شرابي: لهذا السبب يا بخت الأمريكان    «حريات المحامين».. البحث عن طريق العودة    ننشر تنسيق القبول بكليات جامعة الأزهر    «الري المصرية»: سعة سد النهضة وسنوات الملء من مهام المكتب الاستشاري    عضو لجنة الإصلاح التشريعي: تعديل 60 ألف قانون في مقدمتها «التظاهر»    إصابة مجند برصاص الإرهابية في اشتباكات بناهيا    وزير التعليم يفتتح مدرسة تعليم أساسى بالأقصر و6 مدارس بقنا    "لامبارد"يتسبب في وفاة لاعب أوغندي    محمد إبراهيم: لو اهتم بالمال لبقيت في الزمالك    محمد إبراهيم: لا أستطيع عدم متابعة الزمالك    بتكلفة 2 مليون جنيه.. وزير الشباب والرياضة يفتتح رسميًا الملعب القانوني بمركز شباب "تصفا" بالقليوبية    قطر : السؤال "متى" وليس "هل" ستنظم كأس العالم    القصابين: أسعار اللحوم في العيد لن ترتفع    وزراء المجموعة الاقتصادية يبحثون مع "محلب" تشجيع الاستثمار في الطاقة المتجددة    خبير زراعي: «البلتاجي» يعيد إلي الأذهان سقطات «يوسف واليّ»    «المصريين الأحرار» يشارك فى مؤتمر«الشباب العربى» لمواجهة التغير المناخى    بالفيديو والصور| في اليوم الأول للكشف.. معهد الكبد يشهد إقبالا كثيفا    "الشاباك": إعادة إعمار غزة ترتبط بضمان أمن مستوطني الجنوب    "السيسي" يلتقي "كسينجر وأولبرايت" لمناقشة التطورات في مصر    حماس تسهل الهجرة الغير شرعية مقابل 1000 دولار للفرد الواحد    قوات الأمن العراقية تقتل 15 من "داعش" شمالي الفلوجة    روسيا تتوقع تعاون السلطات الأوكرانية مع مجلس أوروبا    إخماد حريق نشب في عقار بالإسكندرية    بالفيديو.. عبدالرحيم علي ل"عمرو أديب": عبد العاطي قال ل"المعزول": يجب قتل الشهود"    ضبط عاطلين بحوزتهما 140تذكرة هيروين برأس البر    بالصور.. ضبط 3 طن من اللحوم مجهولة المصدر بقنا    سقوط قذيفة صاروخية بالقرب من معسكر للجيش بالشيخ زويد    الأهلي يقترب من معادلة رقم الترجي التونسي القياسي    "قطاع البترول" يحقق صافي ربح 30 مليار جنيه خلال عام    غدا.. مصر للطيران تنقل 5170 حاجا عبر 21 رحلة    بالفيديو.. على جمعة: «حج المسابقات» جائز شرعًا    "استقلال القضاء" ترفض قرارات "مذبحة القضاة الثانية" وتدعو لإنقاذ القضاء    سلطة المكرونة مع الجمبرى والخضروات    الأربعاء .. أسرة "يوسف عيد" تتلقي العزاء في فقيدهم بمسجد الخلفاء الراشدين    دعاء دخول مكة المكرمة .. وكيفية الدخول للمسجد الحرام ؟    حملة أمنية لإزالة التعديات على خط مياه الشرب المغذي لمرسى مطروح    أمين: مصر تحتاج لمنظومة إنتاجية    «غني» يشيد بأول «انتقال ديمقراطي للسلطة» في أفغانستان    تكدس الشاحنات بسفاجا بعد إضراب مستخلصى الجمارك ومكاتب الشحن    بلان المدير الفني لباريس سان جرمان مستمر في منصبة    وفد اقتصادي ياباني يصل بكين لتحسين العلاقات    انطلاق مهرجان "أروشا" للسينما الإفريقية بتنزانيا    "قصر الإبداع" ب 6 اكتوبر يرعي مشروع الحرف التراثية .. 28 سبتمبر    بالفيديو .. لواء شرطة ينطق بالحكم في قضية "الوايت نايتس"    صور ملكات جمال مصرعبرسنوات.. كيف تغيرت أشكالهن؟    