«أبو سعدة» يطالب القوى السياسية بعدم الانشغال ب «النور»    أبو سعدة:«الداخلية» وافقت على مطالبنا بتحسين أوضاع السجناء    شيخ الأزهر يستقبل السفير الإيطالي بالقاهرة    فيديو.. السيسي: نبحث التعامل بالعملات المحلية بين مصر وروسيا    السيسى: مصر تبذل جهودًا كبيرة لتطوير قدرتها الاقتصادية    «ليون»: التيارات المتشددة ليس لها مكان في العملية السياسية بليبيا    «واشنطن» تُرجّح مقتل قرصان إلكتروني تابع لتنظيم «داعش»    اعتقال فرنسيين في المغرب للاشتباه في ابتزاز الملك    حسن فريد: المنتخب "خالي من الشوائب"    عاشور ينتظم في مران الأهلي وغياب عبد الظاهر ونجيب    رونالدو: توقعنا صعوبة المجموعة لكن هدفنا كما هو    الشرقية للدخان يتعاقد مع السعدونى 3 سنوات    بالصور.. محافظ بورسعيد يكرم أبطال دورة الألعاب العالمية    «المسيري» يقرر حظر سير ال«توك توك» بالشوارع الرئيسية في الإسكندرية    أستاذ سموم يكشف حجم كارثة المازوت الغارق ب«نيل أسوان»    "النبوى" يزور المكتبة الوطنية الأردنية لبحث التعاون في مجال حفظ وأرشفة الوثائق    خلال زيارته للإدارة العامة لشرطة السياحة .. الدماطي يستعرض تحديات استعادة القطع الآثرية المهربة    الأحد المقبل .. افتتاح معرض "قناة السويس:الماضى ..الحاضر..المستقبل" بدار الأوبرا    «الفرنسية»: «كورونا» يقتل 19 سعوديا خلال أسبوع قبل موسم الحج    شلل مرورى فى الإسكندرية بسبب حفل تامر حسنى فى "سموحة"    وزير العدل يجتمع برئيس نادى قضاة مجلس الدولة لتوقيع بروتوكول إدارة الدعم    التعليم العالي: 30 ألف طالب سجلوا رغباتهم بالمرحلة الثالثة    محمد النني بعد اللعب فى إسرائيل: فلسطين فى القلب    شحاتة يضم نجله في الجهاز الفني للمقاولون    بالصور.. "تعليم الفيوم" تنظم دورة للمعلمين فى الدهانات وأعمال الزخرفة    لبنان: خطوات حكومية فورية وسريعة لمعالجة القمامة    إحالة أوراق 12من «داعش» بالشرقية إلى المفتي    إصابة 6 من اسرة فى انقلاب ملاكى بالصحراوى الشرقى ببنى مزار    حريق هائل بنادي الشمس بمصر الجديدة    محمد صلاح يفتتح مواجهات دور المجموعات أمام برشلونة 16 سبتمبر    ميركل: نأمل ان نعمل مع موسكو لحل الأزمة السورية    إزالة 61 حالة تعد على الأراضي الزراعية بمركزين بالمنيا    السلع التمونية تتعاقد على شراء 60 ألف طن قمح روسي    جميزة و"بيا روزا" للفلامنكو الأسبانى وحفل لتنشيط السياحة بالأقصر    «محلب» يوجه باستكمال مشروع التطوير الحضاري للجمالية والدرب الأحمر    بالفيديو.. «داعية إسلامي»: إفشاء الأسرار الزوجية «كارثة»    بالفيديو.. الجندي: الملابس القصيرة «تبرج».. ومن يسمح لزوجته بارتدائها «ديوث»    أسعار اللحوم نار ولا عزاء للفقراء    وزير الصحة يعلن انتهاء أعمال تطوير المرحلة الأولى بمعهد القلب    المتحدث باسم فتح: حماس معنية بالمفاوضات مع إسرائيل.. وغير معنية بالوحدة الوطنية    بالفيديو.. خالد الجندي : الطلاق الشفوي لا يقع    بريزنتيشن يلوح ب51 مليون جنية لتجديد تعاقدة مع ماسبيرو    وزير الاتصالات: مراكز معلومات عالمية لتقديم خدمات إضافية    عقار كيوريفو من أبفى يحصل على موافقة وزارة الصحة ومصر أول دولة بالمنطقة تسجله رسميا    ظهور بقع زيت بالنيل وإغلاق محطات المياه ب«المعابدة»    ننشر نص التعديلات المقترحة علي قانون حوافز المهن الطبية    تباين أداء شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن    22 ديسمبر محاكمة أحمد موسي بتهمة أشاعه اخبار كاذبة وسب وقذف جنينة    قيادي إخواني: من يرفض «السلمية» خارج عباءة الجماعة    500 جنيه تراجعا لطن الأرز بعد قرار الحكومة بمنع التصدير    بالصور.. محمد نجم يواصل بروفات مسرحية "البريمو" بالإسكندرية لعرضها غدا    عبدالغفار يوجه بكامل الرعاية لأسرتي الراحلين    الرئيس الأوكرانى يطالب بوقف إطلاق النار فورا فى شرق البلاد    غدا. . انتهاء المهلة الأخيرة لمنع تصدير تمثال "سخم كا" من بريطانيا    الصحة: مستشفى الشيخ زايد تستضيف خبيرًا ألمانيًا لمناظرة حالات الصرع المستعصية    حكم الشرع فى الجمع بين طوافي الإفاضة؟    اكتشاف بيضة دجاجة عمرها 2000 عام في مقبرة أثرية صينية    بالفيديو.. مستشار المفتي: العمرة سنة عن الرسول.. ولم يؤدها نبي غيره    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مسلسلات إيرانية «مدبلجة» بالسورية عن الأنبياء نوح ويونس وإبراهيم وموسى.. والدراما المصرية مازالت تعيش فى «الوهم»
الإيرانيون قادمون
نشر في اليوم السابع يوم 11 - 11 - 2010

فى الوقت الذى تتصارع فيه شركات الإنتاج المصرية على خطف النجوم ومنحهم أجورا فلكية فى دراما تعتمد فى جزء كبير منها على إعادة تقديم الأفلام الناجحة، تجهز شركات الإنتاج الإيرانية عددا من المسلسلات الدينية لتصديرها مدبلجة بالعربية إلى العالم العربى الإسلامى عبر القنوات الفضائية العربية، حيث تأتى هذه الخطوة بعد نجاح مسلسل «يوسف الصديق» ومن قبله «مريم المقدسة» و«السيد المسيح» التى احتلت شاشات الفضائيات العربية، وحققت أعلى نسب فى المشاهدة.
