محافظ البحر الأحمر يبحث مع وزير النقل خدمة القطار السريع بالغردقة    بالفيديو.. وزير الزراعة: 3.5 ملايين فدان قمح إنتاجية العام الحالي    توقعات بوصول سعر الدولار ل 8 جنيه    تأشيرة حج للجمعيات الأهلية بالإسماعيلية العام الحالي    الأهلي يهاجم حصون الدفاع برؤوف وجدو    دييجو ريباس: نحترم مورينيو وتشيلسي لكن هدفنا الوصول لنهائي دوري الأبطال    عقب زياراته المفاجئة..    «حظر الأسلحة»: 80% من الكيميائي السوري نقل خارج البلاد    السيسي يحصد 27 ألف توكيل وصباحي2390 ومنصور530 بالقليوبية    بالفيديو..سلسلتان بشريتان بمنيا القمح استمرارا لفعاليات "مصر ليست تكية"    محافظ مطروح يشهد مشروعات تخرج طلاب الثانوية الفندقية    الجبهة الوسطية: تطالب الرئيس بالعفوعن أبناء "سيناء"    70 شهيدًا و545 معتقلا و55 مفصولًا.. حصاد الانقلاب ضد طلاب الأزهر    «جزائري معارض»: 80% نسبة مقاطعة انتخابات الرئاسة    الصحة تعلن عن احتمال وجود اصابات بشرية بفيروس "كورونا"    "الصحة" تتوقع وصول فيروس "كورونا" إلى المصريين    ضبط أستاذ بهيئة الطاقة النووية بحوزتة 30 الف دولار مزورة    ننشر برنامج المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية بقلعة صلاح الدين    «جنرال موتورز» تستثمر 12 مليار دولار في الصين على مدى 4 أعوام    قمر : أرفض الأهلي والزمالك ومتمسك بالشرطة لهذا السبب!!    ليبرمان: أم الفحم لن تكون جزءاً من إسرائيل في أي إتفاقية سياسية    تكسير العظام بين الدب الروسي والغرب المرتعد ..    وزير الخارجية الكويتى يتسلم رسالة خطية من نظيره الفلسطيني    صورة هند صبري تتألق بالأحمر في زفاف أحد أصدقائها    بالأسماء..إخلاء سبيل 15 من عناصر الإخوان بطنطا    أهالي قرية "نزة قرار" بأسيوط يشيعون جنازة شهيد الواجب بالسويس    الجنايات تؤجل محاكمة المتهمين بقتل مساعد مدير أمن الجيزة إلى 30 أبريل    ضبط شركة «منسوجات» تستخدم علامات تجارية مقلدة بالمحلة    صراع إنجليزي ألماني على ضم بدرو    انقطاع الكهرباء في مصر .. "مصائب قوم عند قوم فوائد"    تونس تتهم ليبييين مسجونين في تونس بإختطاف الدبلوماسيين التونسيين    المتاحف الأثرية تستعد للزوار فى أعياد الربيع    الداخلية تقرر مد فترة قبول طلبات المواطنين لحج القرعة حتى السبت 26 أبريل    أهالي الأقصر يطالبون بإعادة تشغيل المخبز الآلي بالسوق الحضري    مرصد الكهرباء : زيادة الاستهلاك عن الإنتاج أمس الأحد 3 ساعات و40 دقيقة    فيديو.. تأجيل محاكمة مرسي في قضية الاتحادية    مليون يورو من الاتحاد الأوروبي لدعم الإبداع والتنوع الثقافي في مصر    تمديد حبس قبطان العبارة الكورية الجنوبية مع تصاعد عدد القتلى    طلائع الدعوة السلفية بالفيوم يكرم الفائزين في مسابقة "جيل جديد" الثقافية بأطسا    بلاغ للنائب العام يتهم رئيس الرقابة بإجازة "حلاوة روح" مجاملة للسبكي    طلقة بالوجه تقتل طالبا بسوهاج أثناء عبثه بسلاح نارى    وكيل سانشيز ينفى المشاجرة مع تاتا عقب كلاسيكو    دار الإفتاء تندد بدعوة الظواهري لاستهداف رجال الجيش والشرطة    ماذا لولم يقم السيد المسيح له المجد ؟    