رئيس الإمداد والتموين يستعرض دور الهيئة في دعم 4 قطاعات حكومية.. فيديو    وزير العدل: ميكنة محاكم مطروح يعد من الجيل الثاني لإجراءات الدعاوى    تكلفت 250 ألف دولار.. مجلس جامعة الإسكندرية يستعرض نتائج القافلة الطبية إلى كينيا    الوادي الجديد: افتتاح المركز الثقافي الإسلامي بالداخلة في أكتوبر    "التعليم العالي" تعلن موعد انتهاء تنسيق الشهادات المعادلة    السكة الحديد تعلن تأخر بعض القطارات على الوجهين القبلي والبحري    وزير الصناعة يبحث مع مجلس الأعمال المصري الفرنسي تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية    التوقيع الأخير باتفاقية افروديت.. كيف تساهم مصر في تأمين الغاز للاتحاد الأوروبى؟    حملات لتوعية الأندية والشواطئ بمياه البحر الأحمر    "وزارة التخطيط تجيب" مبادرة جديدة لتفعيل حق المواطن في المعرفة    زعيم كوريا الشمالية يسمح بتفتيش دولي سعيا لإحياء المحادثات النووية    وزير العدل: مصر طوال تاريخها تطبق المعاهدات والقوانين الدولية الإنسانية    الدكتور سامى سعدون يكتب عن : العراق وحروب المنطقة    اتفاق تركى قطرى لنقل النصرة والقاعدة بأدلب لمصر وليبيا بعد انتهاء مهمتهم لقتال الاكراد    ارتفاع حصيلة إعصار الفلبين إلى 81 قتيلا    الصين ردا على ترامب: لا نتدخل في شؤون الدول الأخرى    جوزيه يؤازر لاعبي الأهلي قبل مواجهة هورويا    نجوم الفن يدافعون عن محمد صلاح    فيديو| مرتضى منصور يتوعد جروس بعد التعادل أمام سموحة    تعرف علي التشكيل المتوقع لريال مدريد أمام روما    منتخب شباب الطائرة يواجه تونس بنهائي بطولة أفريقيا بنيجيريا    لليوم الخامس.. إجراءات مشددة لتطبيق قرار حظر سير سيارات النقل على الطريق الدائري    تأجيل محاكمة زهير جرانة فى تراخيص الشركات    ضبط 41 تمثالا وعملات أثرية داخل مخبز فى المنيا    شرطة التموين: ضبط 8 مخابز تنتج خبز ناقص الوزن في بالجيزة    السيطرة على حريق في مخزنين للقطن بالخانكة    تسهيل الإجراءات الإدارية لنزلاء السجون لإستخراج الأوراق الثبوتية    إيمان الشريف تستعد للمشاركة في مهرجان الجونة السينمائي ب«ولدي»    غادة والي تنعي الفنان الكبير جميل راتب    الليلة ... وزير الثقافة الأسبق الدكتور شاكر عبدالحميد مع الدكتور محمد الباز في 90 دقيقة    السيسي يشاهد فيلم «نهر عطاء» عن المجمعات والمستشفيات العسكرية    بالصور.. السيسي يفتتح أكبر صرح طبي بالبحيرة بتكلفة 160 مليون جنيه    بالصور.. بعثة المصري تغادر إلى الجزائر استعدادا لملاقاة اتحاد العاصمة    ننشر صورة "فشة" المتهم بقتل طالبة بشبرا الخيمة    «الإصلاح الزراعي»: 194 مليون جنيه حصيلة مزادات التصرف في أراضي الهيئة حتى الآن    الإسكان: 2.4 مليار جنيه في خطة العام المالي الحالي بالعبور    رئيس "مستقبل وطن" يعتمد تعيين أربعة أعضاء بهيئة مكتب محافظة الشرقية    "الهضبة" يتجاوز نصف مليون مشاهدة ب"يتعلموا"    لماذا تتعلّق الفتاة ب”دميتها” فتصبح صديقتها، تعتني بمظهرها، ولا تسمح للآخرين بلمسها أحيانًا.. ومع مرور السّنين، قد ترافقها إلى بيت الزوجية.    