"الإنجيلية" تشكل لجنة لوضع خطة عودة فتح الكنائس    ترامب يهدد المتظاهرين لو اقتحموا البيت الأبيض ستكون الكلاب الشرسة فى مواجهتهم    ارتفاع عدد الوفيات فيروس كورونا في إيران إلى 7 آلاف و734 حالة    ألمانيا تعلق على قرار ترامب بشأن منظمة الصحة العالمية    رقم قياسي جديد في إصابات كورونا بالهند    وكيل تعليم الدقهلية يجتمع مع مديرى عموم المديرية ومديري الإدرات بالديوان لتفعيل قرارات رئيس الوزارء    "النقض" تقرر عودة العمل تدريجيا بالمحكمة    تعليم الإسكندرية: إلزام العاملين والمترددين على المنشآت التعليمية بارتداء الكمامات    الداخلية: اتخاذ الإجراءات تجاه سائقى الأجرة حال وجود راكب بدون كمامة    برلمانية تطالب الحكومة بالتصدي للصفحات الوهمية المروجة لعلاج كورونا    الاتحاد الدولي لليد يدرس مقترحا بتأجيل مونديال 2021    رصد وإزالة 5 مخالفات تغيير نشاط لوحدات سكنية بمدينة 6 أكتوبر    تنفيذا لتكليف الرئيس.. 8 رحلات لإعادة 1400 مصري من لبنان    وزير الزراعة يشهد حصاد القمح بمزرعة القرضا بكفر الشيخ    ألمانيا: قطع واشنطن العلاقة مع منظمة الصحة انتكاسة خطيرة    تفشي كورونا قد يحرم تركيا من استضافة نهائي دوري أبطال أوروبا    هارب من قضية قتل يفتح النيران على رجال الشرطة بالموسكي    نقل جثمان حسن حسني من المستشفى إلى مقابر الفيوم    الاثنين.. بدء قبول طلبات الالتحاق برياض الأطفال في جنوب سيناء    استبعاد التامفلو والإبقاء على الكلوروكين أبرز ملامح برتوكول علاج كورونا    "الإحصاء": ارتفاع الواردات من الدول العربية ل1.67 مليار دولار    تغريم 121 سائقا في الشرقية لعدم الالتزام بارتداء الكمامة    القوى العاملة: صرف 3 ملايين جنيه مستحقات ل 22 عاملا بالأردن    أمتلك سيارة أجرة فهل يجب فيها زكاة؟.. "البحوث الإسلامية" يجيب    تنفيذ 671 حكما قضائيا في أسوان    حملات تعقيم مكثفة بشوارع الإسماعيلية    الأرصاد تعلن موعد وتفاصيل الموجة الحارة الجديدة    بدءًا من الغد مواعيد عمل جديدة للبنوك    المالية: التوقيع الإلكتروني عهدة شخصية.. ومن يفرط فيه يتعرض للمساءلة التأديبية    أهالي حدائق القبة يشكون من تراكم القمامة    تركي الحمد للفلسطينيين: تعلموا من هذا الرجل    إجراءات احترازية مشددة بمحكمة أسوان: مسافات آمنة.. وارتداء الكمامة طوال يوم العمل (صور)    مفاجآت جديدة تكشفها النيابة عن حادثة "مازن" وفتاة "تيك توك"    من 40 ل45 درجة.. الأرصاد تعلن موعد وتفاصيل الموجة الحارة الجديدة    عاجل| التضامن تتخذ إجراءات في واقعه ترويع شابين لطفل من ذوي الإعاقة    حظك اليوم| توقعات الأبراج 30 مايو 2020    صور| الكينج يتألق بألمع الأغاني للشعب المصري    بعد أنباء وفاتها .. رجاء الجداوي تفجر مفاجأة عن إصابتها ب كورونا    إعلامية تنعي حسن حسني بكلمات مؤثرة    الأهلى يعاقب أحد لاعبيه بعد ظهور إعلامي    دعاء في الصباح أوصى النبي بترديده 3 مرات ليرضيك الله يوم القيامة    هل يجوز للمرأة قراءة القرآن بدون حجاب؟.. الإفتاء تجيب    حكم الزواج في شهر شوال .. دار الإفتاء توضح الرأى الشرعي    أبرز مباريات اليوم.. المواعيد والقنوات الناقلة    رد قاسٍ من عضو الأهلى على تجاوزات "آل الشيخ"    العطار: تعقيم مبنى اتحاد الكرة بشكل دوري عقب إصابة محمود سعد بكورونا    باريس سان جيرمان يتوصل لاتفاق مع إنتر لضم إيكاردي نهائيا    "أحلام مؤجلة".. كيف تعامل طلاب السنة النهائية بالجامعات مع أزمة "كورونا"؟    بالصور وزير النقل يقوم بجولة تفقدية بمحطتي مصر و الشهداء للإطمئنان على انتظام حركة القطارات    الجيش الليبى يعلن مقتل قائد ميليشيا سورية مدعوم من تركيا بالعاصمة طرابلس    محمد صلاح يدخل قائمة أعلى الرياضيين أجرًا    «البيطريين» تعلن غلق مقرها لمدة أسبوع بعد ظهور أكثر من إصابة ب«كورونا»    فضل صيام التطوع والعمل الصالح    وفاة ابنته واكتئاب شديد.. تعرف على أبرز أزمات الراحل حسن حسني    خالد أنور: مشهد المواجهة مع حلا شيحا في "خيانة عهد" استغرق 26 ساعة لتصويره    الهروب والبرئ.. أعمال خالدة شارك فيها حسن حسني مع أحمد زكي    قطع المياه عن عدة مناطق ب4 مراكز في الفيوم    الانتهاء من تأهيل وتطوير كافة حدائق الري بالقناطر الخيرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل يوم
خطر يهدد رؤية السيسى!
