اليوم.. فتح باب التقدم للمدن الجامعية بجامعة أسوان    البرلمان العربي عن حرق الرضيع الفلسطيني: وحشية إسرائيلية لا تغتفر    كيري يغادر واشنطن في جولة شرق أوسطية وآسيوية    المقاومة في محافظة الضالع اليمنية تصد هجوما للحوثيين وتقتل 85 منهم    مصطفى بكري: انضمام الفرقاطة «تحيا مصر» نقلة نوعية في التسليح البحري    الصحفيون بنادي الزمالك ينقذون يوسف أوباما من الإغماء    10 حالات إغماء بين جماهير الزمالك بسبب الاختناق    الأهلي يحصل على الاستغناء الخاص بأحمد الشيخ من المقاصة    اليوم.. النطق بالحكم علي 68 إرهابيا بارزا، في قضية ' خلية الظواهري'    كرة يد – مصر تخسر أمام فرنسا .. وتحاول تكرار إنجاز 99 أمام ألمانيا    «الإفتاء» تشدد على حرمة نشر الشائعات    مقتل 12 شخصا في تحطم طائرة عسكرية شرق كولومبيا    لجنة حقوق الإنسان بليبيا تعرب عن قلها إزاء اشتباكات الكفرة و أوبارى    وكالة الطاقة الذرية: سنبحث مع برلمانيين أميركيين الاتفاق النووى الإيرانى    البيت الأبيض: وفاة زعيم طالبان الملا عمر مازالت غامضة    بالصور..السلفيون يردون على الإخوان بإطلاق حملة لدعم مشروع قناة السويس.. ترد على فتاوى تحريم شهادات الاستثمار.. حزب النور يشكل لجنة لمتابعتها وتنظيم المؤتمرات.. ويرسل طلبا لحضور الاحتفالية    أمن مطروح يحبط محاولة تسلل 130 بينهم سودانيان إلى ليبيا    جمارك بورسعيد تحبط محاولة تهريب نصف طن من البانجو المخدر    مؤسس «فيس بوك» وزوجته ينتظران طفلتهما الأولى    غدا.. تسجيل أوامر الشراء لأسهم "دى بى كى للصناعات الدوائية"    "الزراعة": تحصيل 30 مليون جنيه من الشركات المخالفة بالطرق الصحراوية    غدا.. محلب يزور قناة السويس الجديدة للوقوف علي الإستعدادات لحفل إفتتاح القناة    الإسكواش يواجه جنوب إفريقيا وكندا فى بطولة العالم للناشئين بهولندا    "المدفعجى" يعود للأهلى عبر 6 محطات بعد الرضوخ لشروط الأحمر.. أحمد فتحى تهرب من التجديد وطاهر رفض مقابلته.. بولنت والمنتخب دفعاه للعودة و250 ألف دولار تفك ارتباطه بأم صلال    القناة الجديدة والرسالة الإعلامية القديمة    "الإهمال الطبى" يحصد أرواح الأطفال.. جرعة بنج زائدة تقتل طفل أثناء إجراءه "اللوز".. وآخر يصاب بعاهة مستديمة نتيجة خطأ ممرضة..واحتراق رضيعة داخل حضانة.. قانونيين: العقوبة ما بين 6 أشهر إلى 5 سنوات    رئيس امتحانات الثانوية ل"المتظلمين":حقوقكم محفوظة والمراجعة شفافة    الطقس مائل للحرارة رطب على السواحل الشمالية شديد الحرارة على باقى الأنحاء    ضبط 24 مطلوبا من المحكوم عليهم و174 مخالفة مرورية في شمال سيناء    محافظ بورسعيد يشارك الأهالي أول الاحتفالات بافتتاح قناة السويس الجديدة    وائل جسار يتألق فى حفل صيف مارينا ويلتقط السيلفى مع الجمهور    عشان تقربوا المسافات.."5 اختلافات بينك وبينه احفظيهم لحياة من غير خناقات"    توقعات الأبراج اليوم السبت 2015/8/1    وزير الأوقاف يحذر من مخططات «الإخوان» بإثارة المطالب الفئوية    خلال رحلة ترفيهية.. أعضاء "النور" بدمياط ينظمون وقفة ضمن "مصر أقوى من الإرهاب" أمام قلعة قايتباى    هجوم الجيش.. مصابي الدوري.. إقالة مدير الزمالك.. وطب بيطري مرحلة ثانية.. بنشرة منتصف الليل    بعد 140 عام .. أوبرا عايدة في افتتاح قناة السويس.. والمحروسة شاهد عيان «صور وفيديو»    دار الإفتاء: ترويج الشائعات والأكاذيب حرام    "الصحة": انتهاء توريد "السوفالدى" المصرى لمراكز الكبد والتأمين الصحى    كسور العمود الفقرى    رئيس مجلس الأعمال المشترك:3 شركات جديدة لزيادة التجارة والعمالة    اليوم المنتخب الأوليمبى يواجه أوغندا بتصفيات إفريقيا    9 فوائد وراء استكمال الدورى المصرى هذا الموسم    الجامعة العربية : إنجاز استراتيجى كبير لمصر    هل يتم تعديل الدستورالحالى؟    مجدى لاشين: «بكرة فرحة مصر» و«استوديو قناة السويس» و«مصريون»    جمعية حماية المشاهدين : 45٪ نصيب التليفزيون من الإعلانات    شاشة وميكروفون    الأوقاف تطالب بإدراج جبهة علماء الأزهر الإخوانية المنحلة ضمن الكيانات الإرهابية    كلمات    دار الإفتاء: ترويج الشائعات حرام شرعاً    توفي إلي رحمة الله تعالي    الميناء والسكك الحديدية .. أهم المطالب    القوات المسلحة تنتهى من رفع كفاءة معهد القلب القومى    تدشين حملة «كبد المصريين» للوقاية من الفيروسات الكبدية    السمنة القاتلة    خطيب الجمعه فى "إهناسيا" ببني سويف : "الفساد" مستشر فى مؤسسات الدولة    مظهر شاهين: إنجاز "قناة السويس" جاء فى وقت مصر تحارب فيه بعدة جبهات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.