بيت العيلة بالعريش يؤكد على ضرورة إنشاء مدرسة للمتفوقين    البنتاجون يرد على الانتقادات بعد مقتل مدنيين فى انفجار بالموصل    محافظ الإسكندرية يؤكد مصر ستظل دائما سندا ودعما لشقيقتها فلسطين    ترامب: الاجتماع مع الرئيس الصيني سيكون ''صعبا للغاية''    بلجيكا لن تتسامح على الإطلاق مع أية أعمال عنف خلال استفتاء الأتراك    الأهلي: الانسحاب من كأس مصر؟ ''ممكن''    كسر في خط بترول يثير ذعر الأهالي في منيا القمح    جمارك السلوم تحبط محاولة تهريب 50 كيلوجرام حشيش    ضبط تشكيل عصابي مسلح لسرقة المواطنين بالإكراه في أسوان    اللجنة الاولمبية التونسية تحتفي بالاتحاد العربي لكرة اليد    سفيرة أمريكا بالأمم المتحدة : أولوية واشنطن في سوريا لم تعد "إسقاط" الأسد    شرطة الكهرباء تنجح فى ضبط 10475 قضية سرقة تيار كهربائى خلال 24 ساعة    حظك اليوم برج الأسد الجمعة 31/3/2017 على الصعيد المهنى والعاطفى والعملى ..مغامرة عاطفية    ارتياح في المصري بعد العودة إلى استاد بورسعيد    حيدر العبادى: العراقيون دفعوا ثمنا غاليا من التضحيات لإخراج داعش    رئيس المفوضية الأوروبية يطالب ترامب بعدم التدخل فى شؤون أوروبا    جدول مباريات الأسبوع ال22 من الدوري العام    المرور المركزى يضبط 50585 مخالفة مرورية متنوعة خلال 72 ساعة بعدة محافظات    إحباط محاولتين للتنقيب عن الآثار جنوب الأقصر    الأقصر تطلق مؤتمر «الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من أجل المرأة»    إبراهيم عثمان فى تصريحات خاصة ل«الأهرام»: لم نسقط عضوية رؤساء الإسماعيلى السابقين.. والباب مفتوح لعودة الجميع    الدورى يعود اليوم من جديد.. والحيرة تنتظر الجماهير    تطوير 132 ملعب كرة قدم ببني سويف    تطوير شامل للمجازر الحكومية    رقد علي رجاء القيامة    الجامعة العربية : انتهاكات «الاحتلال » مستمرة فى التطهير العرقى للفلسطينيين    سياسيون يطالبون بحوار بين البرلمان والقضاة للتوافق على قانون السلطة القضائية    وزير الداخلية يشهد الاحتفال السنوى بيوم المجند    المصيلحى: صلاحيات واسعة لجهاز حماية المستهلك    الحكومة تدرس زيادة دعم البطاقات التموينية    تكريم رموز الفلكلور الشعبى بدمنهور    أخبار الصباح    الأمنية الغالية    حرم الله فيه القتال    مهلاً أيها القساة    إجراءات لمنع انتشار الجديرى المائى بأسيوط    صبحى بدون تأمين صحى ومهدد بالموت    تحليل جينى جديد لمرضى أورام القولون    548 ألفاً سجلوا بياناتهم إلكترونياً    اغسلوا أيديكم من دماء «طفلة البامبرز» استعدادًا لضحية جديدة    الملا يبحث مع نظيره القبرصى الخطوات الإصلاحية لتهيئة الاستثمار فى البترول والغاز    6 وزراء فى مهمة إلى «سيوة» لتدشين مشروعات استثمارية جديدة    4 فرسان يتنافسون على عرش «روزاليوسف»    التجارة والصناعة: فحص 21 ألف رسالة غذائية وصناعية مستوردة خلال فبراير    أفلام أحمد زكي بالهناجر    الشرقاوي في افتتاح مؤتمر معهد البرديات:    بعينك    «الشوارع الخلفية» ينطلق فى دورته الخامسة بالإسكندرية    الدين للحياة    المنظمة الدولية:    خواطر مصري    الإرهاب وممارساته    سرادق العزاء أصبح ضرورة وليس بدعة    ذاكرة الأمة    تطبيق الشريعة لا ينحصر فى الحدود .. والقانون المصرى موافق للشرع    مدبولي من الموقع:شرق بورسعيد مدينة ذات طابع خاص و8400 شقة بالمرحلة الأولي    المصداقية    قوافل طبية فى قرى مصر للكشف المجانى على المحتاجين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نصيحة : في الشتاء .. راقب بطارية سيارتك !