نشر في الأهرام اليومي يوم 25 - 05 - 2019

من بين أهم دروس التاريخ أن عوامل القوة فى أى مجتمع ترتبط ارتباطا وثيقا بمدى القدرة على حسن قراءة الواقع وكيفية التعامل معه بكل العقل والموضوعية ومن هنا يجيء اعتقادى بأننا يمكن أن نسترد بعض أوراق القوة فى مصر إذا نجحنا فى تعديل وتغيير أرقام المعادلة السكانية وضبطها ضبطا صحيحا يتفق مع السقف المتاح لنا لتعديل وتطوير أرقام العديد من المعادلات الاقتصادية والاجتماعية الموازية.
وإذا كان بعض تجار الشعارات الذين يتمسحون فى الدين يقولون إن الزيادة السكانية تمثل قوة إضافية للأمم والشعوب فإن ذلك مجرد افتراض ربما يجوز قبوله بالنسبة للدول الغنية التى لا تعانى اختلالا بين الموارد المحدودة والزيادة السكانية الرهيبة بمثل ما هو الحال فى بلادنا التى تزداد فيها الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية تراجعا وتفاقما تحت رايات الزيف والتضليل التى تستهدف عرقلة خطوط وبرامج ترشيد الزيادة السكانية، ومن ثم تتعرقل وتتعثر خطوات برامج التنمية وتصبح معها الزيادة السكانية خطرا وليس مجرد عبء!
وهنا لابد من أن نصارح أنفسنا وأن نعترف بأن غول الزيادة السكانية الذى ارتفع بعدد سكان مصر من نحو 20 مليون نسمة مع قيام ثورة 23 يوليو عام 1952 إلى ما يزيد على 100 مليون الآن كان كفيلا بابتلاع كل الجهود التنموية التى بذلت خلال ال 70 عاما الأخيرة، ومن ثم دخلت مصر إلى مناطق الخطر خصوصا فى مجال الأمن الغذائى حيث ازدادت الفجوة الغذائية اتساعا مما دفع مصر إلى محاولة سد الاحتياجات الغذائية عن طريق الاستيراد بتكلفة عالية ابتلعت معظم موارد مصر من العملات الحرة بدلا من توجيه هذه الموارد فى الاتجاه الصحيح لخدمة متطلبات التنمية والاستثمار.
وأظن أنه لا يغيب عن فطنة أحد أن هناك ارتباطا وثيقا بين تفاقم مشكلة البطالة بالتوازى مع الزيادة السكانية الرهيبة التى تعانى منها مصر.. وما لم نعيد قراءة المعادلة السكانية بدقة وأن نحسن التعامل معها بحكمة واقتدار بعيدا عن الفتاوى المغلوطة لتجار الشعارات الذين يتمسحون فى الدين فإننا قد نجد أنفسنا فى زمن غير بعيد أمام كارثة اجتماعية واقتصادية لا ينبغى للمصريين أن يسمحوا بها!
مصر بحاجة إلى وقفة مع الخطر ترتكز إلى الصدق فى مكاشفة النفس بحقائق الأمور فى جميع المجالات دون أى رتوش وبالذات فى مسألة مخاطر الزيادة السكانية التى تمثل أكبر تهديد لما يتحقق الآن من إنجازات تنموية وعمرانية يرى فيها الرئيس السيسى أنها ركيزة البناء الصلب لمصر الجديدة التى نحلم بها جميعا.
خير الكلام:
اعتقد ما تشاء ولكن إياك أن تفقد بوصلة الاتجاه الصحيح!
[email protected]
لمزيد من مقالات مرسى عطا الله


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.