وزير الأوقاف: الإرهابيون لا ينتسبوا للإسلام وصنعوا بأيدي صهيونية    غدًا.. محاكمة حبارة و34 آخرين ب"مذبحة رفح الثانية"    بالفيديو.. تنظيم "داعش" يطالب عناصره بقطع رؤوس جنود مصر    " جاليري مصر " يفتتح موسمه الجديد الأحد القادم    القبض على 4 من عناصر الإخوان ب"الفيوم" بتهمة تعطيل حركة المرور    النبطشي في عيد الاضحي و"نيوسنشري" تطلق افيشه الاول    90 مريضا يتقدمون للحصول على "السوفالدى" بأسوان    أحمد بدير يعتذر ل الشعب لما يفلسع    مواعيد الكشف على مرضى الكبد بالموقع الإلكترونى    وزير الصحة : تطعيم 8 مليون تلميذ بمختلف المراحل ضد 3 أمراض    بدأ محاكمة 68 متهما فى أحداث الأزبكية..والمدعين نطالب المحكمة بالقصاص    تعرف على حكم زيارة القبور يوم العيد    إبطال شبهات الخوارج في التكفير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أورام الرحم الليفية
نشر في الشروق الجديد يوم 28 - 09 - 2009

ذلك الورم الحميد الذى ينمو ببطء وعلى استحياء فى رحم المرأة كأنما يعلم أنه يحتل مكانا دافئا آمنا ليس له، تختزن فيه المرأة سر أنوثتها وتدخره لوليد تنتظره منذ ميلادها، وينمو فى دأب وصمت وقد تتكرر نوبات الحمل ومرات الولادة بسلام وهو مجرد مراقب لمعجزة الحياة لا دخل له فيها ولا علاقة له بتفاصيلها.
لكنه إذا قرر فجأة أن يشارك فى الأحداث وجب علاجه وربما كان استئصال الرحم هو الحل الأمثل للخلاص من مشكلاته.
أورام الرحم الليفية: لا أحد يعرف لها سببا حتى الآن رغم شيوعها وانتشارها بين النساء خاصة الأفريقيات، فهناك امرأة واحدة من كل خمس نساء تعانى منها بدرجات مختلفة، فهناك من أنواع الأورام الليفية الحميدة ما يمكن أن تتعايش معه المرأة إذا لا يسفر وجوده عن أى أعراض تشير إليه سواء كانت المرأة غير متزوجة أو متزوجة وتكررت نوبات حملها وولادتها.
تتعدد النظريات التى تشرح طبيعة تكوين الورم الليفى فى رحم المرأة وإن كانت أكثرها قبولا تلك ترجعها لبقايا خلايا جينية تكمن فى رحم المرأة منذ ولادتها تظل كامنة إلى أن تطالها بعض التأثيرات الهيرمونية التى تبدأ بمرحلة البلوغ وتستمر وفقا لحياة المرأة فتبدأ فى تكوين تلك البراعم الصغيرة للأورام الليفية.
الورم الليفى ورم حميدى غير سرطانى ينشأ فى رحم المرأة لكنه فى حالات نادرة للغاية قد يتحول إلى ورم سرطانى إذا ما أهمل علاجه وتكررت منه مرات النزيف وطالته العدوى والإصابة بالتقرحات.
قد يظل الورم الليفى وحيدا وقد تتبرعم أورام أخرى متعددة إما يظل مدفونا فى جدار الرحم ليزداد فى سمكه أو يتدلى داخل الرحم متعلقا بعنق من الأنسجة.. ويختلف حجم الورم ومكانه فمنها ما لا يتعدى حجمه بضعة سنتيمترات ومنها ما يتضخم حتى يملأ تجويف الرحم بالكامل ويمارس ضغوطا على جدار الرحم والأعضاء الملاصقة له أو تجاوره تشريحيا تحدث العديد من الأعراض التى تشير إلى وجوده مثل:
المعاناة من آلام مبهمة فى الحوض إذ إن حركةالرحم الورم ووضعه بالنسبة للأعضاء المختلفة فى تجويف الحوض هى التى تحدث تلك الآلام غير المألوفة أو المتوقعة.
نوبات نزيف خاصة عند الاستيقاظ من النوم صباحا فى مواعيد لا علاقة لها بمواعيد الدورة الشهرية، وتكرار نوبات النزيف يصاحبها أيضا النزف الغزير فى أوقات الدورة المعتادة إذ إن وجود الورم الليفى يضعف من قدرة عضلة الرحم على الانقباض وبالتالى الضغط على الشرايين لتوقف النزيف.
