وزارة الرى: إزالة 5 آلاف و687 حالة تعدٍ على النيل    بالفيديو.. الزعماء المشاركون في احتفالات النصر بالصين يلتقطون الصور التذكارية    فرنسا تسدد 949.8 مليون يورو لروسيا تعويضا عن صفقة «ميسترال»    شاهد رد مرتضي منصور علي ما ذكره شيكابالا    مجدي عبدالغني: الجوهري هددني بالاستبعاد من كأس العالم 90    غدا.. سفر أول أفواج حجاج الجمعيات الأهلية.. و"التضامن" تسلمهم 10 آلاف شريحة موبايل قبل السفر للتواصل مع أسرهم والقضاء على ظاهرة التائهين.. و6 عيادات طبية لرعاية زوار بيت الله    اليوم.. خادم الحرمين الشريفين يبدء زيارته لأمريكا    حبس عاطل 4 أيام لاتهامه بالاتجار فى المواد المخدرة بحدائق القبة    جولة لوزير التموين في أحد الأسواق الشعبية بكردستان    فيديو.. البترول تكشف عن موعد وقف استيراد الغاز الطبيعي    الأهلي يستخدم خيتافي لتحقيق أهدافه الثلاثة بذكريات مدريد السعيدة    السفارة الأمريكية تهنئ بطلة الاسكواش رنيم الوليلى    الكونغو تحتفل باليوبيل الذهبى لدورة الألعاب الإفريقية الأولى عام 65    بالفيديو .. الوايت نايتس توافق علي شروط الداخلية في تامين المباريات    «وايت نايتس» في بيان رسمي: لن نجلس مع من حاربوا الالتراس    عصام حجي: "طالبة صفر الثانوية" رمز لفشل التعليم فى مصر    بالفيديو.. صحيفة سورية تكشف هوية الطفل الغريق على شواطئ تركيا    عقب أزمة الديدان بالرعاية.. "الصحة": لو ثبت إهمال مستشفى الدقي سنغلقها    إصابة 16شخصا فى حادث انقلاب أتوبيس شرق الدلتا على طريق بورسعيد الإسماعيلية    الرئيس الفرنسى يفتتح الاثنين معرض "أوزوريس - أسرار مصر الغارقة" فى باريس    إسلاميون يفتحون النار على إيران بعد إعلانها إنتاج جزأين جديدين من فيلم الرسول محمد.. رابطة إسلامية تطالب بوقف عرضه.. وقيادى سلفى:طهران تسعى لغزو الدول العربية فكريا.. وداعية سلفى يصفهم ب"المجانين"    "ايكوس الحصان" و"تحيا مصر" فى أول أيام المهرجان القومى للمسرح السبت    حفل عشاء لضيوف مهرجان الإسكندرية السينمائي    "صحة الإسكندرية": فتشنا مقر النور بحثًا عن "سوفالدي"..والحزب تعهد بعدم ممارسة أي نشاط طبي بدون تصريح    البنتاجون: داعش يستعيد جزءا من بيجي بالعراق    الفلسطينيون يدعون أعضاء الأمم المتحدة لدعم مبادرة رفع العلم الفلسطيني    مركز الأهرام للدراسات السياسية يعقد ندوة حول التنمية العمرانية    بالفيديو.. "شيحة": أحمد حجازي "أضحك" عليه بالانتقال للأهلي    كيم كاردشيان تتربع على عرش "انستجرام" ب45 مليون متابع    شقيق مريم «طالبة الصفر»: إحالة أوراق القضية إلى النيابة الإدارية خطوة إيجابية وبداية أمل    فرض غرامات 5000 جنية لأي مواطن بالسويس يلقى القمامة بالشارع    اليمن: مقتل 15 حوثيا باشتباكات مع المقاومة في تعز    شفيق: لم أحدد موقفي من