الرئيس السيسى يشهد افتتاح المستشفى العسكرى بالمنوفية    وزير العدل: مصر تسير بخطى ثابتة نحو بناء وتقدم الدولة ومكافحة الإرهاب    زايد: إجراء 20 ألفا و694 عملية من أصل 38 ألفا و372 للحالات الحرجة    اليوم.. المركز القومي يكرم اسم الراحل مصطفى فهمي    بالفيديو.. الأرصاد: ارتفاع طفيف في درجات الحرارة وشبورة صباحية على جميع الطرق    سر تهديد الحكام ب«المقاطعة» لإدارة المباريات    منح دراسية مقدمة من بريطانيا وباكستان وتايلاند للتعليم العالي    فيديو.. نقيب الممثلين: تشييع جنازة جميل راتب من الجامع الأزهر    توثيق الطلاق.. يربط الألسنة «المفلوتة»    سعيد حمزة حكمًا للقاء نجوم المستقبل ووادي دجلة    المبعوث الأممي إلى ليبيا: الحفاظ على حياة المدنيين من أولوياتي    قانون الأحوال الشخصية ينتظر عودة البرلمان    موعد اذان المغرب لليوم التاسع من المحرم    حكم صيام يوم عاشوراء وآداب ينبغي علينا التحلي بها في الأشهر الحرم    رئيس شعبة الأدوية: سوء التوزيع على الصيدليات وراء أزمة نقص "الأنسولين"    المحبة .. وليس التقويم الفلكي!    مدير معهد القلب: محمد صلاح معدل نبضاته بطيء عكس الطبيعي    نبيلة عبيد ضيفة الموسم الثاني من صالون إحسان عبد القدوس    لجان التقدير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





8350 شركة مصرية مسجلة فى دبى..وقناة السويس مفتاح كبير للنمو
نشر في الأهرام اليومي يوم 20 - 11 - 2017

أكد ماجد سيف الغرير رئيس غرفة تجارة وصناعة دبى أن مصر تعتبر الشريك الأول فى إفريقيا بالنسبة للإمارات بحكم مكانتها الإستراتيجية، التى تستطيع من خلالها أن تصل للأسواق الأوروبية والإفريقية.
وقال على هامش فعاليات الدورة الرابعة للمنتدى العالمى الإفريقى للأعمال الذى عقد فى إمارة دبى إن الهدف الأساسى للغرفة هو الترويج لدبى بشكل كبير وكذلك إلقاء الضوء على القدرة الاقتصادية الموجودة فى الإمارة وكشف عن أن 8350 شركة مصرية مسجلة فى غرفة دبى .
وهذا نص الحوار..
كيف تقيم العلاقات التجارية مع مصر فى هذا التوقيت ؟
بداية أريد أن أوضح أن مصر تعتبر شريكا أساسيا وكبيرا لدولة الإمارات خاصة إمارة دبي، ونحن دائما نسعى لتوسيع هذا المجال بشكل اكبر من خلال الشركات الإماراتية الموجودة فى مصر، واستثماراتها تمثل الاستثمار الأول فى مصر. كذلك نوعية الاستثمارات الإماراتية فى مصر دائما تكون عالية الجودة سواء كانت فى البنية التحتية والمواد الأولية والقطاع العقارى الذى نما بشكل كبير فى مصر وكذلك القطاع السياحى وما تمتلكه مصر من مقومات فى هذا المجال. ونحن نعتبر أن مصر الشريك الأول فى إفريقيا بالنسبة للإمارات لان مصر بحكم مكانتها الإستراتيجية تستطيع أن تصل للأسواق الاوروبية والإفريقية، كما أن المستهلك المصرى يشكل أهمية كبري، فمصر بها 100 مليون مستهلك، وهى تعتبر سوقا كبيرة وواعدة.
