«زي النهارده».. وفاة ملك بريطانيا إدوارد الثامن 28 مايو 1972    رئيس المصرية للاتصالات الجديد: لا تغييرات حادة في سياسة الشركة    اليوم.. السيسي يلتقي وزير الدفاع الأمريكي الأسبق    البنك الأهلي يحذر العملاء من 8 أشياء بشأن البطاقات الائتمانية    أمير جبهة النصرة: مصادر انفاقنا من الغنائم التي نحصل عليها من النظام السوري    نابولى يثير الغموض حول تولى بينتيز تدريب ريال مدريد    البنتاجون : تسليم ألفى صاروخ مضاد للدبابات لبغداد هذا الأسبوع    مرصد حقوقي: "داعش" يعدم 20 رجلا رميا بالرصاص في مدينة "تدمر" الأثرية    وفد الجبلاية بسويسرا يطلب زيادة الدعم من الفيفا    الأهلي الجريح يواجه الاتحاد في الجولة 22    بعد قليل.. وزير الشباب والرياضة يلتقي بوفد الاتحاد الأفريقي    حازم خيرت لن نقبل دعوة الاهلي للافطار الجماعي    «الطب البيطري» يعدم 12 كلبًا في المنيا    ضبط 7 أسلحة نارية وتنفيذ 825 حكما في المنيا    "الأرصاد": انخفاض الحرارة اليوم 12 درجة والعظمى فى القاهرة 35    اليوم.. أولى جلسات محاكمة بطلة «سيب إيدي» في «التحريض على الفسق الفجور»    بالفيديو.. سما المصرى ل«الإبراشي»: أنا مطربة وبرديس راقصة كباريهات    اليونسكو تحتفل بالأسبوع الأفريقى لعام 2015    روسيا: مصر طلبت إنشاء منطقة تجارة حرة مع الاتحاد الأوراسي    «المهن الطبية» يستبدل الصيادلة ب البيطريين خوفا من حل صندوق المعاشات    حريق هائل بالكسايبة بالحسينية شرقية    العلي ل "قنديل": أسال الله أن يميتك شر ميتة    صباحك أوروبي.. ليفربول يريد تيفيز.. ودي خيا يصل مدريد    2000 دولار "بقشيش" من عاشق "البامية" للعاملين بالمطعم    أسرار اعتقال "الرجل الرابع" ل الإخوان    الاتحاد الأوروبي يدين محاولة اغتيال رئيس الحكومة المؤقتة في ليبيا    مصرع رئيس قطاع ب"المصرية لتجارة الجملة" في حادث سير ببني سويف    بالصور والفيديو.. استجابة ل «البديل».. إزالة التعديات السافرة لرجل الأعمال على نهر النيل بالغربية    الدول العربية تؤكد ضرورة تفعيل استراتيجية الأمن المائي    فيديو.. مشادة بين "شوبير" ورئيس نادي الزمالك    نختلف على الضلال والشر ونتفق على الكمال والخير    وزير الاوقاف يؤكد أهمية الاخذ بالأسباب بقوة وتفويض الأمر في النتائج إلى الله    الصحة: 57 مصابا في 15 حريقا ب8 محافظات نتيجة الموجة الحارة    22 عسكريا أمريكيا يتلقون علاجا طارئا بعد تعرضهم لعينة من الجمرة الخبيثة    أبو تريكة يشارك في مباراة خيرية تجمع نجوم العالم بالسعودية    انفجار قنبلة صوتية بجوار مديرية أمن أسوان    النجيفى: نطلب من واشنطن رسالة ايجابية للعراقيين بمناطق سيطرة داعش    بالفيديو.. أشجان البخارى ل"برديس": "عيب عليكى قلة الأدب دى"..والراقصة:"دى غيرة"    الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع    ضبط كيلو وربع حشيش بحوزة مسجل شقى خطر بالسنطة غربية    السعودي حيدر العبدالله يتوج بلقب "أمير الشعراء".. وعصام خليفة يحصد المركز الثاني    مارادونا : أستعد لركل الفاسدين فأزمة الفيفا أظهرت أنني على حق    بالفيديو.. "خناقة" على الهواء بين سمير الجمل والراقصة برديس    بالفيديو.. رئيس بنك التنمية الزراعي: 168 ألف متعثر بإجمالي 800 مليون جنيه    حفل غنائى ل"محمد عبده" في عيد الفطر بجزيرة ياس    وزير الصحة ل"اليوم السابع": توريد أدوية الجيل الثانى لعلاج فيروس سى أول نوفمبر لمراكز الكبد.. هارفونى وفاكيرا أقراص أحادية للقضاء عليه فى 3 شهور.. ومسح لطلبة الجامعات والمجندين لإدراجهم بخطة العلاج    بالصور.. ياسمينا تتألق بجلسة تصوير جديدة.. وتظهرأكبر من عمرها    «العربي وشكري» يعودان للقاهرة بعد مشاركتهما في «المؤتمرالإسلامي»    محمد مندور ثائراً (1 - 3)    فيديو.. عالم أزهري: من حق المرأة التى يضربها زوجها أن ترد عليه بالمثل    "شباب المحافظين" تنظم يوما ثقافيا بعنوان "في حب مصر"    وزير الاتصالات: 1.8% زيادة في الدخل القومي حال زيادة سرعة الإنترنت    