المشاركة بالانتخابات    ضبط 3 كيلو حشيش بحوزة عامل في سوهاج    دعم إسعاف البحيرة ب10 سيارات جديدة    بالفيديو.. سيدة تقتحم ستوديو «العاشرة مساء» على الهواء.. وتجبر نجلتها على الانسحاب    مسئول أممي يدعو أوروبا للاستجابة لأزمة اللاجئين الهاربين من الشرق الأوسط    الدولة والنخبة: ضعف الوعى والتراكم التاريخى    بالفيديو.. الأبحاث الشرعية: السعي والطواف لا يجب فيهما التوالي    الحج.. خير نعمة وأفضل مثوبة    كلمه حق    بالفيديو- أستاذ قانون: قرار استثناء "أبناء الكبار" من التوزيع الجغرافي يجب أن يُحترم    الذبح بالكهرباء    24مرشحا تقدموا بجنوب سيناء    دار الإفتاء : المنهج الصوفى الصحيح حفظ استقرار الأوطان    انتقلت إلي رحمة الله تعالي    توفيت الي رحمة الله تعالي    رئيسة إذاعة «ميجا إف إم»: تجربتنا بدون «تزييف» و ملتزمون بالمشاركة فى بناء وجدان المجتمع    تأهيل 80 ألف شاب فى 27 محافظة لمتطلبات سوق العمل    2745 مرشحاً فى اليوم الأول وهدوء فى اليوم الثانى    جامعة الطفل الجديدة تحتفل بتخريج دفعتها الأولى    القوات المسلحة تجدد الدعوة لتسليم الأسلحة غير المرخصة    عاشور:« الصلاة خير من النوم» فى أذان الفجر ليست من ابتداع المصريين    الإفراج بالعفو عن 94 والشرطى عن 99 سجينًا آخرين    أمريكا تقترب من توقيع اتفاق تجارة حرة مع الاتحاد الأوروبى ومصر تلجأ لمجموعة البريكس    المصريون ووهم شركات الموت السريع «إبادة الحشرات سابقاً»    131 متقدمًا لمجلس النواب من الغربية والكشف الطبى على 8 مرشحين بالقليوبية    رئيس الوزراء يفتتح مستشفى جامعة الأزهر التخصصى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

هل تنصرت الملكة نازلى؟ هل كانت امرأة متعددة العلاقات؟ مسلسل «ملكة فى المنفى» يحاول الإجابة عن الأسئلة الشائكة فى حياة أم الملك فاروق
نشر في اليوم السابع يوم 15 - 01 - 2010

القضايا الشائكة التى تتعلق بحياة الملكة نازلى كثيرة ومتعددة ومتشابكة بداية من زواجها من الملك فؤاد الذى أغرم بها وتزوجها رغم أنها كانت مخطوبة لسعيد زغلول شقيق سعد زغلول، وانتهاءً بهروبها لأمريكا وزواج ابنتها «فتحية» من رجل الأعمال المسيحى «رياض غالى» والكلام المتداول عن أنها دفنت فى مقابر المسيحيين وزياراتها للكنيسة وممارستها للطقوس الكنسية فى أمريكا، ثم محاولة ابنها الملك فاروق التخلص منها لتعدد علاقاتها كما ذكر عدد من المؤرخين..
كل ذلك تناولته راوية راشد فى سيناريو مسلسل «ملكة فى المنفى» الذى ينتجه إسماعيل كتكت ويخرجه محمد زهير رجب وتجسد فيه نادية الجندى دور نازلى فى سيرتها الذاتية التى تحمل مادة ثرية جدا ومثيرة لصناع الدراما.
«اليوم السابع» تسأل عن كيفية تناول تلك القضايا الشائكة وماذا سيكون موقف الرقابة منها خصوصا مع توقعات بإثارة الجدل.
