«أمهات مصر»: تحسن كبير في منظومة الامتحانات الإلكترونية لطلاب الأول الثانوي    فكرة بملايين الدولارات    تراجع أسعار الأسمنت اليوم الاثنين 20-5-2019    المالية: خطة طوارئ لحل مشكلات تطبيق منظومة المدفوعات الحكومية الإلكترونية    "المجتمعات العمرانية": 3 شهور مهلة سداد دون غرامات للوحدات الصناعية والأراضى    «التطوير العقاري» تدرس آلية مشاركة المطورين في تنمية «إسكان متوسطي ومحدودي الدخل»    الصين تعلن ترحيبها بزيارة سفير أمريكا ببكين إلى التبت    واشنطن بوست: انتقادات ترامب للإعلام تتواصل رغم هدوء نبرة الحديث عن الحرب مع إيران    الرئيس الأوكراني الجديد يعلن حل البرلمان    بعد اطلاق صاروخ على مكة.. مغردون الحوثيون يستهدفون كعبة المسلمين    الجامعة العربية تعمم دعوة الملك سلمان لعقد قمة عربية طارئة    مسئول أيرلندى: الاتحاد الأوروبى لن يعيد التفاوض مع لندن بشأن "بريكست"    شاهد.. حسن المستكاوي: خطأ الزمالك منح نهضة بركان التفوق    خاص في الجول يكشف – دخل مصر المتوقع من بيع تذاكر كأس أمم إفريقيا بعد تخفيض ثمنها    مدرب حراس الأهلي: الفوز على الاسماعيلى أهم محطة لحصد لقب الدوري    مصرع عنصر إجرامي وإصابة آخر في تبادل لإطلاق النار مع الأمن بمنطقة السحر والجمال | صور    «الأرصاد»: ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة الثلاثاء.. والقاهرة 39    الغش وراء الخروج من منصة امتحان أولى ثانوي بشكل مفاجئ    تجديد حبس نجل البلتاجي وشقيق معتز مطر في اتهامهما بالانضمام لجماعة محظورة    «الإفتاء» تدين حادث الهرم الإرهابي: الاعتداء على الأجانب حرام وغدر لعهد الأمان    كيف تربي ابنك على الصدق في رمضان ؟    أحمد عمر هاشم: زيارة الأضرحة تجوز بشرط    محافظ بنى سويف: تكليف 150 طبيبا دفعة 2018 وتوزيعهم على الوحدات الصحية    متكلش كتير.. نصائح للصائمين ومرضى القلب والسكري.. فيديو    الصناعة المصرية.. وبناء اقتصاد تصديرى    كازاخستان مستعدة لمناقشة التغييرات المحتملة في شروط صفقة «أوبك»    رئيس الوزراء الفلسطيني: لم يتم التشاور معنا بشأن مؤتمر اقتصادي تعقده أمريكا    9 أخطاء تقع فيها النساء خلال شهر رمضان .. تعرف عليها    بعد تصريحاته النارية.. أزمة في سان جيرمان بسبب إمكانية رحيل مبابي    نبيلة عبيد فى حوارها ل "الموجز": تاريخي سبب غيابي عن الساحة .. وهذه حقيقة زواجي من شاب صغير    هيئة الرقابة الصحية: صدور معايير تسجيل الصيدليات لأداء خدمات التأمين الصحى    شاهد..جوجل توجه ضربة قوية ل هواوي بعد تصنيفها شركة محظورة    صحافة: أسرار قمتي مكة ومزاعم تنمية سيناء وانفجار حافلة سياح الأهرامات    بالصور.. المخرج عمر زهران مع الفنانة سهير البابلي في المستشفى    تواصل فعاليات برنامج «هل هلالك» بحضور جماهيري كبير    في عمر ال80.. عجوز تحقق حلمها وتصبح عارضة أزياء | صور    زعيم تحالف الفتح العراقي يحذر من محاولات إشعال فتنة الحرب في المنطقة    هذا ما يحدث لجسمك عند تناول "الأسبرين" يوميًا    مسلسل هوجان الحلقة 14 هوجان.. يتعرف على مطلق الرصاص على كمال اللبان    الأهلي نيوز : أخر تطورات تعاقد الأهلي مع نجم الدوري الإنجليزي    أحرقت 3 منازل و6 حظائر ماشية.. إخماد 4 حرائق