السيسى:لن نفرط فى ذرة رمال من تراب مصر    24 أكتوبر لنظر طعن مبارك والعادلي ونظيف    القضاء الأعلى ينتدب قاضى لرئاسة المكتب الفنى للنقض    «تموين الأقصر»: إضافة المواليد بعمر عامين لبطاقات التموين الأحد    مافيا الأراضي تستولي علي أملاك الدولة بالطريق الدولي الساحلي بدمياط    نيوتاليس تصل ميناء شرم الشيخ وعلي متنها 122 سائحاً    خبير أسواق مال: البورصة تتراجع في النصف الأول من العام رغم الإيجابيات    "لبيب ":زيادة موارد الدولة من المحاجر خمسة اضعاف الوضع الحالى بعد اعتماد اللائحة التنفيذية لقانون الثروة المعدنية    "السكك الحديدية":الدفع ب20 قطارا لتلبية احتياجات المواطنين بعيد الفطر    "فصائل بغزة":الاعتقالات في الضفة لا تخدم سوى الاحتلال الإسرائيلي    مقتل 15 مقاتلا من تنظيم القاعدة في تفجير مسجد في سوريا    أولاند: مستعد لعقد قمة جديدة بشأن بوكو حرام    الصحف العربية.. عشرات "الدواعش" فروا إلى مصر عبر ليبيا.. وصلاة جمعة مشتركة بين السنة والشيعة فى إطار "بحرين التسامح"    الأهلي يتجاهل شكوى مرتضى منصور : بيقول أي كلام    الجهاز الفني للزمالك يشيد بملعب أورلاندو    المسابقات تحيل المدير الفني للنصر إلى التحقيق    دجلة يرد على الميرغني في بيان رسمي: نرفض خلط الرياضة بالسياسة    إحصائية ع السريع || الزمالك "بطل ركلات الجزاء" .. و الأهلي "عاشراً"    النمنم: الجيش المصري منطقة محرمة ومقدسة ومن يقترب منه لا بد أن يحرق فوراً    تجديد حبس 12 إخوانيًا في الغربية 15 يومًا بتهمة التحريض على الشغب والعنف    قنابل يدوية و«مديرية أمن الجيزة» بأحراز «بيت المقدس»    إبطال مفعول 4 عبوات استهدفت إحداها سيارة رئيس مباحث مركز الفيوم    ضبط 2150 قرص مُخدر بالمنيا‎    مساعد وزير الداخلية يتفقد محطة السادات    الحلقة (16) من مسلسل «لعبة إبليس»: مفاجآت سليم (فيديو)    فيديو.. شعبان عبد الرحيم ينعي "بركات" ب"مش هنسكت"    "الإفتاء": 8 جنيهات حد أدنى لقيمة زكاة الفطر للفرد    «الإفتاء» ترد على دعوة الإخوان لمنع التجنيد بالجيش: خيانة للوطن    سب عائشة وأبو بكر كلام شيطاني لا يقوله إلا جاهل.. والمصريون اشتهروا بحب آل البيت    اسيوط تطلق حملة للتبرع بالدم لصالح مصابى العمليات العسكرية فى سيناء    مسؤول ليبي يكشف عن فرار «الدواعش» لمصر.. و«الخارجية» ترد: حدودنا مؤمنة بالكامل    حماس ليست منظمة إرهابية    خبير يطالب بإيقاف المسار التفاوضي العبثي فيما يخص مفاوضات سد النهضة    يحيى حامد: لا أحد يقوم بالثورة نيابة عن الشعب    مجلس كنائس مصر يصلى من أجل المواطنة    ضبط خليةٍ «إرهابية» ارتكبت 4 تفجيراتٍ ببورسعيد    تفاصيل الاجتماع الأول لأعضاء تيار «إصلاح الوفد» بالمقر الجديد    مقتل 21 من «داعش» و17 عراقيا في بعقوبة    أحمد السقا.. أب يبحث عن ابنه المخطوف فى "ذهاب وعودة"    نيللى كريم تنجب طفلتها الأولى بعد طلاقها فى "تحت السيطرة"    مدحت العدل: إسرائيل و"داعش" فكرعنصري متشابهة    السيسي في سيناء.. حبس صافيناز.. طرح أراضٍ جديدة.. أبرز العناوين    عرض أغلى لوحة فنية فى العالم بمتحف يمدريد    بالفيديو.. شاهد آخر مواجهة بين الأرجنتين وتشيلي قبل نهائي الليلة    اليوم .. ألمانيا وإنجلترا تتصارعان على برونزية مونديال السيدات    «آس» الإسبانية: الأهلي حاول خطف عمرو طارق من ريال بيتيس    «الطاقة الذرية» تنجز تقرير الملف النووي الإيراني بنهاية 2015    اختبار حاسة الشم يساعد في التشخيص المبكر لمرض "التوحد"    دراسة تحذر من آثار عادات النوم السيئة على الصحة والعمل    الحلو في رمضان.. لقمة القاضي    ترشيح «رجل ضد العالم» و«هلاليات» لجائزة الشيخ زايد    اليوم.. محلب يتابع أوضاع الصرف الصحى بالقرى ويلتقى محافظ جنوب سيناء    أسعار العملات الأجنبية والعربية اليوم فى البنوك    «الجفري» يتلقى تهديدا بالذبح بعد دعائه للجيش المصري    جيم كاري يعتذر عن نشر صورة لصبي مصاب بالتوحد بدون إذن أسرته    صحف السبت:الأجهزة الأمنية تواصل ضرباتها للإرهاب في سيناء..والحكومة توافق على مذكرة تفاهم مع الصين لتطوير شبكات الكهرباء    بالفيديو.. 40 فعالية ثورية ليلية ضد الانقلاب الدموي في 12 محافظة    بالصور.. «السعيد» و«جمعة» يشهدان الاحتفال بغزوة بدر بالسيدة زينب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مسلسلات إيرانية «مدبلجة» بالسورية عن الأنبياء نوح ويونس وإبراهيم وموسى.. والدراما المصرية مازالت تعيش فى «الوهم»
الإيرانيون قادمون
نشر في اليوم السابع يوم 11 - 11 - 2010

فى الوقت الذى تتصارع فيه شركات الإنتاج المصرية على خطف النجوم ومنحهم أجورا فلكية فى دراما تعتمد فى جزء كبير منها على إعادة تقديم الأفلام الناجحة، تجهز شركات الإنتاج الإيرانية عددا من المسلسلات الدينية لتصديرها مدبلجة بالعربية إلى العالم العربى الإسلامى عبر القنوات الفضائية العربية، حيث تأتى هذه الخطوة بعد نجاح مسلسل «يوسف الصديق» ومن قبله «مريم المقدسة» و«السيد المسيح» التى احتلت شاشات الفضائيات العربية، وحققت أعلى نسب فى المشاهدة.
