عاشور يغيب عن لقاء القطن الكاميروني بسبب آلام الحوض    صورة.. إيتو يرتدي القميص «5» مع إيفرتون    ويسترن سيدني يُطيح بجوانجتشو حامل اللقب من دوري أبطال آسيا    محلب لشباب القليوبية لن نفرط في نقطة مياه واحدة وعلاقتنا مع اثيوبيا حاليا مبنية علي التفاهم المشترك    وزير الرى الأسبق: مفاوضات مصر وأثيوبيا بشأن سد النهضة خطوة جيدة    «مصر القوية» ناعيا سيف الإسلام: رحل مناضل الحريات    «السادات»:لجنة تقييم لأنشطة التحالف بعد حسم إندماج «الوفد» و«التيار الديمقراطى»    ب..حرية    عبدالنور: معبر قسطل البري بوابة مصر لأفريقيا وبوابة أفريقيا للعالم    تدهور الحالة الصحية ل أبو العز الحريري ونقله للعناية المركزة    ثوار كفرالشيخ يدعون للحشد لانتفاضة 30 اغسطس    الإسكندرية تنفذ قرار مجلس الوزراء بعلاج مصابي الطوارئ أول 48 ساعة علي نفقة الدولة    وزير الدولة البريطاني: نؤيد مبادرة مصر الخاصة بغزة ...ولن نتدخل عسكرياً في ليبيا    تعيين محافظي قنا والأقصر والبحر الأحمر ب«مجلس جامعة الوادي»    مسئول أوكراني: انفصاليون يسيطرون على 7 بلدات شرق البلاد    رئيس أركان الجيش المصري يبحث مع نظيره الليبي تعزيز التعاون العسكري    مفروسة أوي    محلب يؤكد ضرورة التنسيق بين وزيرى الكهرباء والبتروك لحل ازمة الانقطاعات    سقوط أخطر تشكيل عصابي للاتجار بالمخدرات في قنا    على خطي «الزعيم»..صور تذكارية لوزراء التموين مع الرغيف..ومنظومة جديدة لتطوير «أبو شلن»    التشيك تزود أكراد العراق بالذخيرة لمواجهة «داعش»    «الدماطي»: لا نمتلك حصرا رسميا بعدد الآثار المهربة    بالأرقام.. 14 حقيقة عن الجولة الأولي لليجا    «الداخلية»: ضبط 2 من المتورطين في إشعال النيران بمقر حي المعادي    ضبط 3 فلسطينيين تسللوا إلى رفح عبر الأنفاق    السيطرة على حريق محدود شب بإطار إحدى الطائرات بمطار القاهرة    بالصور.. إليسا تصل الغردقة استعدادا لحفلها غدا    محافظ أسيوط يطالب المواطنين باستخراج بطاقات الخبز لبدء المنظومة الجديدة    شرائح اللحم السريعة بالبصل والبطاطس من مطبخ الشيف ريمو    جهاز الإسماعيلي يرفض المعسكر الخارجي    خبراء تعليقا على الاتهام الأمريكي لمصر بضرب ليبيا: تصيد للأخطاء    بريطانيا تعرض مساعدة مصر فى دحر الإرهاب    «جدو» ينتظر قرار «شيفرهوف» لتحديد موعد سفره إلى ألمانيا    رام تكشف النقاب رسمياً عن 2500 و3500 موديل 2015 رسمياً    "طقوس الموت والحياة" ضيفة شرف الجزائر    طلعت زكريا: كنت طباخا في عهد "مبارك" وسأكون حارسا في عهد "السيسي"    رامى صبرى يصور "برتاح" فى درجة حرارة تحت الصفر    "إتش تي سي" تعلن عن الهاتف الذكي HTC Desire 510    "أسميك" يبحث بيع أسهم في أرابتك لآبار.. ويريد أكثر من 5 دراهم للسهم    بالصور.. اجتماع المجلس التنفيذي بالوادى الجديد استعداداً للعام الدراسى الجديد    مفتي سلطنة عمان: الله تعالى يأمر عباده بعدم العدوان على أحد    وفاة ثالث طبيب جراء الإصابة ب"إيبولا" في سيراليون    نشرة الأخبار.. "السيسي" يزور أمريكا لأول مرة منذ توليه الرئاسة سبتمبر المقبل.. الخارجية: مصر لم تتدخل عسكريًا في ليبيا.. الصحة تعلن ضم "الكونغو" إلى قائمة "إيبولا".. محلب: تحسن ملحوظ في خدمات