حملة لا للأحزاب الدينية: لن نكون كبش فداء لأحد    التعليم تنفي وجود رسوم لتدريب المعلمين والاخصائيين الجدد    اجتماع طارئ لنقابة الصحفيين لمناقشة أزمة إغلاق جريدة التحرير    قرية "طبل" بدمياط بلا غاز ولا خدمات ولا صرف صحي    وزير الري: زيارة الرئيس إلى سنغافورة تستهدف الاستفادة من خبراتهم في معالجة مصرف "كوتشنر"    إقالة رئيس وحدة محلية بالشرقية بسبب «تراكم أكوام القمامة بالشوارع»    وزير البيئة: إجراءات رادعة للمخالفين في حرق قش الأرز والأقمار الصناعية تراقب    ريال مدريد يتسلح بالقوة الضاربة أمام ريال بيتيبس فى الليجا    انتهاء عزاء المخرج هانى مطاوع بحضور عدد من الفنانين    بالفيديو.. أكبر سفينة حاويات تعبر قناة السويس الجديدة.. وتسدد مليون دولار رسوم    مستشار أوباما في بكين للتحضير لزيارة الرئيس الصيني إلى واشنطن    السيسي يبدأ الأحد جولة آسيوية تشمل سنغافورة والصين وإندونيسيا    ثوار لبنان يواصلون مظاهراتهم لتطهير المؤسسات من الفساد    بالفيديو.. مذيع «العاصمة» يبكي على الهواء.. والسبب    اللحنة المنظمة لأمم إفريقيا لليد تبحث حفلي القرعة و الافتتاح    رسميًا .. وست بروميتش يضم إيفانز مدافع مانشستر يونايتد    انتعاش خزانة غزل المحلة ب4 ونصف مليون جنيه    إسدال الستار على الأوليمبياد الخاص في لوس انجلوس... ومصر ترفع رصيدها إلى 55 ميدالية    العوضي: هيئة الأبنية العسكرية تنتهي من صالات أمم أفريقيا لليد    جمال علام: مجلس الجبلاية سيزور الأهلى والزمالك للتهدئة    أمل كلوني: أصبت بخيبة أمل بعد الحكم على صحفي «الجزيرة»    وزارة الداخلية تنفي إنفجار عبوة ناسفة بدائية الصنع بالفيوم    ضبط عاطل بحوزته 111 تذكرة هيروين بثالث المحلة فى الغربية    انهيار عقار بشبرا الخيمة وتشرد اسرة مكونة من 8 اشخاص    مصرع وإصابة 7 أشخاص في تصادم سيارتين بطريق "القطامية – السخنة"    إصابة طالبة "صفر "بالمنيا بحالة عصبية عقب تقرير الطب الشرعي    «الأهرام للمجمعات» تطرح لحوم ب35 جنيها للكيلو    حماقي يتأخر عن حفله ببورتو مارينا بالساحل الشمالي    «غالية بن علي» تنتزع آهات الجمهور بأغنية «راحوا الحبايب»    بالفيديو.. أشرف عبد الباقى: الحديث عن كرة القدم في "مسرح مصر" محظور    ناقد سينمائي: التكفيريون كانوا يخشون كتابات نجيب محفوظ    الفنان أحمد عبد الجواد يحتفى بمشروع قناة السويس الجديدة بلوحات من وحى المكان    النيابة الإدارية: «الصحة» صاحبة أكبر عدد مخالفات في قطاعات الدولة    بني سويف في 24 ساعة.. إزالة 27 حالة تعدٍ على الأراضي الزراعية.. وإنقطاع المياه عن 8 قري بسبب "المازوت"    «التعليم»: لا رسوم نظير تدريب المعلمين والأخصائيين الجدد    العراق: مقتل الخلية المتورطة باستهداف قائدين عسكريين بالأنبار    أجهزة الأمن بأسوان تنفيذ 205 أحكام قضائية    تناول السالمون والألبان يوميا يقى من أمراض القلب    وزير الصناعة: مراجعة كافة الاتفاقيات التجارية بين «مصر والتكتلات الإقتصادية»    فيديو.. العربي: "أردوغان" يعيش وهم الفوز بالأغلبية    على جمعة: هناك 90 سنة إلهية.. وهلاك المفسدين أحدها    بالفيديو.. آخر هذيان الإخوان: قاطعوا أفراح مؤيدى النظام و"تسلم الأيادى"    جبرائيل: العفو الصحي عن «صحفي الجزيرة» في قضية الماريوت «جائز»    محافظ الشرقية يضبط سيارة محملة بأسطوانات الغاز لبيعها بالسوق السوداء    قضية صحفيي الجزيرة تجدد نزيف سمعة نظام السيسي    وزارة الرياضة تستعين بمحام تونسي للدفاع عن كرم جابر    قضاء الحوائج سنة نبوية    بالصور.. يوسف شعبان يتألق على المسرح فى "باب الفتوح"    النشرة الاقتصادية اليوم السبت .. بوابة الفجر    بالفيديو.. «الصحة»: إرسال بعثة طبية مكونة من 350 فردا مع الحجاج المصريين    تطوير جهاز جديد للكشف المبكر عن السرطان باستخدام الهاتف الذكي في روسيا    العربي يشدد علي وقوف جامعة الدول العربية بجانب البحرين في حربها ضد الإرهاب    الأوقاف: حملة دعوية واسعة لتوعية حجاج بيت الله على مدار الساعة    "الآثار": تسليم ملف "سخم كا" ل"الخارجية"    بالفيديو.. عالم أزهري يكشف عن سبب يؤكد عدم كفر المنتحر    محلب يصل "أنشاص" ويشاهد فيلم تسجيلي حول عمل مصنع "النظائر"    العلاج الحر تسمح لامانيين وفرنسي بالعمل في المستشفيات المصرية    بالفيديو.. سمير زاهر: حسني مبارك والمشير طنطاوي «زملكاوية»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أصعب لحظة فى حياة هانى شاكر !