ضغط الورم على المثانة يؤدى إلى تكرار الحاجة لإفراغها فى أوقات متقاربة كذلك ضغط الورم على الأمعاء قد يسبب حالة من الإمساك المزمن.
قد تشكو المرأة أيضا من آلام الظهر نتيجة تزايد حجم الورم الذى يمارس ضغطا على أعصاب الحوض.
فما تأثير الورم الليفى على الحمل إذا كان الورم الحميد يصاحب الفترة الخصبة من عمر المرأة التى تواكب الحمل والولادة؟
قد لا يبدو له أى أثر على الحمل والولادة إذا كان صغير الحجم، عديم الأثر فيتم اكتشافه بالمصادفة إذ إنه يستجيب لهرمون الاستيروجين الذى تزداد نسبته فى الدم مع الحمل فيزداد فى حجمه ويتراجع حجمه مرة أخرى ليرجع معه إلى حجمه الأصلى بعد الولادة.
حجم ووضع الورم الليفى داخل الرحم قد يعقد من مجريات الأمور الطبيعية بشأن الحمل فيتسبب فى إجهاض متكرر أو نزف متكرر بما يتبعه من أخطار الأنيميا الناجمة عن النزف. وقد يدفع إلى ولادة مبكرة قبل موعدها وقد يتسبب أحيانا فى أن يفقد الرحم قدرته على الانقباض وافتقاد مرونته التى تعاون فى لفظ الجنين من الرحم وقت المخاض مما قد ينتج عنه أخطار جسيمة للأم والجنين معا.
إذا غابت الأعراض فى البداية فكيف يمكن تشخيصه؟
غالبا ما تغيب الأعراض فى حالة الورم الليفى الصغير الحجم حتى لا يلحظها الطبيب عند الكشف ولا تشكو منها المرأة.
الحمل هو السبب الرئيسى الذى يظهر وجود الورم الليفى وتشخيص الورم فى تلك الظروف لا يتوقف على الفحص الطبى فقط إنما يجب أن يتم بصورة أشمل تضم الفحص بالموجات فوق الصوتية والرنين المغناطيسى التى تعطى صورة دقيقة لحجم الورم ووضعه وبالتالى يمكن التنبؤ بمستقبل الحمل.
إذا تم تشخيصه فكيف يكون العلاج؟
علاج الورم الليفى يعتمد على عوامل متعددة منها عمر المرأة وأهمية الحمل بالنسبة لها وحجم الورم وما يحتله من مكان فى الرحم.
العلاج الطبى بالأدوية: يعد علاجا مؤقتا يسبب انكماش الورم لحين التخلص منه جراحيا.
بعض الأورام يمكن استئصالها باستخدام منظار خاص متصل بشاشة فيديو تسمح بتحديد مكان الورم، يتم استئصاله بأشعة الليزر فى عملية لا تستغرق وقتا طويلا وإن استلزمت خبرة واسعة.
استئصال الورم جراحيا عملية آمنة يلجأ إليها الجراح إذا ما تعذرت الطريقة السابقة يمكنها أن تتيح للمرأة الحامل مرة أخرى لكن غالبا ما يلجأ الجراح للولادة القيصرية تحسبا للمفاجآت.
قد ينتهى الأمر باستئصال الرحم إذا ما تعدت المرأة سن الإنجاب وفضلت إجراء تلك الجراحة حتى لا تتعرض لمشكلات لاحقة.
الورم الليفى يصيب غير المتزوجات ربما بصورة أكثرأيضا السيدات اللائى يعانين من مشكلات العقم فهو مرض المرأة بصورة عامة وإن كانت الخصوبة توفر للمرأة حماية أكبر من الإصابة به.
ليست هناك معايير يمكن الاستناد إليها للوقاية من الإصابة بالأورام الليفية وإن كانت هناك بعض المؤشرات التى تربط بين الغذاء الصحى من تناول الخضراوات والفواكه الطازجة والأسماك والمكسرات إلى ممارسة بعضا من ألوان الجهد البدنى المتنوعة والتوقف عن التدخين والحفاظ على الوزن المثالى وبين الوقاية من الإصابة بأورام الرحم الحميد وإن لم يكن هناك من الأدلة ما يؤكد ذلك إلا أنه معطيات لازمة لحياة صحية قد تضمن السلامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.