رئيس حزب التجمع: لقاء الرئيس مع الأحزاب لم يتطرق إلى زيارة ألمانيا    احترس من تناول أكثر من 4 فناجين قهوة يومياً    إنفوجرافيك .. التطور اللغوي للأطفال منذ الولادة حتى عمر 5 سنوات    بالفيديو بدران : السيسي أكد علي احترام الدستور والقانون وأحكامة ولا نية لإعفاءات عن قيادات الاخوان    انطلاق مسابقة مواهب الأصوات في القرآن والابتهالات بالأزهر    تأجيل محاكمة فاطمة ناعوت لاتهامها ''بازدراء الأديان'' ل29 يوليو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وكيل بيجو في مصر يدخل النفق المظلم
نشر في صوت الأمة يوم 27 - 11 - 2010

التخبط هو أولي الخطوات في طريق الفشل وهو أمر نجده ينطبق علي وكيل بيجو في مصر منذ سنوات عديدة فشتان بين الراحل وجيه أباظه الذي استطاع أن يجعل من بيجو اسماً متألقاً في السوق المصري بعد أن كانت مجرد ماركة عادية تلقي تنافساً كبيراً من ماركات أخري كفيات ورينو في النصف الثاني من القرن الماضي، وبين أبنائه الذين شهدت الشركة في عهدهم تراجعاً مخيفاً في المبيعات ومستوي الخدمات والسبب ربما يكون قلة الخبرة في إدارة التوكيل وربما أيضاً الرغبة في تحقيق أكبر هامش ربح بغض النظر عن مستوي الخدمة المقدمة للعملاء.
وعلي الرغم من محاولات إنقاذ الشركة من خلال تحالفها مع رجل الأعمال محمد متولي الذي استحوذ علي 50 % من أسهم الشركة بعد قيامه بضخ 100 مليون جنيه، لم تتمكن الشركة من تحقيق أي نجاح يذكر خلال العامين الماضيين كما يبدو أن مائة مليون جنيه قد تبخرت في الهواء دون جدوي، فلم ترتفع مبيعات الشركة ولم تتحسن مستويات خدمات ما بعد البيع بل تردت إلي مستويات أسوأ من ذي قبل بل أن الشركة لم تحسن استغلال دخول سيارتها الإيرانية الكارثية ضمن مشروع إحلال التاكسي لتبرهن بالدليل العملي علي أنها جادة في تقديم مستويات خدمة مميزة للعملاء في مجالي الصيانة وقطع الغيار وتبين لمن خدعهم إسم بيجو العريق أنهم شربوا أكبر مقلب في حياتهم باختيار تلك بارس الإيرانية كثيرة العيوب والأعطال.
وعدت الشركة بتوسيع شبكتها للمعارض ومراكز الخدمة وقطع الغيار وكان الأجدر بها أن تحسن من أداء مراكز الخدمة الخاصة بها كوسيلة لكسب ثقة العميل. ومع توسع الشركة الذي يبدو متواضعاً لم يتحسن الأداء بل زاد التدهور الأمر الذي أسفر عن تشتت شمل تلك الشركة العائلية فانفصل ممدوح أباظة وتفرغ لشركة ماسا وتركت إنجي أباظة الشركة للعمل في أحد البنوك وبقي عزيز أباظة الذي يرجع إليه كثير من المتابعين لأحوال بيجو الفضل في تدهور الشركة خلال السنوات الأخيرة. والواضح من خلال هذا التخبط أن الشركة تسير الآن في نفق مظلم قد يؤدي بها إلي الأسوأ حيث تسعي خلال الفترة الحالية إلي المزيد من التعاون مع الشركة الإيرانية الفاشلة والتي تسببت في تراجع ثقة المستهلك المصري في إسم بيجو، ويبدو هذا التخبط واضحاً بشكل أكبر في مساعي عزيز أباظه الحالية للانفراد بالشركة مرة أخري وفك الشراكة مع محمد متولي وهو الأمر الذي سيؤدي دون شك في نهاية المطاف إلي ضياع التوكيل من عائلة أباظة.
ربما الدليل الواضح علي تلك العشوائية التي تدار بها الشركة خلال الفترة الأخيرة تلك الحملة الإعلانية الضخمة التي قامت بها الشركة لموديل بيجو 206 والذي تزامن مع إعلان بيجو وقف إنتاج الموديل في أوروبا. ففي الوقت الذي يظهر فيه هذا الإعلان الذي يسهم دون شك في تراجع الطلب علي الموديل، تهدر الشركة مئات الآلاف من الجنيهات علي موديل انتهي فعلياً في أوروبا، ربما لوجود رغبة لدي الشركة في استيراد هذا الموديل من إيران التي ستواصل إنتاجه. جاء إعلان بيجو عن وقف إنتاج 206 بسبب تقادمه وعدم استمراره في تلبية متطلبات العصر والأذواق الأوروبية الباحثة عن التجديد، وعدم قدرته علي تحقيق متطلبات الشروط الأوروبية التي تزداد صرامة مع الزمن علي صعيد الأمان والبيئة. ولكن علي ما يبدو فإن تلك الأسباب لا تعني الوكيل المصري الذي لم يأخذ عبرة من دروس الماضي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.