متفرقة بسوهاج    الداخلية: تصفية 12 إرهابيًا من حركة حسم في تبادل النار بالجيزة والشروق    إشارة مرور.. اعرف كيفية التعامل مع أبرز 4 مواقف طارئة على الطرق    تفاصيل تخصيص 73 مليار جنيه لموازنة الصحة × 15 معلومة    كل ما تريد معرفته عن أماكن الحصول على "تذاكر" مباريات كأس الأمم الأفريقية 2019    كلام قليل    مينا عطا: أعمل بالراديو من 5 سنوات.. وأتمنى خوض مجال التمثيل    زوجة حسن الرداد تنتحر على الهواء في الحلقة الخامسة عشر من «الزوجة 18»    الحلقة 13 من الواد سيد الشحات.. كائن فضائي يهبط على سيد وريتاج وفخر.. فيديو    شاهد.. مهارة خاصة من النقاز وتسديدة خلفية من كهربا تهدد مرمى نهضة بركان    "الديهي": "جماعة الإخوان هم آكلي لحوم بشر"    صور.. حفل إفطار للنادي النسائي في نيويورك لدعم قرية القبيبة في قنا    اختلف أفراد عصابة السرقة بالإكراه مع زميلهم فأحرقوه حيا فى "اسمع الحادثة"    الأزهر ووزارة الهجرة يبحثان مبادرة «مصر بداية الطريق»    مصر نموذج للتعايش السلمى فى المنطقة..    تاريخ الإخوان.. والعودة للصواب "1"    في ملتقي الفكر الاسلامي    لجان التفتيش.. كشفت "المستور" بمستشفي مطوبس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلمات حرة
أحمد كمال أبو المجد

عرفت الدكتور أحمد كمال أبو المجد أول مرة عندما كنت ضمن أول مجموعة من شباب الجامعة،الذين يتلقون التدريب فى منظمة الشباب الاشتراكى فى أواخر عام 1965 «وكنت حينها طالبا بالسنة الاولى بالاقتصاد والعلوم السياسية»، وكان هو ضمن المحاضرين لنا، مدرسا جامعيا شابا فى الخامسة والثلاثين من عمره، متحدثا فى موضوع يتعلق على الأغلب بعلاقة الإسلام بالاشتراكية. وطوال مايزيد على نصف القرن تعاملت معه فى مناسبات عديدة مثل مزاملته فى وفد من مجلس السياسات للولايات المتحدة، كما زاملته فى عضوية المجلس القومى لحقوق الإنسان عندما كان وكيلا له، فضلا بالطبع عن عديد من الندوات واللقاءات السياسية والفكرية. وطوال تلك الفترة الطويلة بمراحلها وتطوراتها السياسية الدرامية كان أبو المجد هو نموذج المفكر والسياسى الإسلامى المعتدل أو الوسطى بامتياز. كان بالنسبة لى الحل الأمثل لمشاركة إسلامية فى السلطة مع القوى الأخرى الاشتراكية والناصرية والليبرالية إذا كنا نأمل مستقبلا ديمقراطيا تعدديا فى مصر. ولكن اعتدال ووسطية أبو المجد لم تكن هى التعبير الفعلى أو الواقعى عن التنظيم الأكبر للإسلام السياسى فى مصر، و الذى ارتبط به أبو المجد، أى الإخوان المسلمين، الذى اعتبر العنف و الدماء وسيلة لتحقيق مآربه. غير أن أبو المجد استمر هو هو بشخصيته وآرائه واسهاماته الفكرية المتوازنة عبر العصور المتوالية من عبد الناصر إلى السادات إلى مبارك فمحمد مرسى مرورا بعدلى منصور وحتى الرئيس السيسى، فضلا عن أسلوبه الحريص المتوازن. لقد غادر أبو المجد دنيانا مساء الاربعاء الماضى وهو على أبواب التسعين من عمره، ولكن أمله أو حلمه فى وجود إسلام سياسى ناضج ومعتدل وقادر على التعامل والتفاعل فى سياق نظام ديمقراطى حقيقى و فاعل لم يتحقق. رحم الله الفقيد الكريم أحمد كمال أبو المجد!.
لمزيد من مقالات د. أسامة الغزالى حرب

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.