محافظ القاهرة يستقبل عمدة شتوتجارت الألمانية لدعم التعاون المشترك    الحكومة تتراجع عن إصدار قانون جديد للاستثمار    وزير الصناعة يصل إلى أديس أبابا للمشاركة في منتدى الأعمال المصري الإثيويي    افتتاح أعمال اللجنة المصرية الإثيوبية المشتركة بأديس أبابا على مستوى كبار المسئولين    تعليق السيسي علي مايحدث بسيناء وحول استمرار المظاهرات    التوقيت الصيفى خطر على مرضى السكر    الأبنودي: الإخوان يكرهون السيسي أكثر من عبد الناصر..    نانسي تكشف عن مشتركها المفضل وأحلام تعطي بطاقة مرصعه بالماس لحازم شريف و وائل كافوري يغادر المسرح    تفكيك قنبلة بدائية الصنع على شريط "السكة الحديد" بمنوف    اليوم.. محاكمة 67 إخوانيا بتهمة اقتحام مبنى محافظة سوهاج    سامسونج تطلق هاتفي جالاكسي أيه3 وأيه 5 لهواة ال''سيلفى''    السيسي: تصحيح صورة الإسلام مسئولية نسأل عنها أمام الله    ضبط قضيتي «أموال عامة» و30 قضية تموين في حملة بأسيوط    بدء الصراع على السلطة في بوركينا فاسو بعد تولي الجيش مسئولية البلاد    كيري يجتمع مع صائب عريقات في واشنطن الاثنين المقبل    إعلان الحداد 3 أيام على قتلى عشيرة «البونمر» بالأنبار    الصحة العالمية : وفاة 4951 شخصًا بايبولا في ثماني دول    مقتل 3 أشخاص في اشتباكات ب«إب» اليمنية    الجنايات تستمع لمرافعة الدفاع في قضية "أحداث الاتحادية "    الجنايات تستمع لمرافعة الدفاع في قضية "أحداث مكتب الإرشاد"    أوباما وزوجته يحتفلان بعيد القديسين مع الأطفال في البيت الأبيض    بالصور.. إطلالة مثيرة للجدل لفيفي عبده وسمية الخشاب    مقتل 2 في هجوم على مركب صيد ببورسعيد    شاهد سعر الذهب اليوم    صباحك أوروبي.. صراع إنجليزي ثلاثي على مدافع برشلونة.. و"هوليجانز ضد السلفيين" محظورة في ألمانيا    بالفيديو.. مظهر شاهين ل«السيسى»: «لا تحزن إن الله معنا»    الإندبندنت: بريطانيا تقرر سداد 2 مليار استرليني قيمة ديون تعود للحرب العالمية الأولى    بالفيديو.. سيدة بالمنوفية تضع طفلًا برأسين وقلبين وثلاثة أذرع    بالفيديو..خبيرة أبراج تتوقع اتخاذ «السيسي» عددا من القرارات الجريئة    بالأسماء إصابة 7 مجندين في انقلاب سيارة شرطة بدمياط    ارتفاع أرباح بنك "بى.إن.بى باريبا" بعد تعافيه من غرامة أمريكية    ميركل لبوتين: أوروبا لن تعترف بانتخابات شرق أوكرانيا    بازل يستضيف جراسهوبرز فى مواجهة "سويسرية" بنكهة مصرية    إنبي يسعى لمواصلة انتصاراته على حساب الأسيوطي .. والحرس في مواجهة نارية مع سموحة    الجبهة السلفية في مصر تدعو ل"ثورة إسلامية".. وتحالف "الشرعية": لا تعبر عنا    وزير الثقافة يفتتح الدورة ال 23 لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية    بالفيديو.. ياسين التهامى والآلاف بمولد الدسوقى يدعون الله أن يحمى مصر    بوكو حرام تنفى مزاعم السلطات النيجيرية بوقف اطلاق النار    رئيس لاتسيو: الفريق فى بداية طريق العودة لدورى الأبطال    بالصور.. محافظ جنوب سيناء يفتتح شارع شرم ليزيه    «ذيب» يحصل على جائزة أفضل فيلم عربي في مهرجان «أبوظبي» السينمائي    هل يجوز غناء المحجبات؟    ما حكم الشرع في التسَوُّل، وما حكم إعطاء المتسولين؟    مفاجأة.. محلب يشكل لجنة لاسترداد الأراضى رغم وجود أخرى تمارس عملها منذ عامين    وزير الأوقاف يشيد باختيار شيخ الأزهر رئيس لمجلس الحكماء    البابا تواضروس الثاني يزور دير مارتا وماري في روسيا    هل يصل ثواب قراءة القرآن للميت؟ وهل تجوز قراءة القرآن على القبر؟    