قوميون أوكرانيون ينفون ضلوعهم في الاشتباكات في شرق البلاد    سوق ابوظبي ينهي التعاملات على تراجع ويفقد 16.90 نقطة    سموحة يواجه بنغازى "العشري" ودياً    عيد الفصح.. بين الشرق والغرب    إرشادات صحية عند شراء وإعداد الفسيخ والرنجة للوقاية من أخطار الأمراض البكتيرية فى شم النسيم.. "الخدمات البيطرية": يجب التأكد من بريق ولمعان عين السمكة.. وأن تكون الأعضاء الداخلية سليمة وغير متعفنة    وزارة الشباب والرياضة تدعم الاتحاد السكندرى ب 17 مليون جنية    سيرين عبد النور تنتهي من تصوير 40% من "سيرة الحب"    "المسلماني": الإرهاب عقب ثورة 30 يونية يؤكد حتمية الثورة على "مرسي"    اتلتيكو يستعيد خدمات توران قبل مواجهة تشيلسي    الصحة تنفي إصابة أحد الأطفال بآثار جانبية بعد تطعيم شلل الأطفال    تحرير محضرين لمخبزين بالداخلة لإنتاجهما خبز غير مطابق    وكيل الأوقاف من كنيسة مار جرجس بكفر الشيخ: جئنا مشاركين لا مهنئين    استشارى نفسى: "حب لغيرك ما تحب لنفسك" من أجل حياة نفسية أفضل    هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الأكل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

«صوت الأمة» تنفرد بنشر تحقيقات النيابة في قضية بيع أطفال الفقراء للأمريكان
اكتشفها موظف في السفارة الأمريكية والمباحث الفيدرالية أبلغت مصر بالواقعة
نشر في صوت الأمة يوم 25 - 02 - 2009

· الولد ب16 ألف جنيه.. والبنت ب8 آلاف والمعاينة قبل الدفع
· صفقات البيع تتم داخل كنيسة مصرية والوسيط راهبة
· مدير بنك تبرع بإحضار «البضاعة» حسب طلب عميل صديق له
· مازال هناك 3 متهمين هاربين طلبت النيابة سرعة إحضارهم
· إيزيس الأمريكية اشترت ولدا وبنتا ب26 ألف جنيه بعد الفصال مع الراهبة
· النيابة اتهمت الجناة بالتزوير في محررات رسمية واستغلال أطفال تجاريًا
· طبيب نساء وولادة حرر شهادات ميلاد مزورة مجاملة لمديرة وحدة صحية
كشفت تحقيقات نيابة قصر النيل في الجناية رقم 414 لسنة 2009 عن مفاجآت من العيار الثقيل وكشفت أن سعر الطفل الواحد بلغ 16 ألف جنيه والبنت 8 آلاف جنيه.. بدأت القضية ببلاغ من موظف بالسفارة الأمريكية بعد اشتباهه في أوراق وشهادات ميلاد مقدمة من احدي السيدات والتي طالبت بالحصول علي الجنسية الأمريكية لطفليها الكسندر وفكتوريا وارتاب الموظف في الأوراق وأبلغ الشرطة وتوالت البلاغات من السفارة، وحققت النيابة مع 8 متهمين ألقي القبض عليهم وطالبت بضبط ثلاثة متهمين آخرين وهم رأفت عطا الله وجوزفين القس متي جرجس وعاطف رشدي أمين حنا بينما الذين تم التحقيق معهم هم مريم راغب مشرقي رزق الله وجورج سعد لويس غالي وجميل خليل جاد الله وايزيس نبيل عبدالمسيح بطرس ولويس كونستنتين اندراوس وسوزان جين هاجلوف ومدحت متياس بسادة يوسف وأشرف حسن مصطفي مصطفي.
وبدأت النيابة بالمتهم جميل خليل جاد الله «رئيس قسم الاعتمادات المستندية بأحد البنوك».
