الاستعدادات لاستقبال عيد الفطر المبارك تتصدر عناوين الصحف    كلية الاقتصاد : لاتخفيض لدرجات طلاب الشعبة الدارسة بالعربية    فتاة مصرية تشارك في قمة "ريادة الأعمال" بجوار أوباما وزوكربيرج    المالية تحسم الخلاف حول احتساب «ضريبة الأغنياء»    المالية الأمريكية: النظام المالي لدينا مستقر بعد صدور النتيجة حول «بريكست»    اتحاد طلاب حقوق القاهرة يطالب 'نصار' بالاعتذار الرسمي بعد أزمة السحور الجماعي    مي عز الدين: "وعد" يدق ناقوس الخطر للعلاقات الزوجية الجامدة    فرنسا ضيف شرف مهرجان "أنسى" لأفلام الرسوم المتحركة    اليوم..الأوقاف تحتفل بذكرى فتح مكة والوزير يشارك البحرين احتفالياتها الدينية    بالطربوش والعباءة ساموزين ينشر أول صوره له مع عروسته المذيعة دينا صالح    سيد عبد الحفيظ: الأهلي الأفضل.. وكان لدي ثقة كبيرة في التتويج بلقب الدوري    الحيوانات الأليفة تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب    روح الود بين زملاء العمل تقلل مخاطر الإصابة بالسكر    يورو 2016.. رونالدو يحمل أحلام البرتغال أمام كرواتيا    محافظة القاهرة تفتتح منفذين جديدين لبيع المنتجات الغذائية المدعمة بمنشأة ناصر    منافسة رباعية من أجل التأهل للكونفدرالية    سهر الصايغ: "رضوى" كانت مفاجأة لى منذ أن قرأتها على الورق    انطلاق مواجهات دور ال16 ببطولة يورو 2016 بلقاء بولندا وسويسرا    مغتصبى عاملة فى بنها: "هددناها بالذبح واغتصبناها بالزراعات"    هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية: زلزال بقوة 5.5 درجة يهز شمالى تشيلى    استئناف محاكمة متهمى "كتائب حلوان" اليوم    "الأرصاد": طقس اليوم شديد الحرارة على كافة الأنحاء    بالصورة .. هكذا احتفلت النجمة غادة عبدالرازق بفوز النادي الأهلي    "نايمكس" يضاعف خسائره إلى 4.5%.. وتقلبات بالأسواق العالمية    موديز تغير رؤيتها المستقبلية لبريطانيا إلى سلبية    مفاجأة في طعن الحكومة على حكم "تيران وصنافير"    الغاز ذو الرائحة الكريهة يقلل تورم المفاصل    ضبط 2012 قطعة ألعاب نارية مجهولة المصدر بشبرا الخيمة    مصرع 20 شخصا في فيضانات شرق الولايات المتحدة    الفيفا يُهنيء الأهلي بعد فوزه بالدوري المصري    إكرامي: هناك فرق بين النقد والتجريح.. وأدفع ثمن تاريخ أبي    مؤمن زكريا: الأهلي صعب يخسر الدوري موسمين متتاليين    الأهلي يحدد 8 ملايين يورو لبيع رمضان صبحي    مقتل 3 من الشرطة الاتحادية المكسيكية في هجوم بإحدى الأسواق    خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تهز أسواق المال العالمية    لجنة "تراخيص النيل" تجتمع الثلاثاء لمناقشة طلب إنشاء خط غاز العاصمة الإدارية    القبض على عاطل بحوزته 1400 قرص مخدر في الشرقية    أمن القاهرة ينفذ 674 إزالة لإشغالات ويضبط 148 بائعا ويرفع 35 عربة مأكولات    لماذا يجب عليك تناول الثوم يوميًا على معدة فارغة؟    شاهد سليم يرفض الزواج من مريم في "وعد"    «التعليم» تنفي إلغاء امتحانات الثانوية العامة.. وخطة عاجلة لتهدئة الرأي العام    السفارة اليمنية بالقاهرة تصدر بيانا حول مقتل طالبة بجامعة القاهرة    "الزراعة":تراجع المساحات المزروعة قطن 47 % عن العام الماضى    الجيش الأمريكي يشن هجمات ضد «طالبان أفغانستان»    الجيش الليبي يسيطر بالكامل على حي قار يونس في بنغازي    محافظ كفرالشيخ يغلق 28 صيدلية مخالفة    استكمال محاكمة قلاش والبلشي وعبد الرحيم بتهمة إيواء مطلوبين داخل نقابة الصحفيين.. اليوم    2 يوليو.. إجراء القرعة العلنية لأعضاء البعثة الطبية فى موسم الحج    محمد حلمي: مباراة عصيبة .. والكرة تعادل وخسارة    الشوبكي: الدولة ستفتح ملف المصالحة مع "الإخوان"    بالصور.. «العلميين بالإسكندرية» تنظم حفل الإفطار السنوي بمقر النقابة    داعية إسلامي يكشف عن المرأة التي تزاحم النبي في دخول الجنة (فيديو)    بعد أن انتهي من مغامراته في الأدغال:    محسن العرباوي في سطور    230 درجة القبول بالثانوي العام بالفيوم    قضية فقهية    أرض الأولياء    «أوقاف كفرالشيخ»: مساجد الاعتكاف جاهزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل تنصرت الملكة نازلى؟ هل كانت امرأة متعددة العلاقات؟ مسلسل «ملكة فى المنفى» يحاول الإجابة عن الأسئلة الشائكة فى حياة أم الملك فاروق
نشر في اليوم السابع يوم 15 - 01 - 2010

القضايا الشائكة التى تتعلق بحياة الملكة نازلى كثيرة ومتعددة ومتشابكة بداية من زواجها من الملك فؤاد الذى أغرم بها وتزوجها رغم أنها كانت مخطوبة لسعيد زغلول شقيق سعد زغلول، وانتهاءً بهروبها لأمريكا وزواج ابنتها «فتحية» من رجل الأعمال المسيحى «رياض غالى» والكلام المتداول عن أنها دفنت فى مقابر المسيحيين وزياراتها للكنيسة وممارستها للطقوس الكنسية فى أمريكا، ثم محاولة ابنها الملك فاروق التخلص منها لتعدد علاقاتها كما ذكر عدد من المؤرخين..
