دفاع مجني عليها ب"الاتحادية": الإخوان هتكوا عرضها والنيابة تجاهلت    "عزب" يقبل استقالة أمين عام جامعة الأزهر    إسلاميون: الانتخابات البرلمانية عملية «نصب كبيرة»    وقف مساعد النائب العام الأسبق عن العمل بالقضاء    البحيرة .. وقفة وسلاسل بشرية بجامعة دمنهور تندد باعتقال طالبة ثانوى    ورش عمل ودورات ل"قومى المرأة" بالمحافظات لنشر التوعية القانونية    نقيب العلميين: 31 ديسمبر.. آخر موعد للاشتراك والتجديد في برنامج الرعاية الصحية لعام 2015    كلوب: ليس من السهل الفوز في دوري الأبطال خارج ملعبك برباعية    عاشور عن مشادة غالي: "اسألوا اللي وقع الغرامة"    طاقم حكام كاميروني لإدارة مباراة "مصر والسنغال" بتصفيات افريقيا    "البدرى" يستدعى "كوكا" لخوض "ودية" عمان    المومني: العلاقات الأردنية المصرية مستمرة في النمو والتطور    فرنسا تحرك قواتها تجاه الحدود الليبية    مبعوث الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان يغادر القاهرة بعد لقاء وزيرا الخارجية والعدل    مقتل 18 مسلحًا من داعش فى قصف جوى بالعراق    الاحصاء: 6ر4% ارتفاعا فى الرقم القياسى لإنتاج الصناعات التحويلية والاستخراجية خلال أغسطس 2014    خلال زيارته ل"مول مصر".. رئيس الوزراء: حريصون على إزالة العقبات أمام المستثمرين..وسالمان: ملتزمون بمساندة القطاع الخاص    انتهاء احتفال وزارة الزراعة باليوم العالمى للغذاء    "لبيب": الانتهاء من إنشاء 78 وحدة صحية في 24 محافظة    بدء التشغيل التجريبي لمحطة كهرباء السخنه    ميناء الزيتيات يستقبل 6000 طن بوتاجاز    كريمة: الخدمة العسكرية بمثابة هجرة الصحابة    الآثار: نرفض المفاوضات مع إسرائيل عن آثارنا المعروضة للبيع في تل أبيب    المتحف المصري يطلق برنامجه الثقافي    عصفور: مسرحية "بشير التقدم" في افتتاح المسرح القومى خلال أيام    نقل سارة سلامة للمستشفى بعد إصابتها بهبوط حاد    أوروبا تخصص 24 مليون يورو لأبحاث عن الإيبولا    إطلاق برنامج لتدريب أطباء الصدر لتحسين الخدمات الصحية    قافلة طبية من مؤسسة "مصر الخير" لمرضي "الوادي الجديد"    احتجاز سيدة قادمة من الحج بحميات الغردقة للاشتباه في إصابتها ب«كورونا»    القبض على عامل بحوزته أسلحة نارية ومخدرات بمطروح    الداخلية: انفجار النهضة كان مخطط أن يكون داخل الجامعة.. ويقظت الشرطة حالت دون ذلك    القبض على إخواني لاشتراكه في أعمال عنف بالشرقية    بعد تأكيد صلاحية الوجبة.. وزارة الصحة: حالات التسمم بين التلاميذ بمدرسة البشتيلي في السويس "ادعاء"    أحدث إصدارات "آندرويد".. النسخة 5.0 لولي بوب    رانيا يوسف بطلة فيلم "ريجاتا" أمام عمرو سعد    الحماية المدنية تدفع ب10 سيارات إطفاء للسيطرة على حريق شقة بأكتوبر    مصدر: هيئة قضايا الدولة تستأنف على حكم حبس وعزل وزير المالية    "نيويورك بوست":    إزالة 53 حالة تعد على أراض زراعية بالغربية    العثور على حطام طائرة قبرصية مفقودة    الانتهاء من توصيل 1830 وصلة "غاز طبيعي" بالصف    صيادلة: "الصحة " تتعمد زيادة أسعار أدوية الشركات متعددة الجنسيات    الجابونى "كستان" حكما لنهائى الكونفدرالية    البرلمان العربي يبدأ فعاليات الجلسة الأولى لدور الانعقاد العادي السنوي بعد غد السبت    الداخلية والحدود يتصارعان على قمة الدوري ب"رئيسي" الدفاع الجوي    المفتي: اجعلوا السنة الهجرية الجديدة بداية لنشر روح المحبة    تجدد الاشتباكات بالقدس والاحتلال يغلق العيسوية    نجوم الفن يتقدمون بخالص التعازى للفنان ايهاب توفيق    تأجيل خامس جلسات إثبات نسب توأم الفنانة زينة ل 30 أكتوبر    بحث نقل مقبرة كاتب السجلات إلى متحف الإسماعيلية    الزمالك يتوعد كاتب بيان هيئة الأوقاف: ستدفع الثمن غاليًا بالقانون    متحدث الداخلية يكشف مفاجأة في تفجير "جامعة القاهرة"    بالفيديو.. جمعة: يجوز للمرأة "حقن التجاعيد"بالوجه    يا أمم..    أصناف ملعونة عند الملائكة    «تاريخ أصول الفقه» كتاب جديد للدكتور على جمعة    انشقاق القمر وعناد المشركين للرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

حكاية أفيش .. أنا الهارب
نشر في صباح الخير يوم 09 - 03 - 2010


يعد أفيش فيلم أنا الهارب من أفيشات الأفلام التي تركز علي الشخصية الرئيسية أو البطل الأول وهو في العمل فريد شوقي، لذلك أراد صانع الأفيش أن يقدمه للجمهور بصورة متتابعة متتالية تجمع بين الضابط والصياد وشيخ إحدي القبائل والبائع البسيط للسميط والبيض، وهي الشخصيات التي قدمها فريد شوقي في الفيلم، وبهذا التتابع يريد صانع الأفيش أن يؤكد سطوة الدور الأساسي لفريد شوقي وهيمنته علي الحوادث التي تدور حوله، وتعدد مراحل شخصياته بالعمل بداية من الضابط الحازم القوي، ثم تجريده من وظيفته تحت تدبير المجرمين، ومضيه في طريق الانتقام متخذاً شخصيات مغايرة لشخصيته الأولي، ولم يغفل الرسام أن يضع رسماً هلامياً صغيراً لشخصين يتقاتلان، دون إظهار ملامحهما ليوقد حاسة التطلع والتشوق لدي المشاهدين، مما يرغبهم في مشاهدة العمل، كما أنه جعل ملامح صور فريد شوقي في كل حالاتها علي الأفيش تكتسي بالجهامة والجادية التي توحي بالصراع والمعاناة المقبل عليهما ذلك البطل المحبوب، الأمر الذي يقتضي مشاركة محبيه في معرفة نهاية هذا الصراع.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.