"شيخ الأزهر "يهنئ "السيسي" والمصريين بعيد الأضحى    وزير الدفاع ينيب قادة الجيوش لوضع الزهور على قبر الجندي المجهول    حقيقة دور الإخوان في اندماج مصر القوية والتيار المصري    عمال «سجاد المحلة» يقطعون الطريق احتجاجًا على تأخر صرف أجورهم قبل العيد    مجلس جامعة بني سويف يقرر منح شهر مكافأة للعاملين بمناسبة عيد الأضحى    الإسكان تعلن ميعاد حجز وحدات المرحلة الأولى لإسكان متوسطي الدخل    البترول تبدأ في سداد 1.5 مليار دولار للشركاء الأجانب    الجيش والتضامن والزراعة يوزعون لحوم الأضاحي على 6 ألاف أسرة فقيرة بأسوان    الذهب ينخفض جنيها بالسوق المحلية..وتوقعات بزيادة المبيعات بنسبة 25% خلال موسم العيد    وصول 583 راكب و 72 شاحنة لميناء سفاجا    مفاجأت في صفقة نيمار وصدمة إنجليزية وحزن إيطالي    راموس يعترف بسوء أداء الريال أمام لودجوريتس البلغاري    الزمالك: فحص طبي لحازم شرط انضمامه للمنتخب    كامبوس وماكيدا أبرز المرشحين لخلافة التوءم    وزير الشباب والرياضة يستقبل منتخب الجمباز الايقاعي بعد تأهله لاوليمبياد البرازيل    "الحنفى" حكما للأهلى والرجاء .. والغندور ل"دجلة" والشرطة    مجلس "الجبلاية" يبحث عقوبة باسم علي بعد سحب الزمالك شكواه    كاميرون يتعهد بخفض الضرائب واتخاذ موقف متشدد من الاتحاد الأوروبى    شرطة هونج كونج تحذر من عواقب وخيمة إذا حاول المحتجون احتلال أو تطويق المبانى الحكومية    تركيا ترد على «الخارجية» المصرية: ما جاء فى البيان «مزاعم غير حقيقية»    «رويترز»: مصر تعرض على ليبيا تدريب قواتها لمواجهة الإرهابيين    تعرفى على أفضل الطرق الصحية لطهى اللحم الضأن    بالصور .. الهضبة يتألق بحفل "شفت الايام" ب"بورتو كايرو مول"    أفلام عيد الأضحى ترفع شعار عودة النجوم    بالصور.. طلعت زكريا وإدوارد في «بابا جاب موز»    إصابة متهم حاول الهرب خلال حملة للقبض عليه بالمنيا‎    بالفيديو.. وزير الأوقاف: أتوبيسات مكيفة لنقل الحجاج إلى «عرفات»    عاجل| انفجار جسم غريب في سيارة شرطة أمام ديوان محافظة بورسعيد    تأجيل إعادة محاكمة 5 متهمين ب"خلية السويس" إلى جلسة 19 أكتوبر    مقتل موظف بمجلس مدينة فرشوط فى تجدد خصومة ثأرية بين عائلتين بعزبة شاهين    إحباط مخطط «أنصار بيت المقدس» لاستهداف قوات حفظ السلام    مستوطنون إسرائيليون يقتحمون قبر «يوسف» شرق نابلس    "ثقافة المنوفية": ندوات ومحاضرات احتفالا بالذكرى ال41 لنصر أكتوبر    واشنطن: لم ندرس مشروع القرار الفلسطيني والاتفاق المباشر مسارنا المفضل    وزير خارجية جنوب السودان يصل القاهرة للقاء سامح شكرى    مصر تشتري 120 ألف طن قمح فرنسي للخبز المدعم    العيد لحمة.. وكل فتة وأنتم بخير.. 11 نصيحة طبية للاستمتاع بتناول الأضاحى فى العيد دون مشاكل صحية.. ونصائح خاصة لتقليل الدهون    علي جمعة يشارك ببحث في ندوة «تعظيم شعائر الحج»    10 جنيهات لكيلو التفاح بالإسماعيلية    ضبط 3 محال تجارية تعمل بدون شهادات صحية بالمنوفية    دراسة: الولادة المبكرة سبب رئيسي لوفاة الأطفال    ابو مرزوق:حماس قد تكون ارتكبت أخطاء فردية تجاه مصر ولا احد يتجاهل دور مصر الاقليمي    البورصة تربح نصف مليار جنيه بمستهل التعاملات بدعم من مشتريات المصريين    «ستوريدج» يقترب من توقيع عقد جديد مع ليفربول يمتد حتى عام 2019    وصول هيئة محكمة خلية السويس الإرهابية إلى "أكاديمية الشرطة"    المغرب تعلن استراتيجية شاملة لمواجهة «إيبولا».. وتتعاون مع ألمانيا    السعودية: وفاة وإصابة جديدتان ب"كورونا"    ننشر شروط ذبح الأضحية: السلامة من العيوب.. وآخر موعد للذبح قبل عصر اليوم الرابع.. ولعن الله ملقى المخلفات فى الطرقات..ومفتى الجمهورية: لا يجوز شرعًا إعطاء الجزار لحومًا أو جلودًا نظير الأجر    نجلاء بدر: فخورة بعودة السينما المصرية وفيلم الجزيرة2    بالفيديو..أحد أبطال أكتوبر: نجوت من الموت لأعود للحرب    وائل عباس : فاطمة ناعوت أراجوز للتسلية    الأزهر والسينما فى العيد    بالصور..تعرف على مقام إبراهيم    الليلة وغدا افضل الدعاء    دار الإفتاء: يجوز صيام يوم الجمعة الموافق لوقفة عرفات منفردا    وصول رئيس الوزراء ووزير الداخلية إلي الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج    تجدد الاشتباكات بين عناصر «الإرهابية» والأمن بالبحيرة    عبور 755 شخصا بين مصر وقطاع غزة عن طريق ميناء رفح البري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.