شيخ الأزهر يصل البحرين في زيارة رسمية    "المعاقون" و"حملة الماجستير" يتظاهرون أمام "الوزراء"    "اللي شايف نفسه أقل من القضاة ينسحب"    "القوى العاملة" تتابع حالة مواطن مصري بالكويت أصيب بطلق ناري بطريق الخطأ    وزير الدفاع يلتقي رئيس الأركان المشتركة للقوات المسلحة السودانية لبحث التعاون العسكري    بالصور.. رئيس جامعة بنها يتفقد قاعات الدراسة والمحاضرات    بالصور.. وكيل التعليم بالفيوم يزور مدارس سنورس وطامية    إسماعيل يوجه ببدء مراجعة إجراءات إستلام القمح من المزارعين في الموسم الجديد    مجلس الوزراء: لا نقص في كميات الزيت بمحلات البقالة التموينية    رئيس اقتصادية النواب : تبني مشروع قومي لتأهيل الشباب لسوق العمل ضرورة    ميناء الاسكندرية يحصل على جائزة أفضل ميناء تجاري في تنفيذ الخطة الاستثمارية    الب ورصة تخسر 1.7 مليار جنيه بنهاية التعاملات تأثراً بمبيعات المصريين و العرب    محافظ القاهرة يعلن الانتهاء من المرحلة الثانية لمشروع الأسمرات الشهر القادم    أسعار الذهب بالأسواق اليوم    «ترامب» و«كلينتون» يكتسحان "تويتر"    تسليح الإرهابيين في سوريا.. ورقة ضغط تستخدمها واشنطن والرياض    المنظمة الدولية للهجرة:300 ألف مهاجر ولاجئ عبروا المتوسط إلى أوروبا منذ بداية العام    الاتحاد الأوروبي يعلق العقوبات المفروضة على حركة «فارك»    روسيا وكوبا توقعان اتفاقا بشأن الاستخدام السلمي للطاقة النووية    «كيري» يتهم موسكو وقوات النظام بتدمير حلب    "الناتو" يدعو موسكو للضغط على دمشق لإيصال المساعدات الإنسانية إلى حلب    بالصور.. محافظ الإسكندرية يشارك في العيد الوطني للسعودية    فيديو.. محمد إبراهيم يواصل التأهيل في ألمانيا استعدادًا لنهائى إفريقيا    بالصورة.. صلاح يهنء توتي بمناسبة عيد ميلاده ال 40    مهند مجدي: لاعبو الأهلي أجادوا مع المنتخب في الدوري العالمي للكاراتيه    تأجيل محاكمة موظف وشرطي متهمين بالاتجار في المخدرات لشهر نوفبر المقبل    ارتفاع وفيات غرق مركب رشيد ل 175حالة    ضبط 8 بنادق آلية ورشاش و3 خرطوش و3 فرد محلي في حملة ببورسعيد    سقوط تجار العملة في مصر الجديدة والبساتين    إخماد حريق شب في استراحة فنانة بطريق «القاهرة- الإسكندرية»    ضبط 4 شباب يتحرشون بالطالبات أمام مدرسة ثانوية بالمنصورة    «هُنا نصلّي معًا».. 8 دول في ملتقى الأديان الثاني بسانت كاترين    وزارة الآثار تنفي تعرض بعض تماثيل متحف ملوي للكسر    بالفيديو.. إليسا تتجازو ال6 مليون مشاهدة ب«مكتوبة ليك»    وزير التنمية المحلية ل«النواب»: الحكومة لم تقصر في أزمة غرق مركب رشيد    القوات المسلحة تفتتح مدرستين جديدتين ومعهداً أزهرياً بمحافظة جنوب سيناء    تأجيل محاكمة المتهمين في أحداث الأولتراس ل 11 أكتوبر    حقيقة رحيل مؤمن زكريا و أحمد حمدي عن الأهلي    أفلام عيد الأضحى تحقق 63 مليون جنيه بعد 18 يوماً من عرضها    حوار| وكيل «الأعلى للصحافة»: جهات غير معلومة تسعى لتعطيل القانون الموحد    خروج سوزا من الدور الاول لدورة شينجدو للتنس    "باولو" لكوبر: "مش هروح المنتخب تاني"    بالصور.. رئيس جامعة بنها يتفقد المستشفى الجامعى    مبادرة «أبني شقتك»: أسعار الوحدات تزيد عن تكلفتها بأكثر من 250 ألف جنيه    مفتى الجمهورية عن رسم الموديل العارى لطلبة كلية الفنون: "حرام"    بالصور.. القوات الجوية تحبط محاولة للتهريب ب«سيوة» وتدمر8 عربات    «مايكروسوفت» تستخدم الذكاء الاصطناعى فى مكافحة السرطان    وصول أول جهاز رنين مغناطيسي لمستشفى بورسعيد الأميري    اعتذار وزيرا الصحة والهجرة عن المشاركة في برنامج استقدام الأطباء المصريين من الخارج    إتيكيت الإسلام    الخنساء.. المسلمة الصابرة    ربة الأسرة التي استضافت السيسي على الفطار: 'أكل ربع رغيف واتكسفت أقوله على مشروع'    بالفيديو.. مي عمر تكشف سر نجاح «الأسطورة».. وكيف استعدت لدور «شهد»    الليلة.. ريال مدريد في مهمة صعبة أمام دورتموند    فتاوي معاصرة    ما هي أفضل وسيلة للنوم الهادئ؟    مدحت صالح: الغناء المبني على الدراما أبقى من كل أنواع الغناء    الشيخ اسلام النواوى اول دروس الهجرة عبادة الله مقدمة على الارتباط بالمكان او الاهل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكاية أفيش .. أنا الهارب
نشر في صباح الخير يوم 09 - 03 - 2010


يعد أفيش فيلم أنا الهارب من أفيشات الأفلام التي تركز علي الشخصية الرئيسية أو البطل الأول وهو في العمل فريد شوقي، لذلك أراد صانع الأفيش أن يقدمه للجمهور بصورة متتابعة متتالية تجمع بين الضابط والصياد وشيخ إحدي القبائل والبائع البسيط للسميط والبيض، وهي الشخصيات التي قدمها فريد شوقي في الفيلم، وبهذا التتابع يريد صانع الأفيش أن يؤكد سطوة الدور الأساسي لفريد شوقي وهيمنته علي الحوادث التي تدور حوله، وتعدد مراحل شخصياته بالعمل بداية من الضابط الحازم القوي، ثم تجريده من وظيفته تحت تدبير المجرمين، ومضيه في طريق الانتقام متخذاً شخصيات مغايرة لشخصيته الأولي، ولم يغفل الرسام أن يضع رسماً هلامياً صغيراً لشخصين يتقاتلان، دون إظهار ملامحهما ليوقد حاسة التطلع والتشوق لدي المشاهدين، مما يرغبهم في مشاهدة العمل، كما أنه جعل ملامح صور فريد شوقي في كل حالاتها علي الأفيش تكتسي بالجهامة والجادية التي توحي بالصراع والمعاناة المقبل عليهما ذلك البطل المحبوب، الأمر الذي يقتضي مشاركة محبيه في معرفة نهاية هذا الصراع.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.