كواليس استعراض قضية سد النهضة بأسبوع القاهرة للمياه    قائد «اللنش 501» يكشف كواليس جديدة من تدمير المدمرة إيلات الإسرائيلية    المحرصاوي: مناهج الأزهر جعلت دول العالم ترسل أبناءها للدراسة فيه    قطع المياه عن 4 مناطق بمركز قنا    البدري: البلطي المستزرع آمن تماما.. وهناك رقابة دائمة على أسواق الأسماك    دبي تستعد للاستغناء عن الورق في الأعمال الحكومية    «مستقبل وطن» يعقد 12 فعالية بالمحافظات للتحذير من حروب الجيل الرابع والشائعات    محافظ البحيرة ورئيس الإسكان الاجتماعي يسلمان عقود مشروع كفر الدوار    إبراهيم محلب ل «الصباح »الاستثمار العقارى الحل الأمثل للنمو الاقتصادى    اعتماد 24 مليون جنيه لرصف الطرق الرئيسية في المحلة الكبرى    محافظ بني سويف يكشف تفاصيل زيارة ولاية كاليفورنيا الأمريكية للتعرف على تجربتها التنموية    الرئاسة اللبنانية توضح حقيقة تدهور صحة ميشال عون    فيديو.. السنيورة يطالب بتشكيل حكومة جديدة برئاسة الحريري    تفاءل صيني بقرب التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول الاستثمارات    واشنطن: ترامب مستعد للخيار العسكري ضد تركيا حال الحاجة إليه    حسام البدري: رحبت بوجود عماد متعب في جهاز المنتخب ولست سبب اعتزاله    رونالدو قبل مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف:العمر مجرد رقم ولااهتم بالكرة الذهبية    مدرب الإسماعيلي يضع الرتوش الأخيرة على تشكيلة مواجهة الجزيرة الإماراتي    حبس عاطلين متهمين بالاتجار في الإستروكس بالجيزة    الأرصاد: طقس غير مستقر يضرب البلاد وأمطار غزيرة محتملة (فيديو)    مدير مدرسة هندية يبتكر طريقة جديدة لمنع الغش... صور    إصابة 8 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بالطريق الحر ببنها    ضبط 90 كيلو لحوم بلدي مذبوحة خارج السلخانة بالدقهلية    نشأت الديهي يوجه رسالة ل أحمد السقا ومحمد رمضان: "خليكم قدوة"    ضبط راكب حاول تهريب 180 جهاز "IPHONE 11" بمطار القاهرة (صور)    واقعة مثيرة للجدل.. المتظاهرون يستعينون براقصة للتعبير عن الاحتجاج فى لبنان .. فيديو    هاني شاكر ل"حمو بيكا": "مش هتغني طول ما أنا موجود في النقابة"    حكايات اليأس والأمل في العرض المكسيكي "لعنة الدم"    16 مشروعا من 8 دول عربية تشارك في الدورة السادسة لملتقى القاهرة لصناعة السينما    مكتبة برلين.. منارة ثقافية تتصدى للزحف الرقمى ب3.4 مليون عنوان    الحماية الاجتماعية ورؤية مصر 2030 ندوة بالأعلى للثقافة    فيديو| نسرين طافش تكشف حقيقة زواجها من طارق العريان    الفرق بين الصدقة العادية والصدقة الجارية؟    هل يجوز التصريح للأرملة بالرغبة في الزواج منها أثناء العدة؟.. أستاذ شريعة يجيب    قوات الجيش اليمني تحرز تقدما ميدانيا جديدا في جبهة رازح بصعدة    رئيس وزراء باكستان: السياسات التجارية المقررة تجلب استثمارات ضخمة    صور- رئيس جامعة أسوان يتابع المنافسات الرياضية ضمن أسبوع "الشباب الأفريقي"    قافلة طبية مجانية بقرية الجواهين فى سوهاج.. الأربعاء    بالفيديو- رمضان عبد المعز: استجابة الدعاء مشروطة بهذا الأمر.. تعرف عليه    بعد موافقة البرلمان.. تعرف على التعديلات الجديدة لقانون مدينة زويل    بنفس الفستان.. دينا فؤاد وابنتها نسخة طبق الأصل    تعرف على ترتيب المجموعة الثانية بعد مرور الأسبوع الأول بدورى القسم الثانى    مروان محسن يشارك في جزء من مران الأهلي    استمرار المظاهرات العنيفة فى تشيلى لليوم الرابع وتمديد «الطوارئ»    ما حكم جمع الصلوات بغير عذر.. أمين الفتوى: جائز بشرط    الليلة .. أمير عزمي مجاهد ضيف برنامج «الماتش»    هل خدمة "سلفني شكرًا" ربا محرم؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    «الداخلية» تطالب «تجار السلاح» بالحضور فورًا    بعد تتويجه بأبطال إفريقيا.. يد «ميت عقبة» تتفوق على الجزيرة    جلسة مرتقبة ب نادي الزمالك لتعديل عقود ثلاثى الفريق    موافقة مبدئية من البرلمان على مشروع قانون إنشاء مدينة زويل    تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة اغتيال مدير أمن الاسكندرية ل5 نوفمبر    باستخدام القسطرة التداخلية.. فريق طبي بقسم جراحة الأوعية بجامعة أسيوط ينقذ حياة طفلة    رئيس جامعة المنيا يطلق ماراثون «سيناء في القلب»    بالخطوات.. طريقة عمل الوافل    وفد هيئة الرقابة الصحية يتفقد مستشفيات الأقصر لمعاينة منظومة التأمين الصحي    وزير الخارجية الألماني لا يستبعد تأجيلا قصيرا للبريكست    «التعليم» تصدر منشورا باتخاذ الإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أطفال الإعلانات.. استغلال البراءة بيعًا!
