الخطأ الثاني للمشير عبد الفتاح السيسي    اجتماع طارئ بالقلعة البيضاء صباح اليوم    مواجهتين مصريتين فى دور ال8 من بطولة الجونة الدولية للأسكواش    اختطاف سفير الأردن بليبيا    الجارديان: أوكرانيا على حافة صراعات مسلحة واسعة النطاق    جيبوتي تسلم 267 شخصا من إريتريا إلى المفوضية العليا للاجئين    إسرائيل: قتيل عملية الخليل مسئول قسم التجسس بالشرطة    أمريكا: مفاوضون فلسطينيون وإسرائيليون يجتمعون اليوم الأربعاء    رغم توقعات واسعة بفوز بوتفليقة في انتخابات الرئاسة غدا    الجيش السوداني يؤكد التزامه بالحيادية التامة تجاه الأوضاع بالجنوب    "وورلد تريبيون" تكشف عن مخطط أوباما وقطر وتركيا لنشر الفوضى قبل انتخابات الرئاسة    الأهلي يطوي صفحة الدوري.. ويعسكر الجمعة استعدادا للكونفدرالية.. ومدرب المقاولون يؤكد أن قلة الخبرة السبب في الخسارة    شاكيرا: بيكيه سيصبح رئيس برشلونة وأنا السيدة الأولى    مانشستر سيتي مع سندرلاند اليوم في مباراة مؤجلة    مختار نوح : الإخوان في حالة إنهيار تام .. والجماعة لا تستطيع خوض أي انتخابات قادمة    مدير الإنتربول: بطرس غالي محصن دوليا    «المتحدة لحقوق الإنسان» تطلب 1500 تصريح لمتابعة الانتخابات الرئاسية    خبير عسكري: مرحلة تهديد الدولة وإجبارها سياسياً من جانب "فصيل سياسي".. انتهى بلا رجعة    بالفيديو.. أبو الفتوح: مرسي رئيس شرعي منتخب    مسيرة "ليلية" حاشدة للتحالف بدمنهور ضد مسرحية "الرئاسة"    تحالف التيار المدني يعلن تأييده للسيسي رئيسًا لمصر    مؤتمر جماهيري لتأييد السيسي بالعريش    محافظ اسوان: تخصيص 5 أفدنة زراعية للشباب بقرية "الحربياب"    محلب : علاقة مصربأثيوبيا قائمة على الود والمحبة    صناعة الجلود: استيراد الاحذية بفواتير مضروبة أهدر علي الدولة حصيلة تقدر ب1.5 مليار جنيه خلال 2013    وزير الري يحرر محضرا رسميا ويهدد بإغلاق مصنع للسكر يلقي بمخلفاته في مصرف زراعي.. ولجنة ثلاثية لتقييم حجم الأضرار    بالفيديو.."الغيطى": "رغيف الوزارة مش موجود في السوق"    البنوك: تحويل الأموال عبر "المحمول" دوليا لم تفعل في مصر    تراجع برنت والنفط الأمريكي وسط ترقب للتطورات في ليبيا وأوكرانيا    "الشباب والرياضة" تنظم ملتقيين لتوظيف الشباب بالدقهلية والمنيا    بالفيديو.. سيناريست "حلاوة روح": الفيلم لا يحتوي مشاهد جنسية.. ومندهش من رفض "القومي للطفولة" بدون مشاهدته    م الآخر| تزوجني.. ولا تستعبدني    نجلة «المعزول» لوالدها: «لن يستطيعوا أن يحجبوك ولو بألف شبيه»    والد «ميادة»: «مراتي نامت مع عشيقها ولو شفته كنت هموته»    محافظ بورسعيد: تعليمات بتمكين مفتشي البيئة والصحة من أخذ عينات من مياه الصرف بكافة المصانع    أمريكا تقر عقار "تانزيوم" لعلاج النوع الثاني من