كيف ترون الاقتصاد المصرى خاصة بعد صدور قانون الاستثمار؟
الاقتصاد فى مصر يعتبر من الاقتصادات القوية والمهمة فى المنطقة، وأكبر دليل أن مصر تعتبر الشريك التجارى الأول لدبى فى القارة السمراء، وقد ارتفعت قيمة تجارة دبى غير النفطية مع مصر من 8.5 مليار درهم فى 2011، إلى 16 مليار درهم فى عام 2016، بنسبة نمو وصلت إلى 95% عن تلك الفترة، مما جعل مصر تحتل المرتبة ال22 عالميا على لائحة الشركاء التجاريين فى دبي. وأريد أن أنوه إلى أن عدد الشركات المصرية المسجلة فى عضوية غرفة دبى بلغ 8350 شركة من أصل 17500 شركة إفريقية مسجلة فى عضوية الغرفة، مما يؤكد أن الشركات المصرية تستحوذ على نسبة 47.7% من إجمالى الشركات الإفريقية فى دبي. وفيما يخص صدور قانون الاستثمار فى مصر فهو يعتبر من الأشياء المهمة والجيدة التى تشجع المستثمرين للاستثمار فى البلاد. وبالنسبة للغرفة التنظيم والقوانين تعتبران مصدر طمأنينة للمستثمر.

وأريد أن أشير هنا بشكل عام إلى أن الخوف دائما من أن تبقى القوانين قيد الأوراق ولا تنزل على أرض الواقع. ونحن فى الإمارات نركز على القوانين ونطبقها على الأرض، فمن المهم أن تصل هذه القوانين لرجل الشارع و تكون هناك تغييرات جذرية ملموسة فى المؤسسات داخل الدولة.
هل هناك خطط مستقبلية لتعزيز التعاون بين الغرفة والحكومة فى مصر؟
نحن على أتم الاستعداد أن نعمل على فتح مجالات جديدة مع الحكومة المصرية والغرفة منفتحة لكل الاقتراحات من الجانب المصري. فالعلاقات قوية بيننا ونحن بالفعل نعمل مع قطاع الأعمال المصرى وكثير من الشركات الكبيرة فى مصر. ومن جانبنا نطالب الشركات الكبرى فى مصر بأن تدخل بشكل أكبر فى السوق الإماراتية فهناك مجالات جديدة وعديدة داخل الإمارات، والغرفة فى انتظار أن يفتح الجانب المصرى مجالات جديدة أيضا.
وماذا عن دور قناة السويس الجديدة فى تعزيز حركة التجارة العالمية؟
أريد أن أوضح أن قناة السويس عليها دور حيوى ومهم فى تعزيز حركة التجارة العالمية بحكم مكانتها. ولابد أن تستخدم مصر قناة السويس الجديدة بشكل اكبر لأنها من أهم الشرايين للنقل البحرى ولابد أن يكون بها مستودع كبير، ويمكن للقناة على سبيل المثال أن تصبح مخزنا لمنتجات العالم. ولكى تستطيع أن تدخل إلى الأسواق الإفريقية فلابد ان تسعى قناة السويس أن تكون قناة منافسة لان تكاليف النقل اليوم كبيرة. كثير من الدول الافريقية تعتبر محصورة ولا يوجد لديها منفذ بحرى مثل قناة السويس، فهى ميزة يجب أن تستغلها مصر فى مقابل دول لا توجد عندها منافذ بحرية لكى توصل وتقدم خدمات منافسة مثل قناة السويس.
كيف تعزز غرفة تجارة وصناعة دبى التعاون التجارى بين دولة الإمارات ودول القارة الإفريقية؟
بداية أريد أن أوضح أن للإمارات مكانة اقتصادية وتجارية كبيرة فى المنطقة، فهناك بنية تحتية متطورة جدا بنيت حولها شبكة كبيرة من المواصلات البحرية والجوية ساهمت، بالإضافة للعلاقات التاريخية، فى بناء علاقة تجارية قوية مع شرق إفريقيا وذلك بحكم سهولة الوصول إليها عن طريق الخطوط البحرية. ومع التقدم التى تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة وخاصة دبى فى مجال التجارة، وبتوجيهات الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كان لابد من التركيز على قارة إفريقيا معتبرين أن هذه القارة هى الواعدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.