برلماني: تصريحات السيسي تعكس إيمانه وتقديره للمرأة المصرية    نقيب المحامين يطالب "النواب" بسرعة إصدار تعديلات قانون الإجراءات الجنائية    جداول امتحانات الترم الأول 2020 لطلاب مدارس أسيوط | صور    الدولار يستقر في مواجهة الجنيه وينخفض أمام 6 عملات أجنبية.. الذهب يتراجع محليا 10 جنيهات.. وعيار 21 يسجل 660 جنيها    مدبولي يناقش مع نظيره الغيني أطر تعزيز العلاقات الثنائية    قطع مياه الشرب عن خمس مناطق بالإسكندرية غدا    مدبولي يبحث مع رئيس وزراء الجابون سبل تعزيز العلاقات الثنائية    معركة حاسمة.. حفتر يعلن ساعة الصفر لتحرير طرابلس    بايرن ميونيخ يعلن موعد عودة كومان من الإصابة    «أرامكو» تغلب «على بابا»    ليفربول يحسم صفقة نجم سالزبورج النمساوي متفوقا على مانشستر يونايتد    فيورنتينا يعلن إجراء ريبيري لعملية جراحية    إنشاء مركز لتدريب أطفال التوحد بمديرية الشباب بالغربية    وقع في المصيدة.. ضبط تاجر سلاح خلال بيعاها لضباط المباحث بالإسماعيلية    سائق يترك مولودته في استقبال مستشفى بني سويف ويهرب    الداخلية تعلن الإفراج بالعفو عن 456 سجينًا    شرطة الرعاية اللاحقة تُقدم مساعدات عينية ومادية لعدد من أسر المسجونين والمفرج عنهم    رد فعل سارة الطباخ بعد خطوبة محمد الشرنوبى    مساء الفن.. محمد إمام يشوق جمهوره لعمله الجديد وأحمد مجدي يشارك في حملة 16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة وسعد الصغير من أمام الكعبة: اللهم اجعلها سنة خير وتوفيق    لهذا السبب.. سعد الصغير يسافر إلى السعودية    دعاء نزول المطر.. يغفر الذنوب ويستجاب لمن شهد سقوط الأمطار    فيديو| خالد الجندى: من يفتى بعيدا عن القانون نصاب    منظومة التأمين الصحي الشامل    تحرير 62 مخالفة تموينية بالمنيا خلال 24 ساعة    المركزي الأوروبي يبقي على سياسته النقدية دون تغيير في أول اجتماع برئاسة لاجارد    السيسي يستقبل رئيس جمهورية جزر القمر    باسيل يهاجم الحريري: سياسة أنا أو لا أحد انتهت بلا رجعة    محافظ بنى سويف: إعداد تصور شامل لاستثمار المنطقة الأثرية بميدوم    غدا.. إليسا تحيي حفل مسرح أوبرا جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا    رغم رحيله.. الدكتور "فهمي حجازي" يعيش في ذاكرة محبيه    وزير الري يزور السد العالي ومنطقة رمز الصداقة بأسوان    نائب: تراجع معدل التضخم يؤكد نجاح برنامج الإصلاح المالى والاقتصادى    حكم قراءة الفاتحة للميت وخلف الإمام في الصلاة    عاجل.. إصابة 5 أشخاص في انهيار عقار بمنطقة بولااق أبو العلا    محافظ بنى سويف يحيل مشرفى النظافة بمستشفى الواسطى للتحقيق    لحماية السكان والمارة.. لجنة فنية تعاين العقارات المجاورة لمبنى "بولاق" المنهار    هل يجوز هبة مالي لأبنائي حال حياتي    آلاف المتظاهرين في العاصمة الجزائرية ومحاولة لاقتحام مركز انتخابي    افتتاح مكتب شهر عقاري في الرحاب - صور    محافظ القليوبية: عازمون على تحقيق نهضة حقيقية يلمسها المواطن في الصحة    «السيسي» يتحدث عن فترة حكم«مرسي»: «كنا هنضيع»    بالصور.. السفير الأمريكي بالقاهرة يشيد بمستوى طلاب مدرسة الطاقة الشمسية بأسوان    "صحصح لما