النيابة: ما تفصيلات اعترافك؟
- جميل: اللي حصل ان طارق عميل في البنك اللي أنا باشتغل فيه وصديق وفي يوم قال لي أن واحدة في أمريكا طالبة طفل للتبني فطلب طارق مني أشوف الحكاية ديه، لأن هي مسيحية وأنا مسيحي، والكلام ده كان من سنين.. وفي شهر أكتوبر 2008 قالت لي «مريم» أن في طفلة ملهاش أهل وبيدوروا علي أي حد يكفلها وافتكرت موضوع طارق اللي في أمريكا وقلت له علي الموضوع واتصل بالست دي في أمريكا وقالت له أنها مستعدة تتبني طفل وادتها تليفون «مريم» تتصل بيها مباشرة، واتفقت هي ومريم علي أنها تأخذ الطفل، ولا علم لي بالمقابل، وبعدين ايزيس اتأخرت في الحضور لمصر، وده كان سبب تدخلي في الموضوع، لأن مريم كانت تستفسر عن وصول ايزيس من خلالي بسبب تعذر الوصول لها، لأن مريم قلقانة من عدم حضور الطفلة ومدي جدية ذلك.. وبعدين حضرت ايزيس لمصر في أكتوبر 2008، وقابلتها في منزل طارق علشان تروح تقابل مريم، وتمت المقابلة في اليوم التالي لحضورها مصر في بيت طوبيا للخدمات الاجتماعية بروض الفرج، وبعدين جلست مريم مع ايزيس وتكلموا في الفلوس، وأنا كنت بعيد عن موضوع الفلوس وطلبت ايزيس أن العيال يطلع لها ورق أو شهادات لتتمكن من الحصول علي الأطفال ودبرت مريم الأوراق اللازمة لنسب الأطفال لإيزيس، واستخرجت مريم شهادات الميلاد، وأخذت ايزيس الأطفال ولحد كده، انتهي دوري لحد ما فوجئت أن البوليس جه وقبض عليه النهاردة.
· النيابة: وما صلتك بطارق دياب محمد؟
- جميل: عميل في بنك مصر وصديق لي.
· النيابة: وما الذي طلبه منك سالف الذكر تحديداً من ثلاث سنوات؟
- جميل: طلب مني طفل لسيدة ميسورة الحال في أمريكا.
· النيابة: وما الذي قررته انذاك؟
- جميل: أنا قلت له هاسأل لك عن الموضوع ده في الملاجئ.
· النيابة: وما سبب طلبه منك تحديداً للحصول علي أحد الأطفال؟
- جميل: علشان الديانة، لأن طالبة الطفل مسيحية، وأنا مسيحي وهو مسلم مش هيعرف في الحاجة دي.
· النيابة: ما صلتك بمريم راغب مشرقي؟
- جميل: هي خادمة في دار طوبيا للخدمات الاجتماعية، وتم في إحدي جلسات الجمعية العمومية للبيت تكليفي كأمين صندوق للبيت، وكان هناك علاقة بيني وبينها وأديت خلالها دور المتبرع.
النيابة: وماذا عن المبلغ النقدي المسلم اليك من ايزيس نبيل عبدالمسيح؟
- جميل: أنا مستلمتش من ايزيس حاجة إنما طارق في العربية طلب مني عد مبلغ وطارق هو اللي أدي الفلوس لمريم.
- النيابة: إذا ما هي قيمة المبلغ؟
- جميل: المبلغ اللي ايزيس قالت عليه ان هو ستة وعشرين ألف جنيه مريم مأخذ تهمش علي مرة واحدة، والمرة اللي عديت فيها الفلوس كانوا تقريباً ستة آلاف جنيه.
- النيابة: ما قولك فيما قررته ايزيس نبيل عبدالمسيح بتحقيقات النيابة العامة حول حصولك علي مبلغ ستة وعشرين ألف جنيه لتوصلها إلي مريم راغب مشرقي لاحضار طفلين؟
- جميل: أنا كل علاقتي في الموضوع أنني عرفت ايزيس بمريم.
- النيابة: وما قولك فيما قررته مريم راغب مشرقي بالتحقيقات باستخراجك تلك الأوراق المزورة؟
- جميل: محصلش.
- النيابة: إذا بما تفسر تلك الأقوال؟
- جميل: أنا معرفش.
- النيابة: أنت متهم بالوساطة لدي طبيب بالحصول علي شهادة مزورة تفيد حمل ايزيس؟
- جميل: محصلش
- النيابة: أنت متهم بالاشتراك في الاتفاق والمساعدة في ارتكاب جريمة تزوير في محررات رسمية مع موظفين عموميين حسني النية؟
- جميل: محصلش وأنا مليش أي علاقة..
