الصمد على المسابقة العالمية للقرآن    بسبب التزويغ.. إحالة 260 من الأطباء والعاملين بمستشفى بالبحيرة للتحقيق    الهلال ضد السد.. الزعيم يتأهل لنهائى دورى أبطال آسيا بعد إقصاء بطل قطر    موجة جديدة.. للربيع العربى    رفع جلسة البرلمان.. والعودة للانعقاد 3 نوفمبر    30 مليار درهم حجم الاستثمارات الإماراتية المباشرة في مصر    فيديو.. خالد الجندى: الأنثى أكثر كرامة عند الله من الرجل    "الشؤون التربوية" يدعو لتوفير دعم دولي لاستمرار عمل "الأونروا" في قطاع غزة وتأهيل المدارس والمؤسسات التعليمية    على مسئولية مديرية الصحة .. سوهاج خالية من الإلتهاب السحائي    صور| نفق «الثورة» يكشف فشل المحليات بمصر الجديدة    سيد رجب ينشر البوستر الرسمي ل"حبيب"    مقتل عنصر إجرامي عقب تبادل إطلاق النيران مع القوات بالإسماعيلية    ياسر رضوان يرهن بقاءه فى بيلا بصرف المستحقات المتأخرة    رئيس جامعة القناة يفتتح قسمي العناية ووحدة الحقن المجهري    هالة زايد تستعرض إنجازات «الصحة» أمام البرلمان    "نقل البرلمان" تناقش نتائج زيارتها إلى مطروح    بمشاركة 600 محام.. افتتاح الدورة الثالثة لمعهد المحاماة بالإسكندرية    تأجيل محاكمة 215 إخوانيا في كتائب حلوان الإرهابية إلى 17 نوفمبر    عبد الدايم : مصر الحديثة تسطر واقع جديد محوره الثقافة وبناء الانسان    الإسماعيلى بزيه الأساسي أمام الجزيرة الإماراتي غدا    بالصور.....رئيس رياضة النواب يشارك باجتماع الجمعية العمومية للكشافة البحرية    «أفريقية النواب» تُشيد بإدارة «الخارجية» ل«سد النهضة»    فريق مسرح مصر يسافر إلى الرياض    «مدبولي» يعرض توجيهات الرئيس بإتاحة مستشفيات حكومية للجامعات الخاصة    هل يجوز اختلاء زوجة شابة مع زوج أمها المتوفاة في منزل واحد.. فيديو    ننشر اعترافات المتهمين باستغلال قضية «شهيد الشهامة» في إثارة الفوضى    الأبراج| اعرف مستقبلك العملي مع المهنة المناسبة لمواليد برجك    على أنغام الفرق الشعبية.. مئات الزائرين يحتفلون بتعامد الشمس على معبد أبو سمبل    آلام في الظهر تجبر رئيس الفلبين على قطع زيارته لليابان    أمير عزمي: طارق حامد في يده أن يكون من أساطير الزمالك    أول صورة ل "مكي" مع والده الراحل    وزارة الشباب تطلق النسخة الرابعة من «الحلم المصري» لذوي الهمم    بالصور.. جامعة القاهرة تجدد طوارئ القصر العيني    بجوائز قيمة.. القوات المسلحة تنظم مسابقة ثقافية بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الري: تكنولوجيا حديثة لقياس وتقدير حجم مياه السيول بشمال سيناء
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 16 - 02 - 2019

انتهى معهد بحوث الموارد المائية بالمركز القومي لبحوث المياه، التابع لوزارة الموارد المائية والري، في تركيب جهاز قياس مناسيب مياه السيول الرقمي، بوادي الجديرات في منطقة القسيمة بشمال سيناء.
يأتي ذلك بهدف ضمان الحصول على البيانات الخاصة بمناسيب مياه السيول في صورة رقمية يمكن تحميلها على جهاز حاسب إلى وتحليلها مع النماذج الهيدرولوجية للعواصف المطرية، وتقدير كميات المياه الناتجة عن السيول وتصميم منشآت الحماية في ضوء ذلك ووضع خطط الاستفادة وتخزين هذه المياه للاستخدامات المطلوبة للتجمعات البدوية وتحقيق قدر كافي من التنمية في سيناء.
