19مايو.. الحكم فى دعوى بطلان عدم التصريح لجمعية حقوقية بمتابعة الانتخابات    وزير الأوقاف يُحمِّل الإخوان مسئولية تسمم المياه    البورصة تفقد 8 مليارات جنيه.. ومؤشرها يهوي 2% في ثلث ساعة    "الإسكان": السماح لفائزي "دار مصر" بتعديل رغباتهم    وزيرة التضامن لأمينة صندوق نقابة المعاشات: سعيدة بوجود سيدات بالمجلس    فى يوم الوفاء    " المجتمعات العمرانية" تطرح مناقصة لنظافة محاور " القاهرة الجديدة"    وصول 642 راكبا لميناء نوبيع و125 سائحا يغادرون ميناء شرم الشيخ    عودة الهدوء إلى «بالتيمور» بعد أعمال عنف أعقبت مقتل شاب أسود بمركز للشرطة    بوتين: روسيا قلصت أسلحتها النووية إلى أدنى مستوى    أجهزة الإنقاذ تحاول الوصول إلى المناطق النائية إثر الزلزال المدمر في النيبال    المعارضة الثورية السورية تتفق على خمسة بنود    روحاني يحذر المستفيدين من العقوبات مع اقتراب اتفاق نهائي محتمل حول الملف النووي    ليفربول يستضيف هال سيتى بأمال «اوروبية»    زاهر يخوض انتخابات الجبلاية.. ويتحدى أبوريدة    مجلس الجبلاية يجتمع 4 مايو    حكام مباريات اليوم في الاسبوع ال27 للدوري العام    أحمد سليمان: عدم وجود "نظام مؤسسى" فى مجلس الزمالك وراء الاستقالة    يحيى توريه يقترب بقوة من الانتر الايطالى    تأجيل قضية "خلية الماريوت" ل 9 مايو    الأمن يضبط هاربًا من مؤبد بالإسماعيلية    ضبط تشكيل عصابي تخصص فى سرقة حقائب السيدات ببنها    "البيئة": إجراءات عاجلة للسيطرة على تلوث المياه في الإسكندرية    بسبب حمار .. إصابة 3 مواطنين في حادث    بالفيديو.. "الأرصاد" تحذر المواطنين من طقس الغد    وزيرة التضامن: الجنة هيكون فيها مزيكا وباليه    لقومي للمرأة بدمياط ينظم قافلة طبية للكشف علي 1116 سيدة واجراء 115عملية جراحية    خبير فى شئون الجماعات: ولاية سيناء تستهدف المدنيين بعد فشلها أمام الجيش    إحالة دعوى إلزام الرئيس بتشكيل لجنة تقصى حقائق عن جرائم مبارك للمفوضين    «حلف قبائل حضرموت» اليمني يعلن عن فتح معسكرات لتجنيد الشباب    "الأمم المتحدة": إسرائيل مسئولة عن قتل 44 فلسطينيا في ملاجئ النازحين    شومان ووزير الآثار يتفقدان الجامع الأزهر    الكهرباء: 23 ألفا و100 ميجاوات أقصى حمل متوقع مساء اليوم    هوامش حرة .. لماذا أهملنا سيناء ؟    السيطرة على حريق بمصنع "كونتر" في دمياط الجديدة    إبراهيم عيسى منتقدا الاحتفال بعيد العمال بأكاديمية الشرطة "رسالة سلبية"    بالفيديو… انسحاب ريهام سعيد على الهواء لخلاف مع مالك قناة «النهار»    بالفيديو.. جيهان السادات تروي قصة بكاء امرأة إسرائيلية أمام السادات    تشريع مجلس الدولة يتسلم اللائحة التنفيذية للتأمين الصحي الخاص بالفلاحين    مكافحة الفيروسات الكبدية: 6% من المصريين مصابون ب"فيروس سي"    تحصين 21 ألف طائر بالمنوفية ضد إنفلونزا الطيور    وزير الصحة يدعو لإنشاء مصنع عربي لمشتقات الدم    حمادة هلال ينتهي من تصوير مسلسل "ولي العهد"    ريم هلال ترتدي الحجاب بعد إنجاب ابنها "آدم"    تراجع أرباح «هوندا» بنسبة 42% خلال الربع الأخير من العام المالي    السيسي يلتقي اليوم وزراء الشباب والرياضة العرب    عبدالرحمن الأبنودى: «ماتنسونيش»!    