المسلسلات الإيرانية التى يتم تنفيذها حاليا تدور حول قصص الأنبياء يونس ونوح وإبراهيم وولده إسماعيل، وتتعاون إيران فى مشاريعها المقبلة مع سوريا لتحقيق النجاح الجماهيرى المطلوب عربياً من خلال اللهجة السورية، حيث تكشف الكواليس عن تجهيز إيران وسوريا لأكثر من 10 مسلسلات إيرانية باللهجة الشامية أصبحت جاهزة للعرض بالتعاون مع 5 شركات إنتاج فنية فى سوريا، وهناك 7 أعمال أخرى يجرى العمل على دبلجتها حالياً.
وبعد نجاح السوريين فى المسلسلات التاريخية وتميزهم فيها بعدد من المسلسلات القوية كالظاهر بيبرس وأبو جعفر المنصور والاجتياح وغيرها من المسلسلات التى نالت إعجاب المشاهد العربى جاءت الدراما التركية واخترقت كل البيوت واعتلت قمة نسب المشاهدة لتميزها فى الجانب الرومانسى الذى اختفى من الدراما المصرية إلا أن المرحلة المقبلة تشهد تحولا فى سوق الدراما فالمسلسل الإيرانى المدبلج باللهجة السورية سيجتاح كل القنوات من خلال خطة سورية إيرانية فى قطاع الدراما ويأتى ذلك فى الوقت الذى تعيش فيه الدراما المصرية وهماً ليس جميلاً على حد قول الناقدة ماجدة خيرالله التى ترى أننا نحاول أن نقنع أنفسنا أننا الأفضل والأكثر بصيرة وفضيلة، ولكن سرعان ماتسقط كل الادعاءات والأكاذيب بمجرد حدوث عامل خارجى غير مقصود يعرى الحقيقة سواء أكان سوريا أم تركيا أم إيرانيا.
وتضيف ماجدة خير الله: وإذا سألنا أحد المسؤولين فى ماسبيرو عن سبب عدم تحمسهم لإنتاج مسلسلات دينية؟ يجيبون: أصل المسلسل الدينى بيتكلف كتير ومابياكلش مع الناس!! خلينا أحسن فى اللى بيجيب فلوس ومضمون ويشاء الكريم أن يفضح أكاذيب ادعاءاتهم وغباء منطقهم وضحالة تفكيرهم، وتقوم محطة «ميلودى» فى نوبة صحيان ضمير وهى تتحدى قلة الأدب، وتعرض المسلسل الإيرانى يوسف الصديق ورغم أننا لسنا فى رمضان ولا شوال ولكن فى ذى القعدة، إلا أن المسلسل حقق نسبة مشاهدة عالية جدا وأصبح توقيت عرضه مقدسا فى كل بيت مصرى، حتى أصبح حديث الساعة بين كل طبقات الشعب.
وأشارت ماجدة خيرالله إلى أن الدراما الإيرانية أهم من الدراما التركية ولن تكون مجرد موجة وهتعدى مثل الدراما التركية لكنها دراما حقيقية مبنية على أسس وصناعها يعملون بشكل احترافى جدا وأضف إلى ذلك اختفاء المسلسل الدينى من الدراما المصرية فالإيرانيون بالبلدى كده «لعبوها صح» فقد درسوا العالم الإسلامى وما يعانيه من أمية دينية ووجود برامج دينية تبتعد فى خطابها عن تقديم الموعظة.
يتفق أيضا الكاتب يسرى الجندى مع الناقدة ماجدة خيرالله فى أن الإيرانيين قادمون والسبب هو الغباء الذى تتعامل به المؤسسات الدينية التى تغل أيدينا وتعوقنا عن الإبداع وأنا شعرت بالغيرة عندما رأيت مسلسل «يوسف الصديق» لأنى لدى مشروع مسلسل عن سيدنا الحسين ومشروع آخر عن الخوارج والفتنة الكبرى لكن المؤسسات الدينية تعوق خروج العمل بسبب ظهور شخصيات من التابعين.
يضيف الجندى من المفترض أن يدافع الإعلام عنا ويسوق لنا لكن للأسف هذا لا يحدث مثلما يحدث فى الإعلام الإسرائيلى الذى يعرف كيف يسوق لنفسه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.