بالصور - عبدالعال يستقبل وفد البرلمان الأوربي    نقيب المهندسين يزور «الأطباء».. ويؤكد تضامنه مع النقابة    وزير العدل: مصر تعرضت لمؤامرة كادت تدمرها خلال حكم «أشباح الظلام»    رئيس جامعة عين شمس: هدفنا تحسين البنية التحتية وترميم الكليات القديمة    «الهلالي» يستقبل 14 نائبًا برلمانيًا لبحث مشكلات التعليم    إعداد «رواد المنهج الأزهري» ببرنامج تدريبي لتجديد الخطاب الديني    إزالة 140 حالة تعد على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة في المنيا    رئيس الوزراء يلتقي وفد من بنك التنمية الأفريقي    العربي ..يشارك في فعاليات القمة الحكومية الرابعة بدبي    وزير الطيران: مشروع تطوير الملاحة خطوة جديدة فى مسار التعاون مع روسيا    رد أمريكا على استفزازات كوريا الشمالية يهدد روسيا والصين    المبعوث الأممي بليبيا يبحث مع السراج مستجدات تشكيل حكومة الوفاق    مقتل 4 أشخاص بينهم طفل جراء هجمات بقنابل في بوروندي    الرئيس اليمني يناقش الأوضاع الأمنية واحتياجات المواطنين    الصليب الأحمر يغلق مقره في غزة بعد احتجاجات عنيفة ومحاولات لاقتحامه    بالفيديو.. قطار يوفنتوس يصل للفوز 14 على التوالى.. وميلان يسقط أمام أودينيزى    زلزال يضرب جنوب إسرائيل    البرلمان الجزائري يقر الدستور الجديد بأغلبية ساحقة    ننشر المستبعدين من قائمة الزمالك لمباراة القمة    القماش يهاجم لاعبيه بسبب الفوز على الزمالك    وايت نايتس: تجمع إحياء ذكرى شهداء الدفاع الجوى بعد قليل    وزارة الرياضة: 1.5 مليون جنيه مكافآت الطائرة واليد    قوات الأمن تضبط 7 أشخاص و50 قذيفة بشمال سيناء    تجديد حبس معتقل «التيشيرت» وآخر 45 يوما بتهمة التحريض على العنف    مشاجرة «بالأيدي» بين ملاحظة وطالبة في امتحانات الدراسات العليا بدمياط    تشييع جثمان ثان ضحايا «زينة البحرين».. وشقيقته: حق أخويا في رقبة السيسي    إغلاق صناديق الاقتراع لانتخابات السينمائيين.. وبدء فرز الأصوات    فيديو الفنان محيي اسماعيل يكشف ماذا فعل بعد تقبيله سعاد حسني!    المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية يحدد موعد وصول فيروس زيكا لمصر    إسماعيل وعبد الغفار يفتتحان مستشفى الشرطة بالعجوزة    الطقس السيء «يشل» حركة الصيد والتجارة وتنقلات المواطنين بشمال سيناء    أهالي بشتيل يفتحون مزلقان غير قانوني وكارثة قطار العياط كادت تتكرر    إصدار 38 ترخيصا لفروع الشركات السياحية خلال يناير    الصناع يردون على ادعاءات التجار في مؤتمر صحفي.. غدًا    مطرب سويسرى ينظم حفلات موسيقية بمصر لتعزيز التنمية المستدامة لنهر النيل    خالد النبوي ب"سبع أرواح" فى رمضان المقبل    غدا.. "دعبس" يوقع "الحب في زمن الثورة و#ريكورد" بمعرض الكتاب    اليوم.. أولى حلقات برنامج «يوم بيوم» على شاشة «النهار»    بالصور.. كيف تحضرت مريام فارس لاستقبال مولودها الأول؟    ليفاندوسكي أفضل لاعب في بولندا للمرة الخامسة على التوالي    كريم مأمون يفوز ببطولة «فيوتشر» بشرم الشيخ    وزارة الصحة : إصدار 325 ألف قرار على نفقة الدولة خلال شهر يناير    دورة لكرة القدم الخماسية للفتيات بسوهاج    تعرف على الأفلام الأكثر ترشيحا وفوزا بجوائز الأوسكار    المالية تطرح أذون خزانة ب 7. 7 مليار جنيه    حارس مسكن «جوليو ريجيني»: رأيته ظهر 25 يناير الماضي    ننشر أهم ملامح قانون الهجرة الجديد    النقض تتسلم مذكرة الطعن علي حكم حبس إسلام بحيري    حملة لتطعيم الأطفال ضد شلل الأطفال بالفيوم    28 فبراير.. الحكم فى دعوى إنشاء نقابة للشرطة تضم الضباط والأفراد    رئيس الجمعية المصرية للأنف والأذن والحنجرة يشرح علامات تأخر لسمع والكلام لدي الطفل    مدرب دجلة ليالاكورة: ملعب بتروسبورت سيء ولا أحبذ اللعب عليه    «الديب» يطلب ضم محاضر «المركزى للمحاسبات» فى «فساد الداخلية»    مبيعات العرب تقود البورصة لاستمرار التراجع فى منتصف الجلسة    الشيخ محمد غنيم لصباح الخير :الشتاء ليله الطويل مناسب للذكر والصلاة ونهاره مناسب للصيام    بطولة نادرة    قالوا لنا ونحن صغار؟؟    الإرهاب.. بين الدين والرياضة "1"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلسلات إيرانية «مدبلجة» بالسورية عن الأنبياء نوح ويونس وإبراهيم وموسى.. والدراما المصرية مازالت تعيش فى «الوهم»
الإيرانيون قادمون
نشر في اليوم السابع يوم 11 - 11 - 2010

فى الوقت الذى تتصارع فيه شركات الإنتاج المصرية على خطف النجوم ومنحهم أجورا فلكية فى دراما تعتمد فى جزء كبير منها على إعادة تقديم الأفلام الناجحة، تجهز شركات الإنتاج الإيرانية عددا من المسلسلات الدينية لتصديرها مدبلجة بالعربية إلى العالم العربى الإسلامى عبر القنوات الفضائية العربية، حيث تأتى هذه الخطوة بعد نجاح مسلسل «يوسف الصديق» ومن قبله «مريم المقدسة» و«السيد المسيح» التى احتلت شاشات الفضائيات العربية، وحققت أعلى نسب فى المشاهدة.