رد إنجي أنور على مغازلة رامي رضوان لها على الهواء    5 نصائح لتجنب الإصابة بمرض السكر    بالفيديو.. مذيعة لشاب تحوَّل جنسيًا: إنت أنثى أكتر مني    الحكمة الالهية في تحريم التبذير    "الشماتة" في نظر الإسلام    جوزيه يصل القاهرة لتحليل لقاء الأهلي والمغرب التطواني    وزير الخارجية يغادر نيويورك فى ختام زيارة ناجحة    بالصور والفيديوهات.. أطفال «كوم أبو خلاد» ببني سويف ينامون وسط المياه الجوفية والصرف الصحي    المرأة عنده.. «بريد»    بالفيديو.. عمر هاشم يوضح الحكمة من إطلاق «النية» في الأعمال    جمعة ل«إسلام البحيرى»: «تغييرك معالم الدين سيدخلك جهنم»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

"كشكشة" المعدة آخر صيحة جراحات السمنة
نشر في اليوم السابع يوم 25 - 01 - 2011

تسأل سيدة: ما العمليات الجديدة فى علاج السمنة، حيث إننى أعانى من السمنة المفرطة، ولم أستطع القيام بأنظمة الرجيم المختلفة والمعروفة؟
يجيب عن هذا السؤال الدكتور فهيم بسيونى، أستاذ جراحة المناظير بكلية الطب جامعة القاهرة قائلا: عمليات تحويل المعدة بدأت من عام 1969، وجراحات حزام المعدة بدأت فى منتصف السبعينيات، وجراجات تدبيس المعدة فى أوائل الثمانينيات ثم دخلت جراحة المناظير أوائل التسعينيات.
واستجدت جراحات أخرى جديدة تتعلق بالسمنة مثل تصغير المعدة والاستئصال الطولى للمعدة، ومؤخرا عمليات "كشكشة" المعدة أو "تدكيك" المعدة، وفى هذه الجراحة لا يحتاج الجراح إلى استئصال جزء من المعدة، ويمكن الرجوع فيها فى أى وقت، وهذا يؤدى إلى الحد من مشاكل عمليات تصغير المعدة وأيضا تخفيض التكلفة، حيث يتم تصغير حجم المعدة دون استئصال أو قص.
ويضيف الدكتور فهيم: الأمان فى هذه الطريقة أعلى بكثير، علماً بأن عملية كشكشة المعدة لم يتم الموافقة عليها بشكل موسع حتى يمكن الحكم عليها بشكل نهائى، وقد بدأنا تجربتها فى مصر على 30 مريضاً بالقصر العينى، والنتائج الأولية جيدة حتى الآن، حيث تتميز عمليات كشكشة المعدة بأنها لا يوجد فيها استئصال للمعدة أو تغيير مسار الطعام، وبالتالى مشاكلها أقل، فتغيير مسار المعدة يقلل من امتصاص الطعام ويؤدى إلى تقليل العناصر من الفيتامينات، بالإضافة إلى بعض المضاعفات مثل التسريب، وقد يكون لها عواقب خطيرة وينتج عنها أحيانا بعض حالات الانسداد وأيضا القرح.
أما بالنسبة لحزام المعدة فهو عبارة عن حزام يتم تركيبه أعلى المعدة، بحيث تقسم المعدة إلى قسمين: قسم صغير يستقبل الطعام ولا يتجاوز حجم فنجان القهوة، والقسم الثانى يمثل باقى المعدة، وهذه العملية تتميز بسهولة إجرائها، وبأنها يمكن التحكم فى الحزام الذى يقسم المعدة، وكذلك يمكن الرجوع فيها فى أى وقت عن طريق إزالة الحزام، ولكن من أهم عيوبها استخدام جسم غريب داخل البطن، وهو الحزام، حيث إن له مشاكله، ومن أهم عيوبها كثرة التقيؤ وعدم القدرة على تناول اللحوم، بالإضافة إلى مشاكل الارتجاع، كما أن قدرة الحزام على إنقاص الوزن قليلة، نظراً لاتجاه بعض المرضى إلى تناول الحلويات لأنهم لا يستطيعون تناول الأطعمة الأخرى، كما أن المريض إذا كان يعانى من السمنة المفرطة، فلا يمكن أن يقوم بعملية حزام المعدة، كما أنها لا تستطيع إنقاص سوى 50 % من الوزن الزائد فقط.
ويشير الدكتور بسيونى إلى أن جراحة تكميم المعدة هى عملية أبسط من التحويل، ومشاكلها أقل ونتائجها تقترب من التحويل، وفكرة التحويل عبارة عن استئصال ثلاثة أرباع إلى أربعة أخماس المعدة، بحيث يتم استئصال الجزء الخاص بهرمون الجوع، ويتم تصغير حجم المعدة تصغيراً حقيقياً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.