6 أبطال مدريديين جدد فى تتويج الريال بالنجمة ال11 ل تشامبيونزليج    دعم عربي للمبادرة الفرنسية للسلام    العميد وميدو يهنئان ريال مدريد    الأرصاد: طقس اليوم معتدل علي أغلب الأنحاء والعظمي بالقاهرة 32 درجة    فيديو.. ماذا قال "الإبراشي" عن خناقة شوبير والطيب؟    تعرف على وصلة الشتائم بين شوبير والطيب قبل الخناقة    صابر الرباعي يتألق ب"موازين"    أحمد الطيب يحرر محضرا ضد "شوبير"    سيميوني: لا أعرف هل سأستمر مع أتليتيكو مدريد بعد خسارة أبطال أوروبا أم لا    النيجر: مقتل 12 من مقاتلي بوكو حرام خلال اشتباك    «إنقاذ الطفولة»: مهاجرون يقولون إن سفينة غرقت قبالة إيطاليا وعليها المئات    رودريجيز : ريال مدريد النادي المثالي لي    سمير صبري: «الإستعلامات» تتجاهل مطالب غلق مكتب «الجارديان» بالقاهرة    وزير السياحة: خرجنا من تداعيات أزمة الطائرة المنكوبة أقوى مما كنا عليه    «الكهرباء»: ليس لنا مصلحة في ظلم المواطنين عند حساب الفواتير    هالة الخطيب: الاقتصاد لا يتأثر سوى بالأزمات السياحية    إنفصال عربة قطار امام محطة سكة حديد سمالوط وتحرك القطار دون توقف    أسامة كمال: الطائرة المنكوبة أصدرت إشارة استغاثة إلكترونية    كاتب بريطاني: كاميرون في بداية نهايته    رئيس الجمارك يبحث مع الجانب السوداني سبل التعاون المشترك بين البلدين    اليوم محكمة الأسرة بمدينة نصر تنظر ثانى جلسات الدعوى المقامة من زينة ضد أحمد عز    ضبط المتهم بسرقة مسكن رئيس النيابة الإدارية بنجع حمادي    مصرع طفلة وإصابة شقيقها صدمتهما سيارة مجهولة فى بنى سويف    تصفية متهم وضبط عاطل بحملات أمنية في عدة محافظات    "إسكان الجيزة" تبدأ توقيع عقود المرحلة الثالثة للحاجزين بالمشروع القومى للشباب    الشرطة التشيكية تسلم أمريكا مواطنًا لبنانيًا مشتبهًا في دعمه الإرهاب    شيخ الأزهر يعود للقاهرة بعد جولة أوروبية    "موسى" شباب الأحرار الاشتراكين يضعون التصور الكامل للمحليات المقبلة    بالصور.. الفانوس المصرى" يكتسح الصينى بالدقهلية قبل أيام من شهر رمضان    الريال يفوز بدورى أبطار أوروبا.. وزيدان أول مدرب فرنسى يتوج باللقب    عاجل.. انفجار قوي يهز العريش وشهود عيان يكشفون تفاصيله    حااااااص وعاجل الشناوى يكشف للزمالك النادى الذى يسعى لضمه    أسعار الذهب في مصر اليوم 29- 5 - 2016    إقبال كثيف على حجز وحدات ماونتن فيو.. والشركة تتعهد بتيسير طرق الحجز    الدولار يرتفع في السوق السوداء.. تعرف على سعره    القوات العراقية تبدأ اقتحام مركز الفلوجة    مي سليم تعود ل "هي ودافنشي" بعد رحلتها بجنوب أفريقيا    "الداخلية":مراجعة خطط تأمين امتحانات الثانوية والتعامل بحسم مع محاولات الغش    عضو مجمع البحوث الإسلامية: المرأة المسيحية مكرمة في الإسلام    "رونالدو" هداف دوري الأبطال للمرة الخامسة    وزير التنمية المحلية: حادث سيدة المنيا جنائي    راموس أفضل لاعب في نهائي التشامبيونز    حسين فهمي يشرح معالم وحضارة مدينة الإسكندرية    بالفيديو.. وزير الدفاع يشهد أكبر بيان لإدارة الحرب الكيماوية..ويؤكد: القيادة السياسية واعية.. وتوفير السلع بأسعار مناسبة    ضعف النظر يصيبك بآلام الظهر    براءة الشيخ محمد حسان من تهمة ازدراء الأديان    سنن الترمذي : أبواب الأذان    علي جمعة: دار الإفتاء لم تجيز الإفطار للطلبة نتيجة الامتحانات    عجل برأسين و4 عيون ومخ واحد بالوادى الجديد    إحالة رئيس مباحث قليوب وأميني شرطة للجنايات بتهمة التزوير    بالفيديو.. أسقف المنيا يهدد بتدخل خارجي إذا لم يُحسم أمر سيدة أبوقرقاص    «مستشار المفتي» يوضح الفرق بين كتب الكتاب والزفاف في الشرع    الهلالي: إحالة مخالفات "فيوتشر بريتش سكول" بمدينة نصر للنيابة وغلقها إدارياً    مجلس الدولة :    الفنانون يدعمون «مصر للطيران» الشركة الوطنية الأكفأ فى العالم    «تطوير المنظومة الصحية» على إذاعة القاهرة الكبرى    حمدي رزق: عالجنا 2738 مريضا ب«سى»    «برلمانى»: شركات الأدوية والصيدليات تبيع بزيادة أكثر من %20    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاصيل مثيرة فى مجزرة ميت العطار ببنها

كشف تتابع الأحداث مفاجآت مثيرة فى قضية مجزرة عزبة الكلافيين التابعة لقرية ميت العطار بمدينة بنها، والتى راح ضحيتها 12 شخصاً وأصيب 22 آخرين، حيث تبين أن مرتكبى المجزرة أقارب البربرى ردا على مقتله، هو وزوج شقيقته على أيدى عائلة الكلافيين، وأن عائلة البربرى دبرت للمذبحة الانتقامية، بعد أن أخبرهم ابن شقيق البربرى، الذى شاهد عملية قتله هو وشقيق زوجته، فأبلغ العائلة بالمنوفية التى قررت تكوين فريق للانتقام السريع من عائلة الكلافيين، وتوجه فريق الموت بالموتوسيكلات والسيارات إلى مدخل عزبة الكلافيين، يحمل أفراده الأسلحة الآلية والرشاشات وإسطوانات الغاز، وأحرقوا 14 منزلاً على اعتبار أنها منازل الكلافيين، وتبين أن منها 3 منازل لسكان فى العزبة لا علاقة لهم بالعائلتين، وقتل منهم 4 أشخاص.