نشر في بوابة الشباب يوم 22 - 06 - 2011

يعيش الآن الفنان هاني شاكر أصعب لحظة في حياته.. وذلك بعد وفاة ابنته دينا بعد صراع مع مرض السرطان منذ نجو عامين .. هو ووأسرته في حالة انهيار.. دينا كانت ابنة هاني الكبرى، ولديها طفلان توءم هما مجدي ومليكة..
هانى شاكر أصيب بانهيار شديدة بمجرد أن أبلغه الأطباء بمستشفى الشروق بالخبر ، وكانت وفاة دينا المفاجئة صدمة شديدة للعديد من أصدقاء الفنان الكبير والذين عرفوا بالخبر فى وقت متأخر، ولم يستطيعوا اللحاق بالجنازة التى تم تشييعها عقب صلاة العصر من مسجد الحصرى فى 6 أكتوبر .
دينا ظلت تصارع المرض الخبيث لفترة طويلة، وقد اكتشفت الإصابة به بعد إنجابها لتوأمها "ملك ومليكة" بفترة قصيرة، وهو ما أصاب الفنان هانى شاكر وجميع أفراد عائلته بحالة اكتئاب ، وسافر هاني مع ابنته فى رحلات علاجية إلى كل أمريكا وفرنسا ، روغم تحسن حالتها لكنها فجأة أنهارت منذ اسبوعين ورحلت اليوم بعد أن رافقها والدها ووالدتها السيدة نهلة وزوجها لأكثر من أسبوعين بالمستشفى
وفى حوار سابق لي مع هاني شاكر ، سألته عن أتعس لحظة في حياته فأكد أنها لحظة وفاة والدته ، كما سألته عن شعوره في مرحلة مرض دينا فقال: بجد مرض دينا محنة صعبة جدا عليّ، وعشت اختباراً صعباً جدا، فهي كل شئ في حياتي، ومقربة مني جدا، وتشبهني كثيرا، لذلك مرضها كان أليماً جدا بالنسبة لي، وضحكتي غابت، فكانت أصعب مرحلة في حياتي، وكنت أشعر بأني أنا المريض، وكنت أموت في اليوم 100 مرة وفي حالة نفسية سيئة، ولكن إيماني بربنا كبير، كما أني واجهت هذه المحنة بالصبر والإيمان، والدعاء لله سبحانه وتعالى، فأصعب شئ على أي أب أن يري أحد من أولاده يتألم، ولكن الحمد لله على كل شئ.
وأكد هاني أيضا أنه تعلم من هذه المحنة أن يكون متسامحاً أكثر، وتعلم إن الدنيا لا تستاهل أي شئ ولا أي صراع جنب ألم ابنته، وتعلم أيضا أن الصحة أهم شئ في الحياة، وأهم من الفلوس وكل حاجة، وأضاف قائلا: كله يهون بجانب لحظة ألم أراها في عيون ابنتي.
وتحدث هاني عن تعاطف الناس معه ومع ابنته قائلا: حب الناس نعمة من عند ربنا، وواثق إن دعاء الناس لي ولبنتي كان له تأثير كبير، ، فعلا من يحبه ربنا يحبب فيه خلقه، فحب الناس أحلي حاجة خرجت بها في هذه الفترة ، فحسيت إن ربنا واقف جنبي، ولم يخذلني، وبجد حب الناس وتعاطفهم معي حاجة كبيرة جدا في حياتي، وربنا يقدرني وأفضل محافظ عليها على طول، وربنا يديم علي وعلى أولادي وزوجتي حب الناس، وبشكر ربنا ، وبشكر كل الناس التي وقفت بجانبي ودعت لدينا، وربنا يبعد المرض عن أولادنا جميعا.
أصعب شئ أزعج هاني شاكر في هذه المحنة هي شماتة أحد الدعاة فيه، حيث قال:أنا فوجئت بالموضوع ، وعرفت إن د.عبلة الكحلاوي تحدثت في هذا الموضوع، وهاجمت داعية إسلامي قال إنه فرحان فيّ ، وكان يشمت في مرض أبنتي لأني فنان، ولكن أترك حساب هذا الشخص المريض لربنا، لأن هذا الكلام ليس له علاقة بالدين، فمن مبادئ وأساسيات الإسلام أن يشعر الإنسان بما يشعر به أخوه المسلم، ويتمنى لأخيه ما يتمناه لنفسه، فرسولنا علمنا ذلك ، ولن أقول غير حسبي الله ونعم الوكيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.