بالصور.. ولادة طفل بدون مجري للعضو الذكري والمثانة خارج البطن    أحمد كريمة ل"الفضائية المصرية": "داعش" خرج من عباءة السلفية.. ولا "خلافة سياسية" بالإسلام ومن يدعو لها دجال.. مستعد لمناظرة "البغدادى".. والرسول تحدث عن تنظيم الدولة والإخوان والسلفية الجهادية    كندا تحظر تأشيرات السفر للقادمين من أكثر ثلاث دول تضررا بالإيبولا    ضحايا المدرعة.. الطائرة المصرية.. صاروخ إسرائيل.. أزمة "العشة" بنشرة الثالثة    تفكيك قنبلة يدوية بالمنوفية قبل انفجارها على شريط السكة الحديد    دورتموند يتطلع إلى تصحيح المسار على حساب بايرن في قمة البوندسليجا    الهلال يبحث تخطي سيدني في نهائي أبطال آسيا    العاشرة الإسرائيلية: "صاروخ غزة" سقط بالقرب من "أشكول" دون إصابات    وزيرا الشباب والتضامن يصلان القاهرة قادمين من شرم الشيخ    بالصور.. شاهد شيكاغو من الدور ال94 بزاوية ميل 30 درجه للاسفل    الأهلي يطلب مؤمن زكريا ب7 ملايين جنيه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وكيل بيجو في مصر يدخل النفق المظلم
نشر في صوت الأمة يوم 27 - 11 - 2010

التخبط هو أولي الخطوات في طريق الفشل وهو أمر نجده ينطبق علي وكيل بيجو في مصر منذ سنوات عديدة فشتان بين الراحل وجيه أباظه الذي استطاع أن يجعل من بيجو اسماً متألقاً في السوق المصري بعد أن كانت مجرد ماركة عادية تلقي تنافساً كبيراً من ماركات أخري كفيات ورينو في النصف الثاني من القرن الماضي، وبين أبنائه الذين شهدت الشركة في عهدهم تراجعاً مخيفاً في المبيعات ومستوي الخدمات والسبب ربما يكون قلة الخبرة في إدارة التوكيل وربما أيضاً الرغبة في تحقيق أكبر هامش ربح بغض النظر عن مستوي الخدمة المقدمة للعملاء.
وعلي الرغم من محاولات إنقاذ الشركة من خلال تحالفها مع رجل الأعمال محمد متولي الذي استحوذ علي 50 % من أسهم الشركة بعد قيامه بضخ 100 مليون جنيه، لم تتمكن الشركة من تحقيق أي نجاح يذكر خلال العامين الماضيين كما يبدو أن مائة مليون جنيه قد تبخرت في الهواء دون جدوي، فلم ترتفع مبيعات الشركة ولم تتحسن مستويات خدمات ما بعد البيع بل تردت إلي مستويات أسوأ من ذي قبل بل أن الشركة لم تحسن استغلال دخول سيارتها الإيرانية الكارثية ضمن مشروع إحلال التاكسي لتبرهن بالدليل العملي علي أنها جادة في تقديم مستويات خدمة مميزة للعملاء في مجالي الصيانة وقطع الغيار وتبين لمن خدعهم إسم بيجو العريق أنهم شربوا أكبر مقلب في حياتهم باختيار تلك بارس الإيرانية كثيرة العيوب والأعطال.
وعدت الشركة بتوسيع شبكتها للمعارض ومراكز الخدمة وقطع الغيار وكان الأجدر بها أن تحسن من أداء مراكز الخدمة الخاصة بها كوسيلة لكسب ثقة العميل. ومع توسع الشركة الذي يبدو متواضعاً لم يتحسن الأداء بل زاد التدهور الأمر الذي أسفر عن تشتت شمل تلك الشركة العائلية فانفصل ممدوح أباظة وتفرغ لشركة ماسا وتركت إنجي أباظة الشركة للعمل في أحد البنوك وبقي عزيز أباظة الذي يرجع إليه كثير من المتابعين لأحوال بيجو الفضل في تدهور الشركة خلال السنوات الأخيرة. والواضح من خلال هذا التخبط أن الشركة تسير الآن في نفق مظلم قد يؤدي بها إلي الأسوأ حيث تسعي خلال الفترة الحالية إلي المزيد من التعاون مع الشركة الإيرانية الفاشلة والتي تسببت في تراجع ثقة المستهلك المصري في إسم بيجو، ويبدو هذا التخبط واضحاً بشكل أكبر في مساعي عزيز أباظه الحالية للانفراد بالشركة مرة أخري وفك الشراكة مع محمد متولي وهو الأمر الذي سيؤدي دون شك في نهاية المطاف إلي ضياع التوكيل من عائلة أباظة.
ربما الدليل الواضح علي تلك العشوائية التي تدار بها الشركة خلال الفترة الأخيرة تلك الحملة الإعلانية الضخمة التي قامت بها الشركة لموديل بيجو 206 والذي تزامن مع إعلان بيجو وقف إنتاج الموديل في أوروبا. ففي الوقت الذي يظهر فيه هذا الإعلان الذي يسهم دون شك في تراجع الطلب علي الموديل، تهدر الشركة مئات الآلاف من الجنيهات علي موديل انتهي فعلياً في أوروبا، ربما لوجود رغبة لدي الشركة في استيراد هذا الموديل من إيران التي ستواصل إنتاجه. جاء إعلان بيجو عن وقف إنتاج 206 بسبب تقادمه وعدم استمراره في تلبية متطلبات العصر والأذواق الأوروبية الباحثة عن التجديد، وعدم قدرته علي تحقيق متطلبات الشروط الأوروبية التي تزداد صرامة مع الزمن علي صعيد الأمان والبيئة. ولكن علي ما يبدو فإن تلك الأسباب لا تعني الوكيل المصري الذي لم يأخذ عبرة من دروس الماضي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.