بيت الزكاة والصدقات المصري: 174 مليون جنيه إجمالي المصروفات في 2014    بالفيديو.. «مميش» يكشف عن كلمات «السيسي» عند بدء تشغيل القناة الجديدة    تفجير خط غاز على الحدود التركية الإيرانية    وزير الخارجية: نتعامل مع «حماس» بقدر حرصها على المصالح المصرية    مدير أمن مطروح : عودة 187 مصريًا من ليبيا عبر منفذ السلوم خلال 24 ساعة    وزير الخارجية: مصر تحذر من خطورة تدخل أي قوات أجنبية في سوريا    رسمياً- الزمالك يضم سالم وعلاء من المقاولون    شوبير: أحمد علي ودويدار طلبا الرحيل عن الزمالك    عاجل| انفجار محول كهربائي لرابع مرة بعد تعرضه لأحمال زائدة في بورسعيد    بالفيديو.. طالبة فائقة تحصل على «0%» بالثانوية العامة.. وتقول: تم استبدال أوراق إجاباتي    حملة الماجستير والدكتوراة يطالبون الوزراء بإصدار قرار لتعيينهم    بالفيديو.. «عكاشة» يكشف تفاصيل لقائه ب «مرسي» في المحكمة    خماسى الأهلى ينضم للمنتخب الأوليمبى اليوم    العامري: تركيا لم تغير موقفها من دعم «داعش» وتستهدف حزب العمال الكردستاني    مقاتلات التحالف العربى تقصف قاعدة العند الجوية بجنوب اليمن    تحرير 1746 مخالفة مروية بالمنيا    بالصور.. محافظ الدقهلية يجتمع بأسر الصيادين المحتجزين في السودان    خالد يوسف يكشف تفاصيل اجتماع «محلب» ب «المثقفين والمبدعين»    الحلم أصبح حقيقة.. بعد شفاء 100 ألف مريض مصرى من فيروس سى.. العالم يحتفل باليوم العالمى للفيروسات الكبدية فى مصر بدل جنيف.. وأطباء: العلاجات الجديدة تعمل على إحباط تكاثر الفيروس    رسمياً.. النصر يوافق على انتقال "العجوز وويا" لصفوف المصرى    صالح جمعة : لم أشعر بغربة في الأهلي    تفاصيل مقتل إرهابيين من "أجناد مصر" بفيصل.. مصدر: القتيلان وراء اغتيال خبير المفرقعات ضياء فتوح والعميد طارق المرجاوى وتفجير القنصلية الإيطالية.. والأمن توصل لهما بعدما نشرا بيانا للتنظيم من "سيبر"    البورصة توقف التعامل على أسهم "بسكو مصر" تمهيدًا لشطبها    الإحصاء:4.7 مليار جنيه إجمالى تحويلات المصريين بالخارج خلال الربع الثانى    بالفيديو.. علي جمعة: يجب اتباع رئيس الجمهورية وإن كان ظالمًا    تنفيذ 709 أحكام قضائية وتحرير 1272 مخالفة مرورية في الشرقية    الأهلي يعتمد لائحة النشاط الرياضي وفوز "صلة" بالرعاية    أحمد سعيد عبد الغنى يتزوج من نيرمين ماهر فى "سلسال الدم 3"    المؤتمر يستبعد قيادات من أمانة القليوبية    "صحافة القاهرة": اعترافات خطيرة لسائق مركب الوراق.. إعادة هيكلة "فى حب مصر" لإرضاء جميع الأطراف.. الرئيس يتفقد قناة السويس جوا.. طرح الأراضى لأهالى سيناء وشباب الخريجين فى أكبر مشروع للتنمية الزراعية    فراعنة كرة اليد فى ألمانيا..ومنتخب الشباب يواجه كوريا فى المونديال اليوم    "حلم شهرزاد" يفوز بجائزة أفضل وثائقي بمهرجان "ديربان" بجنوب إفريقيا    مسابقة لاختيار "ملكة جمال البساطة" من فتيات المقابر    "شعبة البلاستيك"تتوقع انفرجه لأزمة الدولار مع افتتاح قناة السويس الجديدة    "المتخصصة" تنتهى من ال"براندات" الجديدة الخاصة بقنوات القطاع    حملات أمنية بالمحافظات لضبط الخارجين عن القانون    أحمد حسن: فرص مصر فى التأهل لمونديال 2018 "ضعيفة"    شرطة نيبال تلقى القبض على خمسة أشخاص لذبحهم طفل وتقديمه قربان لطرد الأرواح الشريرة من مريض    رئيس ميناء الإسكندرية ل"الجلاد": "تاكسي النيل" مشروع جديد تحت الدراسة    1.7 مليار جنيه خسائر البورصة    شراكة بين (مشروعك) والأسر المنتجة    انتقلت إلي الامجاد السماوية    فرصة السيسى والخارجية لملء الفراغ    مميش ل«الرئيس»: تمام يا أفندم.. أوفينا بالوعد حفل الافتتاح أسطورى ولن يكلف الدولة مليما واحداويقام بإسهامات مصر تولد من جديد فى حديث الإنجاز والإعجاز ل«مميش» مع «الاخبار المسائي    بالفيديو.. «مجاهد» يتوعد بمقاضاة مسئولى «الثقافة»    «عاشقين ترابك» فى جولة فنية    اكتشاف 3 لوحات أثرية بأسوان    بيان عملى للضربة الجوية ضد «داعش» فى ليبيا    بالفيديو.. «عالم أزهري»: يكره للرجل الزواج على زوجته في «حالة واحدة»    المشهد الآن    كلام    حالة مى عبد الصبور!    بالفيديو.. جمعة ل«رجال الأمن»:«ربنا ينور بصيرتكم على الادعاءات الكاذبة»    انفراجة فى أزمة الجامعة العمالية بتعيين رئيس لها وعودة التنسيق خلال أيام    جمعة: تكوين الجماعة خطأ وقع فيه البنا وعقابه شديد    توزيع 55 جرعة علاج ل«فيروس سى» على مرضى «الغزل والنسيج» بكفر الدوار    أزمة نقص الدواء ب«هنا العاصمة»    اكتشاف أبقار مصابة ب«البروسيلا» فى الدقهلية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مسلسلات إيرانية «مدبلجة» بالسورية عن الأنبياء نوح ويونس وإبراهيم وموسى.. والدراما المصرية مازالت تعيش فى «الوهم»
الإيرانيون قادمون
نشر في اليوم السابع يوم 11 - 11 - 2010

فى الوقت الذى تتصارع فيه شركات الإنتاج المصرية على خطف النجوم ومنحهم أجورا فلكية فى دراما تعتمد فى جزء كبير منها على إعادة تقديم الأفلام الناجحة، تجهز شركات الإنتاج الإيرانية عددا من المسلسلات الدينية لتصديرها مدبلجة بالعربية إلى العالم العربى الإسلامى عبر القنوات الفضائية العربية، حيث تأتى هذه الخطوة بعد نجاح مسلسل «يوسف الصديق» ومن قبله «مريم المقدسة» و«السيد المسيح» التى احتلت شاشات الفضائيات العربية، وحققت أعلى نسب فى المشاهدة.