- النيابة: أنت متهم باستعمال محررات رسمية مزورة بواسطة الغير مع علمك بأمر تزويرها؟
- جميل: أنا حسن النية ومعرفش أن المستندات المطلوبة أو التي قدمت للحصول علي هذه المستندات.
- النيابة: كما أنك متهم بنسب طفلين حديثي الولادة زوراً إلي غير والديهما؟
- جميل: أنا مكنتش أعرف أنها هتنسبهم ليها، وأنا كنت أعرف ان هي هتكفلهم وترعاهم بس.
- النيابة: أنت متهم بالاشتراك مع آخرين بالاتفاق والمساعدة في ارتكاب تزوير في جوازات السفر؟
- جميل: لم يحدث ذلك.
- النيابة: أنت متهم بتعريض أمن وحياة طفلين للخطر بأن قمت باستغلالهما تجارياً؟
- جميل: محصلش الموضوع كان ما بين مريم وايزيس
- النيابة: هل لديك أقوال أخري؟
- جميل: أيوه أنا عايز أقول أني مليش ذنب بهذا الموضوع ولا أعلم من قريب أو بعيد عن تعامل مريم وايزيس في التهمة دي.
- النيابة: ما تفصيلات اعترافك؟
- السؤال موجه إلي مريم راغب مشرقي مشرفة دار طوبيا للأيتام.
- مريم: اللي حصل ان الأستاذ جميل يعرف واحد اسمه طارق وحضر لي جميل في الملجأ وقال لي أن ايزيس عايزة تتبني أطفال فأنا قلت له فيه دكتور اسمه جورج سعد بيشتغل جراحة ونساء بيجيب أطفال للتبني لأن عنده الحالات دي وأنا معرفش مصدرها، وجميل وافق علي الكلام ده وفعلاً كلمت الدكتور جورج وقلت له فيه واحدة عايزة تتبني أطفال فقال خلاص أنا هاشوف لها أطفال وبعد 15 يوماً حضرت ايزيس وجميل للدار وجاء الدكتور جورج ومعاه بنت، وبعد كده جاب معاه ولد وفضلوا العيال عندي في الدار اسبوعين لحد لما تيجي ايزيس من أمريكا، وبعد كده بحوالي اسبوعين جه طارق وجميل وايزيس وجوزها للدار وأخدوا العيال وأعطت ايزيس لجميل الفلوس - وجميل أداني الفلوس وبعد كده حضر الدكتور جورج سعد للدار وأخد الفلوس وبعدين الدكتور جورج كتب لهم شهادات ميلاد باسم واداهم لجميل، وجميل خدهم وراح الصحة وكان معاه جوز ايزيس وجميل كان بيترجم للموظف بتاع الصحة البيانات اللي طلعت بيها شهادات الميلاد ولأن جوز ايزيس بيتكلم انجليزي وده كل اللي حصل.
النيابة: وما سند صلتك بدار طوبيا للأيتام؟
- مريم: القس كراس مشرف علي الدار وهو اللي شغلني فيها كمشرفة علي الأيتام.
النيابة: وإلي أي الجهات تتبع هذه الدار؟
- مريم: تتبع وزارة التضامن الاجتماعي.
النيابة: وما الفائدة التي عادت عليك من الوساطة في ارتكاب هذا الفعل؟
- مريم: أنا عملتها خدمة علشان الأطفال دي تتربي كويس.
النيابة: وما قولك فيما قررته ايزيس نبيل عبدالمسيح بالتحقيقات من حصولك علي مبلغ ستة وعشرين ألف جنيه مقابل الايتان بهذين الطفلين؟
- مريم: الفلوس دي أنا مشفتهاش ولا عدتها والظرف زي ما هو اديته للدكتور.
النيابة: أنت متهمة بالوساطة لدي طبيب للحصول علي شهادة مزورة بشأن حمل إيزيس؟
- مريم: هما اللي جابوا الشهادة مش أنا وأنا وصلتهم ببعض كخدمة.
