مقتل 133 شخصًا في اشتباكات قبلية في السودان    مقتل 26 في انفجار غازي بمنجم فحم بالصين    البنتاجون يستعد للإفراج عن المزيد من معتقلي 'جوانتانامو'    شاهد.. فلكي: كائنات فضائية ستحارب الإخوان    مسيرة إخوانية بالقرب من منزل وزير الداخلية بمدينة نصر وسط غياب لقوات الأمن    ضبط 5 كوادر إخوانية قبل مظاهرات 28 نوفمبر بالإسكندرية    خبير إستراتيجى: تصريحات محمود الزهار بأن حماس حصن مصر "كلام تافه"    الدمرداش: الشرطة كفيلة بالتصدى لأعداء الوطن .. وعلى الجميع الخروج لقضاء مصالحهم دون خوف    وزير الصحة يؤكد تواجده بغرفة الأزمات من الصباح الباكر    "الشمرانى" يغادر ل"مانيلا" اليوم لحضور حفل الاتحاد الآسيوى    استشارى سمنة ينصح بتمارين التمدد فى فترة الحمل    قوات العمليات الخاصة تتفقد "الألف مسكن"    "الإخوان" تبدأ إرهاب المواطنين بالمحافظات.. الظلام يخيم على المنازل بعد انفجار محول كهرباء بالشرقية..وإبطال مفعول 4 قنابل بالبحيرة.. وتفكيك أخرى بدائية الصنع بالغربية.. وانفجار عبوة صوتية بالإسماعيلية    السيسي لصحيفة فرنسية: التطرف الخطير لداعش ليس ظاهرة منعزلة.. والجهاد كارثة عالمية    الكرة الطائرة.. مصر تقسو على الجزائر في افتتاح البطولة العربية قبل مواجهتها للبحرين    الأهلي في الكونفدرالية.. بدأها يوسف.. ساهم فيها مبروك.. فهل يتوج بها جاريدو ؟    توقف العمل بمصانع العاشر عقب انفجار خط الغاز بالشرقية    "صباح إخوان" تعرض 4 سيناريوهات على هيئة الرقابة بعد إنهاء الأزمة    15 ألف سائح يصلون مطار الغردقة الدولى على متن 84 رحلة دولية    رئيس البنك الأهلي ل«التحرير»: تقرير صندوق النقد «الإيجابي» يرفع التصنيف الائتماني لمصر    نقل أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه إلى العناية المركزة    عبور 4 آلاف عالق بمعبر رفح البرى إلى قطاع غزة    مباحث القاهرة: الحالة الأمنية مستقرة.. والشرطة مستعدة لدحر العنف    تمشيط كرداسة بالكلاب البوليسية بحثاً عن المتفجرات والأسلحة    الجيش يدمر مخزن قطع غيار سيارات و6 منازل لإرهابيين بسيناء    رئيس اللجنة الأولمبية يرضخ لتعليمات لجنة التخطيط برئاسة مباشر    مدير أمن الأقصر: حركة السياحة لم تتأثر بدعوات التظاهر    بالفيديو والصور.. برهامى المحافظات الحدودية مستهدفة.. ودعوات التظاهر لاسقاط مصر    "مصطفى كامل وإحياء الروح الوطنية " بمركز دنشواي    إطلاق النار على مستوطنين قرب رام الله    تحسن حالة أمين الشرطة المصاب بشظايا قنبلة ببني سويف    صحافة القاهرة: أخيرًا أوروبا بدأت تفهمنا.. السيسى فى روما وباريس.. مصر مؤمنة بخير جنود الأرض ومتعرفش الخوف.. 28 نوفمبر يوم فشنك.. مهاب مميش: الجانب الفرنسى أبدى رغبة قوية فى دعم مشروع القناة الجديدة    محمد فراج: خرجت من معهد السينما لعدم قدرتى على التعامل بداخله    توقعات بالتحقيق مع الأسطورة الألمانية بسبب مونديالي 2018 و2022    العثورعلى قنبلة هيكلية في محيط مديرية أمن الإسكندرية    قضايا وافكار    مقتل جنديين من الجيش الليبى وإصابة آخرين جراء اشتباكات فى بنغازى    انتباه    أضواء وظلال    نهار    بلوغ 12 فريقا الدور الثاني من الدوري الأوروبي    نزول مشجعين لأرض الملعب يتسبب في ايقاف لقاء توتنهام مع بارتيزان    بالصور.. ابتسام تغادر "ستار أكاديمى" بعد وصول نسبة تصويتها إلى 48.64%    ديانا حداد: أغنيتي