الكهرباء    البورصة تغرم "أوراسكوم للإنشاء" 25 ألف جنيه لعدم سداد الالتزام المالي    مدير أمن الإسكندرية ينفي انفجار برج كهرباء بالعامرية    "القوى العاملة" تؤكد التوافق على 43 مادة من قانون العمل .. و"عشري": مسودة القانون ليست نهائية    بالفيديو.. لحظة وصول المتهم بتعذيب أيتام"دار مكة" لجنح العمرانية    عبدالخالق: لا يوجد حل لمنع قرصنة الأفلام    السعودية: حديث أبوإسحاق الحويني عن وجود خطأ بمصحف المدينة "غير صحيح ويفتقر للدقة"    الحزب الحاكم بالسودان يحدد 18 شرطا لاختيار مرشحه لرئاسة الجمهورية    تمديد تعليق رحلات الخطوط الجوية البريطانية إلى سيراليون وليبيريا حتى مطلع 2015    الاتحاد الكاميروني يعزل "إيتو" من قيادة الأسود    شبهات حول منهج المحدثين في الجرح والتعديل    خلو منصب "رئيس هيئة موانئ البحرالأحمر" خلال أيام    ألزمناه طائره في عنقه    حرس الحدود يضبط 2 طن بانجو بخليج السويس    لماذا كان النبي صلى الله عليه وسلم ينفض فراشه قبل النوم؟    قرآن وسنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أورام الرحم الليفية
نشر في الشروق الجديد يوم 28 - 09 - 2009

ذلك الورم الحميد الذى ينمو ببطء وعلى استحياء فى رحم المرأة كأنما يعلم أنه يحتل مكانا دافئا آمنا ليس له، تختزن فيه المرأة سر أنوثتها وتدخره لوليد تنتظره منذ ميلادها، وينمو فى دأب وصمت وقد تتكرر نوبات الحمل ومرات الولادة بسلام وهو مجرد مراقب لمعجزة الحياة لا دخل له فيها ولا علاقة له بتفاصيلها.
لكنه إذا قرر فجأة أن يشارك فى الأحداث وجب علاجه وربما كان استئصال الرحم هو الحل الأمثل للخلاص من مشكلاته.
أورام الرحم الليفية: لا أحد يعرف لها سببا حتى الآن رغم شيوعها وانتشارها بين النساء خاصة الأفريقيات، فهناك امرأة واحدة من كل خمس نساء تعانى منها بدرجات مختلفة، فهناك من أنواع الأورام الليفية الحميدة ما يمكن أن تتعايش معه المرأة إذا لا يسفر وجوده عن أى أعراض تشير إليه سواء كانت المرأة غير متزوجة أو متزوجة وتكررت نوبات حملها وولادتها.
تتعدد النظريات التى تشرح طبيعة تكوين الورم الليفى فى رحم المرأة وإن كانت أكثرها قبولا تلك ترجعها لبقايا خلايا جينية تكمن فى رحم المرأة منذ ولادتها تظل كامنة إلى أن تطالها بعض التأثيرات الهيرمونية التى تبدأ بمرحلة البلوغ وتستمر وفقا لحياة المرأة فتبدأ فى تكوين تلك البراعم الصغيرة للأورام الليفية.
الورم الليفى ورم حميدى غير سرطانى ينشأ فى رحم المرأة لكنه فى حالات نادرة للغاية قد يتحول إلى ورم سرطانى إذا ما أهمل علاجه وتكررت منه مرات النزيف وطالته العدوى والإصابة بالتقرحات.
قد يظل الورم الليفى وحيدا وقد تتبرعم أورام أخرى متعددة إما يظل مدفونا فى جدار الرحم ليزداد فى سمكه أو يتدلى داخل الرحم متعلقا بعنق من الأنسجة.. ويختلف حجم الورم ومكانه فمنها ما لا يتعدى حجمه بضعة سنتيمترات ومنها ما يتضخم حتى يملأ تجويف الرحم بالكامل ويمارس ضغوطا على جدار الرحم والأعضاء الملاصقة له أو تجاوره تشريحيا تحدث العديد من الأعراض التى تشير إلى وجوده مثل:
المعاناة من آلام مبهمة فى الحوض إذ إن حركةالرحم الورم ووضعه بالنسبة للأعضاء المختلفة فى تجويف الحوض هى التى تحدث تلك الآلام غير المألوفة أو المتوقعة.