النيابة: أنت متهمة بالاشتراك في الاتفاق والمساعدة في ارتكاب تزوير محررات رسمية مع موظفين عموميين حسني النية؟
- مريم: جميل هو اللي راح عملها هو وأبو الولد مش أنا
النيابة: أنت متهمة بقيامك بنسب طفلين حديثي الولادة زورا إلي غير والديهما؟
- مريم: هما اللي طلبوا الكلام ده ومعرفش ده تبني ولا كفالة ولا إيه.
النيابة: ما تفصيلات اعترافك؟
- السؤال موجه إلي ايزيس عبدالمسيح سيدة أعمال أمريكية.
- ايزيس: اللي حصل أنني متزوجة من أمريكي وزوجي رجل مسن لا ينجب، وكنا عاوزين نتبني أولاد، وافصحت عن رغبتي هذه لواحدة مصرية معانا في أمريكا - اسمها سهير - وفوجئت بواحد مصري اسمه جميل اتصل بي، وعرفت انه مدير بنك وطلب مني أنزل مصر في أقرب فرصة، وبالفعل نزلت مصر يوم 27/10/2008 وأقمت في شقة في قسم النزهة عن طريق احدي صديقات سهير، واسمها فاطمة سرور وشهرتها «بطة» وزوجها اسمه طارق دياب، وهما اللي أجروا لي الشقة ويقيما في ذات البيت، وهما اللي توسطوا بيني وبين جميل ولما نزلت مصر جميل جالي وقال فيه طفلين ولد وبنت عند واحدة اسمها مريم وهي راهبة في 10 ش علاء الدين - جزيرة بدران - وأخبرني أن هناك طفلة أمها ماتت وهي بتولدها والولد ابن حرام، وأنها تستطيع الحصول عليهما بمبلغ 30 ألف جنيه، وتم تخفيضه إلي 26 ألف شاملة المصاريف واستخراج شهادات الميلاد مزورة وفعلا رحت أنا وجميل للراهبة مريم، وقالت لي إذا كان الأطفال مش عاجبينك فممكن نغيرهم لكن أنا وافقت عليهما واستلمت الطفلين وشهادتي الميلاد ورحت السفارة وطلعت جوازين سفر من الأميرية، ورحت السفارة وجبت لهم تأشيرات بزعم أن أبوهم أمريكي ودول يطلع لهم جوازات سفر أمريكية مش تأشيرات وطلبوا مني اخطار بالولادة وفعلاً قدمت الورق والنهاردة رحت للمقابلة ومسئولي السفارة اتصلوا بالقسم.
النيابة: وما الحوار الذي دار بينك وبين مريم تحديداً عقب الحديث معك علي الطفل والطفلة والمستحقات الخاصة بهما؟
- ايزيس: أنا اتكلمت معها علي المصروفات المطلوبة من حق ولادة الطفل والطفلة وفوجئت بها بتقولي أنا عايزة ثمانية آلاف جنيه مقابل البنت وستة عشر ألف جنيه مقابل الولد بالاضافة إلي ألف جنيه مصاريف الحمل وألف جنيه ملابس وألف جنيه مقابل أجر الدكتور وأي حاجة ثانية يمكن تدفعيها مقابل العيال وأنا زعلت وبكيت وحسيت انها تتكلم في بيع وشراء وانكرت ايزيس جميع الاتهامات الموجهة لها من قبل النيابة.
وسألت النيابة الدكتور أشرف حسن مصطفي مصطفي أخصائي نساء وتوليد.
النيابة: ما تفصيلات اعترافك حيال واقعة قيامك بتزوير شهادات ميلاد واصدارها علي سبيل المجاملة؟
- أشرف: اللي حصل أنني أعرف واحدة تدعي أم هاني عاملة في مكتب صحة روض الفرج بجوار سنترال روض الفرج الدور الثالث وأخبرتني أن مدام نادية كاتبة الصحة، أصدرت شهادة مولود بالفعل للطفلة وأنها جاءتني لكي أحرر لها اخطار مولود قمت بتحريره واعطائه أم هاني علي سبيل المجاملة وامبارح الساعة التاسعة ونصف ليلاً حضرت الشرطة وقبضت عليه.
النيابة: وما هي البيانات التي قمت بتحريرها؟
أشرف : أنا كتبت أن المولودة أنثي وأن والدها عاطف رشدي أمين وأن الوالدة جوزفين القس متي وأن الطبيب المولد أنا يوم 5/9/2008..