الجديدة عربون بسيط عن حبي لمصر وأهلها    وزارة السياحة توقع مذكرة تفاهم مع هيئة الآثار السعودية لدعم التعاون    إنفوجراف| 3045 طالبا معتقلا منذ بدء العام الدراسي    أخصائى نفسى: الطفل العنيد يمتلك قدرات عقلية هائلة غير مستغلة    علماء يبتكرون قرص يؤخر الشيخوخة ويطيل العمر حتى 120 عاماً    تعرفى على المعدل الطبيعى لزيادة وزن المرأة خلال الحمل    الهاتف المحمول يساعد علي تشخيص أمراض العيون    الجندي: اللي خايف من مظاهرات الجمعة يصلي في بيته    الجندى:    «وفاكر إنك تعرفها»    مكافحة «سوسة النخيل» ب«الأقصر»    «بهيج» فى مسابقة «المخترع الصغير» ب «ماليزيا»    نجمات الرقص الشرقى: بدلنا محتشمة و«الفراعنة»أول من اخترعوا «العرى»    "الأوقاف" تُحذّر الإخوان والجبهة السلفية من الاعتصام بالمساجد    العدل في حياة النبي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أورام الرحم الليفية
نشر في الشروق الجديد يوم 28 - 09 - 2009

ذلك الورم الحميد الذى ينمو ببطء وعلى استحياء فى رحم المرأة كأنما يعلم أنه يحتل مكانا دافئا آمنا ليس له، تختزن فيه المرأة سر أنوثتها وتدخره لوليد تنتظره منذ ميلادها، وينمو فى دأب وصمت وقد تتكرر نوبات الحمل ومرات الولادة بسلام وهو مجرد مراقب لمعجزة الحياة لا دخل له فيها ولا علاقة له بتفاصيلها.
لكنه إذا قرر فجأة أن يشارك فى الأحداث وجب علاجه وربما كان استئصال الرحم هو الحل الأمثل للخلاص من مشكلاته.
أورام الرحم الليفية: لا أحد يعرف لها سببا حتى الآن رغم شيوعها وانتشارها بين النساء خاصة الأفريقيات، فهناك امرأة واحدة من كل خمس نساء تعانى منها بدرجات مختلفة، فهناك من أنواع الأورام الليفية الحميدة ما يمكن أن تتعايش معه المرأة إذا لا يسفر وجوده عن أى أعراض تشير إليه سواء كانت المرأة غير متزوجة أو متزوجة وتكررت نوبات حملها وولادتها.
تتعدد النظريات التى تشرح طبيعة تكوين الورم الليفى فى رحم المرأة وإن كانت أكثرها قبولا تلك ترجعها لبقايا خلايا جينية تكمن فى رحم المرأة منذ ولادتها تظل كامنة إلى أن تطالها بعض التأثيرات الهيرمونية التى تبدأ بمرحلة البلوغ وتستمر وفقا لحياة المرأة فتبدأ فى تكوين تلك البراعم الصغيرة للأورام الليفية.
الورم الليفى ورم حميدى غير سرطانى ينشأ فى رحم المرأة لكنه فى حالات نادرة للغاية قد يتحول إلى ورم سرطانى إذا ما أهمل علاجه وتكررت منه مرات النزيف وطالته العدوى والإصابة بالتقرحات.
قد يظل الورم الليفى وحيدا وقد تتبرعم أورام أخرى متعددة إما يظل مدفونا فى جدار الرحم ليزداد فى سمكه أو يتدلى داخل الرحم متعلقا بعنق من الأنسجة.. ويختلف حجم الورم ومكانه فمنها ما لا يتعدى حجمه بضعة سنتيمترات ومنها ما يتضخم حتى يملأ تجويف الرحم بالكامل ويمارس ضغوطا على جدار الرحم والأعضاء الملاصقة له أو تجاوره تشريحيا تحدث العديد من الأعراض التى تشير إلى وجوده مثل:
المعاناة من آلام مبهمة فى الحوض إذ إن حركةالرحم الورم ووضعه بالنسبة للأعضاء المختلفة فى تجويف الحوض هى التى تحدث تلك الآلام غير المألوفة أو المتوقعة.
نوبات نزيف خاصة عند الاستيقاظ من النوم صباحا فى مواعيد لا علاقة لها بمواعيد الدورة الشهرية، وتكرار نوبات النزيف يصاحبها أيضا النزف الغزير فى أوقات الدورة المعتادة إذ إن وجود الورم الليفى يضعف من قدرة عضلة الرحم على الانقباض وبالتالى الضغط على الشرايين لتوقف النزيف.