نوبات نزيف خاصة عند الاستيقاظ من النوم صباحا فى مواعيد لا علاقة لها بمواعيد الدورة الشهرية، وتكرار نوبات النزيف يصاحبها أيضا النزف الغزير فى أوقات الدورة المعتادة إذ إن وجود الورم الليفى يضعف من قدرة عضلة الرحم على الانقباض وبالتالى الضغط على الشرايين لتوقف النزيف.
ضغط الورم على المثانة يؤدى إلى تكرار الحاجة لإفراغها فى أوقات متقاربة كذلك ضغط الورم على الأمعاء قد يسبب حالة من الإمساك المزمن.
قد تشكو المرأة أيضا من آلام الظهر نتيجة تزايد حجم الورم الذى يمارس ضغطا على أعصاب الحوض.
فما تأثير الورم الليفى على الحمل إذا كان الورم الحميد يصاحب الفترة الخصبة من عمر المرأة التى تواكب الحمل والولادة؟
قد لا يبدو له أى أثر على الحمل والولادة إذا كان صغير الحجم، عديم الأثر فيتم اكتشافه بالمصادفة إذ إنه يستجيب لهرمون الاستيروجين الذى تزداد نسبته فى الدم مع الحمل فيزداد فى حجمه ويتراجع حجمه مرة أخرى ليرجع معه إلى حجمه الأصلى بعد الولادة.
حجم ووضع الورم الليفى داخل الرحم قد يعقد من مجريات الأمور الطبيعية بشأن الحمل فيتسبب فى إجهاض متكرر أو نزف متكرر بما يتبعه من أخطار الأنيميا الناجمة عن النزف. وقد يدفع إلى ولادة مبكرة قبل موعدها وقد يتسبب أحيانا فى أن يفقد الرحم قدرته على الانقباض وافتقاد مرونته التى تعاون فى لفظ الجنين من الرحم وقت المخاض مما قد ينتج عنه أخطار جسيمة للأم والجنين معا.
إذا غابت الأعراض فى البداية فكيف يمكن تشخيصه؟
غالبا ما تغيب الأعراض فى حالة الورم الليفى الصغير الحجم حتى لا يلحظها الطبيب عند الكشف ولا تشكو منها المرأة.
الحمل هو السبب الرئيسى الذى يظهر وجود الورم الليفى وتشخيص الورم فى تلك الظروف لا يتوقف على الفحص الطبى فقط إنما يجب أن يتم بصورة أشمل تضم الفحص بالموجات فوق الصوتية والرنين المغناطيسى التى تعطى صورة دقيقة لحجم الورم ووضعه وبالتالى يمكن التنبؤ بمستقبل الحمل.
إذا تم تشخيصه فكيف يكون العلاج؟
علاج الورم الليفى يعتمد على عوامل متعددة منها عمر المرأة وأهمية الحمل بالنسبة لها وحجم الورم وما يحتله من مكان فى الرحم.
العلاج الطبى بالأدوية: يعد علاجا مؤقتا يسبب انكماش الورم لحين التخلص منه جراحيا.
بعض الأورام يمكن استئصالها باستخدام منظار خاص متصل بشاشة فيديو تسمح بتحديد مكان الورم، يتم استئصاله بأشعة الليزر فى عملية لا تستغرق وقتا طويلا وإن استلزمت خبرة واسعة.
استئصال الورم جراحيا عملية آمنة يلجأ إليها الجراح إذا ما تعذرت الطريقة السابقة يمكنها أن تتيح للمرأة الحامل مرة أخرى لكن غالبا ما يلجأ الجراح للولادة القيصرية تحسبا للمفاجآت.
قد ينتهى الأمر باستئصال الرحم إذا ما تعدت المرأة سن الإنجاب وفضلت إجراء تلك الجراحة حتى لا تتعرض لمشكلات لاحقة.
الورم الليفى يصيب غير المتزوجات ربما بصورة أكثرأيضا السيدات اللائى يعانين من مشكلات العقم فهو مرض المرأة بصورة عامة وإن كانت الخصوبة توفر للمرأة حماية أكبر من الإصابة به.
ليست هناك معايير يمكن الاستناد إليها للوقاية من الإصابة بالأورام الليفية وإن كانت هناك بعض المؤشرات التى تربط بين الغذاء الصحى من تناول الخضراوات والفواكه الطازجة والأسماك والمكسرات إلى ممارسة بعضا من ألوان الجهد البدنى المتنوعة والتوقف عن التدخين والحفاظ على الوزن المثالى وبين الوقاية من الإصابة بأورام الرحم الحميد وإن لم يكن هناك من الأدلة ما يؤكد ذلك إلا أنه معطيات لازمة لحياة صحية قد تضمن السلامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.