المسلسلات الإيرانية التى يتم تنفيذها حاليا تدور حول قصص الأنبياء يونس ونوح وإبراهيم وولده إسماعيل، وتتعاون إيران فى مشاريعها المقبلة مع سوريا لتحقيق النجاح الجماهيرى المطلوب عربياً من خلال اللهجة السورية، حيث تكشف الكواليس عن تجهيز إيران وسوريا لأكثر من 10 مسلسلات إيرانية باللهجة الشامية أصبحت جاهزة للعرض بالتعاون مع 5 شركات إنتاج فنية فى سوريا، وهناك 7 أعمال أخرى يجرى العمل على دبلجتها حالياً.
وبعد نجاح السوريين فى المسلسلات التاريخية وتميزهم فيها بعدد من المسلسلات القوية كالظاهر بيبرس وأبو جعفر المنصور والاجتياح وغيرها من المسلسلات التى نالت إعجاب المشاهد العربى جاءت الدراما التركية واخترقت كل البيوت واعتلت قمة نسب المشاهدة لتميزها فى الجانب الرومانسى الذى اختفى من الدراما المصرية إلا أن المرحلة المقبلة تشهد تحولا فى سوق الدراما فالمسلسل الإيرانى المدبلج باللهجة السورية سيجتاح كل القنوات من خلال خطة سورية إيرانية فى قطاع الدراما ويأتى ذلك فى الوقت الذى تعيش فيه الدراما المصرية وهماً ليس جميلاً على حد قول الناقدة ماجدة خيرالله التى ترى أننا نحاول أن نقنع أنفسنا أننا الأفضل والأكثر بصيرة وفضيلة، ولكن سرعان ماتسقط كل الادعاءات والأكاذيب بمجرد حدوث عامل خارجى غير مقصود يعرى الحقيقة سواء أكان سوريا أم تركيا أم إيرانيا.
وتضيف ماجدة خير الله: وإذا سألنا أحد المسؤولين فى ماسبيرو عن سبب عدم تحمسهم لإنتاج مسلسلات دينية؟ يجيبون: أصل المسلسل الدينى بيتكلف كتير ومابياكلش مع الناس!! خلينا أحسن فى اللى بيجيب فلوس ومضمون ويشاء الكريم أن يفضح أكاذيب ادعاءاتهم وغباء منطقهم وضحالة تفكيرهم، وتقوم محطة «ميلودى» فى نوبة صحيان ضمير وهى تتحدى قلة الأدب، وتعرض المسلسل الإيرانى يوسف الصديق ورغم أننا لسنا فى رمضان ولا شوال ولكن فى ذى القعدة، إلا أن المسلسل حقق نسبة مشاهدة عالية جدا وأصبح توقيت عرضه مقدسا فى كل بيت مصرى، حتى أصبح حديث الساعة بين كل طبقات الشعب.
وأشارت ماجدة خيرالله إلى أن الدراما الإيرانية أهم من الدراما التركية ولن تكون مجرد موجة وهتعدى مثل الدراما التركية لكنها دراما حقيقية مبنية على أسس وصناعها يعملون بشكل احترافى جدا وأضف إلى ذلك اختفاء المسلسل الدينى من الدراما المصرية فالإيرانيون بالبلدى كده «لعبوها صح» فقد درسوا العالم الإسلامى وما يعانيه من أمية دينية ووجود برامج دينية تبتعد فى خطابها عن تقديم الموعظة.
يتفق أيضا الكاتب يسرى الجندى مع الناقدة ماجدة خيرالله فى أن الإيرانيين قادمون والسبب هو الغباء الذى تتعامل به المؤسسات الدينية التى تغل أيدينا وتعوقنا عن الإبداع وأنا شعرت بالغيرة عندما رأيت مسلسل «يوسف الصديق» لأنى لدى مشروع مسلسل عن سيدنا الحسين ومشروع آخر عن الخوارج والفتنة الكبرى لكن المؤسسات الدينية تعوق خروج العمل بسبب ظهور شخصيات من التابعين.
يضيف الجندى من المفترض أن يدافع الإعلام عنا ويسوق لنا لكن للأسف هذا لا يحدث مثلما يحدث فى الإعلام الإسرائيلى الذى يعرف كيف يسوق لنفسه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.