وكشفت التحقيقات أن مجموعة مسلحة من عائلة الكلافيين، أعدت كميناً لاصطياد البربرى فى منزله وراقبوه إلى أن خلد فى النوم هو وزوج شقيقته، واستقلوا قاربا فى النيل، ونزلوا إلى مدخل العزبة، حيث يقع منزل البربرى فى مدخل العزبة، وأمطروه بوابل من الرصاص بأكثر من 15 طلقة هو وزوج شقيقته، ولم يتركوهما إلا بعد تأكدهم من مفارقتهما للحياة، وسمع ابن شقيقه الرصاص، فخرج لاستطلاع الأمر بسرعة وشاهدته المجموعة المسلحة، فأطلقت عليه الرصاص فنزل إلى النيل هرباً من الموت متوجهاً إلى البر الآخر للنيل، وأبلغ أهالى البربرى وأقاربه بالواقعة فقرروا الانتقام السريع على طريقتهم الخاصة.
أكد مصدر مسئول بمديرية الأمن أن باقى المتهمين الهاربين وعددهم 6، سوف يسقطون خلال ساعات بعد تحديد أماكن اختفائهم بالمنوفية والقاهرة، وكشفت التحريات أن المدبرين لعملية الاغتيال حاولوا تضليل المباحث لبيان أن مقتل البربرى كان عبارة عن حادث ثأر، حيث سبق للبربرى أن قتل 3 أشخاص قبل ذلك أخذا بالثأر لوالده منذ سنوات طويلة، وبعد قضاء العقوبة وهروبه للجبل عاد من جديد وتزوج من إحدى السيدات الثريات من "ميت برة" واستطاع شراء عزبة الكلافيين بمبلغ زهيد، بعد أن فشل المالك الأصلى فى طرد المستأجرين والكلافيين فى العزبة لاعتقادهم أنهم أفنوا حياتهم فى هذه العزبة، وجدهم الكبير كان ناظر العزبة وسدد البربرى مبلغ مليونى جنيه، نظير الشراء ودخل العزبة بالقوة بعد أن استطاع تسجيل عقود الملكية وفرض سيطرته على المكان، ووضع الكلافيين أمام الأمر الواقع، ومن هنا بدأت الخلافات بين العائلتين.
وأكد أحد شهود العيان داخل العزبة من عائلة البربرى رفض ذكر اسمه، أن البربرى قرر قبل موته التوبة وإعطاء كل ذى حقاً حقه من أهالى العزبة، وقام ببناء مسجد لأهالى القرية تكلف أكثر من 50 ألف جنيه، لم يكتمل بسبب موته وكان البربرى قد تقدم العام الماضى لأداء فريضة الحج العام الماضى، ولأن أجهزة الأمن رفضت استكمال أوراقه بحجة أنه مسجل خطر وسبق اتهامه فى قضايا مخدرات.
ومن جهة أخرى، واصلت نيابة مركز بنها بإشراف المستشار مجدى السنباطى المحامى العام لنيابات شمال القليوبية تحقيقاتها مع المتهمين الأربعة، الذين تم القبض عليهم، ووجهت لهم تهم القتل العمد وإحراز أسلحة نارية بدون ترخيص وإتلاف وحرق المنازل، وأمر وليد عبدالحميد مدير نيابة مركز بنها بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات وسرعة ضبط وإحضار باقى المتهمين.
كما تفجرت مفاجآت أخرى أثناء قيام عمال الكهرباء بتوصيل التيار الكهربائى للعزبة المنكوبة، اكتشفوا جثة جديدة لشخص يدعى عزت الكلاف 50 سنة "فلاح"، ملقاة داخل زراعات الذرة المجاورة للمنازل، وبها عدة طلقات بالبطن والفخذ، تم نقلها إلى مستشفى بنها العام وأمدت النيابة بندب الطب الشرعى لتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة، كما أمرت النيابة بتكليف شرطة المسطحات المائية بتمشيط نهر النيل حتى الامتدادات فى اتجاه التيار، للعثور على جثث جديدة أو بنادق آلية أو الأسلحة التى استخدمت فى الحادث، والذخيرة التى ألقاها المتهمون فى نهر النيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.