تركيا: لا ضحايا إثر الهجوم على مطار "بكر"    "ترامب" يتعهد بتشديد سياسات أمريكا تجاه المهاجرين    ألمانيا تتوقع زيادة اللاجئين إلى 300 ألف شخص    مؤمن سليمان يحذر إدارة الزمالك من التدخل في مهامه الفنية    ربيع ياسين : العمل بالزمالك "شرف كبير".. ولكن    أمن أسيوط يتمكن فى حملة أمنية مكبرة من ضبط 38 قطعة سلاح نارى و79 قضية تموينية    كشف غموض اختطاف طفل من سوق العبور    توصيات المؤتمر الطبي التاسع لمستشفى الدعاة    بنفيكا يضرب ماديرا "غزال" بثلاثية ويتصدر الدوري البرتغالي مؤقتا    مستشار الكونجرس: تركيا ليس من مصلحتها خسارة العلاقة مع الولايات المتحدة    سيارات كسر الزيرو تخطف الأنظار بعد ارتفاع الدولار    اليوم.. أولى جلسات محاكمة جنينة و3 صحفيين في «إهانة الزند»    أروى تستعد لتصوير أغنيتها الجديدة «بالهداوة»    القتل نهاية الزوجة اللعوب    مساعد وزير الداخلية الأسبق: «شرطة الشؤون الأسرية» فكرة عظيمة    "المالية": نسعى لزيادة الموارد من خلال "الخدمة المدنية"    أحباط محاولة تسلل 16 الى ليبيا بطريقة غير مشروعه عبر الدروب الصحراويه بالسلوم    المرور المركزى يضبط 34895 مخالفة مرورية متنوعة خلال 24 ساعة بعدة محافظات    سمير صبري: وزارة الزراعة متورطة في «فساد القمح»    "أبو خضرة "يكشف حقيقة فرض ضرائب علي المصريين العاملين بالخارج    محافظ بورسعيد: المدارس نموذجية.. وتركيب 4 مراوح بكل فصل    حساسين يهاجم وزير السياحة: إغلاق محال الخمورة يوم وقفة العيد «افتكاسة»    والدة «طفل إيطاليا»: أمن مستشفى الشيخ زايد يمنعنى من الخروج    برلماني: الحكومة ضللت الشعب المصري بقبولها استقالة وزير التموين    «المالية»: 90% من الأغذية لن يطبق عليها «القيمة المضافة»    مصرع شخص وإصابة 4 آخرين في حادث تصادم على الطريق الدولي بالبحيرة    هل منعت «الحكومة المصرية» عصام حجي من لقاء جالية مصر بأستراليا؟    متمردو «فارك» يعقدون مؤتمرًا وطنيًا في كولومبيا الشهر المقبل    سفارة ليبيا بالقاهرة: «مصر تعفي مواطنينا الأقل من 18 وأكثر من 50 من تأشيرة الدخول»    بالفيديو - علي غزال ينجو من إصابة غريبة قوية    حوار في الجول - مصطفى فتحي: هدفي كسر القواعد أمام الأهلي ولن أنسى لقطة ربيعة    استراتيجية جديدة ل«البترول» لتعظيم المكون المحلى    جبرائيل: بيان المجمع المقدس غير مفهوم    الاهلي يعرض هذا المنصب علي بركات    التونسى أنيس الشعلانى يقترب من منصب مخطط أحمال الأهلى    مقتل مدير كلية المدفعية في حلب خلال اشتباكات القوات السورية مع المسلحين    بدء إنشاء كلية للطب بجامعة العريش    الطالع الفلكى الأحد 28/8/2016 ... الصّوْت الجَمِيل !    الفساد و"خالد حنفي"..ابرز رسوم الكاريكاتيرات اليوم    لعبة رجال السياسة ورجال الدين - نبيل عمر ينسي    قانوني: عرض قضية «تيران وصنافير» على البرلمان مخالف للدستور    محامي مالك عدلي: موكلي لم يتم إخلاء سبيله إلى الآن    مفتى الجمهورية : أداء الحج والعمرة بالتقسيط جائز شرعا    واشنطن وموسكو «تقتربان» من التوصل لاتفاق وقف القتال فى سوريا    الرئيس الشيشانى يمنح شيخ الأزهر وسام المواطنة الفخرية    لأول مرة.. حماقى يستعين بتقنية ال360 درجة    مى سليم: «اختيار إجبارى» يعبر عن واقع نعيش فيه    يسرى الجندى: أتمنى التوفيق لمحمد إمام فى «على الزيبق» ورامى قدمها على المسرح منذ سنوات    تكريم الفائزين بالبطولات الرياضية بمدرسة جينيس الرياضية    ننشر نص خطاب الرئاسة لوزير التموين قبل الاستقالة    عاشور: تعدد الزوجات لم يشرع لإهمال الزوجة الأولى    الإفتاء: أداء الحج والعمرة بالتقسيط جائز شرعا    «الأطباء»: قرار الحكومة بضم «العلاج الطبيعى» ليس له قيمة قانونية    البوندسليجا تحطم الأرقام القياسية لتعاقدات اللاعبين بالموسم الحالى    «الصحة» والمحافظة تقودان لوبى لتحطيم أحلام «المنايفة»    برلمانى ل«وزيرى الصحة والتعليم»: ارحلا    الأوقاف: نسعى لقضاء حوائج الناس وتقديم العلاج للفقراء    الأمن يتدخل فى المساجد يا من تتحدثون عن الكنائس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نصيحة : في الشتاء .. راقب بطارية سيارتك !
