حقوق ذوي الإعاقة    التيار المدني:11مبدأ للخروج من المأزق الراهن    وزيرة التخطيط في باريس لإلقاء كلمة عن الإصلاح الإداري بمصر    هانى أباظة ينقذ أهالى قرية «كفر الحمام» من كارثة بيئية    ريل مارك تشارك بمعرض نكست موف بباقة متنوعة من المشروعات بالمدن الجديدة    بالفيديو.. خبير اقتصادي: "القضاء على جشع التجار لن يكون بالشعارات"    ننشر تفاصيل أبرز توصيات قمة "إيجيبت أوتوموتيف" للحكومة    هل تكون التسعيرة الجديدة لتذكرة المترو 7 بيضات؟    العيب فينا    خيارات «أبو مازن»    الأسطورة بيليه مهنئاً محمد صلاح: لقد قدمت عاماً لا يُصدق    مقتل 3 مسلحين من داعش في غارة جوية أمريكية بأفغانستان    «عمدة» المقاصة!!    12 منتخبا في البطولة العربية لرفع الأثقال بالقاهرة    "الجمارك" تسترد مليون جنيه للخزانة العامة    غدًا.. النقض تنظر طعن المتهمين في اغتيال نجل قاضِ بمحكمة الاستئناف    بالصور..النجوم يتوافدون على ختام مهرجان دبى السينمائى    منة فضالى تطلب من جمهورها ومحبيها السماح قبل خضوعها لعميلة جراحية    خالد الجندي: يفجر مفاجأة عن الحجامة (فيديو)    صحيفة إماراتية: خطة قطرية لتهجير الفلسطينيين من غزة    صحيفة: وكالة كوريا الشمالية تزعم أن كيم "يُسيطر على الطقس"    أكاديمية "أخبار اليوم" تنظم وقفة احتجاجية تضامنا مع القدس (صور)    «أبوالفتوح»: مشروع الضبعة توريط للأجيال القادمة    بيتكوين ..10 معلومات صادمة عن العملة الافتراضية التى تهدد بخراب الاقتصاد المصرى    اللجنة الأولمبية تعتمد نتيجة انتخابات صيد المحلة    عاجل.. ليفربول يكشف مدي حجم إصابة محمد صلاح    علي فرج يتأهل لربع نهائي بطولة العالم للإسكواش    لأول مرة جامعة الإسكندرية تستضيف معرض الدراسة في اليابان 2017    بعد عودته من رحتله العلاجية.. البابا تواضروس يلقي عظته الأسبوعية الأولى    أحراز قضية التخابر مع حماس تكشف : مرسي أقسم علي الولاء لأمريكا ووشي بصديقه المصري بوكالة «ناسا»    القمامة ومخالفات البناء    انفجار أنبوبة بوتاجاز داخل عقار سكني بالعمرانية    أمن مطروح يحبط محاولة تسلل 32 مصريا إلى ليبيا عبر السلوم    إصابة 3 في انقلاب سيارة نقل محملة ب20 طن سولار بالسويس    ختام فعاليات ملتقى شباب الصعيد بسوهاج ..صور وفيديو    وفد إسكان البرلمان يتفقد المساكن البديلة ومخرات السيول بمدينة رأس غارب..صور    رحيل الإعلامية سامية صادق    "قصور الثقافة" بجنوب سيناء تنظم محاضرات لمواجهة الإرهاب    «العناني» يعرض على الحكومة أحدث الاكتشافات الآثرية خلال 2017    رئيس الحكومة اليمنية: إعدام ميليشيات الحوثي لصالح "قرار إيراني واضح"    خالد الجندي: بعض الجهات المشبوهة تروج لمصاحف مزورة (فيديو)    مصر تستعد لتصدير السوفالدى لعلاج الفيروس الكبدى C ب2018.. بدء التسجيل فى الأردن والسودان ونيجيريا وكازاخستان.. المجلس التصديرى: 7 شركات مصرية تصنعه.. ورئيس شركة مصنعة: اقتربنا من موافقة منظمة الصحة العالمية    بالصور.. محافظ بني سويف يكرم متطوعي «قافلة أطباء الخير»    إنشاء مستشفتان للصحة النفسية بسوهاج ودمياط بتكلفة 131 مليون جنيه    350 ألف يورو مكافأة لكل لاعب في منتخب ألمانيا حال الفوز بالمونديال    الانتهاء من إنشاء المبنى الرئيسي لمستشفى دشنا بتكلفة 250 مليون    رئيس جامعة المنصورة يتفقد الانشاءات بالمراكز الطبية الجديدة    "عبد العال" يدعو رئيس "المستشارين الياباني" لزيادة عدد السياح إلى مصر    أمين الفتوى يوضح كيفية سجود السهو    الأرصاد: طقس اليوم شديد البرودة ليلا.. والصغرى بالقاهرة 12 درجة    الجبلاية تتعهد بسداد مليون و 200 ألف جنيه لمؤمن زكريا    وصول جثمان الإعلامية سامية صادق لمسجد السيدة نفيسة -(صور)    الأهلي يشكل لجنة خاصة استعدادًا لودية أتلتيكو مدريد    "صقر": فحص شامل لأطفال مدارس الغربية لاكتشاف مرض الروماتيزم    لايف بث مباشر" قناة الغد "    مفتي الجمهورية: إعلان الجهاد حق ثابت لولي الأمر لا ينازعه فيه غيره    مدير الفتوى: رواية «لا تسيدوني في صلاتكم» كذب وافتراء وليست حديثا    جوجل: شادية و"الكيف" و"ديسباسيتو" أهم ما بحث عنه المصريون في 2017    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تصاعد أزمة طاقة نور بعد الحكم القضائي
نشر في الأهرام المسائي يوم 21 - 09 - 2017

تسبب الحكم الذي حصل عليه المؤلف محمد صلاح العزب بثبوت التعدي علي فكرة مسلسله في عودة الجدل مرة أخري حول مسلسل طاقة نور للفنان هاني سلامة, وذلك بعد إصدار قرار من المحكمة الاقتصادية بوقف عرض المسلسل علي الشاشة عقب ورود قرار لجنة الخبراء بثبوت التعدي علي حق العزب, وسرقة فكرة مسلسله والتي كانت تحمل اسم الدرويش إلا أن مصدرا من داخل شركة الإنتاج نفي أن يكونوا قد تلقوا أي إنذار خاص بالقضية من جانب الخصم, بالإضافة إلي عدم وصول أي أوراق للشركة بحكم المحكمة الاقتصادية.
