مويس: كان على مانشستر يونايتد منحي المزيد من الوقت    بايرن ميونيخ يدعو الجماهير المصرية لمساندة الفريق الليلة أمام ريال مدريد    مراقب لجنة المسابقات: 80 % من حضور مباراة بتروجت "زملكاوية"    مؤمن زكريا يساند انبي أمام الداخلية    اشتباكات بين الإخوان وقوات الأمن بجامعة القاهرة والشرطة تطلق الغاز    الكهرباء: "التحكم القومى" لم يلجأ لتخفيف الأحمال على مدار 3 أيام    البورصة تفقد 2.1 مليار جنيه بنهاية التعاملات تأثرًا بمبيعات المصريين والعرب    حريق محدود بمطار الغردقة    "قناة السويس" تشهد عبور51 سفينة تحمل 3.3 مليون طن    "زعزوع" يلتقي سفيرة لاتفيا في القاهرة لبحث سبل دعم السياحة    ردًا على "برهامي".. علماء الأزهر: فتوى "العرض" خاطئة والمسلم ليس خسيسيًا    أوباما وآبي يأكلان السوشي من يد طاه عمره 86 عاما    الخميس.. "عاشقين ترابك" علي مسرح البالون    حفلان لأوبرا الإسكندرية بذكرى ميلاد فريد الأطرش    وزير خارجية قطر: الاختلاف الخليجي انتهى وعودة السفراء للدوحة متروك لدولهم    روسيا تهدد بالتدخل فى شرق أوكرانيا    اتفاق المصالحة الفلسطينية: تشكيل «أبو مازن» لحكومة توافق وطني خلال 5 أسابيع    العمليات المشتركة: مقتل 39 عنصرا من تنظيم داعش فى عملية أمنية بالفلوجة    الصين تدعو أمريكا للألتزام الحياد فى النزاعات الإقليمية    ضبط 94طن سلع تموينة مدعمة في 960 قضية خلال شهر بأسيوط    وزير الداخلية الأسبق: عناصر أجنبية اقتحمت الحدود المصرية فى 28 يناير    وزير الداخلية الأسبق:    رفع جلسة محاكمة سما" لصدور القرار    "إبراهيم" يوافق على منح السجناء زيارة استثنائية بمناسبة عيد تحرير سيناء    شاهد.. ابن مخرج الفيلم المسيء للرسول يعتنق الإسلام    ج. بوست الأمريكية: آثار مصر تناثرت في مزادات العالم    محلل سياسي لبناني: بدأنا الخطوة العملية لانتخاب رئيس الجمهورية    المالية تطرح أذون خزانة بقيمة 6 مليارات جنيه    "برهامى" يفتى بجواز ترك "الزوجة" للمغتصب خوفا من القتل وحفاظا على النفس    تأجيل مؤتمر "إخوان منشقون" بسبب الأمن الوطني    مصطفى حجازي يتوجه إلى الولايات المتحدة    بالصور.. محافظ دمياط يتفقد مشروع تنمية شطا    هاني شاكر وسيرين عبد النور يحيان حفلًا بشرم الشيخ الخميس    السيسي ينعى شهيدي إرهاب الجماعة بالجيزة والإسكندرية    محافظ القاهرة: تطوير هائل لمنطقة الفسطاط خلال شهرين ومحور عين الحياة.. وندرس حل مشكلة الباعة الجائلين    ثروت جودة: أمريكا تبحث كيفية تعويض خسائرها بالمنطقة في اجتماع كيرى ورئيس المخابرات المصرى    بحلول الذكرى المئوية ..مذابح الأرمن فى "المصريين الأحرار"    بايرن ميونيخ يستعد لريال مدريد من ملعب رايو فاليكانو    ميدو يرفض تحميل سمير مسئولية ضربة الجزاء    "السيد" يلتقى الفريق البحثى ببيطرى القاهرة لعلاج السرطان بجزئيات الذهب    الكنيسة: زيارة بطريرك إثيوبيا للبابا تواضروس تأجلت ولم يتم إلغاؤها    "عبدالعزيز" ينفذ الأحكام الصادرة لصالح الرياضيين والعاملين بالوزارة    ننشر خريطة بأسماء وسعة السدود الخمسة التي ستنفذها إثيوبيا    حملة شعبية بأسوان لإعادة فتح طريق كورنيش النيل    الأطباء: تخفيض مصاريف الدراسات العليا بنسبة 50%    تأجيل محاكمة بديع وآخرين في "أحداث مسجد الاستقامة" إلى 5 مايو    وزارة السياحة ترعي اليوم العالمي للتأمل والسلام الداخلي    دراسة: اضطرابات النوم قد تكون مؤشر على الإصابة بالزهايمر    وزير الثقافة يفتتح معرض "اشراقات التفرغ"    محمد رجب:    أبو سعدة: حادث تفجير أكتوبر عودة للإرهاب الأسود في مصر    فض مظاهرة للإخوان وإصابة سائق والقبض علي شخصين بدمياط    عبد العزيز يصرف 25 مليون جنيه دعمًا لأنشطة مراكز الشباب    السعودية: 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا    أحلام تهنئ هيفاء وهبى على "حلاوة روح" وتدافع عنها ب"تويتر"    معنى الدعاء بإثم    حكم تسمية المولود باسم: سلسبيل    طهارة اللسان من صفات المؤمنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إيمان عز الدين.. لا يوجد خلاف بينى وبين الحسينى وقد أعود لماسبيرو بشروطى