نشر في أخبار الأدب يوم 17 - 06 - 2019


القومي للأمومة:
اتخاذ إجراءات قانونية لمواجهة إعلانات تشويه الصغار
فاكرين رمضان زمان وأجمل الذكريات المتعلقة فى أذهان الكثير من الاطفال من الجيل الماضى كانت عبارة عن فوازير نيلى وشريهان وفطوطة وبوجى وطمطم وعمو فؤاد مازالت محفورة حتى الان فى الاذهان والقلوب أما الان ذكريات الاطفال فى رمضان أصبحت عبارة عن حروق وأمراض وناس بتموت.
فزع ورعب وحريق يوم عيد ميلاد الطفلة التى مسكت بها النار لتقوم بتشويهها بالكامل وعلى الفور تحملها والدتها وتجرى بها على جميع المستشقيات التى ترفض أستقبالها وتموت الطفلة على يد أمها فى مشهد مأساوى وحزين للغاية يوجع قلوب المتفرجين, هذا ما يتضمنه أحد أعلانات شهر رمضان الكريم والمبالغ فيه لدرجة كبيرة حيث يتم استخدام الاطفال أسوأ أستخدام كأنهم وسيلة رخيصة لكسب التعاطف أو بمعنى أصح التسول!
أثار هذا الاعلان حالة من الجدل الواسع وعبر الجميع من استيائهم الشديد منه خاصة على مواقع التواصل الاجتماعى ووصل الامر الى مكتب شكاوى المجلس القومى للامومة والطفولة حيث قام على الفور بتقديم بلاغ لمكتب النائب العام والمجلس الاعلى للاعلام يطالب بوقف إنتهاك حقوق الاطفال فى الاعمال والاعلانات الدرامية التى يتم عرضها فى شهر رمضان الكريم, تحدثنا مع دكتورة عزة العشماوى رئيس المركز القومى للامومة والطفولة لتكشف المزيد من التفاصيل فى السطور التالية، "فوجئتا بفكرة أعلان أحد المستشفيات التى تعالج الحروق وشعرت بالاستياء التام من الفكرة التى تعتمد على تمثيل مشاهد مفزعة لحوادث حرق تتسبب فى وفاة طفلة من الاسرة مما أثار الخوف والهلع عند الاطفال خاصة أن فقرة الاعلانات يتعرض لمشاهدتها الاطفال أكثر من الكبار, لم يتوقف الامر عند مجرد الشعور بالاستياء والغضب بل جاءت على الصفحة الرسمية للمجلس العشرات بل المئات من الشكاوى والبلاغات من المواطنين عن بعض الاعلانات التى تسىء للطفل وتنتهك حقوقه وكان على رأسها إعلان لاحدى المستشفيات المتخصصة فى علاج الحروق وهذا الاعلان تحديدا يتضمن مشاهد لاستغلال طفلة بشكل غير مقبول تماما, كنوع من أنواع الدعاية وللاسف لم تراع فكرته مشاعر المشاهدين ممن تعرضول مثلا لفقد شخص عزيز أو تشوه كامل بسبب الحريق.
وعلى أثر ذلك قامت الكثير من الامهات بتقديم بلاغات للمجلس تطالب بوقف مثل هذه الاعلانات التى تستخدم الاطفال بصورة بشعة ووصفته إحدى الامهات بأنه الاسوأ على الاطلاق, لذلك خاطب المجلس الجهات المعنية بهذا الشأن خاصة أن خط نجدة الطفل "16000" مازال يستقبل حتى هذه اللحظة البلاغات التى تتعلق بانتهاكات الاطفال خاصة فى الاعلام والاعلانات وتحديدا فى شهر رمضان, وطالب المجلس بأتخاذ كافة الاجراءات اللازمة ضد هذا الاعلان مما يتضمنه من اساءة وانتهاك لحقوق الاطفال كما أنه مخالف للمادة 19 من قانون الطفل والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008 بشأن حظر أو نشر أو عرض مطبوعات أو ملصقات فنية سواء مسموعة أو مرئية خاصة بالطفل تقوم بتزين السلوكيات المخالفة لقيم المجتمع أو يتضمن محتواها لخطر أو أذى للطفل وفق حكم المادة 96 من ذات القانون".
إجلال حلمى أخصائية نفسية قالت، شعرت بالاستياء التام من فكرة الاعلان المبتذلة والتى تحتوى على كم من الرسائل السلبية من خلال موسيقى ودراما تؤثر وبقوة فى مشاعر الاطفال، هذه النوعية من الاعلانات أو الحملات الممنهجة غير إنسانية وغير مقبولة والسؤال الذى يطرح نفسه على الساحة، أين الرقابة على تلك المصنفات الفنية ولماذا لايعينون واحدا من أعضاء الرقابة من الاطباء النفسيين يحددون ما يصح للاطفال وما لايصح, خاصة أن أغلب الجرائم فى مجتمعنا أصبحت سببها الرئيسي المشاكل النفسية الى جانب أيضا الشعور بالكآبة والحزن بسبب كم الابتزاز العاطفي التى يبثه مثل هذه الاعلانات طوال الوقت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.