السكري    بالفيديو.. غطاء رأس بالكهرباء يحسّن الإدراك والتركيز لدى عقلك    انعقاد دائم للجنة المصالحات بأسوان.. والصلح طبقا للشريعة الإسلامية    مدير أمن الجيزة ينتقل إلى موقع إنفجار الكوم الأخضر بفصيل    انفجار عبوة ناسفة في مدرعة بالعريش    محافظ بورسعيد: «قلبي مكسور» بسبب «ميادة» ضحية اغتصاب والدها    القبض على ثلاثة استوقفوا سائق لسرقته بالإكراة في الدقهلية    القبض على المتهمين بحرق سيارة منسق تمرد وضابط سابق بالجيش بميت غمر    ضبط 73 مطلوبا من المحكوم عليهم بحملة أمنية فى شمال سيناء    بالصور.. ضبط 155 ألف صاروخ قبل تهريبها لعناصر «الإخوان»    بالصور.. تكريم حفظة القرآن الكريم بقرية "مسير" بكفرالشيخ    ياسر برهامى: نشر صور قضية مدرب المحلة حرام شرعا    "الإفتاء" توقع بروتوكول تعاون مع"السلام عليك أيها النبي"    جامعة الدول العربية تطالب الطيور المهاجرة بضخ استثماراتها في السويس وسيناء    على مسئولية "شلبوكا": صلاح الدين الإثيوبى فى الأهلى رسميًا 3 مواسم    كلوب: كنا محظوظين .. والنهائى مكافأة على مجهودنا    حادث 11 ديسمبر أعاد تشكيل ملامح الهجرة الدولية    رأس المال الإماراتى يتحدى القطرى والسعودى على كعكة الإعلام المصرى    وزير الصحة يراجع إجراءات الكشف وقرارات العلاج على نفقة الدولة بمستشفى القاهرة الفاطمية    «العربية لأمراض التنفس» تعقد مؤتمرها الطبى الأول.. اليوم    «لوحة لكل بيت» لأول مرة بنقابة التشكيليين    بروتوكول تعاون بين «الإفتاء» و«السلام عليك أيها النبى»    د.عبدالمنعم فؤاد.. عضو لجنة المصالحة في قافلة الأزهر:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

هل تنصرت الملكة نازلى؟ هل كانت امرأة متعددة العلاقات؟ مسلسل «ملكة فى المنفى» يحاول الإجابة عن الأسئلة الشائكة فى حياة أم الملك فاروق
نشر في اليوم السابع يوم 15 - 01 - 2010

القضايا الشائكة التى تتعلق بحياة الملكة نازلى كثيرة ومتعددة ومتشابكة بداية من زواجها من الملك فؤاد الذى أغرم بها وتزوجها رغم أنها كانت مخطوبة لسعيد زغلول شقيق سعد زغلول، وانتهاءً بهروبها لأمريكا وزواج ابنتها «فتحية» من رجل الأعمال المسيحى «رياض غالى» والكلام المتداول عن أنها دفنت فى مقابر المسيحيين وزياراتها للكنيسة وممارستها للطقوس الكنسية فى أمريكا، ثم محاولة ابنها الملك فاروق التخلص منها لتعدد علاقاتها كما ذكر عدد من المؤرخين..
كل ذلك تناولته راوية راشد فى سيناريو مسلسل «ملكة فى المنفى» الذى ينتجه إسماعيل كتكت ويخرجه محمد زهير رجب وتجسد فيه نادية الجندى دور نازلى فى سيرتها الذاتية التى تحمل مادة ثرية جدا ومثيرة لصناع الدراما.
«اليوم السابع» تسأل عن كيفية تناول تلك القضايا الشائكة وماذا سيكون موقف الرقابة منها خصوصا مع توقعات بإثارة الجدل.