وأضاف المصدر الذي رفض ذكر اسمه أن ما يقوم به العزب مجرد دعاية لنفسه, ومحاولة لابتزاز الشركة للحصول علي أموال منها, خاصة أنه سبق وجاء إلي الشركة ولكنهم رفضوا تسليمه أي أموال, إضافة إلي قيامه بتصفية خلافات شخصية مع المؤلف حسان دهشان خاصة بعد مسلسل حالة عشق حيث تفجرت الخلافات بينهم آنذاك.
وتابع قائلا: إن الشركة لم تصلها أي ورقة برفع أي قضية ضدهم بخصوص سرقة مسلسل درامي, متسائلا هل يجوز أن تكون هناك قضية بدون رقم, وحتي هذه اللحظة لا يوجد رقم للقضية, لافتا إلي أن الشركة ستقوم بتوكيل محام من الشئون القانونية لرفع قضية ضد هذه الأكاذيب والادعاءات المختلقة.
من جانبه تساءل الكاتب حسان دهشان عبر صفحته الرسمية علي فيس بوك, لماذا لم يختصمني الأستاذ العزب رغم أنني من وجهة نظره قمت بسرقته..
لماذا لم يلجأ إلي نقابة السينمائيين والتي تشكل لجنة من كتاب السيناريو لبحث الحقيقة.
إذا ليست المسألة دفعا عن حق مغتصب إنما بحث عن نقود تامر مرسي وخبر هنا وآخر هناك مستغلا عمله كصحفي.
وأضاف لهذا قررت رفع دعوي قضائية علي الاستاذ العزب مطالبا فيها بالتعويض المادي والأدبي لأنه يسعي لتشويه سمعتي وأسمي والاستفادة من نجاح أعمالي مستغلا علاقته الصحفية, وربي اسمه العدل لا يضيع اسمه في الأرض ولا في السماء أبدا.
وردا علي ذلك قال السيناريست محمد صلاح العزب: إنه حصل علي حكم رسمي من المحكمة الاقتصادية بعد انتداب مجموعة من الخبراء للمقارنة بين العملين المسروق والأصلي, وأثبت تقرير خبراء المحكمة أن مسلسل طاقة نور مسروق من مسلسلي الدرويش وهناك تطابق بين العملين.
وأضاف أن لجنة الخبراء أوصت بوقف إذاعة المسلسل ورفع العمل من علي يوتيوب, وسأقوم برفع دعوي قضائية أخري لتنفيذ حكم وقف عرض المسلسل ورفعه من علي يوتيوب, بجانب رفع دعوي ثالثة بالتعويض المادي والأدبي.
ردا علي عدم وجود رقم للقضية قال محمد صلاح العزب: إن هناك قضية رسمية حملت اسم أمر وقتي رقم84 لسنة2017, وهو رقمها داخل المحكمة الاقتصادية, ووصل الشركة أوراق رسمية برقم وتفاصيل القضية وحكم المحكمة ولكنهم رفضوا استلام الورق وهذا أمر طبيعي أن يقوموا به خاصة أن الحكم ليس في صالحهم.
وعن كيفية وصول المسلسل للشركة وسرقة السيناريو قال: هذا العمل مسجل في الملكية الفكرة لعام2012 وخلال هذه الفترة ذهب المسلسل لأكثر من جهة إنتاج, وليس من الغريب وصول ورق مسلسلي إليهم, واكتشفت سرقة المسلسل منذ عرض الحلقة الأولي من المسلسل علي الشاشة ليس فقط في النص ولكن أسماء الشخصيات والأبطال داخل العمل وجميع التفاصيل لم يتغير فيها شيء, وحاولت التوصل مع صناع المسلسل إلي حل ودي بعيدا عن المحاكم والحلول القانونية وطالبت بوضع اسمي علي التتر ولكنهم كانوا يماطلون في محاولة لكسب الوقت, وكانوا معترفين بأخذ المسلسل مني وأنهم سيحلون الموقف ولكن ماطلوا كثيرا.
كما وصف اتهامات الشركة له بمحاولة الابتزاز والضغط عليهم للحصول علي الأموال ب الكلام التافه, لا يوجد أي ضغط وهذا حكم محكمة وعليهم تنفيذه والمحكمة والخبراء ليسوا أقاربي حتي يضغطوا علي الشركة بحكم محكمة رسمي, ومتمسك بحقي الأدبي في وضع اسمي علي تتر المسلسل ولا تعنيني المستحقات المالية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.