المسلسلات الإيرانية التى يتم تنفيذها حاليا تدور حول قصص الأنبياء يونس ونوح وإبراهيم وولده إسماعيل، وتتعاون إيران فى مشاريعها المقبلة مع سوريا لتحقيق النجاح الجماهيرى المطلوب عربياً من خلال اللهجة السورية، حيث تكشف الكواليس عن تجهيز إيران وسوريا لأكثر من 10 مسلسلات إيرانية باللهجة الشامية أصبحت جاهزة للعرض بالتعاون مع 5 شركات إنتاج فنية فى سوريا، وهناك 7 أعمال أخرى يجرى العمل على دبلجتها حالياً.
وبعد نجاح السوريين فى المسلسلات التاريخية وتميزهم فيها بعدد من المسلسلات القوية كالظاهر بيبرس وأبو جعفر المنصور والاجتياح وغيرها من المسلسلات التى نالت إعجاب المشاهد العربى جاءت الدراما التركية واخترقت كل البيوت واعتلت قمة نسب المشاهدة لتميزها فى الجانب الرومانسى الذى اختفى من الدراما المصرية إلا أن المرحلة المقبلة تشهد تحولا فى سوق الدراما فالمسلسل الإيرانى المدبلج باللهجة السورية سيجتاح كل القنوات من خلال خطة سورية إيرانية فى قطاع الدراما ويأتى ذلك فى الوقت الذى تعيش فيه الدراما المصرية وهماً ليس جميلاً على حد قول الناقدة ماجدة خيرالله التى ترى أننا نحاول أن نقنع أنفسنا أننا الأفضل والأكثر بصيرة وفضيلة، ولكن سرعان ماتسقط كل الادعاءات والأكاذيب بمجرد حدوث عامل خارجى غير مقصود يعرى الحقيقة سواء أكان سوريا أم تركيا أم إيرانيا.
وتضيف ماجدة خير الله: وإذا سألنا أحد المسؤولين فى ماسبيرو عن سبب عدم تحمسهم لإنتاج مسلسلات دينية؟ يجيبون: أصل المسلسل الدينى بيتكلف كتير ومابياكلش مع الناس!! خلينا أحسن فى اللى بيجيب فلوس ومضمون ويشاء الكريم أن يفضح أكاذيب ادعاءاتهم وغباء منطقهم وضحالة تفكيرهم، وتقوم محطة «ميلودى» فى نوبة صحيان ضمير وهى تتحدى قلة الأدب، وتعرض المسلسل الإيرانى يوسف الصديق ورغم أننا لسنا فى رمضان ولا شوال ولكن فى ذى القعدة، إلا أن المسلسل حقق نسبة مشاهدة عالية جدا وأصبح توقيت عرضه مقدسا فى كل بيت مصرى، حتى أصبح حديث الساعة بين كل طبقات الشعب.
وأشارت ماجدة خيرالله إلى أن الدراما الإيرانية أهم من الدراما التركية ولن تكون مجرد موجة وهتعدى مثل الدراما التركية لكنها دراما حقيقية مبنية على أسس وصناعها يعملون بشكل احترافى جدا وأضف إلى ذلك اختفاء المسلسل الدينى من الدراما المصرية فالإيرانيون بالبلدى كده «لعبوها صح» فقد درسوا العالم الإسلامى وما يعانيه من أمية دينية ووجود برامج دينية تبتعد فى خطابها عن تقديم الموعظة.
يتفق أيضا الكاتب يسرى الجندى مع الناقدة ماجدة خيرالله فى أن الإيرانيين قادمون والسبب هو الغباء الذى تتعامل به المؤسسات الدينية التى تغل أيدينا وتعوقنا عن الإبداع وأنا شعرت بالغيرة عندما رأيت مسلسل «يوسف الصديق» لأنى لدى مشروع مسلسل عن سيدنا الحسين ومشروع آخر عن الخوارج والفتنة الكبرى لكن المؤسسات الدينية تعوق خروج العمل بسبب ظهور شخصيات من التابعين.
يضيف الجندى من المفترض أن يدافع الإعلام عنا ويسوق لنا لكن للأسف هذا لا يحدث مثلما يحدث فى الإعلام الإسرائيلى الذى يعرف كيف يسوق لنفسه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.