كرم جبر: دورنا في مواجهة مخطط إفشال الدولة "معركة وطن"    بالصور.. إقبال الريفيات على ثاني حملات طرق الأبواب في بورسعيد    «العمل الدولية» تؤكد التعاون مع الحكومة المصرية للقضاء على العنف ضد المرأة    إيهاب الدسوقي: التكامل الاستثماري بين مصر والأردن دفعة قوية لاقتصاد البلدين    ننشر حركة تداول السفن بميناء دمياط    اندلاع اشتباكات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال على حدود قطاع غزة    نائب مدير ال"CIA" سابقا: قطر تمول تنظيمات الإخوان وحماس والنصرة    مقتل 40 حوثيا فى عمليات عسكرية للقوات السعودية قبالة جازان    روسيا تهدد بمزيد من الاجراءات ردًا على العقوبات الأمريكية    أردنيون يحتجون عند سفارة إسرائيل للمطالبة بإنهاء معاهدة السلام    صفقة انتقال نيمار لباريس سان جيرمان تقترب من الحسم    حازم إمام لرئيس الزمالك : «مش هتقدر تمنعنا من الكلام»    مهند مجدي ينتهي من وضع لائحة الكارتيه    كثافات مرورية مرتفعة بكوبري أكتوبر والزمالك    "الأرصاد": انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة غدا    الداخلية تضبط 5 أطنان بانجو وتنفذ الحكم فى 34 ألف هارب خلال 24 ساعة    لويس جوست جونيور ضيف شرف مهرجان شرم الشيخ الافريقي الأسيوي الأول    بالفيديو.. مطرب لبناني يكشف أدلة تورط خداع تامر حسني لجمهوره وفبركة حالات الإغماء    أسعار الذهب بالأسواق اليوم    شاهد.. غلاء التقاوي وغياب الأسمدة.. رعب بين الفلاحين قبيل الموسم الشتوي    ثوار الدقهلية السيسى لازم يمشى    عاطل يقتل صديقه أمام زوجته بسبب خلافات مالية بإمبابة    التعليم: أنهينا استعدادات بدء امتحانات الدور الثاني للدبلومات    المستشار الإعلامي لجامعة القاهرة يعلن مغادرته منصبه بعد 40 سنة خدمة    سعر الدولار اليوم الجمعة 28 -7-2017 واستقرار العملة الأمريكية    وكيل الأزهر: قبول العرب للسلام مع المحتل الإسرائيلي ليس «ضعفًا»    كلية التجارة جامعة قناة السويس تعلن شروط القبول بشعبة اللغة الإنجليزية لهذا العام    برلماني: المجلس سيصدر التشريعات اللازمة ل"القومي لمكافحة التطرف"    بعد أزمته مع «العميد».. القبض على شقيق أسامة العزب    نفوق 1200 دجاجة و12 رأس ماشية في حريق مزرعة بالواحات    مباشر انتقالات أوروبا – هل يقضي نيمار ساعاته الأخيرة في برشلونة بعد شجار مع زميله؟    ابنة الرئيس الباكستاني المُستقيل تصل للمحكمة محاطة بالحراسة    متحدث الإسكان عن العاصمة الإدارية الجديدة: "الفنكوش" أصبح حقيقة    وكيل الأزهر: «القدس» سيعود للمسلمين مهما طال الزمن..فيديو    منظمة الصحة: أسعار أدوية الالتهاب الكبدي تنخفض لكن المرض ما زال قاتلا    ألمانيا: العقوبات الأمريكية الجديدة ضد روسيا "غير مقبولة"    صفقة انتقال "نيمار" لباريس سان جيرمان تقترب من الحسم    شاب يتقدم لخطبة محبوبته داخل قفص الأسود ببورسعيد (صور)    وزير الآثار يبحث تعزيز التعاون مع المستشار الثقافي الصيني الجديد    إيطاليا توافق على إطلاق مهمة ضد تهريب المهاجرين قبالة الساحل الليبي    الصناعة: إقامة 1300 مشروع جديد باستثمارات 23 مليار جنيه خلال 6 أشهر    القبض على ضابط شرطة بتهمة قتل ربة منزل عن طريق الخطأ بالمطرية    الصحة: تقديم خدمات بالمجان ل55 ألف مواطن من خلال القوافل الطبية    عبد المنعم سعيد: برنامج الإصلاح الفرصة الأخيرة لتعافى الاقتصاد المصرى    وزير الأوقاف: يجب أن يكون المواطن مصلحا إيجابيا ليفى بحق دينه ووطنه    بعد طرح5 ألبومات في أسبوعين    رئيس مصر للطيران: نسعى لتزويد أسطولنا ب33 طائرة    كثافات مرورية بكورنيش المعادي بسبب تصادم 3 سيارات    مرتضى: منحت مصر 60 ألف دولار ببلاغي ضد وكيل مايوكا    المدير الفني للمريخ السوداني: الترجي يستحق الفوز    استمرار المرحلة الثانية للتنسيق لليوم الرابع    من هو الفائز بلقب أفضل صانع أيس كريم في أوروبا؟    الأحد.. صحة المنوفية تبدأ حملة ضد مرض البلهارسيا    حضرى الكوسة والبطاطس بالبشاميل بأسهل الخطوات    حسد في اثنتين    حظك اليوم وتوقعات الأبراج اليوم الجمعة 28/7/2017 على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى    تخصيص الأب جزءاً من ماله لأحد الأبناء جائز    واحة الإبداع.. بسمة مريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيمان عز الدين.. لا يوجد خلاف بينى وبين الحسينى وقد أعود لماسبيرو بشروطى