نشر في بوابة الشباب يوم 19 - 02 - 2012

البطارية من مكونات السيارة المعرضة للتلف خصوصا في فصل الشتاء ، وهي عبارة عن وحدة تقوم بتزويد السيارة بالطاقة الكهربائية اللازمة لتشغيل كل الأجزاء التي تحتاج الي طاقة كهربائية مثل باديء تشغيل السيارة (المارش) والاضاءة والكاسيت وغيره، وهي تتكون من صندوق يصنع عادة من مادة عازلة - تتحمل الحرارة والصدمات - لا تتأثر بالحامض.
والبطارية تحول التفاعل الكيميائي الذي يحدث بداخلها الي طاقة كهربائية للسيارة ، وحتي تستمر البطارية في امداد السيارة بالطاقة المطلوبة يقوم المولد الكهربائي (الدينامو) الموجود في السيارة بامداد البطارية بطاقة كهربائية تساعد عملية التفاعل الكيميائي أن تستمر لتتحول الي طاقة كهربائية لتشغيل أجزاء السيارة.
وهناك نوعان من البطاريات : السائلة الموجود بداخلها بجانب ألواح الرصاص حامض الكبريتيك، وهناك الجافة التي تولد الطاقة الكهربائية بدون وجود سوائل بداخلها.
يقول شريف عبد الفتاح صاحب أحد محلات بيع البطاريات: يجب قبل شراء بطارية السيارة أن يتم الكشف علي شحن الدينامو عند البائع للتأكد من أن كمية الشحن التي تصل للبطارية هي بالضبط الكمية المطلوبة، لأنه اذا زاد الشحن أو نقص فان عمر البطارية سوف يقل.
وللمحافظة علي البطارية يجب:
أولا: تثبيتها باحكام في المكان المخصص لها في السيارة لأن عدم التثبيت سوف يؤدي عند السير بالسيارة الي ارتطام البطارية باي جزء مما يعرضها للتلف أو يققل عمرها.
ثانيا: يجب عمل الكشف والصيانة الدورية للبطارية وقياس مدي كفاءتها كل أول شهر في المكان الذي اشتريت منه البطارية مع التأكد من وضع البائع للعلامة التي تفيد بأنك قمت بعمل هذه الصيانة في مكانها بكتيب الصيانة الموجود معك. ويجب معرفة أن فترة ضمان البطارية للسيارات الملاكي سنة، وللسيارات نصف النقل والنقل والتاكسيات وسيارات الدفع الرباعي الكبيرة (الجيب) هي ستة أشهر.
ثالثا: اذا ظهرت علي أقطاب البطارية وجود آثار لملح مترسب يجب ازالته فورا بغسله بالماء مع صنفرة الأقطاب والقواطيش (نهايات الأسلاك التي يتم من خلالها انتقال الطاقة الكهربائية من البطارية للسيارة) ثم وضع كمية بسيطة من الشحم عليها.
عُمر البطارية
يتوقف عمر البطارية على نوعها وعلي طريقة استخدامها فهناك بطاريات تدوم لمدة سنة وهناك بطارية عمرها سنتين وهناك ثلاثة سنوات.
ويجب معرفة أن فصل الشتاء تستهلك فيه البطارية أكثر من فصل الصيف لبرودة الطقس التي تقلل من كفاءة التفاعل الكيميائي بالبطارية.
ومن العلامات التي تدل علي أن عُمر البطارية أوشك علي الانتهاء وجود صعوبة في تدوير السيارة صباحا في البرد وذلك بشرط التأكد من سلامة جميع الأجزاء الأخري التي قد تعوق تدوير السيارة في حالة نقص كفاءتها مثل باديء التشغيل (المارش).
أيضا ضعف شدة الاضاءة القوية في السيارة (النور العالي) من علامات ضعف البطارية.
ويراعي اذا قل الماء (الحامض) الموجود بالبطارية السائلة أن يتم تزويده ولكن بالماء المقطر للحفاظ علي نسبة تركيز الحامض.. لأن بعض المحلات التي تقوم بعمل صيانة للبطارية يقومون بتزويد البطارية بكمية من الحامض (يطلق عليه الماء الحامي) وهذا يؤدي الي زيادة نسبة التركيز مما يحسن أداء البطارية ولكن لفترة قليلة بعدها تقل كفاءتها بسرعة وتتلف.
وفي النهاية ينصح شريف عبد الفتاح بضرورة مراجعة تاريخ الصنع الموجود علي البطارية ويجب ألا يتعدي سنة من تاريخ الشراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.