رؤساء الأركان العرب يختتمون الاجتماع الثاني ل"القوة المشتركة" اليوم    أمريكا ترفض مبادرة "مصر" لإخلاء المنطقة من "النووي".. وإسرائيل تشكرها    تقرير.. الغاني بناهيني يسجل اسمه في تاريخ الاسماعيلي    مبروك يخطط لمواصلة ثورة الأهلي امام الحدود    حملات ل«الأمن العام» تضبط 3 ورش لتصنيع الأسلحة    فيلم ايسلندي عن رعاة الأغنام يفوز بجائزة "نظرة" في مهرجان كان    بالفيديو..الأطفال يشعلون احتفالية الأيتام بالرقص على "بشرة خير"    بالفيديو.. جمعة: من يشاهد قناة "الجزيرة" يحشر معهم    تعرف على أضرار غريبة لاضطرابات النوم    «إنبي» يلتقي فريق «الشباب» وديا بعد الهزيمة من «سموحة»    مباحث الشرقية: عبوة ناسفة مثبتة في النفق وراء انفجار أبو حماد    خالد منتصر: تصريحاتي بشأن ماء زمزم فهمت خطأ    من فَرشة الترمس.. "مَزة الفقير" بجنيه ولو غليت "الزبون هو اللي يشيل"    عودة حركة قطارات الصعيد بعد تأخرها ساعة    استياء داخل أروقة «التربية والتعليم» بعد التحرش بمعلمة رفضت الغش    "الصحة": سنبحث عدوى مستشفى أكتوبر.. وهناك خطة لعلاج "التوحد"    الطلائع يحدد 5 ملايين جنيه للاستغناء عن "حمدى" للأهلى    بالصور.. «إخناواي» قرية محرومة من مقومات الحياة بفضل تجاهل المسئولين    الإسماعيلى يفاوض "حارس مرمى" فلسطين    بوتراجينيو: اذا صدر قرار عن مستقبل انشيلوتي سأعلنه    مصر تطرح مناقصة لشراء غاز مسال يونيو المقبل    عودة حركة قطارات الصعيد بعد إخماد نيران قضبان سكك حديد بنى سويف    انفجار محول كهربي إثر استهدافه بعبوة ناسفة بمحيط مديرية أمن بورسعيد    فرحة عارمة للأيرلنديين بعد الموافقة على زواج المثليين    الأمم المتحدة: الأوضاع في جزيرة كاغونغا «التنزانية »خطيرة    بالأسماء- 16 مرشحًا في انتخابات الغرفة التجارية بكفر الشيخ    «الزند» في زيارة سرية للإسماعيلية يقابلها الأهالي بالتجاهل «صور وفيديو»    صالح جمعة: أقترب من الانضمام للأهلي عن الزمالك لسببين    بعد تخفيض نسبة العلاوة التشجيعية بالكهرباء.. النقابة العامة تطالب بتطبيقها على الجميع    مفتى الجمهورية: لا مانع شرعى من اصطحاب الأطفال إلى المسجد    النيابة تصرح بدفن ثلاثة أشخاص لقوا مصرعهم في حادث بالوادي الجديد    صحافة القاهرة: "الكفتة" تجمع علاء عبد الفتاح والإخوان فى القفص.. ليلة التفجيرات الساخنة فى العاصمة والمحافظات 3 قنابل بمدينة نصر وعبوتان فى البحيرة وأخرى فى الغربية.. التموين: أرصدة السكر تكفى 6 شهور    إصابة 7 أشخاص إثر سقوط قذائف يمنية على منطقة جازان على الحدود السعودية    مقتل اثنين من مسلحي الحوثي في هجوم شنته المقاومة الشعبية غرب اليمن    التربية والتعليم: لا يمكن إلزام المدارس الخاصة بقبول الطفل المصاب بالتوحد    يسرا وسهير البابلى فى مترو الإنفاق متخفيين ب"المفاجأة"    بالفيديو.. رئيس جمعية المراسلين الأجانب في مصر: هناك دول تسعى لإضعاف السعودية.. والحوثيون يشنون حربا ضد المملكة    رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني: تفجير 'القطيف' بالسعودية عدوان علي كل مسلم    محافظ الشرقية يعتمد نتيجة الشهادة الابتدائية بنسبة نجاح 81%    توفيت إلي رحمة الله تعالي    ثقوب خطيرة فى التشريعات الإعلامية    افتتاح منشآت رياضية وشبابية بشرم الشيخ    وزير الاستثمار خلال اجتماع لجنة إدارة الأصول: 1.2 مليار جنيه أرباح شركات قطاع الأعمال فى 9 أشهر بنمو 231%    رئيس لجنة الشئون الخارجية بالبرلمان الألمانى: القاهرة عامل استقرار فى منطقة تعمها الفوضى    النفط يهبط 2% بسبب صعود الدولار    حظك اليوم برج العذراء يوم الأحد 24/5/2015    كل يوم    أجمل مساجد العصر المملوكى ينتظر من ينقذه..«الماردانى» قرن من الإهمال!    «النور» يعقد الجمعية العمومية العادية الثالثة    نقابة الصحفيين توقع بروتوكول تعاون مع جمعية سياحة مصر وتنمية البيئة    بالفيديو.. أحمد موسى ينفعل على الهواء بسبب تصريحات عبدالغفار شكر بشأن وقف «إعدام الإخوان»    أول حديث بين معارض ومؤيد ل 30 يونيو داخل قفص "إهانة القضاء"    أول محطة أرصاد زراعية بتصميم وتكنولوجيا مصرية    اختراع لتخليص الهواء من ثانى أكسيد الكربون    للحوامل.. لصحتك وصحة جنينك ماتزوديهاش فى المحمر والمشطشط    الأمل والإيمان    تعرف على 12 اسما أطلقها العرب على بئر زمزم    بالفيديو| على جمعة: كل حاجة متسجلة على"فلاشة"وهتتعاد يوم القيامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.