انقسام حول أزمة نقابة الصحفيين ب«حقوق الإنسان» في النواب    ننشر نص كلمة نقيب الصحفيين خلال اجتماع الجمعية العمومية لأعضاء النقابة    براءة احمد نظيف في اتهامه بالكسب غير المشروع    «الطيب» يشهد احتفالية كلية طب الأزهر بيوبيلها الذهبي    مجلس الوزراء يعتمد خطة عاجلة لاستعادة الحركة السياحية    "عمومية الصحفيين" تؤثر في خسارة البورصة 2.5 مليار جنيه    محافظ الشرقية يشهد إجراء قرعة علنية لتوزيع 25 وحدة سكنية    معارك عنيفة في حلب ومساع دولية للتهدئة    صحافة امريكية:ترامب يجهز خطط الاطاحة بهيلاري كلينتون الخصم المرتقب    التعاون الإسلامى: مراجعة آليات تنفيذ خطة النهوض بالمرأة    الجروان يدين مشروع قانون ضم المستوطنات الإسرائيلي    إحصائية مثيرة تهدد بوداع ريال مدريد لدورى الأبطال أمام السيتى    تنظيم القتلة يستخدم الحمام فى عمليات التجسس    التليجراف: تركيا لا تستحق مكافأة تأشيرة أوروبا وهي المسئولة عن أزمة المهاجرين    استقالة محمد صلاح من تدريب الزمالك    إيطاليا تُكرم "رانييري"    5 معلومات عن مواجهة الزمالك والترجى فى السوبر الأفريقى لكرة اليد    النني: شكرا لكل من ساندني    شاهد.. رسالة محمد صلاح لجمهور الأهلي قبل مباراة روما    بالفيديو.. رئيس الزمالك: الأهلي مشى زيزو وجاريدو وفريدو.. والرجل يتكلم    مصدر أمني: إحالة 4 ضباط للاحتياط لتورطهم في عصابة "الدكش"    محافظ ومدير أمن قنا يتفقدان موقع حادث «تصادم الصحراوى»    وكيل "تعليم" دمياط يجتمع مع مديري الإدارات لمتابعة الاستعدادات لامتحان الترم الثاني    تأجيل محاكمة "خلية الجيزة" الإرهابية ل 26 مايو مع ضبط وإحضار الشهود    القبض على عاطل بحيازته كمية من الأقراص المخدرة بأسوان    محمود عبد العزيز يصور بمدينة الإنتاج الإعلامي .. اليوم    مسرح أوبرا ملك "فى انتظار جودة"    تشكيل لجنه لمتابعة توريد القمح فى الدقهلية    بدء قبول طلبات راغبي العمل على 7 تخصصات طبية بالكويت    الخطة والموازنة بالنواب تطالب وزيري المالية والتخطيط سرعة إلقاء بياناتهما    الإمام الأكبر: حريصون على تقديم الدعم التعليمي والدعوي للشعب الصومالي    تأجيل محاكمة 187 متهما باحدث قسم شرطة مغاغة    النيابة تشكل لجنة ثلاثية للتحقيق في حريق قطار سمالوط بالمنيا    لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان تبحث مع وزيرة الهجرة حوادث المصريين بالخارج    محافظ بنى سويف يلتقى المواطنين ويبحث مطالب 12 قرية    محمد رمضان ل"أحمد السقا": هي دي أخلاق الفرسان يا صديقي    ريم البارودى ترد على رسالة أحمد سعد    وزير الثقافة يفتتح مؤتمر اتحاد كتاب إفريقيا وآسيا.. الليلة    الرقابة المالية: ثلاثة حالات يجوز للهيئة استثنائها من تقديم عرض شراء إجباري    وكيل لاعبين يشكو الشيخ وباسم بسبب عمولة انتقالهم للأهلي    رسميا.. طنطا يستغنى عن 11 لاعبا بعد الصعود للممتاز    من"جنون التغذية".. كل النباتيون يعانون أمراضا    قرار جمهوري بإعلان حالة الطوارئ من تل رفح حتى جبل الحلال لمدة 3 أشهر    صور مي نور الشريف تفقد وزنها وتحول جذري في إطلالتها    ميسون صقر ترصد حياة الغواصين في روايتها الجديدة    الأرصاد: طقس الخميس معتدل على السواحل الشمالية مائل للحرارة على الوجه البحرى والقاهرة    توقيع الكشف الطبي على 1235 حالة خلال قافلة مجانية بالفيوم    محافظ القليوبية يأمر بشن حملة لمكافحة البعوض في ب"القلج"    بالفيديو.. سعد الهلالي: «بزعل أوي من دعاء (اللهم انصر الإسلام)»    الكسب غير المشروع: حسين سالم تقدم بطلب للتنازل عن 75%من ثروته    إعدام 39 ألف ديك رومي بعد تفشي إنفلونزا الطيور بأمريكا    باحثون: زيكا يهاجم الخلايا الجذعية والعصبية في المخ    وزير التجارة والصناعة الكوري الجنوبية يصل القاهرة    خالد العناني: أقسمت أن أحافظ على آثار مصر    مجمع البحوث الإسلامية يوضح أقوال العلماء فى كيفية إدخال الميت القبر    دينا رامز تهنئ المسلمين بالإسراء والمعراج    شيرهان تحتفل بذكرى الإسراء والمعراج    : ليلة الإسراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.