نشر في بوابة الشباب يوم 19 - 02 - 2012

البطارية من مكونات السيارة المعرضة للتلف خصوصا في فصل الشتاء ، وهي عبارة عن وحدة تقوم بتزويد السيارة بالطاقة الكهربائية اللازمة لتشغيل كل الأجزاء التي تحتاج الي طاقة كهربائية مثل باديء تشغيل السيارة (المارش) والاضاءة والكاسيت وغيره، وهي تتكون من صندوق يصنع عادة من مادة عازلة - تتحمل الحرارة والصدمات - لا تتأثر بالحامض.
والبطارية تحول التفاعل الكيميائي الذي يحدث بداخلها الي طاقة كهربائية للسيارة ، وحتي تستمر البطارية في امداد السيارة بالطاقة المطلوبة يقوم المولد الكهربائي (الدينامو) الموجود في السيارة بامداد البطارية بطاقة كهربائية تساعد عملية التفاعل الكيميائي أن تستمر لتتحول الي طاقة كهربائية لتشغيل أجزاء السيارة.
وهناك نوعان من البطاريات : السائلة الموجود بداخلها بجانب ألواح الرصاص حامض الكبريتيك، وهناك الجافة التي تولد الطاقة الكهربائية بدون وجود سوائل بداخلها.
يقول شريف عبد الفتاح صاحب أحد محلات بيع البطاريات: يجب قبل شراء بطارية السيارة أن يتم الكشف علي شحن الدينامو عند البائع للتأكد من أن كمية الشحن التي تصل للبطارية هي بالضبط الكمية المطلوبة، لأنه اذا زاد الشحن أو نقص فان عمر البطارية سوف يقل.
وللمحافظة علي البطارية يجب:
أولا: تثبيتها باحكام في المكان المخصص لها في السيارة لأن عدم التثبيت سوف يؤدي عند السير بالسيارة الي ارتطام البطارية باي جزء مما يعرضها للتلف أو يققل عمرها.
ثانيا: يجب عمل الكشف والصيانة الدورية للبطارية وقياس مدي كفاءتها كل أول شهر في المكان الذي اشتريت منه البطارية مع التأكد من وضع البائع للعلامة التي تفيد بأنك قمت بعمل هذه الصيانة في مكانها بكتيب الصيانة الموجود معك. ويجب معرفة أن فترة ضمان البطارية للسيارات الملاكي سنة، وللسيارات نصف النقل والنقل والتاكسيات وسيارات الدفع الرباعي الكبيرة (الجيب) هي ستة أشهر.
ثالثا: اذا ظهرت علي أقطاب البطارية وجود آثار لملح مترسب يجب ازالته فورا بغسله بالماء مع صنفرة الأقطاب والقواطيش (نهايات الأسلاك التي يتم من خلالها انتقال الطاقة الكهربائية من البطارية للسيارة) ثم وضع كمية بسيطة من الشحم عليها.
عُمر البطارية
يتوقف عمر البطارية على نوعها وعلي طريقة استخدامها فهناك بطاريات تدوم لمدة سنة وهناك بطارية عمرها سنتين وهناك ثلاثة سنوات.
ويجب معرفة أن فصل الشتاء تستهلك فيه البطارية أكثر من فصل الصيف لبرودة الطقس التي تقلل من كفاءة التفاعل الكيميائي بالبطارية.
ومن العلامات التي تدل علي أن عُمر البطارية أوشك علي الانتهاء وجود صعوبة في تدوير السيارة صباحا في البرد وذلك بشرط التأكد من سلامة جميع الأجزاء الأخري التي قد تعوق تدوير السيارة في حالة نقص كفاءتها مثل باديء التشغيل (المارش).
أيضا ضعف شدة الاضاءة القوية في السيارة (النور العالي) من علامات ضعف البطارية.
ويراعي اذا قل الماء (الحامض) الموجود بالبطارية السائلة أن يتم تزويده ولكن بالماء المقطر للحفاظ علي نسبة تركيز الحامض.. لأن بعض المحلات التي تقوم بعمل صيانة للبطارية يقومون بتزويد البطارية بكمية من الحامض (يطلق عليه الماء الحامي) وهذا يؤدي الي زيادة نسبة التركيز مما يحسن أداء البطارية ولكن لفترة قليلة بعدها تقل كفاءتها بسرعة وتتلف.
وفي النهاية ينصح شريف عبد الفتاح بضرورة مراجعة تاريخ الصنع الموجود علي البطارية ويجب ألا يتعدي سنة من تاريخ الشراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.