النيابة : وماصلتك بالشهادتين المعروضتين عليك والثابت بهما ولادة كل من الطفلين ألكسندروفيكتوريا لويس قستطنتين .. عرضناها عليه ..؟
- أشرف : الشهادتين دول أنا اللي كاتبهم ..
النيابة : ما ظروف تحريرك للبيانات الواردة بتلك الشهادتين؟
أشرف : أحضر لي شخص اسمه نادر يعمل محاسب بمديرية الشئون الصحية بالقاهرة والموجودة بالعتبة، وقال لي أنا زميلك في مديرية الشئون الصحية، وأعمل محاسب وعايزك تعمل الاخطارين دول بالبيانات دي لأن الوالدة بتشتغل موظفة بالسفارة الأمريكية وتريد اثبات ولادتهم لأنه طلب منها كده بالسفارة وهما شهادتهم معمولة وشفتهم فأنا إدتهم لهم علي سبيل المجاملة،.
النيابة : وما قولك فيما قررته إيزيس نبيل عبد المسيح بالتحقيقات من قيامها بالحصول علي اخطارين ميلاد الطفلين ألكسندر وفيكتوريا بواسطة شخص يدعي شومان مقابل مبلغ ألف جنيه؟
أشرف : الكلام ده أنا معرفش عنه حاجة ولا أْعرف إيزيس ولا شومان والاخطارات ديه أنا طلعتها لنادر وماخدتش فلوس.
النيابة : أنت متهم وحال كونك طبيب بطلب العطية المبينة بالأوراق مقابل إعطاء الغير شهادة مزورة بشأن الحمل مع علمك بتزويرها ؟
وانكر أشرف الاتهامات الموجهة إليه..
وحققت النيابة مع قستنتين اندراوس لويس صاحب مطعم بالولايات المتحدة.
النيابة : ما قولك فيما هو منسوب إليك .. بالمساس بحقوق الطفل في الحماية من الاتجار به .. بأن قمت بشرائه ؟
لويس : محصلش...
النيابة : إذا ما تفصيلات ماحدث وما ظروف ضبطك واحضارك ؟
لويس : اللي حصل أني حضرت إلي مصر مع مراتي إيزيس علشان زوجتي كانت عايزة تزور والدتها ، وقبل ما تيجي زوجتي كانت مريم بتتصل بمراتي علشان طفل ونزلنا مصر وبعد عشرة أيام من وصولنا جالنا جميل وأخدنا عند مريم علشان نشوف طفل وشفنا طفلين بنت وولد مولودين من اسبوعين أو ثلاثة وبعد كده روحنا، وبعد عشرة أيام روحنا مرة تانية لمريم وأخدنا الطفلين وبعد كده ودناهم للدكتور علشان يكشف عليهم وطلعوا كويسين وقبلها جميل ومريم كتبوا العنوان بتاع مكتب الصحة وأنا خدت تاكسي وروحت هناك وجه جميل ومريم ودخلواهما وواحدة ست كانت بتكتب شهادات ميلاد وقام جميل مريم بإمدادها بالبيانات وأنا مكنتش عارف هما بيقولوا إيه علشان هما كانوا بيتكلموا عربي، وبعد أسبوع من استلام الشهادات رحت أنا ومراتي عملنا جوازات السفر للطفلين وبعد كده طلعنا علي السفارة ومعانا الجوازات وشهادات الميلاد، وقدمنا طلب نثبت فيه ولادة الطفلين، من أبوين أمريكيين بمصر والسفارة رفضت الطلب علشان معترفوش بالجوازات المصرية ولا شهادات الميلاد وشكت السفارة في الموضوع وبلغت المباحث الفيدرالية الموجودة في السفارة والمحقق لما حقق معانا قال لنا الورق ده مزور فقلنا للمحقق اللي حصل فبلغوا البوليس ولما جه البوليس المصري مراتي قالت لهم أنني معرفش حاجة عن الموضوع ده علشان كده خدوها وسابوني. وبعد كده لقيت البوليس المصري قبض علي وده كل اللي حصل.. وكذا انكر لويس جميع الاتهامات الموجهة له من قبل النيابة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.