ينجح "يعود من جديد على العرائس.. اليوم    ميدو ينشر صورة جديدة تجمعة ب حازم إمام.. شاهد    محافظ الجيزة يقود حملات شفط المياه من المحاور والطرق والكباري (صور)    قلق في باريس سان جيرمان بسبب «نيمار»    افتتاح فعاليات المؤتمر الأول لمركز جراحة الأوعية الدموية بجامعة المنصورة    اشتروا بهارات وسوداني.. مدبولي و4 وزراء في «جولة سيلفي» بأسوان    أهلي 2005 يلتقي طلائع الجيش في بطولة القاهرة    وزير خارجية الجزائر يُدين الاعتداءات على الناخبين الجزائريين بالخارج    نصر عالمي جديد.. النخلة على قائمة التراث لدى "اليونسكو"    شاهد| رسالة من الرئيس السيسي للرجال بشأن المرأة؟    قرار سعودي رسمي بشأن السجائر    الأهلي نيوز : حل لغز أيمن أشرف في الأهلي .. وكيف يحل فايلر الأزمة    وزير التعليم العالي يصدر قرارًا بإغلاق 6 مراكز للدروس الخصوصية في طنطا    الكنيست الإسرائيلي يحل نفسه.. و2 مارس موعد الانتخابات الثالثة في عام    "الموضوع ماخدش 10 دقايق".. وفاة طفلين بسبب شاحن    سبورتنج يتأهل لملاقاة فيروفيارو في نصف نهائي أفريقيا لسيدات السلة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلمات حرة
اختلاف ثقافى!

هل تابعتم حكاية المهندس المصرى السكندرى محمد فتحى حسين زيان الذى يعمل فى مدينة باربورسفيل بولاية فرجينيا الغربية، بالولايات المتحدة الأمريكية، والتى غطتها بكثافة الصحافة المحلية هناك وتابعت تفاصيلها على موقع الديلى ميل البريطانية فى الفترة بين 2 و 6 من هذا الشهر(أبريل) فضلا عن عديد من المواقع العربية والمصرية؟ الرجل، وعمره 54 عاما كان يتسوق يوم الثلاثاء الماضى (2 أبريل) فى أحد محال الملابس بالمدينة، حيث كانت بالقرب منه سيدة أمريكية شابة تتسوق بالمحل ومعها ابنتها ذات الأعوام الخمسة.
وبتصرف تلقائى بسيط على الطريقة المصرية ربت الرجل بيده مبتسما على رأس الطفلة الصغيرة. غير أنه فوجئ بالأم تصاب بحالة من الفزع متوهمة أنه يحاول خطف ابنتها، وتخرج مسدسا من حقيبتها، فابتعد بسرعة عن المكان! فهرعت المرأة إلى رجال الأمن بالمحل تبلغهم بمحاولة خطف لابنتها، وبأوصاف الرجل، فبحثوا عن الرجل وألقوا القبض عليه وأودع فى السجن.
ولأن الرجل مصرى عربى، ذاع الخبر بسرعة عن الواقعة فى الإعلام الأمريكى والغربى باعتبارها محاولة لعمل إرهابى! وقضى الرجل ساعات سوداء طويلة مهينة وهو مقيد اليدين، تصوره عشرات الكاميرات، قبل أن يجرى التحقيق المطول معه.
ولكن التحقيقات أظهرت براءته، وقالت الشرطة إن الحادث لا يعدو أن يكون سوء فهم ناتجا عن اختلاف الثقافات، ووجهت تهمة البلاغ الكاذب إلى الأم التى كانت قد ادعت أن المهندس شد الطفلة من شعرها وسحبها بعيدا؟! ربما لكى تبرر اتهامها له بمحاولة الخطف.
ولا شك أن التجربة كانت قاسية على المهندس زيان، الذى خرج من مكان احتجازه حزينا محبطا، وحين وجد أفراد عائلته فى انتظاره انهمر فى البكاء وأبكاهم معه أيضا كما قالت شبكة العربية. غير أننى أعتقد أن الواقعة تنطوى على ما هو أكثر وأهم من مسألة الاختلاف الثقافى. تلك قضية مهمة أخرى تستحق المناقشة!.
لمزيد من مقالات د. أسامة الغزالى حرب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.