يتصف جهاز قياس مناسيب مياه السيول الرقمي بمواصفات فنية عالية، حيث تتراوح دقة القياس ما بين -/+ 1 سم ويصل مدى القياس إلى 10 متر، ويتم قياس مناسيب مياه السيل عن طريق الموجات فوق الصوتية ULTRASONIC ، ويوجد بالجهاز وحدة لتخزين البيانات DATA LOGGER يتم تشغيلها بواسطة بطارية يتم شحنها بالطاقة الشمسية حتى تعمل 24 ساعة يوميا ولضمان عدم توقف البطارية وحفظ البيانات وحمايتها من الفقدان.
ويتم تنزيل البيانات من الجهاز عن طريق كابل بيانات وتوصيله باللاب توب وذلك مرة كل 4 أو 6 أشهر أو أكثر حسب مساحة التخزين والتي تعتمد على فترات تسجيل القراءات "5-15-30 دقيقة أو أكثر) حيث انه كلما زادت المدة زادت مساحة التخزين وبالتالي يمكن عمل الزيارة لموقع الجهاز على فترات زمنية طويلة، نسبيا حيث يتعذر زيارة مواقع الحدث أثناء فترات السيول.
ويوفر هذا الجهاز الوقت والجهد وأمان تخزين البيانات والحفاظ عليها حيث لا داعي للخوف من فقد البيانات لوجود وحدة التخزين بالجهاز والتي تقوم بحفظ البيانات لمدة طويلة، كما أنه يخزن البيانات على الكمبيوتر ولا يحتاج لإدخالها يدويا.
وفي ذات السياق، كان استخدام جهاز قياس مناسيب مياه السيول الميكانيكي
والذي كان يعمل عن طريق قياس مناسيب مياه السيل بواسطة عوامة وثقل حيث ترتفع العوامة مع زيادة مناسيب مياه السيل ويتم تسجيل ذلك على منحنى رسم بياني ورقي بواسطة سن حبر مدبب ومجهز لهذا الغرض وتمثلت الآثار السلبية لهذا الجهاز في ضرورة وحتمية زيارة موقع الجهاز شهريا لتغيير منحنى الرسم البياني وفي حالة عدم الزيارة في الموعد المحدد تفقد البيانات تماما، فضلا عن الحاجة إلي صيانة دورية بصفة مستمرة وعلى فترات متقاربة. علاوة على أعطاله الكثيرة مثل توقف البطارية وتوقف الساعة الموجودة بالجهاز. وكذا التكلفة العالية المطلوبة لشراء ورق المنحنيات البيانية والسنون والأحبار والبطاريات، كما أن الجهاز الميكانيكي يحتاج لوقت ومجهود في تفريغ البيانات يدويا، هذا بالإضافة إلى عدم توفر قطع الغيار، وذلك لآن تلك الأجهزة قديمة جدا ويرجع تاريخ تينيعها لأكثر من 40 عام ولذلك كان لزاما على معهد بحوث الموارد المائية بإحلالها بواسطة الأجهزة الرقمية؛ للتغلب على الصعوبات التي تمت الإشارة إليها وتحقيق أعلى معدلا أداء متابعة وقياس مياه السيول لوضع خطط الحماية وتعظيم الاستفادة منها على الوجه الأكمل.
ومن جانبه، أشاد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري والري بالانتهاء من تركيب هذا النوع من الأجهزة تزامنا مع موسم السيول في دلالة على عزم الوزارة على مواكبة النهضة العلمية والتكنولوجيا الحديثة المستخدمة في رصد وقياس آثار التغيرات المناخية من خلال أمثلة عملية تبرهن على ربط البحث بالتطبيق لخدمة إدارة الموارد المائية وتعظيم الاستفادة من كل نقطة مياه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.