معارضو حملة «رافضينك»: لا تحالف معكم    من "آل غفران" ل"شمل الهواجر"..قطر تسقط جنسية مواطنيها دون محاكمة أو أسباب قانونية‎    ارتفاع ضحايا الهجمات الانتحارية على مسجدين في أفغانستان إلى 72 شخصا    وكيل الأزهر: شهداء الواحات التحقوا بقائمة الشرف    انخفاض طفيف في درجات الحرارة غدا    أغنية "بالحلال".. جمعت سمية الخشاب وأحمد سعد في عمل فني وتراقصا عليها في زفافهم (فيديو)    أمينة خليل بإطلالة جذابة في حفل توزيع جوائز السينما العربية (صور)    "إريكسون" و"فولفو" يقودان بورصة أوروبا للصعود فى جلسة اليوم    الرئيس عبد الفتاح السيسى يشهد الإحتفال بالعيد الخمسين للقوات البحرية    خطة طارق شوقي ل«غسيل سمعة» أباطرة المدارس الخاصة.. دفع المصروفات في «البنوك» وأسعار «الأتوبيسات» حق الوزارة.. الهروب من مأزق توفير أماكن للطلاب بسيناريو «عدم الإعلان عن أسماء المدارس الخاصة»    الجيش العراقي يعلن السيطرة على 44 بئرا نفطيا في نينوي    ماكرون: لندن لازالت بعيدة عن التزامتها المالية تجاه الاتحاد الأوروبي    موسكو: لا بديل عن الاتفاق النووي الإيراني    كوريا الشمالية: سنواصل التجارب النووية    رونالدو – ميسي- نيمار مثلث الصراع العالمي على جوائز "الفيفا"    فينجر: ويلشير سيحظي بفرصة للمشاركة مع آرسنال    جامعة الإسكندرية تدين الهجوم الإرهابي بالواحات وتنعى شهداء الوطن    تواصل أعمال التسجيل فى منتدى شباب العالم بشرم الشيخ    ننشر ملابسات إصابة 30 طالبة بالإختناق في مدرسة الكرادوة بكفر الشيخ    مصادر أمنية: قانون المرور الجديد لن ينفذ قبل عام    محافظ الأقصر يستعرض اعتمادات الخطة الاستثمارية أمام وزيرة التخطيط    «راشد» يتابع التجهيزات النهائية الخاصة باحتفالية العيد الماسي لمعركة العلمين    التواصل الاجتماعي: مشادة تلفزيونية على الهواء تثير الانتقادات على "السوشيال ميديا"    سخرية واسعة من مقترح «يونسكو مصرى»    مفتي الجمهورية يدين العملية الإرهابية في أحد مساجد كابول    الصحة العالمية: الطاعون يقتل 94 شخصا في مدغشقر    «الزراعة»: مصر ستشهد موسم شتاء خالي من الحمى القلاعية وإنفلونزا الطيور    طريقة تحضير بيتزا ستيك    وزير التنمية المحلية: 5 ملايين جنيه للقضاء على الأمية وتطوير 6 قرى بالفيوم    مى عز الدين تستعد لرمضان المقبل ب«رسايل»    المقاومة الإيرانية: خامنئي مذعورًا من إجراءات ترامب الأخيرة    تحرير 49 محضرا لأصحاب المحال المخالفين في الغربية    تعرف على معنى "إشارة اليد" ب"منتدى شباب العالم" .. صور    جابر عصفور: ليس لدى مشكلة في زواج المسلمة من غير المسلم    الاتحاد الأوروبى يتلقى اقتراحات لفرض ضرائب جديدة على شركات التكنولوجيا    وزيرة التخطيط تتفقد مشروع كشف وإحياء طريق الكباش الفرعوني بالأقصر    وزير الكهرباء: تعميم نظام العدادات الذكية خلال 5 سنوات    كردون امنى تحسبا لوقوع اشتباكات اثر مصرع مسن وإصابة نجليه بالدقهلية    غلق مداخل الجيزة مع محافظات شمال الصعيد لملاحقة عناصر اشتباكات الواحات    حمادة صدقى يطلب 25 مباراة ودية لمنتخب الشباب    مفتى الجمهورية: دار الإفتاء تستقبل 1000 سؤال يوميًا عبر موقعها    جامعة كفر الشيخ تنظم مؤتمرها الدولي للتربية النوعية ب"شرم".. الثلاثاء    بعد تحرير الرقة .. الجربا يدعو إلى عقد لقاء وطني لتحديد شكل إدارة المنطقة    ضبط عاطلين بحوزتهما 11 كيلو بانجو وسلاح ناري بشربين    بالفيديو.. طائرة سعودية تهبط في بغداد بعد انقطاع 27 عامًا    بالأسماء .. 4 ضحايا لقانون الرياضة الجديد في مجلس الجبلاية    اتحاد جدة يعلن إجمالي ديون النادي    "أوسيم" تتظاهر ضد القمع والإفقار في جمعة "رافضينك"    ميناء دمياط يستقبل 9 سفن حاويات وبضائع عامة    الآثار الاقتصادية والصناعية للإيمان .. فى خطبة الجمعة بمساجد الإسكندرية    «جمعة»: العلاقة بين الدين والدولة الحديثة ليست عدائية    الأهلي يرتدي زيه الأساسي في بطولة إفريقيا لكرة اليد    محمد فاروق حكمًا لمباراة الزمالك وسموحة    200 جنيه انخفاضًا في أسعار "الجيوشي للصلب"    دراسات جديدة : التلوث يقتل 50 ألف شخص سنويا فى المملكة المتحدة    بحوث الدعوة بالأوقاف: الإيمان ليس وظيفة يحترفها الإنسان وله «نوعان»    وزير الصحة: نسعى لتقديم الخدمة الطبية بشمال سيناء على أكمل وجه    محدّث مباشر – انتخابات الأهلي.. الخطيب يتقدم بأوراق ترشحه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.