نشر في التحرير يوم 23 - 04 - 2013

تمنيت أن أكون حاليا فى ماسبيرو للمشاركة فى المظاهرات التى تطالب برحيل وزير الإعلام
تستعد الإعلامية إيمان عز الدين لخوض تجربة جديدة وهى تقديم المحاضرات فى أكاديمية «أونا» بداية من شهر مايو المقبل، بمشاركة عدد من الإعلاميين مثل ريم ماجد وليليان داوود. إيمان فى حوار خاص مع «التحرير» أكدت أنها تستعد حاليا لتقديم محاضرات فى برامج التوك شو بداية من يوم 8 إلى 12 مايو المقبل، وعن قبولها هذا العمل أكدت: من بداية طرح الفكرة ولاقت قبولا كبيرا وهذا ما شجعنى للغاية، ويؤكد أن هناك كثيرين يرغبون فى التعلم والاستفادة، أما بالنسبة إلى أرى أنها تجربة مختلفة ذات رسالة ومضمون حقيقى يهدف إلى تشكيل وعى المواطنين من خلال تقديم كوادر بكفاءات عالية فى جميع التخصصات الإعلامية، وأضافت أن الأكاديمة سيتم انطلاقها بداية من مايو المقبل، وأقدم خمس محاضرات فى تقديم برامج التوك شو وكيفية متابعة الأحداث ونقلها بموضوعية وحرفية عالية.
عن غيابها عن شاشة «أون تى فى» الفترة الماضية ثم عودتها مجددا بتقديم برنامج «صباح أون» بمفردها جعل البعض يخلق مساحة من الجدل والشائعات حول خلافها مع الإعلامى يوسف الحسينى وإدارة المحطة، لكنها نفت هذا الكلام: لا يوجد بينى وبين أحد أى خلافات فأنا شخصية متسامحة جدا مع الجميع، خصوصا أن هذه الشائعة السخيفة تناولت خلافى مع يوسف الحسينى، فهو على المستوى الشخصى من أصدقائى المقربين، ولم يحدث بيننا أى خلاف طوال فترة عملنا سويا فقد قدمنا دويتو ناجحًا نال استحسان جميع متابعى البرنامج أو المحطة بشكل عام. غيابى عن البرنامج لفترة كان بسبب سفرى إلى الخارج لقضاء بعض الأمور الخاصة بحياتى الشخصية، وكانت شبه إجازة صغيرة وفى أثناء عودتى كانت إدارة المحطة ترغب فى تطوير القناة فرغبوا أن يستثمروا فكر كل واحد مننا، فجعلوا كلًا منا يحمل برنامجا بمفرده.
إيمان علقت على مطالبة البعض بمقاطعة محطة «أون تى فى» بسبب قضية نجيب ساويرس واتهامه بالتهرب من الضرائب قائلة فكرة المقاطعة فاشلة تماما بكل المقاييس، مضيفة فى حديثها: أنا لا أدافع عن نجيب سويرس بعينه لكن هو قدم عددًا كبيرًا من المشروعات الاستثمارية فى مصر وقدم خدمات كثيرة بعكس من يهاجمونه حاليا وينصبون له التهم دون أن يقدموا أى شىء للبلد، ومن الأولى أن يتم تنفيذ الأحكام على من يقومون بازدراء الأديان بشكل يومى على القنوات التابعة لتيار الإسلام السياسى، خصوصا أن هناك أحكامًا لم تنفذ حتى الآن مثل حكم هشام قنديل وعبد الله بدر وغيرهما. إيمان لم تنس أنها من أبناء مبنى ماسيبرو لذلك قالت إنه بيتها الأول، ومن الممكن أن تعود له يوما من الأيام لكن بشرط أن تحدث إعادة هيكلة شكلا ومضمونا مشيرة أنها لم تر أنه يمثل صرح الإعلام كما ينبغى أن يحدث فى جميع بلدان العالم، قائلة: لا أرى أننا نملك فى مصر وزارة إعلام، وحزينة جدا على المستوى الذى وصلنا إليه فى السنوات الأخيرة، وذلك كان بسبب سياسة التليفزيون التى كانت تسير بمبدأ المحسوبية، وكان المبنى طاردا للكفاءات لذلك كان أمرا طبيعيا أن يرحل جميع المميزين لقنوات أخرى.
وعن مطالبة البعض برحيل وزير الإعلام صلاح عبد المقصود علقت: كنت أتمنى أن أكون حاليا فى ماسبيرو كى أشارك فى الحملات والمسيرات التى تطالب برحيله، فهو يتبع سياسات جديدة لا تمت بصلة للإعلام نهائيا، خصوصا أن أى مسؤول فى الدولة يجب أن يكون منضبطًا فى قراراته ويعى جيدا كل كلمة يتفوه بها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.