نشر في التحرير يوم 23 - 04 - 2013

تمنيت أن أكون حاليا فى ماسبيرو للمشاركة فى المظاهرات التى تطالب برحيل وزير الإعلام
تستعد الإعلامية إيمان عز الدين لخوض تجربة جديدة وهى تقديم المحاضرات فى أكاديمية «أونا» بداية من شهر مايو المقبل، بمشاركة عدد من الإعلاميين مثل ريم ماجد وليليان داوود. إيمان فى حوار خاص مع «التحرير» أكدت أنها تستعد حاليا لتقديم محاضرات فى برامج التوك شو بداية من يوم 8 إلى 12 مايو المقبل، وعن قبولها هذا العمل أكدت: من بداية طرح الفكرة ولاقت قبولا كبيرا وهذا ما شجعنى للغاية، ويؤكد أن هناك كثيرين يرغبون فى التعلم والاستفادة، أما بالنسبة إلى أرى أنها تجربة مختلفة ذات رسالة ومضمون حقيقى يهدف إلى تشكيل وعى المواطنين من خلال تقديم كوادر بكفاءات عالية فى جميع التخصصات الإعلامية، وأضافت أن الأكاديمة سيتم انطلاقها بداية من مايو المقبل، وأقدم خمس محاضرات فى تقديم برامج التوك شو وكيفية متابعة الأحداث ونقلها بموضوعية وحرفية عالية.
عن غيابها عن شاشة «أون تى فى» الفترة الماضية ثم عودتها مجددا بتقديم برنامج «صباح أون» بمفردها جعل البعض يخلق مساحة من الجدل والشائعات حول خلافها مع الإعلامى يوسف الحسينى وإدارة المحطة، لكنها نفت هذا الكلام: لا يوجد بينى وبين أحد أى خلافات فأنا شخصية متسامحة جدا مع الجميع، خصوصا أن هذه الشائعة السخيفة تناولت خلافى مع يوسف الحسينى، فهو على المستوى الشخصى من أصدقائى المقربين، ولم يحدث بيننا أى خلاف طوال فترة عملنا سويا فقد قدمنا دويتو ناجحًا نال استحسان جميع متابعى البرنامج أو المحطة بشكل عام. غيابى عن البرنامج لفترة كان بسبب سفرى إلى الخارج لقضاء بعض الأمور الخاصة بحياتى الشخصية، وكانت شبه إجازة صغيرة وفى أثناء عودتى كانت إدارة المحطة ترغب فى تطوير القناة فرغبوا أن يستثمروا فكر كل واحد مننا، فجعلوا كلًا منا يحمل برنامجا بمفرده.
إيمان علقت على مطالبة البعض بمقاطعة محطة «أون تى فى» بسبب قضية نجيب ساويرس واتهامه بالتهرب من الضرائب قائلة فكرة المقاطعة فاشلة تماما بكل المقاييس، مضيفة فى حديثها: أنا لا أدافع عن نجيب سويرس بعينه لكن هو قدم عددًا كبيرًا من المشروعات الاستثمارية فى مصر وقدم خدمات كثيرة بعكس من يهاجمونه حاليا وينصبون له التهم دون أن يقدموا أى شىء للبلد، ومن الأولى أن يتم تنفيذ الأحكام على من يقومون بازدراء الأديان بشكل يومى على القنوات التابعة لتيار الإسلام السياسى، خصوصا أن هناك أحكامًا لم تنفذ حتى الآن مثل حكم هشام قنديل وعبد الله بدر وغيرهما. إيمان لم تنس أنها من أبناء مبنى ماسيبرو لذلك قالت إنه بيتها الأول، ومن الممكن أن تعود له يوما من الأيام لكن بشرط أن تحدث إعادة هيكلة شكلا ومضمونا مشيرة أنها لم تر أنه يمثل صرح الإعلام كما ينبغى أن يحدث فى جميع بلدان العالم، قائلة: لا أرى أننا نملك فى مصر وزارة إعلام، وحزينة جدا على المستوى الذى وصلنا إليه فى السنوات الأخيرة، وذلك كان بسبب سياسة التليفزيون التى كانت تسير بمبدأ المحسوبية، وكان المبنى طاردا للكفاءات لذلك كان أمرا طبيعيا أن يرحل جميع المميزين لقنوات أخرى.
وعن مطالبة البعض برحيل وزير الإعلام صلاح عبد المقصود علقت: كنت أتمنى أن أكون حاليا فى ماسبيرو كى أشارك فى الحملات والمسيرات التى تطالب برحيله، فهو يتبع سياسات جديدة لا تمت بصلة للإعلام نهائيا، خصوصا أن أى مسؤول فى الدولة يجب أن يكون منضبطًا فى قراراته ويعى جيدا كل كلمة يتفوه بها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.