الكاتبة والإعلامية راوية راشد أوضحت أنه لا يوجد مشاهد تعترض عليها الرقابة، وما قيل عن أن الملكة نازلى تنصرت غير حقيقى بالمرة فهى لم تتنصر، وسيشاهد الجمهور كل ذلك ضمن أحداث المسلسل عند عرضه على الشاشة الصغيرة، حيث لا توجد وثيقة تثبت أنها غيرت ديانتها ولكن الثابت أنها مسلمة وعاشت فى المجتمع الأمريكى بعد سفرها وليس هروبها كما يردد البعض، وكانت نازلى تحتاج إلى زراعة كلى لذلك اختارت أمريكا.
وحول ما أثير عن ذهابها للكنيسة مع رياض غالى زوج ابنتها فتحية لم تنف راوية راشد تلك الواقعة بل أكدت عليها ولكنها أوضحت أن ذهابها كان بعد إجماع الأطباء فى مصر وفرنسا على أنها ستموت وتقرر سفرها إلى مستشفى «هيوستن» فى الولايات المتحدة وكانت الحالة رقم 12 التى تجرى لها تلك العملية فى هذا الوقت، وكان رياض غالى يذهب للكنيسة كل يوم ويشعل شمعة للسيدة العذراء طالبا شفاءها فذهبت معه فى إحدى المرات وأشعلت شمعة لروح العذراء وهذا لا يعنى أنها تنصرت فمسلمون كثيرون يذهبون للكنائس فى مناسبات عديدة طالبين الخلاص من العذراء، أما قصة دفنها فى مقابر المسيحيين فتوضح راوية أن تلك هى المقابر التى كانت موجودة وقتها حيث لم تكن هناك مقابر للمسلمين.
وحول ما ذكره عدد من المؤرخين فى مسألة تزويجها ابنتها الأميرة «فتحية» لرياض غالى، وهو مسيحى الديانة قالت راوية: «لم تزوجها لمسيحى، فرياض غالى كان يحب الأميرة فتحية وأعلن إسلامه على يد شيخ باكستانى وهناك وثيقة تؤكد ما أقول حيث تزوجا بوثيقة قرآن على يد نفس الشيخ الباكستانى، وتم إرسال هذه الوثيقة لقصر عابدين كوثيقة إسلامية ورفض الملك فاروق لهذه الزيجة سببه أن رياض ليس أميراً وتزوجها دون علمه ودون رضاه وأن التقاليد فى مصر لا تسمح بذلك وكان فاروق يخشى الهياج الشعبى ضده خاصة أنه بعد زواج الأميرة فتحية بشهرين فقط حدث حريق القاهرة فكان هناك حالة ارتباك سياسى داخل مصر إضافة إلى علاقته السيئة بوالدته حيث تصور أنها تحطمه بزواج فتحية من هذا الرجل ولكنه لم يحاول التخلص منها لأنها فى النهاية أمه.
تضيف راوية راشد: القضايا الشائكة فى حياة الملكة نازلى كثيرة وعديدة ولكنها موثقة ولن يكون هناك تعارض ولا صدام مع أحد لأنى اعتمدت فى رحلتى البحثية بتاريخ نازلى على الوثائق الأجنبية بشكل رئيسى خاصة لأن كل ما كتب عنها بالعربية لم يكن محايداً ولا منصفاً، وخلال فترة وجودى بأمريكا ظللت أبحث وأدقق فى تفاصيل حياتها كيف عاشت وكيف ماتت وتمكنت من فتح ملفات لم يفتحها أحد مثل قضية مقتل ابنتها وقضية بيع مجوهرات الملكة فى المزاد العلنى وموقفها من مصلحة الضرائب ومصلحة الهجرة فى الولايات المتحدة الأمريكية وسر عدم تقدمها للحصول على الجنسية هناك، والملكة نازلى للأسف الشديد ليست الشخصية التى روج لها البعض وتسببوا فى تشكيل صورة ذهنية سيئة عنها لدى الناس فى مصر، فالمسلسل ببساطة سيقدم شخصية ملكة وأم وامرأه ليس دفاعاً عنها ولكن من داخل السياق التاريخى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.