المسلسلات الإيرانية التى يتم تنفيذها حاليا تدور حول قصص الأنبياء يونس ونوح وإبراهيم وولده إسماعيل، وتتعاون إيران فى مشاريعها المقبلة مع سوريا لتحقيق النجاح الجماهيرى المطلوب عربياً من خلال اللهجة السورية، حيث تكشف الكواليس عن تجهيز إيران وسوريا لأكثر من 10 مسلسلات إيرانية باللهجة الشامية أصبحت جاهزة للعرض بالتعاون مع 5 شركات إنتاج فنية فى سوريا، وهناك 7 أعمال أخرى يجرى العمل على دبلجتها حالياً.
وبعد نجاح السوريين فى المسلسلات التاريخية وتميزهم فيها بعدد من المسلسلات القوية كالظاهر بيبرس وأبو جعفر المنصور والاجتياح وغيرها من المسلسلات التى نالت إعجاب المشاهد العربى جاءت الدراما التركية واخترقت كل البيوت واعتلت قمة نسب المشاهدة لتميزها فى الجانب الرومانسى الذى اختفى من الدراما المصرية إلا أن المرحلة المقبلة تشهد تحولا فى سوق الدراما فالمسلسل الإيرانى المدبلج باللهجة السورية سيجتاح كل القنوات من خلال خطة سورية إيرانية فى قطاع الدراما ويأتى ذلك فى الوقت الذى تعيش فيه الدراما المصرية وهماً ليس جميلاً على حد قول الناقدة ماجدة خيرالله التى ترى أننا نحاول أن نقنع أنفسنا أننا الأفضل والأكثر بصيرة وفضيلة، ولكن سرعان ماتسقط كل الادعاءات والأكاذيب بمجرد حدوث عامل خارجى غير مقصود يعرى الحقيقة سواء أكان سوريا أم تركيا أم إيرانيا.
وتضيف ماجدة خير الله: وإذا سألنا أحد المسؤولين فى ماسبيرو عن سبب عدم تحمسهم لإنتاج مسلسلات دينية؟ يجيبون: أصل المسلسل الدينى بيتكلف كتير ومابياكلش مع الناس!! خلينا أحسن فى اللى بيجيب فلوس ومضمون ويشاء الكريم أن يفضح أكاذيب ادعاءاتهم وغباء منطقهم وضحالة تفكيرهم، وتقوم محطة «ميلودى» فى نوبة صحيان ضمير وهى تتحدى قلة الأدب، وتعرض المسلسل الإيرانى يوسف الصديق ورغم أننا لسنا فى رمضان ولا شوال ولكن فى ذى القعدة، إلا أن المسلسل حقق نسبة مشاهدة عالية جدا وأصبح توقيت عرضه مقدسا فى كل بيت مصرى، حتى أصبح حديث الساعة بين كل طبقات الشعب.
وأشارت ماجدة خيرالله إلى أن الدراما الإيرانية أهم من الدراما التركية ولن تكون مجرد موجة وهتعدى مثل الدراما التركية لكنها دراما حقيقية مبنية على أسس وصناعها يعملون بشكل احترافى جدا وأضف إلى ذلك اختفاء المسلسل الدينى من الدراما المصرية فالإيرانيون بالبلدى كده «لعبوها صح» فقد درسوا العالم الإسلامى وما يعانيه من أمية دينية ووجود برامج دينية تبتعد فى خطابها عن تقديم الموعظة.
يتفق أيضا الكاتب يسرى الجندى مع الناقدة ماجدة خيرالله فى أن الإيرانيين قادمون والسبب هو الغباء الذى تتعامل به المؤسسات الدينية التى تغل أيدينا وتعوقنا عن الإبداع وأنا شعرت بالغيرة عندما رأيت مسلسل «يوسف الصديق» لأنى لدى مشروع مسلسل عن سيدنا الحسين ومشروع آخر عن الخوارج والفتنة الكبرى لكن المؤسسات الدينية تعوق خروج العمل بسبب ظهور شخصيات من التابعين.
يضيف الجندى من المفترض أن يدافع الإعلام عنا ويسوق لنا لكن للأسف هذا لا يحدث مثلما يحدث فى الإعلام الإسرائيلى الذى يعرف كيف يسوق لنفسه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.