ضغط الورم على المثانة يؤدى إلى تكرار الحاجة لإفراغها فى أوقات متقاربة كذلك ضغط الورم على الأمعاء قد يسبب حالة من الإمساك المزمن.
قد تشكو المرأة أيضا من آلام الظهر نتيجة تزايد حجم الورم الذى يمارس ضغطا على أعصاب الحوض.
فما تأثير الورم الليفى على الحمل إذا كان الورم الحميد يصاحب الفترة الخصبة من عمر المرأة التى تواكب الحمل والولادة؟
قد لا يبدو له أى أثر على الحمل والولادة إذا كان صغير الحجم، عديم الأثر فيتم اكتشافه بالمصادفة إذ إنه يستجيب لهرمون الاستيروجين الذى تزداد نسبته فى الدم مع الحمل فيزداد فى حجمه ويتراجع حجمه مرة أخرى ليرجع معه إلى حجمه الأصلى بعد الولادة.
حجم ووضع الورم الليفى داخل الرحم قد يعقد من مجريات الأمور الطبيعية بشأن الحمل فيتسبب فى إجهاض متكرر أو نزف متكرر بما يتبعه من أخطار الأنيميا الناجمة عن النزف. وقد يدفع إلى ولادة مبكرة قبل موعدها وقد يتسبب أحيانا فى أن يفقد الرحم قدرته على الانقباض وافتقاد مرونته التى تعاون فى لفظ الجنين من الرحم وقت المخاض مما قد ينتج عنه أخطار جسيمة للأم والجنين معا.
إذا غابت الأعراض فى البداية فكيف يمكن تشخيصه؟
غالبا ما تغيب الأعراض فى حالة الورم الليفى الصغير الحجم حتى لا يلحظها الطبيب عند الكشف ولا تشكو منها المرأة.
الحمل هو السبب الرئيسى الذى يظهر وجود الورم الليفى وتشخيص الورم فى تلك الظروف لا يتوقف على الفحص الطبى فقط إنما يجب أن يتم بصورة أشمل تضم الفحص بالموجات فوق الصوتية والرنين المغناطيسى التى تعطى صورة دقيقة لحجم الورم ووضعه وبالتالى يمكن التنبؤ بمستقبل الحمل.
إذا تم تشخيصه فكيف يكون العلاج؟
علاج الورم الليفى يعتمد على عوامل متعددة منها عمر المرأة وأهمية الحمل بالنسبة لها وحجم الورم وما يحتله من مكان فى الرحم.
العلاج الطبى بالأدوية: يعد علاجا مؤقتا يسبب انكماش الورم لحين التخلص منه جراحيا.
بعض الأورام يمكن استئصالها باستخدام منظار خاص متصل بشاشة فيديو تسمح بتحديد مكان الورم، يتم استئصاله بأشعة الليزر فى عملية لا تستغرق وقتا طويلا وإن استلزمت خبرة واسعة.
استئصال الورم جراحيا عملية آمنة يلجأ إليها الجراح إذا ما تعذرت الطريقة السابقة يمكنها أن تتيح للمرأة الحامل مرة أخرى لكن غالبا ما يلجأ الجراح للولادة القيصرية تحسبا للمفاجآت.
قد ينتهى الأمر باستئصال الرحم إذا ما تعدت المرأة سن الإنجاب وفضلت إجراء تلك الجراحة حتى لا تتعرض لمشكلات لاحقة.
الورم الليفى يصيب غير المتزوجات ربما بصورة أكثرأيضا السيدات اللائى يعانين من مشكلات العقم فهو مرض المرأة بصورة عامة وإن كانت الخصوبة توفر للمرأة حماية أكبر من الإصابة به.
ليست هناك معايير يمكن الاستناد إليها للوقاية من الإصابة بالأورام الليفية وإن كانت هناك بعض المؤشرات التى تربط بين الغذاء الصحى من تناول الخضراوات والفواكه الطازجة والأسماك والمكسرات إلى ممارسة بعضا من ألوان الجهد البدنى المتنوعة والتوقف عن التدخين والحفاظ على الوزن المثالى وبين الوقاية من الإصابة بأورام الرحم الحميد وإن لم يكن هناك من الأدلة ما يؤكد ذلك إلا أنه معطيات لازمة لحياة صحية قد تضمن السلامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.