الكاتبة والإعلامية راوية راشد أوضحت أنه لا يوجد مشاهد تعترض عليها الرقابة، وما قيل عن أن الملكة نازلى تنصرت غير حقيقى بالمرة فهى لم تتنصر، وسيشاهد الجمهور كل ذلك ضمن أحداث المسلسل عند عرضه على الشاشة الصغيرة، حيث لا توجد وثيقة تثبت أنها غيرت ديانتها ولكن الثابت أنها مسلمة وعاشت فى المجتمع الأمريكى بعد سفرها وليس هروبها كما يردد البعض، وكانت نازلى تحتاج إلى زراعة كلى لذلك اختارت أمريكا.
وحول ما أثير عن ذهابها للكنيسة مع رياض غالى زوج ابنتها فتحية لم تنف راوية راشد تلك الواقعة بل أكدت عليها ولكنها أوضحت أن ذهابها كان بعد إجماع الأطباء فى مصر وفرنسا على أنها ستموت وتقرر سفرها إلى مستشفى «هيوستن» فى الولايات المتحدة وكانت الحالة رقم 12 التى تجرى لها تلك العملية فى هذا الوقت، وكان رياض غالى يذهب للكنيسة كل يوم ويشعل شمعة للسيدة العذراء طالبا شفاءها فذهبت معه فى إحدى المرات وأشعلت شمعة لروح العذراء وهذا لا يعنى أنها تنصرت فمسلمون كثيرون يذهبون للكنائس فى مناسبات عديدة طالبين الخلاص من العذراء، أما قصة دفنها فى مقابر المسيحيين فتوضح راوية أن تلك هى المقابر التى كانت موجودة وقتها حيث لم تكن هناك مقابر للمسلمين.
وحول ما ذكره عدد من المؤرخين فى مسألة تزويجها ابنتها الأميرة «فتحية» لرياض غالى، وهو مسيحى الديانة قالت راوية: «لم تزوجها لمسيحى، فرياض غالى كان يحب الأميرة فتحية وأعلن إسلامه على يد شيخ باكستانى وهناك وثيقة تؤكد ما أقول حيث تزوجا بوثيقة قرآن على يد نفس الشيخ الباكستانى، وتم إرسال هذه الوثيقة لقصر عابدين كوثيقة إسلامية ورفض الملك فاروق لهذه الزيجة سببه أن رياض ليس أميراً وتزوجها دون علمه ودون رضاه وأن التقاليد فى مصر لا تسمح بذلك وكان فاروق يخشى الهياج الشعبى ضده خاصة أنه بعد زواج الأميرة فتحية بشهرين فقط حدث حريق القاهرة فكان هناك حالة ارتباك سياسى داخل مصر إضافة إلى علاقته السيئة بوالدته حيث تصور أنها تحطمه بزواج فتحية من هذا الرجل ولكنه لم يحاول التخلص منها لأنها فى النهاية أمه.
تضيف راوية راشد: القضايا الشائكة فى حياة الملكة نازلى كثيرة وعديدة ولكنها موثقة ولن يكون هناك تعارض ولا صدام مع أحد لأنى اعتمدت فى رحلتى البحثية بتاريخ نازلى على الوثائق الأجنبية بشكل رئيسى خاصة لأن كل ما كتب عنها بالعربية لم يكن محايداً ولا منصفاً، وخلال فترة وجودى بأمريكا ظللت أبحث وأدقق فى تفاصيل حياتها كيف عاشت وكيف ماتت وتمكنت من فتح ملفات لم يفتحها أحد مثل قضية مقتل ابنتها وقضية بيع مجوهرات الملكة فى المزاد العلنى وموقفها من مصلحة الضرائب ومصلحة الهجرة فى الولايات المتحدة الأمريكية وسر عدم تقدمها للحصول على الجنسية هناك، والملكة نازلى للأسف الشديد ليست الشخصية التى روج لها البعض وتسببوا فى تشكيل صورة ذهنية سيئة عنها لدى الناس فى مصر، فالمسلسل ببساطة سيقدم شخصية ملكة وأم وامرأه ليس دفاعاً عنها ولكن من داخل السياق التاريخى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.