كل ذلك تناولته راوية راشد فى سيناريو مسلسل «ملكة فى المنفى» الذى ينتجه إسماعيل كتكت ويخرجه محمد زهير رجب وتجسد فيه نادية الجندى دور نازلى فى سيرتها الذاتية التى تحمل مادة ثرية جدا ومثيرة لصناع الدراما.
«اليوم السابع» تسأل عن كيفية تناول تلك القضايا الشائكة وماذا سيكون موقف الرقابة منها خصوصا مع توقعات بإثارة الجدل.
الكاتبة والإعلامية راوية راشد أوضحت أنه لا يوجد مشاهد تعترض عليها الرقابة، وما قيل عن أن الملكة نازلى تنصرت غير حقيقى بالمرة فهى لم تتنصر، وسيشاهد الجمهور كل ذلك ضمن أحداث المسلسل عند عرضه على الشاشة الصغيرة، حيث لا توجد وثيقة تثبت أنها غيرت ديانتها ولكن الثابت أنها مسلمة وعاشت فى المجتمع الأمريكى بعد سفرها وليس هروبها كما يردد البعض، وكانت نازلى تحتاج إلى زراعة كلى لذلك اختارت أمريكا.
وحول ما أثير عن ذهابها للكنيسة مع رياض غالى زوج ابنتها فتحية لم تنف راوية راشد تلك الواقعة بل أكدت عليها ولكنها أوضحت أن ذهابها كان بعد إجماع الأطباء فى مصر وفرنسا على أنها ستموت وتقرر سفرها إلى مستشفى «هيوستن» فى الولايات المتحدة وكانت الحالة رقم 12 التى تجرى لها تلك العملية فى هذا الوقت، وكان رياض غالى يذهب للكنيسة كل يوم ويشعل شمعة للسيدة العذراء طالبا شفاءها فذهبت معه فى إحدى المرات وأشعلت شمعة لروح العذراء وهذا لا يعنى أنها تنصرت فمسلمون كثيرون يذهبون للكنائس فى مناسبات عديدة طالبين الخلاص من العذراء، أما قصة دفنها فى مقابر المسيحيين فتوضح راوية أن تلك هى المقابر التى كانت موجودة وقتها حيث لم تكن هناك مقابر للمسلمين.
وحول ما ذكره عدد من المؤرخين فى مسألة تزويجها ابنتها الأميرة «فتحية» لرياض غالى، وهو مسيحى الديانة قالت راوية: «لم تزوجها لمسيحى، فرياض غالى كان يحب الأميرة فتحية وأعلن إسلامه على يد شيخ باكستانى وهناك وثيقة تؤكد ما أقول حيث تزوجا بوثيقة قرآن على يد نفس الشيخ الباكستانى، وتم إرسال هذه الوثيقة لقصر عابدين كوثيقة إسلامية ورفض الملك فاروق لهذه الزيجة سببه أن رياض ليس أميراً وتزوجها دون علمه ودون رضاه وأن التقاليد فى مصر لا تسمح بذلك وكان فاروق يخشى الهياج الشعبى ضده خاصة أنه بعد زواج الأميرة فتحية بشهرين فقط حدث حريق القاهرة فكان هناك حالة ارتباك سياسى داخل مصر إضافة إلى علاقته السيئة بوالدته حيث تصور أنها تحطمه بزواج فتحية من هذا الرجل ولكنه لم يحاول التخلص منها لأنها فى النهاية أمه.
تضيف راوية راشد: القضايا الشائكة فى حياة الملكة نازلى كثيرة وعديدة ولكنها موثقة ولن يكون هناك تعارض ولا صدام مع أحد لأنى اعتمدت فى رحلتى البحثية بتاريخ نازلى على الوثائق الأجنبية بشكل رئيسى خاصة لأن كل ما كتب عنها بالعربية لم يكن محايداً ولا منصفاً، وخلال فترة وجودى بأمريكا ظللت أبحث وأدقق فى تفاصيل حياتها كيف عاشت وكيف ماتت وتمكنت من فتح ملفات لم يفتحها أحد مثل قضية مقتل ابنتها وقضية بيع مجوهرات الملكة فى المزاد العلنى وموقفها من مصلحة الضرائب ومصلحة الهجرة فى الولايات المتحدة الأمريكية وسر عدم تقدمها للحصول على الجنسية هناك، والملكة نازلى للأسف الشديد ليست الشخصية التى روج لها البعض وتسببوا فى تشكيل صورة ذهنية سيئة عنها لدى الناس فى مصر، فالمسلسل ببساطة سيقدم شخصية ملكة وأم وامرأه ليس دفاعاً عنها ولكن من داخل السياق التاريخى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.