«البرادعي» بعد استشهاد «النائب العام»: «الكل متواطئ والإرهاب يحاصرنا»    الأسهم الأمريكية تغلق مرتفعة    خسائر للمتمردين في تعز والضالع    زلزال بقوة 1ر3 درجة يضرب «وهران» الجزائرية    بالفيديو.. الأرجنتين تحطم باراجواي.. وتلاقي تشيلي في نهائي كوبا أمريكا    الرجاء يصارع الهبوط أمام حرس الحدود اليوم    إلغاء إفطار «قضاة الفيوم » حداداً على النائب العام    العثور على 3 عبوات ناسفة أسفل أبراج ضغط عالي بكفر شكر    ضبط 22 ألف صاروخ بحوزة سائق في محطة مترو عين شمس    النيابة تعاين موقع تفجير محيط قسم ثان أكتوبر    طارق لطفي ضيف "كلام يودي ويجيب" السبت    السويد بطلة اوروبا تحت 21 عاما بفوزها بركلات الترجيح على البرتغال    القسام تتبنى قتل إسرائيلي وإصابة آخرين    "داعش" يهدد "حماس"    "كيا" الشرق الأوسط وأفريقيا تكافئ عملاءها برحلة إلى كوبا أمريكا 2015    اليوم.. "أوباما" يلقى بيانًا عن كوبا فى البيت الأبيض    اليوم.. الزمالك يعسكر ل"المقاصة" بالعين السخنة    هالة سرحان ل"رامز جلال": "مش هتهمد إلا لما تفطس لك واحد"    انفجار ثلاث عبوات ناسفة بالفيوم.. والعناية الإلهية تنقذ خبراء المفرقعات    وزير الداخلية يتفقد شوارع الجيزة سيرًا على الأقدام.. عبد الغفار ل «الضباط»: «تعاملوا بآليات غير نمطية وبحرفية أمنية وشعور المواطن بالأمن من أولوياتنا».. ويشدد على اليقظة التامة وحسن معاملة المواطنين    رئيس مدينة بنها: انفجارات الأبراج لم تؤثر على محطة الكهرباء العملاقة    صيد كوبا .. ميسي يعيد "إهانة ميلنر" أمام باراجواي .. فيديو    منظمة التحرير الفلسطينية تدين اغتيال النائب العام    وزيرة التضامن: بدء صرف المعاشات من البنوك ومكاتب البريد 5 يوليو    اهم الاغتيالات السياسية فى مصرخلال مائة عام    مجلس الوزراء يبحث اليوم قانوني الانتخابات ومواجهة الإرهاب    خبير استراتيجي:أتوقع مزيداً من العمليات الإرهابية الفترة المقبلة لأنّ الحرب ممتدة    الدكتور عادل عامر يكتب عن : هل تحققت العدالة الاجتماعية من بعد 30 يونيو    ضبط إخوانيين بحوزتهما جوال متفجرات ودوائر كهربائية في قنا    محمد صلاح يرد على شائعة إغلاق هاتفه بتصريح غامض    وزير المالية: هدفنا أن يتخطى معدل النمو 5 % خلال السنة المالية الجديدة    باريس هيلتون تنوي مقاضاة "رامز واكل الجو"    كريم فهمى يصطدم جمهوره بصورة تجمعه بأخيه    "الصحة العالمية": كوبا تقضي على انتقال «الإيدز» من الأم لطفلها    الرئيس الفلسطيني يقيل أمين سر اللجنة التنفيذية "ياسر عبد ربه"    محمد رمضان ينتهى من تصوير "شد أجزاء"    قصر الاعتكاف على المساجد المصرح لها من الوزارة    بالفيديو.. علي جمعة: «الشذوذ الجنسي» ليس من حقوق الإنسان.. واليهود أول من طالبوا بإباحته    تعرف أسعار الجديدة تذاكر القطارات المكيفة بعد زيادتها    تقليص الفواصل الإعلانية إلى 5 دقائق على «صدى البلد»    صندوق النقد الدولي يعلن عجز اليونان عن سداد ديونها    الغندور : الأهلي لم ينه صفقة إيفونا    خارجية الانقلاب تهاجم "العفو الدولية" بسبب تنديدها باعتقال آلاف الأبرياء    افتتاح وحدة علاج «الفيروسات الكبدية» بمستشفى «الكهرباء»    وفد من الكنيسة الأرثوذكسية يشارك في عزاء المستشار الشهيد هشام بركات    هنا شيحا: أنتهى من تصوير "العهد.. الكلام المباح" 20 رمضان    تعليمات من شرطة السياحة ل"الفنادق": خروج الأجانب للأماكن الآمنة فقط    5 أسباب للإصابة ب "تينيا القدم"    إدارة الأهلي تساند الفريق قبل مباراته أمام دجلة    بالأسماء..تعيين 7 أعضاء بالغرفة التجارية بكفرالشيخ    ارتفاع ضغط الدم يقلل خطر الإصابة بمرض الزهايمر    مسحراتي الخير    تحقيق موسم سنوى لتعويدهم على الصلاة والصيام والطاعات    رقد علي رجاء القيامة    المستثمرون ردا على حادث اغتيال النائب العام: سنواصل العمل ..والاقتصاد قادر على امتصاص الأزمات    نجما هوليوود بن أفليك وجنيفر جارنر يخططان للطلاق    وقفة للمساءلة    صوموا تصحوا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

حكاية أفيش .. أنا الهارب
نشر في صباح الخير يوم 09 - 03 - 2010


يعد أفيش فيلم أنا الهارب من أفيشات الأفلام التي تركز علي الشخصية الرئيسية أو البطل الأول وهو في العمل فريد شوقي، لذلك أراد صانع الأفيش أن يقدمه للجمهور بصورة متتابعة متتالية تجمع بين الضابط والصياد وشيخ إحدي القبائل والبائع البسيط للسميط والبيض، وهي الشخصيات التي قدمها فريد شوقي في الفيلم، وبهذا التتابع يريد صانع الأفيش أن يؤكد سطوة الدور الأساسي لفريد شوقي وهيمنته علي الحوادث التي تدور حوله، وتعدد مراحل شخصياته بالعمل بداية من الضابط الحازم القوي، ثم تجريده من وظيفته تحت تدبير المجرمين، ومضيه في طريق الانتقام متخذاً شخصيات مغايرة لشخصيته الأولي، ولم يغفل الرسام أن يضع رسماً هلامياً صغيراً لشخصين يتقاتلان، دون إظهار ملامحهما ليوقد حاسة التطلع والتشوق لدي المشاهدين، مما يرغبهم في مشاهدة العمل، كما أنه جعل ملامح صور فريد شوقي في كل حالاتها علي الأفيش تكتسي بالجهامة والجادية التي توحي بالصراع والمعاناة المقبل عليهما ذلك البطل المحبوب، الأمر الذي يقتضي مشاركة محبيه في معرفة نهاية هذا الصراع.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.